المهجرون داخل بغداد متى يعدون الى ديـــــــــــــــــارهم ؟؟؟


المحرر موضوع: المهجرون داخل بغداد متى يعدون الى ديـــــــــــــــــارهم ؟؟؟  (زيارة 9198 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 30962
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المهجرون داخل بغداد
متى يعدون الى ديـــــــــــــــــارهم ؟؟؟


هذا المقال بالانكليزية:
http://www.ankawa.com/english/?p=739

فادي كمال / عنكاوا كوم / مكتب بغداد

بعد المراحل المتقدمة من خطة فرض القانون و التي طبقتها الحكومة العراقية في بغداد , و التي عقدت  على اسسها الكثير من الأمال لفرض القانون و النظام في بغداد بعد فترة من تردي الأوضاع الأمنية لدرجة بدت العودة الى الأمان أشبة بالحلم الضائع ...

و لما كان من فصول هذة الخطة ما عرف بمجالس الصحوة و التي أثبتت نجاحات في مناطق الأنبار و الغربية من العراق , حاولت الحكومة العراقية و القوات الأمريكية نقل هذة التجربة الى داخل بغداد لمحاربه قوى الأرهاب في مناطق تواجدها , و فعلاً  بدأت الحكومية بمساندة القوات الأمريكية بعمليات واسعة النطاق في مناطق الدورة ,السيدية , البياع , شارع حيفا , تساعدها عناصر الصحوة التي أنشئتها  في تلك المناطق و غيرها من مناطق تواجد تنظيم القاعدة ... و بعد مرور  اكثر من شهر و نيف على تطهير هذة المناطق و خاصة المناطق التي هجر منها ابناء شعبنا ( الكلداني الأشوري السرياني ) في مناطق مثل الدورة , السيدية , البياع , و غيرها . نتسأل اليوم هل اصبحت هذة المناطق أمنة بالفعل ؟؟؟ و اذا كانت أمنة لماذا لا يعود اليها أبناء شعبنا ؟؟ و نحن نشهد اخبار سعيدة بعد افتتاح كنستين في اكثر المناطق سخونة من بغداد , لماذ لا نسمع الأخبار الأسعد بعودة ابنائنا الى منازلهم ؟؟ أسئلة نطرحها على عدد من عوائلنا المهجرة في هذا التقرير لتتحدث لنا عسى ان نضع قرأنا الأعزاء في اقرب نقطة  من حقيقة ما يحدث على ارض الواقع البغدادي ...


هذة الأراء تعبر عن اصحابها
حذفت الأسماء للضرورات الأمنية و بطلب من اصحاب الأراء


اولى العوائل التي التقيناها كانت عائلة السيد ( ابو أيمان ) عائلة كبيرة تتكون من 8 اشخاص ثلاثة اخوة أثنان منهم متزوجان و لأحدهم طفلة صغيرة , هجرت هذة العائلة من منطقة الدورة و انتقلت للعيش في منطقة الغدير ( ذات الغالبية المسيحية ) تحدثنا مع الأخ الأكبر و هو متزوج و لة طفلة واحدة و طلبنا منه ان يحدثنا عن طريقة تهجيرهم :

الحقيقة هجرنا قبل اكثر من عام  و كما هجر الأخرون هجرنا نحن ايضا بورقة تهديد وتخيرنا بين ثلاثة خيارات اما دفع الجزية او الخروج من المنطقة او التعرض للقتل , لقد كان من الصعوبة على عائلتنا الخروج من منزلنا , كنا نملك منزل و لم نتعود على الأيجار و مشاكلة كما لم نستطيع ان نجد بيت بحجم بيتنا الكبير و بسعر مناسب , انتقلنا الى هذا البيت الذي تشاهدة انت و منعنا من نقل اغراظنا و ممتلكاتنا معنا , لقد كانت بداية جديدة فأنت يجب ان تؤثث بيت مرة اخرى و بسرعة لانك لا تملك شيئاً حتى الجدران انت لا تملكها لانها ايجار , لقد عانينا جدا في بداية التهجير و خسرنا الكثير من اموالنا ...

