قوانين لحماية المرأة، كلمات جف حبرها دون ان تراها الشمس نساء مسيحيات من بغداد يشكين من قيود المجتمع


المحرر موضوع: قوانين لحماية المرأة، كلمات جف حبرها دون ان تراها الشمس نساء مسيحيات من بغداد يشكين من قيود المجتمع  (زيارة 41483 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فادي كمال يوسف

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 164
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
قوانين لحماية المرأة، كلمات جف حبرها دون ان تراها الشمس نساء مسيحيات من بغداد يشكين من قيود المجتمع


عنكاوا كوم – بغداد – فادي كمال يوسف

ستة سنوات عمر تطبيق الديمقراطية في العراق , بكل ما تحملة من عناوين  اعلام حر ,  انتخابات , منظمات مجتمع مدني , جمعيات حقوق انسان  و غيرها التي تُظهر أن العراق يسير باتجاه ديمقراطي يضمن حقوق الانسان و يحترمها , ومن بين المرتكزات الأساسية لهذه الحقوق، اعطاء المرأة حقها، وهو موضوع شائك ومتشعب كونه مرتبط بعدد من القضايا الاجتماعية و السياسية و الدينية التي تحتمل التأويل و التفسير.
الزواج , حق التعليم ,حق العمل , التعبير عن الرأي، فرض الاراء و الممارسات , مصادرة الحقوق , العنف المنزلي , المتاجرة بالنساء و تحويلهن الى سلعة تباع و تشترى، مواضيع تعمل الناشطات في حقوق المرأة على وضع قوانين دستورية، لتستطيع التعامل معها قانونياً.
ورغم ان جميع الاتجاهات والتيارات داخل المجتمع العراقي تنادي بحقوق المرأة وصيانتها، الا ان الاختلافات العميقة في تفسير و تؤيل و طريقة تطبيق تلك الحقوق مازال مثار جدل في الشارع العراقي.
المسيحييون، شريحة مهمة من شرائح المجتمع العراقي، لهم عاداتهم وتقاليدهم وممارساتهم، كيف ينظرون الى ما تحقق خلال السنوات الست الماضية في مجال حقوق المرأة ؟ ما هي مشاكل المرأة داخل المجتمع ؟ كيف تتعامل المراة مع محيطها الخارجي؟ هل تعكس الاختلافات الدينية , العرقية , القومية تأثيرات سلبية على المراة؟

السلطة الذكورية جزء من المجتمع العراقي
 ترى وسن صفاء , 23 عام بكالوريوس طب اسنان , أن المجتمع العراقي هو مجتمع ذكوري , و لذلك فان تطبيق القوانين التي نص عليها الدستور لحماية حقوق المراة لن يكون بالامر السهل.
وتشير الى وجود العنف المنزلي، وان المجتمع العراقي من المجتمعات الأولى في انتشار هذه الظاهرة السلبية، وهذا ما لا يمكن ايقافه بسهولة، لصعوبة وصول الاجهزة الحكومية اليه.
وتوضح ان تربية المجتمع سواء من الناحية المراة او الرجل هي قائمة على تربية ذكورية , اي ان المراة لا ترغب بالمطالبة بحقوقها , لا بل تعتبر بعض الممارسات السلبية للرجال عرف و قاعدة اجتماعية قد ترتبط بعض الاحيان بالدين كذلك , فالطاعة العمياء للزوج، الاب، الاخ، وتقبل العنف و الاهانة , قد تجد المرأة ان الخروج و مواجهة  هكذا ممارسات هي  خروج عن الدين و عصيان لله , وقد تنتقل هذة الظاهرة و الممارسة من البيت لنجدها في العمل , فيجد الرجل انه الأقوى و الاصلح و المهيمن على المراكز المهمة و القيادية , و هذا كذلك خطأ فليس الرجل هو السوبر مان الذي يستطيع عمل كل شيء و بشكل افضل مما ستفعله المرأة , وهذه بالتاكيد نظرة خاطئة و غير واقعية .
و عن التحول خلال السنوات الست الماضية، تقول "الحقيقة هناك تحول و تغير في مجال حقوق المراة لكنه غير ملموس على ارض الواقع نسمع الكثير عن وجود منظمات و مؤسسات تدافع عن حقوق المرأة لكن لا نلمس حضورها  العملي كما نسمع بالقوانين التي توضع لخدمة المرأة و ضمان حقوقها لكن لا نجد تاثيرها على النساء" .


