المحرر موضوع: لماذا الكثير لا يفضل الطب النفسي  (زيارة 757 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل spider_maniraqi

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 8338
  • الجنس: ذكر
  • يسعد مساك.يا احلى ملاك قلبي معاك وروحي فداك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخوتي وأخواتي شغب طفله ، أطرح عليكم موضوعا لتبادل الاراء والنقاش والاستفاده حول :


أسباب عزوف الناس عن الطبيب النفسي أو الطب النفسي والنظرة الخاطئة الذي ينظرون بها للطب النفسي .
. ومن خلاله اود ان اعرف سبب نظرة بعض الناس للطب النفسي واسباب العزوف عنه

ومن بعض المفاهيم باستعانتي ببعض المراجهع ومن وجهة نظري الشخصية هي :

المفهوم الأول

أعتقاد بعضهم بأن الصالحين والأتقياء لا يمكن أنْ تصيبهم الأمراض النفسية ، وذلك لأن الأمراض النفسية - في ظنهم – إنما هي فقط بسبب تسلط الشيطان على ضعاف الإيمان

ويبـدو أن هذا الاعتقاد إنما جاء من أمرين

الأول : عـدم إدراك الناس لمعنى المرض النفسي

الثاني : نظرة الناس للأمراض النفسية على أنها مركب نقص

ثالثا : لسبب ما يقوله بعض رجال الدين والرقاة ان للامراض النفسيه سببها التباس جن وغيرها من المبررات

انا ارفض هذة المقولات ولكن لا انكر التباس الجن وما يسببه من سيطرة على جسد الشخص
لكن المرض النفسي يختلف عنه لان منشئه بسبب الصراعات التي يتعرض لها االفرد مع نفسه من صراعات و تصادم رغباته برغبات الاخرين وغيرها
المفهوم الثاني :

اعتقاد بعضهم بأن الأدوية النفسية ما هي إلا نوع من المخدرات ، ولذلك فإنها – في ظنهم – تؤدي إلى الإدمان .

ولعل هذا الاعتقاد جاء من عدة أمور ، منها :

,,,, أن صرف الأدوية النفسية كان يتم – وللأسف أنه لا يزال كذلك في بعض المناطق – بوصفات خاصة ذات لون مختلف عن الوصفات العادية ، ولا يتم استلامها إلا بعد إظهار البطاقة الشخصية وتوقيع المريض أو ولي أمره خلف الوصفة الطبية .


,,,, حدوث النعاس والخمول كأثر جانبي لتلك الأدوية ، مما يربطها في حس كثير من الناس بآثار المخدرات .

والهدف من الادويه هو الراحه للشخص فهذة الاعراض طبيعيه والمخدر ليس بشيء سيء اذا اخذة الفرد على وصفة طبيب ودماار اذا اخذة لاحداث امزجه واجواء سعاده زائفه

المفهوم الثالـث :

اعتقاد بعضهم بأنه لا فائدة من الأدوية النفسية لما يلاحظونه من عدم شفاء بعض المرضى رغم استخدامهم لتلك الأدوية لفترة طويلة ، ولذلك فإن تلك الأدوية – في نظرهم – هي مجرد مسكنات ومنومات .

ولعل هذا الاعتقاد قد جاء نتيجة ما اعتاده بعض الناس من الاستجابة السريعة عند استخدام بعض الأدوية الأخرى (غير النفسية). فقد اعتاد بعض الناس عند الشعور بالصداع أنْ يتناول حبيتن من البندول ، وعند الشكوى من السعال أنْ يتناول أدوية السعال ، وربما امتد فقط لعدة أيام . وربما أن الحال يختلف عند استخدام الأدوية النفسية

وايضا سبب الاخر هو ان الدواء لا يعد سوى نصف العلاج فالنصف الثاني يعتمد على تجاوب المريض مع الجلسات والعلاج مع الطبيب وتطبيق كل ما يقوله له


المفهوم الرابع :

اعتماد بعض الناس في نظرتهم للطب النفسي على ما تقدمه وسائل الإعلام ، والتي يمكن توضيح شيء من دورها السلبي من خلال ما يلي :

إظهار الطبيب النفساني بشكل مشوه ، فهو ذلك الشخص غريب الأطوار ، ذو المشية الغريبة والنظرات الزائغة والملابس غير المتناسقة. كما أنهم يقومون بفلفلة شعره ونفشه ، وجعله يرتدي نظارات سميكة تتدلى على أرنبة أنفه ، مما يزيد في غرابة مظهره .

يبدو الممرض النفسي في تلك الوسائل الإعلامية ضخم الجسم ، عابس النظرات ، عنيفاً في حديثه وأسلوب تعامله . بل إن طريقة التصوير الفني لهيئة أولئك الممرضين تحرص على أن تثير الرعب منهم في نفس المشاهد .او ما يعتقده البعض انه يعاني من هلوسات او تعقيدات انا لا انكر ان الطبيب النفسي بالنهايه بشر مثلنا فهو ايضا معرض للاصابه بالانحراف الصحه النفسية

هذا مو شيء جديد على اعلامنا المتخلف الذي يعتمد فقط على التقليد للدول الغربيه او
نشر وعي خاطيء لدى الافراد
هذا من رائي طبعا
لان على الاعلام تشجيع علم النفس لاهميته وضرورته في تقدم المجتمعات
المفهوم الخامس :

ارتباط الأمراض النفسية بالجنون والتخلف العقلي في حس كثير من الناس .

ويؤدي هذا الأمر إلى التردد عند زيارة الطبيب النفسي ، والخجل من ذلك ، بل ربما الامتناع عن الإقدام عليه أصلاً ، رغم الحاجة الشديدة إلى ذلك .

ولذلك فإنك ترى بعض المرضى يجلس متلثماً في صالة الانتظار ، والبعض الآخر يتأخر في الحضور إلى العيادة حتى يتأكد من أن أكبر عدد من المراجعين قد انصرف . بل قد تجد بعض المرضى أحياناً يحاول جاهداً مع طبيبه أن يكون لقاؤهما خارج العيادة !! .

ومن مضار هذا الاعتقاد الخاطئ أن يتأخر الناس في إحضار مريضهم حتى يستفحل فيه المرض جداً ، مما ربما يجعل من الصعب علاجه ، كما أنه سيحتاج لفترة أطول من العلاج .
والارشاد النفسي له دور عظيم في حماية الشخص من الوقوع في اسباب المرض النفسي فأتمنى منكم ان لا تهملوا هذة الوسيله

وكل هذه الأمور دعت عامة الناس لرفض الطب النفسي بالرغم من أهميته وضرورته


وفي نهاية موضوعي اود اكون قد قدمت نبذة مختصرة عن اسباب عزوف الاشخاص والنظرة السلبيه للطب النفسي



تقبلوا تحياتي
منقول
[/color]



غير متصل hewy

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 26588
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا على الموضوع القيم 

غير متصل اسير الروح1

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 9262
  • الجنس: ذكر
  • ياريت الزمن ينعاااد و اشم تراب بغداااد
    • MSN مسنجر - ramiazizrt@hotmail.com
    • AOL مسنجر - اسيرووووووووووو
    • ياهو مسنجر - شا+سولف+انا+شرد+اح
    • مشاهدة الملف الشخصي
يسلموووووووو على الموضوع
شسولف انا شرد احجي           مو شفت الويل بغيابه

اسير الروح



غير متصل spider_maniraqi

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 8338
  • الجنس: ذكر
  • يسعد مساك.يا احلى ملاك قلبي معاك وروحي فداك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
يسلمو على المرور يا ورود نورتو