هل هناك جهات ساعدتكم و قدمت لكم يد العون  ؟؟

الحقيقة هناك عدد من الجهات و التي قدمت لنا بعض المساعدات المحدودة , رغم ان هذة المعونات كان لها اثرها الكبير الا انها لا تستطيع ارجاع بيوتنا و مقتنايتنا التي ضاعت منا , و رغم اننا نقدم الشكر لكل الجهات التي قدمت لنا المساعدات ...

و اليوم و بعد نجاح الخطة الأمنية في الدورة لماذا لا تفكرون بالعودة ؟
( و هنا اجاب الأخ الأوسط و هو متزوج ايضاً )


ان العودة اخي الكريم هي ليست بالقرار السهل , هي قرار صعب جدا , لقد ذهبت انا الى منطقتنا في الدورة انها منطقة اشباح بالفعل منطقة اشباح لا توجد حباة بالمنطقة فهي منطقة مهجورة , رغم انها امنياً ساكنة و لكن نحن نتسأل هل هذا هو السكون الذي يسبق العاصفة لا ندري , منطقتنا اليوم اصبحت ثكنة عسكرية و نحن الحقيقة تعودنا اليوم على العيش هنا في منطقة الغدير و هي منطقة جيدة جدا و عامرة و الحياة فيها تستمر الى الثامنة ليلا و هذا غير موجود في مناطقنا فالحياة تتوقف عند الرابعة عصرا , و انا اتسأل اليوم هل سأكون أمن انا و عائلتي اذا عدت الى منطقتنا لا اعتقد في اي ساعة قد ينقلب كل شيء رأساً على عقب و ندفع حياتنا ثمناُ رخيصاً لمغامرات الأخرين ...


و هنا تحدثت زوجة الأخ الأكبر و تسألت  :
الى اين نعود ؟؟؟ هل تعلم اننا عندما ذهبنا الى بيتنا ماذا رأينا ؟؟؟ لقد حول بيتنا الى خراب , فحسب رواية الجيران فقد استغل بيتنا من قبل الجماعات الأرهابية و عندما دخلت القوات الأمريكية هاجمت المنزل و حولتة الى شبة بيت مدمر و قد دمر كل شيء بالبيت و لم نعد نملك شيئاً , فهلا اجبتني و اجابني الذين يدعونا الى العودة الى اين نعود لا اعرف عن ماذا تتحدثون , فالوضع على الأرض يختلف عن الحقيقة فكما حدثنا الجيران و بعض العائدين صباحاً توجد الحكومة و في الليل قد ينهار كل شيء الوضع ليس مثالي و لا يقترب حتى من الطبيعي ... و هناك حالة اخرى فنحن انا و زوجي و شقيق زوجي و زوجتة موظفين حكومين و من الأسباب التي هجرنا من أجلها هو اننا موظفين في دوائر حكوميه نتعاون مع الحكومة و التي يعتبرها المسلحون موالية للأحتلال و لذلك نعتبر متعاونين مع الأحتلال حسب وجهة نظرهم لذلك اليوم لا نستطيع العودة فقد يعتبرنا من تبقى من المسلحين الذين يظهرون و يختفون فجأة متعاونين مع الحوكمة و بالتالي تصبح عرضة لهم ...

و هل تعتقدون ان الأمن سيعود لتلك المناطق , و ستعودون الى دياركم  ؟؟؟

نحن نتمنى ذلك و اذا نجحت خطة الحكومة بالشكل الصحيح قد نعود في يوم من الأيام الى مناطقنا التي هجرنا منها , احب ان اضيف انه يجب ان تعقد الحكومة مصالحة مع العشائر الساكنة في تلك المناطق كما حدث في العديد من المناطق الساخنة في العراق ليكون هناك حل حقيقي لمشكلة التهجير , فهل سنبقى مهجرين الى الأبد لا أدري ..

شكرنا هذة العائلة و طلبنا منهم السماح لنا بألتقاط بعض الصور لمسكنهم ليسنى عرض مأساتهم من خلال موقعنا عنكاوا كوم ...