توعية المراة بحقوقها الدستورية
وتجد هناء عمانوئيل القس , ماجستير علم نفس، وناشطة نسوية انه ورغم كل القوانين والتشريعات التي اقرت لضمان حقوق المراة العراقية , لا نجد انها نالت حقوقها بشكل كامل، فالقوانين و التشريعات رغم اقرارها دستورياً الا انها لم تُفعل، بكل ما يقام من مؤتمرات و فعاليات لدعم حقوق المراة الا اننا نجد ان فئة معينة من النساء هن من يشاركن , و نجد ان هناك تغييب للكثير من الفئات و الفعاليات النسوية , مما يؤدي الى غياب شريحة واسعة من النساء.
وتضيف نحتاج اليوم الى دورات توعية اكثر، وورشات عمل بين مختلف الشرائح النسوية , تعطى فيها المراة جرعات من التوعية بحقوقها الدستورية , لكي نستطيع حينها المطالبة و بقوة بتطبيق القوانين الدستورية الخاصة بالمراة , اما منظمات المجتمع المدني فهي من وجهة نظرها تقوم بما عليها من دور في توعية المراة و لكن مازال دورها لا يرتقي الى المستوى المطلوب بسبب الظروف الصعبة التي تحيط بمثل هكذا عمل في بغداد , و كذلك بسب عدم اكتمال نظرة  لعمل هذا النوع من المنظمات، وعدم فهم دورها الحقيقي في خدمة المراة، اما فيما يخص المجتمع فهو يشهد حالة من التقدم نحو المدنية و الأنفتاح , و لكنة  يتقدم ببطأ شديد مما ينعكس على حقوق المرأة التي تعاني  من ضغوطات المجتمع  .
 
قيود على المراة المسيحية
بينما ترى نور، ماجستير هندسة سيطرة و نظم , تدريسية في الجامعة التكنولوجية ,  ان المراة في العراق لم تحصل على تغيير كبير في وضعها العام , فهي كانت و مازالت تعمل في مختلف مجالات الحياة , و اثبتت وجودها بجدارة، تعتقد ان هناك تغيير بسيط في وضع المراة فهي ما تزال بعيدة عن الأدوار التي تستحقها رغم تميزها في الكثير من النواحي الحياتية.
وتقول "كنساء عراقيات مسيحيات نشعر باننا مقيدات من قبل مجتمعنا , نامل ان تستطيع المراة العمل بحرية اكبر مما علية الأن , و التحرك في الكثير من مجالات الحياة بشكل اوسع .




