شبابنا و الزواج ---- مشكلة تحتاج الى حل ؟؟؟


المحرر موضوع: شبابنا و الزواج ---- مشكلة تحتاج الى حل ؟؟؟  (زيارة 777 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل akram_hanna

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 15
    • مشاهدة الملف الشخصي
شبابنا و الزواج ---- مشكلة تحتاج الى حل ؟؟؟

زار مقر جريدتنا مجموعة من الشباب وهم يطرحون مشكلتهم وهي عدم القدرة على الزواج في هذه الظروف التي تحتاج مراسيم الزواج الى تكاليف باهضة الثمن جدا وان اغلب هؤلاء الشباب من ذوي الدخل المحدود وقد يصل سن البعض منهم الى ثلاثين عاما , وقد تطرق البعض منهم قائلا ان مصاريف الزواج هذه الايام كبيرة جدا تصل حوالي عشرة ملايين دينار عراقي كحد ادنى لمن يريد الزواج بالشكل الدارج ويقول احدهم ان المصاريف لبعض الحفلات اخيرا وصلت ارقاما قياسية وذلك عن طريق شراء الذهب للعروس بمبالغ خيالية ورفع مبلغ (النقدي ) الى مبالغ مرتفعة نوعا ما ناهيك عن المصاريف الاخرى التي تتم في مراحل الزواج منذ الخطوبة مرورا بالمصارف التي تصرف داخل القاعة منها مصاريف الاطعمة والمرطبات التي تكلف العريس مبالغ تصل الى عشرة ملايين دينار  في احسن الاحوال وهذا ما نوهنا الية في مقالنا المنشور في الانترنت وجريدة السهل الاخضر وهو ( الزواج في قرانا والمصاريف اللامبررلها ) من هنا لا يستطيع معظم الشباب الزواج تحت هذه الظروف والمصاريف الكثير التي اشرنا اليها لهذا لابد ان نجد حلا لهؤلاء الشباب الذين هم خارج امكانيات الزواج المعروفة الان في قرانا منها توعية الشابة التي ستصبح عروسا بالاضافة الى والديها في هذا الجانب وعدم طلب مبالغ ضخمة من العريس بحجة ان ابنتهم ليست اقل من العروس الفلانية التي تم شراء لها ذهبا بمبالغ مرتفعة جدا بالاضافة الى طلب حفلة كبيرة اسوة بعروس بنت فلان وهكذا ,لهذا على العروس وذويها ان يطلبو مبالغ معقولة تتناسب مع دخل العريس وكذلك هناك مقترح اخر هو ان تتم مراسيم الزواج لهؤلاء الشباب بشكل جماعي تتولى جهة من منظمات المجتمع المدني مراسيم الحفل او احدى منظمات العاملة في العراق و حتى الكنيسة المحلية لها دور في تقليل هذه المصاريف عن طريق التدخل من خلال توعية الشباب والشابات وكذلك اهل العروس والعريس بهذا الاتجاه عن طريق تحديد مبالغ (النقدي) وكمية الذهب كما هو معمول في القرى المجاورة لنا , وكذلك يقع على عاتق عشائر المنطقة التوعية بهذا الاتجاة من خلال قيام الشخص الكبير بالعشيرة  بدوره الفعال من خلال توعية ابناء عشيرته باهمية الاقتناع بمبالغ قليلة بالدفع( النقدي )وشراء الذهب والتقليل من مصاريف الزواج وان يقتصر على مصاريف بسيطة , كما ان هناك جهات اخرى يمكن ان تساهم في مصاريف الزواج الجماعي منهم شؤون المسيحيين هذه المنظمة   الخيرية التي همها الوحيد هو مساعدة المسيحيين في محنهم ومشاكلهم يمكن ان يساهمو في اقامة الزواج الجماعي ويدفعون جزا من هذه المصاريف , اخيرا نضع هذه المشكلة التي طرحها هؤلاء الشباب امام ابناء شعبنا من كافة مكوناتهم عسى ان نجد اذنا صاغية لهذا الموضوع الحيوي والخطير الذي يضع شبابنا امام خيارين لا ثالث لهما اما العزوف عن  الزواج او الهجرة خارج الوطن ونحن على ثقة ان الجهات الخيرية من ابناء شعبنا امام    مسؤولية كبيرة اتجاه هذا الموضوع ونتمنى ان نرى مراسيم الزواج الجماعي قريبا والله من وراء القصد .
                                                                  اكرم حنا داؤد
                                                        رئيس تحرير جريدة السهل الاخضر