ميزوبوتاميا وقصة الحياة


المحرر موضوع: ميزوبوتاميا وقصة الحياة  (زيارة 550 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ahmed alatbi

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 5
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ميزوبوتاميا وقصة الحياة
« في: 14:54 04/06/2008 »
ميزوبوتاميا وقصة الحياة
----------------------------

من مهد النور .. في ذلك العصر الباليوليتي وعلى ألواح طينية مشوية , نجد أسطورة الحياة في ميزوبوتاميا ..
من الأعلى العظيم تاقت إلى الأسفل العظيم ..
إلهة القمر رغبت بتقديم التعازي لإلهة العالم السفلي لموت زوجها الرب ( كولجانا ) فقررت النزول .
ثلاثة أيام غابت إنانا .. العب ذاق الويلات .. ننشابور يصرخ ويبكي لأجل سيدته أمام الآلهة لينقذها من الموت , القمر يغيب عن صفحة السماء , إنانا هي من طلبت من ننشابور التوسل للآلهة لإنقاذها فقد أحست بنفسها ضعيفة , خائرة القوى , لم تعد قادرة على مقاومة رغباتهم !
سبع بوابات مرت بها , عند كل واحدة يطلب منها الحارس نزع شيء من زينتها وملابسها .
ننشابور وشارا ولتراك ودّوا إنقاذها والتضحية بحياتهم .. (( كلا يا ننشابور , لطالما كنت مخلصا لي محافظا عليّ , وأنت يا شارا لم أقدم لك شيئا لتفديني بحياتك , وشكرا لك يا لتراك الغالي , لن أرضى بموت أحدكم بدلا عني . سأعود لأضيء النهرين .. قالوا أن لإنانا أن لا تموت ولا تعرى .. سأعود ...))  . اغرورقت عيناها بالدموع وأردفت : (( وحده تموز من ملك روحي وكياني , سيقدم أغلى ما يملك من أجلي , تموز الخير , أينما بذرتموه ستنمو المحاصيل وتزداد غلة الأرض )) .
وجاء رد تموز حاسما محققا لبلاد الرافدين خروج إنانا من عالم الظلمة بعد أن حملته العفاريت فدية لحبيبته .
- (( ماذا أصنع بحياتي من بعدك ؟ كيف يعيش جسدي بدونك ؟ كيف لي أن أنبت وأنمو وقد أسروا الحياة ؟ أسروا حبيبة الروح ومهجة الفؤاد , ودمي الجاري في العروق.. )) .
تموز العظيم يبكي أنهارا .. تموز يعتصر قلبه , وتتمزق روحه ويأخذ الألم منه مأخذه .
- (( إنانا .. هاهي روحي , لتتلاشى في أرضك ولتعرفي أم كل جزء منها عشقك وعبدك ..
   أرجوك اقبليها وأعيدي للبلاد فرحتها وللسماء ضياءها )) .
وهكذا عم الفرح ميزوبوتاميا بتضحية كبرى لم يكن لها مثيل في الأرض قاطبة ! لم يكن أحد ليضحي كما ضحى تموز الخالد في الأذهان , والخالد في الألواح , والخالد في عمق التاريخ .
أرض الفراتين تحتاج لتضحيات .. تنادي هل من مخلص يعيد إنانا النور ويبدد ظلام الغرباء ؟



                                                          أحمد العتبي
                                        إعلامي رابطة الإبداع الثقافي / بغداد
                        عضو المفوضية العامة لمؤسسات المجتمع المدني العراقية
                                أحد كتاب قنديل للأعلام والنشر والتوزيع / السليمانية
                                          ahmedalatbi1@yahoo.com