مار شربل من كاهن للاوثان في الرها الى نور المسيح


المحرر موضوع: مار شربل من كاهن للاوثان في الرها الى نور المسيح  (زيارة 2688 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل اليشا يعقوب

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
مار شربل من كاهن للاوثان في الرها الى نور المسيح


                  الشماس
        اليشا يعقوب شمعون
          كاليفورنيا - اميركا

shamashaelisha@yahoo.com

هو رئيس كهنة الاوثان في الرها – الرفا – اورهاي في شمال مابين النهرين ، اول مدينة انتشرت فيها المسيحية،  اعتنق المسيحية على يد مطران الرها برسميا الذي قال له " ليطالبك المسيح رب السماء والأرض بجميع هؤلاء الناس الذين تضلهم وتخدعهم وتبعدهم عن الإله الحق" فتاثر بالكلام فذهب سرا الى الكنيسة ليتعمذ وما ان سمع الحاكم بذلك حتى قام بمحاولات عدة لارجاعه للوثنية بالتهديد والترغيب.


جُلد بالسياط , ومشّّطوا جنبه بأمشاطٍ حديدية. وبعد أنواع كثيرة من التعذيب أمر الحاكم أن توضع حلقةٌ في فمه ويسحب خارج المدينة , وأن ينشر بمنشار وحينما يشرف على الموت يُقطع رأسه بحد السيف . عندما أراد الجلادون أن يسقوا مار شربل خمراً رفض وقال : إني أريد أن أشعر بالنشر وبالسيف الذي يحز عنقي وعوض الخمر امنحوني مهلة لأصلي , والتفت مار شربل نحو الشرق وصلى بصوت عالٍ وقال : أيها المسيح أغفر لي كل ما أغظتك به بتقدمتي الذبائح النجسة للأصنام المائتة , واشفق عليّ و أنقذني من الدينونة العتيدة , وتحنن عليّ مثل تحننك على اللص التائب , واقبلني كما قبلت التائبين العائدين إليك , ولا تعاملني حسب صرامة عدلك لكوني دخلت كرمكَ في الساعة الحادية عشرة , وليكن موتكَ لأجل الخطاة هو الذي يبعثني في يوم مجيئك . وعندما نشروا مار شربل وأوشك أن يموت إذ بلغ المنشار إلى فمه , ضربوا رأسه بحد السيف .

اقتربت منه شقيقته باباي الحاضرة , وبسطت رداءها وتقبلت دمه والتمست منه أن يضم روحها إلى روحه لدى المسيح الذي أحبه وآمن به . وعندما سمع الحاكم ما فعلت باباي , أمر بتنفيذ حكم الموت عليها أيضاً في الموضع نفسه, ففاضت روحها وهي ما تزال تحمل دم أخيها . وكان ذلك يوم الجمعة / 5 / ايلول سنة / 105 / م


=========================

سيرة القديس مار شربل ( 25 صفحة)، فصل جديد مترجم من كتاب، سيرة الشهداء.


للاطلاع على الموضوع يرجى الضغط على الرابط التالي:







للتحميل