قرية تنا


المحرر موضوع: قرية تنا  (زيارة 4469 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ابونا جبرائيل شمامي

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 26
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
قرية تنا
« في: 20:35 04/12/2007 »


قرية تنا
      نشر الأب جبرائيل شمامي مقالا في مجلة الفكر المسيحي السنة الثلاثون - العدد  299- 300  –  تشرين الثاني كانون الأول  جاء فيه :
      تقع قرية تنا في شمال العراق ، بين جبلين شامخين ، هما كارا ومتينا . وهي قرية صغيرة بين عشرات القرى المسيحية المتناثرة  كالدرر في وادي صبنا الكبير . يحدها من الشرق مطار بامرني ، ومن الغرب قرية الداودية ، ومن الشمال قرية بامرني ، وزيويثا .   اما من الناحية الإدارية ، فتتبع ناحية سرسنك وهي اشهر مصايف العراق في محافظة دهوك .  وكنسيا تتبع ابرشية العمادية الكلدانية . ويوم كانت آهلة ، كانت تضم زهاء مئة عائلة ، أي نحو 500 نسمة . إلا ان الظروف المضطربة ادت الى هجرة اهاليها في اواخر 1961 .  فنزحوا الى المدن العراقية الأخرى ، ولاسيما الى بغداد حيث استقر معظمهم . كما هاجرعدد منهم الى امريكا واستراليا وكندا . واصبحت القرية الآن مهجورة ومندثرة مثل سائر القرى الشمالية .
     اشتهرت قرية تنا بمياهها الغزيرة وتربتها الخصبة ، واهلها الغيارى في زرع محاصيلهم  وجنيها بشهادة اهل القرى المجاورة . واشتهرت بزراعة  التبغ الممتاز وتربية الأبقار  والمواشي .
     تاريخها وتسميتها : لا نعلم متى اسست . وقد ورد ذكرها لدى المستشرقين والمؤرخين  لقربها من موقعين  اثريين  شهيرين ، هما دير " بيث صياري -  بيت الرسامين " الذي يبعد عنها مسيرة نحو ربع ساعة في الجبل ، ودير مار ابراهيم  الناسك على بعد  ساعة واحدة في الجبل ، ورحى الدير على مسافة نصف ساعة جنوبي القرية .
     كتب الأب حنا فييه في مقال تحت عنوان " الأديرة والقرى الآشورية في وادي صبنا " في مجلة (le museon 1989,t;102,1-2) .
      " نحو الغرب في سهل صبنا  قرية تن -  تنا -  قرية الراهب اسرائيل احد رهبان  القرن العاشر ، والذي  ينتمي الى عهد الراهب  يوسف بوسنايا " . ويذكر الأب حنا فييه ان القرية كانت تضم 40 بيتا في عام  1875. وكان تعداد سكانها 450 كلدانيا سنة 1913" . وهناك مخطوط تأملات في الكتاب المقدس يرقى الى 1791، مكتوب على طلب كاهن من قرية تنا يدعى حنا ، ثم اشتراه المطران يوسف اودو ، مطران العمادية  سنة 1841 ، من احد ابناء المنطقة اسمه توما ، ابن الشماس يونان ، وهواليوم في مطرانية كركوك الكلدانية .
     ولم تنجُ القرية من جشع الطامعين ، وسطوة الآغوات الجشعين عبر التاريخ ، وقد احرقت مرات عديدة ، واعيد بناؤها . لذا دعيت باسم تنا ، وهي كلمة سريانية الأصل " تنا - كرر، اعاد " ، مما يدعم  حكاية الشيوخ القدامى ، ان القرية احرقت وهدمت واعيد بناؤها . وقد بنيت القرية في اوائل القرن العشرين بالحجارة والجص . ولاعجب في ذلك لان في القرية بنائين  ماهرين ، مثل كيورو وياقو وعوديشو ، وقد بنوا كنائس عديدة في القرى المجاورة  مثل مانكيش ، وجلك .
      كنيسة القرية  واعيادها : كانت كنيسة القرية صغيرة  ومن الطراز  القديم . فتقرر هدمها  وتشييد اخرى  حديثة ، في عهد مار روفائيل بيداويذ مطران العمادية آنذاك . ولكن اثناء تسقيفها بالسمنت المسلح انهار السقف على سبعة من ابنائها . ووقعت هذه المأســـــــــاة فــــــي
30/ 10/ 1960 .
      وكان اهل القرية يحتفلون كل سنة  بعيدين هما : عيد شفيع كنيستهم  مار كوركيس  الشهيد في 24 نيسان ، وعيد مار يوحنا المعمذان . ففي الأول كانت النساء يجلبن  بعد القداس اصناف الأطعمة في فناء الكنيسة ويجتمع اهل القرية للمقاسمة ، ويوزع قسم على الفقراء .  اما في الثاني  فكان اهل القرية يهرعون الى مزار قرب عين تسمى " اينا دشاثا - عين الحمى" التي شفت كثيرين عند الأغتسال فيها ، وكانوا  يطبخون في هذا العيد اكلة خاصة " كرسا لخليا- جريش الحنطة  بالحليب " ، ويقضون النهار في الصلاة والتعبد والمرح . وانجبت القرية  كهنة وراهبات  نخص بالذكر منهم  : القس حنا صاحب المخطوط  الذي يرقى  الى 1791 ،  والقس اوراها والقس هرمز والقس روفائيل ايرميا والقس جبرائيل شمامي  .     








غير متصل مؤيد منير

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1395
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: قرية تنا
« رد #1 في: 16:12 28/12/2007 »
شكرا عاشت الايادي