انتقلنا بعدها الى عائلة اخرى تسكن منطقة كراج الأمانة  و هي عائلة هجرت كذلك من منطقة الدورة ( حي الأثوريين ) عائلة ابو أوسي هكذا طلبت العائلة تعريفها لقرائنا الكرام , عائلة تتكون من اب و ام و ثلاث اطفال صغار ,يسكنون مع احدى العوائل في بيت متواظع جدا يتكون من غرفة نوم واحدة و ملحقاتها ... و كان لنا هذا الحديث مع رب الأسرة :


الحياة هنا صعبة جدا و اكثر صعوبة مما تتصورون اليوم نحن نعاني و نعاني و نعاني , و لكن هل يسمعنا احد هل فكر احد في تقديم مساعدة حقيقة لنا عندما هجرنا سمع البعض بنا و قبل ان نهجر هل كانت الحياة سعيدة و هل تعيش انت في حياة طبيعية في بغداد ؟؟؟
لا اعتقد ذلك كل بغداد اليوم مكان غير أمن فأنت عندما تذهب الى العمل لا تعرف هل ستعود ام لا ؟؟ هل ستقتلك مفخخة ام هل ستقتلك احدى المواجهات بين الأمريكان و المسلحين؟؟ ام هل ستتعرض الى الخطف و الأبتزاز من احدى العصابات ؟؟ الحياة مؤلمة و القصص اكثر أيلامنا و نحن ضعفاء فعلاً المسيحيون ضعفاء , من يحميهم ؟ فلا عشيرة و لا دولة ولا أمريكان و لا دول الجوار و لا اي احد,  من يحمينا ؟؟ من يحمي تجارتنا و محلاتنا و اعمالنا لا احد , أبنائي الثلاثة في المدرسة ذهابهم و عودتهم هو مشكلة كبرى بالنسبة لي , فأنا لا أمن عليهم عند خروجهم من البيت الى الشارع المليء بكل المخاطر , في بغداد قد تفقد حياتك لاي سبب تافه ...

اخ ابو أوسي اشكرك على هذة المقدمة والتي هي بالحقيقة و اقعنا الذي نعيشة يومياً , و ددنا لو تحدثنا عن تهجركم و معاناتكم ؟؟؟

هجرنا من منطقة حي الأثوريين , و كما هجر الباقون هجرت رغم انه لم تأتيني ورقة تهديد كما الأخرون الا اني عندما شاهدت ان المنطقة لم تعد مناسبة لكي نعيش فيها و مع انتشار العناصر المسلحة و فرض بعض القوانين السلبية أظطرينا لترك المنطقة و الرحيل و ترك كل شيء فهم لم يسمحوا لنا بحمل اي شيء معنا , تركنا منزلنا و تركت انا عملي فأنا صاحب اسواق لبيع المواد المنزلية في  (سوق الأثوريين ) و توجهنا الىكراج الأمانة حيث وفرت لنا الكنيسة ( كاتدرائية مريم العذراء / الكنيسة الشرقية القديمة ) هذا المنزل المتواضع بالمشاركة مع عائلة اخرى و ندفع ايجار مناسب نوعا ما , و لكن كما ترى البيت صغير جدا و لا يسع عائلتنا ... و نحن نعيش في حالة صعبة كما ترى ...

و هل تفكرون اليوم في العودة الى منطقتكم و بيتكم , بعد ان تحسنت الأوضاع ؟؟

اخي العزيز هذا القرار صعب جدا و ليس بالسهل , لان المنطقة غير امنةو انا لا استطيع ان أوفر الحماية الى اهل بيتي و عائلتي و اطفالي كيف سيذهبون الى المدارس و اي مدارس سيذهبون , الأمر صعب هنا الحياة على صعوبتها اكثر أمنا , نحن نسمع من هنا و هناك ان الحياة هناك بدأت تعود لكن الأمر ما زال في بدايتة و نحن نخشى تدهور الأمور بشكل مفاجيء قد لا نستطيع معه الهروب ثانيتاً , و كذلك اضيف ان الأمور لم تعد أمنة 100% فمازال هناك بعض الجيوب الغير أمنة , الحقيقة اكثر الوضع مازال ضبابياً و لا استطيع المغامرة بعائلتي كما لن اكون ضحية لتجارب الحكومة ...ربما اذا عادت العوائل و علمت ان المنطقة هي أمنة تماما سأعود ...

