المسكنات تخفض من مخاطر الإصابة بسرطان الفم


المحرر موضوع: المسكنات تخفض من مخاطر الإصابة بسرطان الفم  (زيارة 974 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل abbas55

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1800
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
رجحت دراسة أجريت مؤخرا أن يؤدي تناول الأدوية المسكنة كالأسبرين والموترين للتقليل من مخاطر الإصابة بسرطان الفم. وهو المرض الذي يعتقد عدد كبير من الأطباء بوجود صلة وثيقة بينه وبين التدخين بأشكاله المختلفة.

غير أن الدراسة أكدت ضرورة أن يخضع تناول تلك العقاقير للمراقبة بدعوى أنها تزيد من خطورة الوفاة الفجائية نتيجة السكتة القلبية أو الدماغية.

يقول الدكتور جون سدبو من مستشفى راديوم النرويجي الذي قاد الدراسة إنه بتحليل بيانات عدد من المرضى تبين ارتباط دواء NSAID بتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الفم بطريقة مماثلة لتلك التي يقلل بها من مخاطر الإصابة بسرطان القولون.
ويضيف أنه ببحث الأطباء المشاركين في الدراسة عن السبب في ذلك تبين أن الدواء ذاته يضاعف من مخاطر الإصابة بالسكتة القلبية والدماغية.
ويقول الدكتور سدبو إن دواء NSAID يمنع عمل انزيمات الكوكس COX التي تقوم بجانب التسبب في الآلام بدور هام في الإصابة بسرطان الفم.

وكانت الدراسة قد استخلصت نتائجها من فحص بيانات نحو 454 مريضا مصابا بسرطان الفم من مدمني التدخين ومثلهم من المدخنين من غير المصابين بالمرض.
واستعمل نحو 263 مريضا من المجموعتين عقار NSAID لمدة ستة أشهر، بينما استعمل عقار تيلانول 83 مريضا منهم ولم يستخدم 562 منهم أي عقار.

وبينت الدراسة أن عقار NSAID قلل من مخاطر الإصابة بسرطان الفم بنسبة 53 في المئة بينما لم يكن لتناول عقار تايلانول أي تأثير يذكر. كما ازداد انخفاض مخاطر الإصابة بسرطان الفم بزيادة فترة تناول عقار NSAID حتى وصلت إلى 70 في المئة بتناوله لفترة 15 عاما.