شكرنا رب الأسرة و توجهنا الى أحدى كنائسنا و التي تظم مركز لأعانة المهجرين , و هناك التقينا بأحد العاملين بالمركز و الذي طرحنا علية مجموعة من الأسئلة و التي اجابنا عن بعض الأسئلة حيث كان لنا هذا اللقاء ...
متى تأسس هذا المركز ؟؟؟ و ما هي الأعمال التي يقوم بها ؟؟



تأسس هذا المركز مع بداية التهجير , و كانت محاولة من الكنيسة لمساعدة المهجرين بأمكانياتنا المحدودة , و استطعنا بالفعل تقديم الكثير من الخدمات للأخوة المهجرين , كما استطعنا أجراء احصاء شامل لكل العوائل المهجرة و هم مسجلين لدينا بالسجلات , اما المساعدات التي قدمناها لهم فهي مختلفة و متنوعة , في بداية الأمر احتظنا العديد من العوائل في الكنيسة ثم بدأنا بتشكيل لجنة للبحث عن مساكن لهذة العوائل و بالفعل قمنا بأيجاد بيوت لكل العوائل المهجرة و هذة اول معظلة تجاوزناها , ثم بدأنا بتقديم بعض المساعدات الى تلك العوائل من مواد غذائية بداية الأمر , ثم مواد اخرى عينية تحتاجها العائلة و لازلنا في برنامجنا فنحن نسجل اي عائلة عائلة مهجرة و نزورهم دورياً للأطلاع على حالتهم المعاشية و محاولة منا في ان نشعرهم بأننا دائما الى جانبهم و نقف معهم ...

هل هناك عوائل عادت الى مناطق سكناها ؟؟؟ حسب احصائتكم ؟

لا أعتقد ان هناك عوائل عادت , رغم اني غير متأكد من الأجابة بشكل اكيد ...

شكرا لك اخي العزيز

و شكرا لكم



و في تجوالنا بالمركز استطعنا الألتقاء بعدد من العوائل المهجرة .. فقد حدثنا رب احدى هذة العوائل ( ابو شهد ) و الذي هرب من مدينة الموصل قائلا ً :

انا لم اهجر و لكن الوضع السيء بالنسبة لنا نحن المسيحيين جعلنا ننتقل من مدينة الموصل الى بغداد و هذا الانتقال اضر بنا كثيرا انا املك عائلة تتكون من ( اختي , زوجتي و بنتان ) و كنت املك بيت كبير  في الموصلو معمل حجر و كانت حالتي المادية جد ميسورة و كنت في احسن حال , اما الأن فأنا اسكن في الأيجار و ادفع 200 الف دينار شهرياً , و فقدت عملي حيث اعمل في محل لتبديل الأطارات و بيتي صغير جداً و هو لا يكفيني و عائلتي , أن ترك بيتك و محل سكنك و عملك بكل المقاييس حالة صعبة جدا و هي مأساوية فأنت تترك كل ما بنيتة لسنوات طويلة لتتجهه نحو المجهول , اليوم تمر علينا فترة الأعياد و هي بكل المقاييس صعبة جدا , فكل شيء تغيير و كل شيء قد اتجه نحو الأسؤ , و الأسؤ من ذلك كله انك تجد نفسك وحدك في الميدان و رغم بعض المساعدات التي تقدم من هنا و هناك الأ ان الحل الجذري غير موجود و بعيد ... نحن نطالب بحل جذري لقظيتنا هل ستتركونا هكذا نواجه مصيرنا لوحدنا لا أدري ... و شكرا لكم .

شكراً لك اخي العزيز ...

توجهت بعدها الى عائلة اخرى هجرت من منطقة حي الصحة في منطقة الدورة كذلك و هي تتكون من 5 افراد ( ام و ابنان احدهما متزوج و له طفلة صغيرة ) :

و قد حدثنا ابو سما ( 30 سنة يعمل في مصفاة النفط في الدورة ) لقد خرجنا من حي الصحة بدون تهديد و لكن المنطقة لم تعد أمنة و توجهنا الى منطقة المشتل , و اعتقد اننا من أوائل العوائل التي خرجت من الدورة فقد احسسنا أن الوضع سيسؤ شيئاً فشيئاً , و نحن اليوم نسكن في بيت اقرباء لنا هاجروا الى استراليا , هنا المنطقة اكثر أماناً و منطقتنا منطقة هادئة و جيدة و قد وفدت الها الحقيقة الكثير من العوائل المهجرة و قد قدم لهم ابناء المنطقة المساعدة سواء من مسلمين ام من مسيحيين و قمنا بتوفير المسكن لهم , و احب ان اذكر ان احدى الحسينيات هنا كانت تساعد العوائل مع الكنيسة العوائل المهجرة وقد قمنا بأنشاء لجنة من مسيحيين و مسلمين تقوم هذة اللجنة بالبحث عن بيوت سكنية للمهجرين كما تبرعت الحسينية المذكورة بدفع بدل الأيجار للشهر الأول لبعض العوائل المسيحية

الحقيقة هذا شعور جميل التعاون بين العراقيين , و لكن هل ستعودون الى المنطقة و نحن نسمع الكثير من دعوات العودة سواء من الحكومة او من المؤسسات الأخرى ؟؟


الوضع في حي الصحة ما زال قلق , اكيد الوضع ليس كما كان في باديء الأمر و لكن ما زال الوضع قلق , هناك تقدم نحن لا ننكر هذا و هناك تواجد للدولة كان قد فقد لفترة طويلة ,و لكن لا وجود لحل جذري هناك بؤر للأرهاب في المنطقة لم يتم معاجتها هناك حواضن للأرهابين في المنطقة , رغم ان المظاهر المسلحة لم تعد متواجدة عند زيارتي الأخيرة للمنطقة و استطعت التجوال فيها و زيارة بعض الأصدقاء , الأ اني كنت اشعر اني اتجول في ثكنة عسكرية و كان هناك هاجس يلاحقني بأني سأتعرض لهجوم في اي لحظة ..


تحدث بعدها الزوجة ( ام سما) قائلة :
في منطقتنا في المشتل نحن نستطيع الذهاب الى السوق و التجول في المنطقة بشكل مريح دون التعرض الى مظايقات , هل هذا الوضع نستطيع ممارستة في مناطقنا في الدورة لا اعتقد ذلك , حسب ما يقال ان معظم الأسواق لا تفتح اصلا و هي مغلقة و تتعرض لهجمات بين فترة و اخرى , و مازالت هناك مواجهات بين القوات الحكومية و بعض المسلحين لذلك العودة الى هناك صعبة و محفوفة بالخاطر ...

شكرت العائلة و كانت هذة اخر العوائل التي التقيت بها , لانهي تقريري هذا على أمل و رجاء و نحن نعيش في فترة الميلاد المباركة بالعودة السريعة لكل عوائلنا المهجرة الى مناطق سكناها التي هجروا منها عنوةً ... و على امل عودة الأمان الى كل مناطق بغداد و ان لا تكون الخطة الأمنية و ما تلاها من تحسن في الوضع الأمني مجرد سراب سرعان ما يزول لنعود مرة اخرى الى الوضع المر و الذي يتمنى العراقيون بمختلف انتمائاتهم الخروج منه ...



أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية


غير متصل وليم يلدا حنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 171
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكر وتقدير لكل من يساعد اخوتنا في المحنة من مسيحي الاصل في بلد الاصل والاصيل ، وعند قرائتي لعنكاوا الموقرة وجدت هناك اكثر من ثلاثين اعلانا عن حفلات الاعياد وراس السنة وفي شتى اصقاع الدنيا واقتراحي هو كم تمنيت ان تذهب ايرادات تلك الحفلات الى مجموعة شعبنا الذي يعاني ويلاقي الأمرين مذكرين باننا نشد على ايادي الخيرين الذين  يقدمون المساعدات من دون علم الآخرين وجزاهم الله خيرا ومع احتواء بعض الكنائس لمكونات شعبنا المسيحي الواحد متمنين لكنائسنا التوحد لانها فعلا هي ساعات آلام المسيح الحقيقية ونتمنى للمحتفلين ايام هانئة مع عدم نسيان معاناة ذلك الشعب المظلوم وخاصة الكثير منكم عاش رحلة العذاب ومع كل الحب والتقدير الذين يمدون يد العون لاقربائهم في بلدان الهجر والهجرة  بصمت وقليلا من الاسراف في الشيروات التي سوف تاتي متوالية بعد اشهر وكم تمنيت ان ذلك الاسراف الذي لا معنى له ماديا وليس ادبيا حاشى ان تعمل كل قرية مع ذكرى شفيعها الى تجميع المال وارساله الى محتاجي اهلنا في الشتات او في وطننا العزيز بالرغم ان بعض من قصبات شعبنا تقوم بذلك ولكن هي دعوى لغيرهم  وانا اقترح ان يكون موقع عنكاوا مركزا  لتلك الانشطة لانها دائما السباقة بالمبادرات مع عدم بخس حق الاخرين الذين هم ايضا شموس في مجتمعنا المسيحي واقول للذين احتفلوا في اعياد الميلاد وراس السنة بانني احتفلت بصمت وحزن وشكوى لان اولادي يعانون كما يعاني الكثيرين  وهم في دول الجوار وهم صغار ولن اشكو لان الشكوى لا تفعل شيئا وكلمة ارددها
 "عيد باي حال عدت يا عيد" وشكرا لموقع عينكاوا لجعل القلوب تنبض في وقت واحد وفي قلب واحد وكل عام واعياد المتعبنين بالف أمل وأمل....
 وليم يلدا حنا


غير متصل عائلة الـبيـلاتـي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 57
    • مشاهدة الملف الشخصي
بسم الاب والابن والروح القدس
أولا نشكر أخونا العزيز فادي كمال على قدرته للتجول وتفقد احوال ابناء شعبنا المسيحي في بغداد

ونشكرك ايضا لانك تمكنت من ايصال هذه الرسالة الى من يهمه الأمر..... نتمنى أن يسمع العالم

أصوات هذه العوائل المظلومة التي تنتظر من يطرق بابها لمساعدتها وأخراجها من الكابوس الذي

تعيشه في هذه الايام الصعبة ونرجو من الجميع أن يحاول نشر هذا الخبر ونشر كل الاخبار المتعلقة

بأحوال ابناء شعبنا المسيحي في بغداد الآن ليسمع من يريد أن يفعل خيرا ويسعى أن يكسب أجرا

لينير طريقهم حتى يعيشوا بامان وسلام فألى متى سيبقون على هذا الحال؟    الداعين لكم بالخير

                                                              عشيرة الـبيـلاتـي في العراق_سوريا_استراليا_كندا



غير متصل ashtnetha_alsamano

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 126
    • مشاهدة الملف الشخصي
في البداية وقبل كل شي اود ان اقول الله يكون بعونكم

ومقهورة لسماع هذه الاخبار واحس بمعاناتكم والذي اصابكم اصابنا لان الدورة الحبيبة هي منطقتنا التي

اصبحت الان ماْوى للاشرار اللذين يكرهون المحبة والانسانية

ولكن ما عسانا ان نفعل وماذا نقول غير  ان ..... الشكوى لغير الله مذلة

وان نرفع اكففنا وندعي من ربنا وامنا مريم العذراء وسيدنا يسوع المسيح ومخلصنا ان يبعد عنا الاشرار

ويخلصنا من كل شر ومكروه ويحمي المسيحيين والعراق ,,,,,,, اميييييييييييييين ,,,,,,,,,

واحب ان اشكر  ( كاتدرائية مريم العذراء \ الكنيسة الشرقية القديمة )

لمساعدتها للعوائل المسيحية المهجرة من مناطقها الاصلية لسوء اوضاعهم وعدم الامان بالاضافة

للتهديدات....

واشكر الى كل من يساعد المسيحيين ويمد يد العون لهم

لان سيدنا يسوع المسيح علمنا المحبة والسلام ومساعدة المحتاجين

واطلب من الباري عز  وجل ان يحمي عراقنا الحبيب الغالي ويحمي كل المسيحيين من داخل وخارج

العراق,,,امين,,,


                                                                           ابنتكم الاشورية
                                                                     ashtnetha al samano           
                                                                             بنت الدورة
                                                                       اللقب القس خوشابا
           
           عمان \ الاردن





غير متصل lam

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 195
    • مشاهدة الملف الشخصي
باسم الاب و الابن الاله الواحد ...امين

في بدايه العام الجديد واعياد الميلاد نرفع صلواتنا الى طفل المغاره و امه العذراء مريم من اجل ان يعم السلام والخير من جديد في بلدنا العزيز،نرفع صلاتنا من اجل ان يعود ابنائنا و عوائلنا المهجرون الى ديارهم .نرفع صلواتنا من اجل ان يعطي الرب يسوع الصبر والقوه من اجل تحمل المصاعب اللتي يعانيهاابناءنا.الرب يسوع المسيح يكون معكم الى الابد امين....

لمياء منصور


غير متصل يوسف ابو يوسف

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5482
  • الجنس: ذكر
  • ان كنت كاذبا فتلك مصيبه وان كنت صادقا المصيبه اعظم
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام لكم..نشكر موقع عنكاوا والكاتب العزيز لدقهم هكذا نواقيس لكي يفيق كل نائم ويرى ماحوله ويساعد اخاه العراقي المهجر ولو بصلاة ولو بكلمة طيبه تزيل بعض الالام والقادر على الاكثر فبارك الله فيه وكل العراقيين الطيبين. وكل مانتمناه للعام الجديد ان يعود السلام للعراق وعوائلنا ويرجع الجميع لبيوتهم ويحل سلام المسيح فيها من جديد....يحميك الله ياعراق..ظافر شانو

والحياةُ الأبديَّةُ هيَ أنْ يَعرِفوكَ أنتَ الإلهَ الحَقَّ وحدَكَ ويَعرِفوا يَسوعَ المَسيحَ. الذي أرْسَلْتَهُ. (يوحنا 17\3)

غير متصل detroit

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكر وتقدير لكل من يساعد اخوتنا في المحنة من مسيحي الاصل في بلد الاصل والاصيل ، وعند قرائتي لعنكاوا الموقرة وجدت هناك اكثر من ثلاثين اعلانا عن حفلات الاعياد وراس السنة وفي شتى اصقاع الدنيا واقتراحي هو كم تمنيت ان تذهب ايرادات تلك الحفلات الى مجموعة شعبنا الذي يعاني ويلاقي الأمرين مذكرين باننا نشد على ايادي الخيرين الذين  يقدمون المساعدات من دون علم الآخرين وجزاهم الله خيرا ومع احتواء بعض الكنائس لمكونات شعبنا المسيحي الواحد متمنين لكنائسنا التوحد لانها فعلا هي ساعات آلام المسيح الحقيقية ونتمنى للمحتفلين ايام هانئة مع عدم نسيان معاناة ذلك الشعب المظلوم وخاصة الكثير منكم عاش رحلة العذاب ومع كل الحب والتقدير الذين يمدون يد العون لاقربائهم في بلدان الهجر والهجرة  بصمت وقليلا من الاسراف في الشيروات التي سوف تاتي متوالية بعد اشهر وكم تمنيت ان ذلك الاسراف الذي لا معنى له ماديا وليس ادبيا حاشى ان تعمل كل قرية مع ذكرى شفيعها الى تجميع المال وارساله الى محتاجي اهلنا في الشتات او في وطننا العزيز بالرغم ان بعض من قصبات شعبنا تقوم بذلك ولكن هي دعوى لغيرهم  وانا اقترح ان يكون موقع عنكاوا مركزا  لتلك الانشطة لانها دائما السباقة بالمبادرات مع عدم بخس حق الاخرين الذين هم ايضا شموس في مجتمعنا المسيحي واقول للذين احتفلوا في اعياد الميلاد وراس السنة بانني احتفلت بصمت وحزن وشكوى لان اولادي يعانون كما يعاني الكثيرين  وهم في دول الجوار وهم صغار ولن اشكو لان الشكوى لا تفعل شيئا وكلمة ارددها
 "عيد باي حال عدت يا عيد" وشكرا لموقع عينكاوا لجعل القلوب تنبض في وقت واحد وفي قلب واحد وكل عام واعياد المتعبنين بالف أمل وأمل....   

بسم الاب و الابن والروح والقدس

اوجه صلواتي الى الرب و اوقبل قدمين ابنهو الوحيد يسوعالمسيح فقط ليذهب ويرى ماذا يحصل وكم من عذاب يذوق المسيحي العراقي لانهم فقط مسيحي وئوجه ندائي الى من بامكانه ان يمد يد العون لاهلنا في وطن الام وهاذا لا يزحزح من ايمان العراقين .

واقول الى المسيحين المقيمين في اميركا و لو قسم قليل من الاذين يرمون اموالهم و تعبهم في صالات القمار (ووووووو...)
ليسة الكثير ما هوا مطلوب 1% من هذه الاموال اخيرا اطلب من العذراء البتول ان تحفظكم يا احفاد سرجون وحمورابي
         
                                                                                                          january-04-2008