تقول جنان صليوا يوخنا , رئيسة جمعية اشوربانيبال الثقافية , ان الرجاء الذي ينشده العراقييون في المساواة و الديمقراطية , جاء كلاماً و تعبيراً و جاء دليلاً لتطورنا و تفهمنا و رقينا , فهكذا نص الدستور و جاء منصفاً لحقوق المرأة و مدافعاً عنها الأ ان الواقع الذي نعيشه شيء مختلف عن الحبر الذي كتب فيه الدستور.
وتتابع "المراة مغيبة، بغير ارادتها، والاسوء قبولها بهذا التغييب بينما يقع على عاتقها مسؤولية العمل بجد نشاط كي تنال حقوقها، وخير وسيلة تعينها على ذلك ثقافتها وكفاحها اللذان يخلصانها من السلطة الذكورية الجائرة".
ترى احدى طالبات قسم هندسة الحاسبات في جامعة بغداد ان لا دور حقيقي للمراة العراقية في المشهد السياسي للعراق، ورغم وجود حصة للنساء الا انهم مهمشات و لا يوجد صوت نسائي حقيقي الا ما ندر.
وتقول ان وضع المرأة المسيحية داخل العائلة جيد الى حد كبير، وافضل من وضع مثيلاتها في العوائل غير المسيحية  لكن هذا لا يعني عدم وجود اضطهاد داخل الحياة العائلية الا انه بسنب اقل مما تشهده بقية العائلات العراقية .
وتقول ان مشكلة تعرض المراة للعنف داخل عائلتها، لم يتكفل بها القانون والدستور العراقيين ولم يجدا طريقه لحلها، وتستشهد بأزدياد حالات الطلاق، واصفة اياها بـ "الظاهرة السلبية" المضرة بالمجتمع، ربما هي قليلة داخل المجتمع المسيحي الا انها بدات تظهر، وهناك حالات حصلت . وتستطرد "اذن هناك خلل داخل العائلة يجب معالجته، ربما عملت الكنيسة على ايجاد الحلول لكنها لم تكن دائماً ناجحة , هناك تغيير حصل في عموم العراق و ليس من جانب حقوق المراة فقط , و لكن بالنسبة لحقوق المراة لم يكن بالمستوى المطلوب" .
وتقرأ نغم كمال، بكالوريوس هندسة حاسبات، تدريسية في الجامعة التنولوجية , وضع المرأة بأنه افضل مما كان سابقاً ,وان هناك تغيير طفيف في مجال منح المرأة حقوقها، وتشير الى دور منظمات المجتمع المدني، المطالبة بتثبيت حقوقها النساء، والتي تعتبر خطوة نحو التقدم .



لكنها ترى ان المجتمع يحتاج الى المزيد في تطبيق ما يقر من قوانين وهذا هو ما نعاني منه اليوم.
أجماع نسوي على وجود تغير ملموس من جهة منح المرأة حقوقها، لكنه تغيير بقى اسير الورق ولم يتجرأ على الخروج من اطارها الكلامي الى الواقع الفعلي، فهل ستتحول الكلمات الى واقع ملموس تقطف ثمارها النساء؟






غير متصل sargon2000

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 39
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المراة هي نصف المجتمع ولهذا المجتمع العربي يعيش شلل نصفي لانه دمر نصفه الثاني وهذا كله اتى من البداوه ..والدين الاسلامي ادخل القيم البدويه في شريعه الله اي شرعها بدلا من محاربتها ولهذا نرى اي بلد يدخله الاسلام تنتهك حقوق المراة ..لان الايه تقول اذا لمست المراة او الغائط بطلت صلاتك..فالمراة هي بمستوى الغائط فكيف تعطى حقوقها


غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3797
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا اخ فادي على هذا الخبر و الصور الحلوة ..فعلا المجتمع يتقدم بوجود المراه ولولا المراه لايتقدم
المجتمع .ولابد من اعطاء حقوقها كاملة سواء في البيت ام في الشارع ام في مكان عملها حتى يتقدم
المجمتع ولكن اذا يعطي حقوقها سوف يضييع المجميع..و هذه حقيقة لابد منها

تحياتي
جيهان الجزراوي
هولنده

الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله

غير متصل taghred

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 90
    • مشاهدة الملف الشخصي
ليش الشعب عند حماية او حق لو يحجي المراة ميتة ميتة فلا تنفخو باربة مقطوعة .
قبل سبعة سنين كونا نقول شعب جبان يقودهو قائد مجنون .
لأن ماذا نقول ............؟


غير متصل ابن النهرين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
    • مشاهدة الملف الشخصي
كيف ستاخذ المراة حقوقها اسوة باخيها الرجل في بلد تحكمه مجموعات من اصحاب العمائم المتخلفين عقليا افتوني يا رعاكم الله .


غير متصل ثامر يلدا التلاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 180
  • الجنس: ذكر
  • احب من يحبني ولا اكره من يكرهني
    • ياهو مسنجر - thamer_yelda@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
                     بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

صعبة جدا على المراة (وخاصة المرأة المسيحية) ان تعيش في ضوء ديمقراطية دينة اسلامية .

في العراق ونستطيع ان نقول لها اللة يرحمها.

انظرو الى البرلمان العراقي وبذات الى المراة المتواجدة في البرلمان باللة عليكم هاي شكولات وخلقة

امرأة برلمانية .







                                                                           ثامر يلدا التلاني_سوريا_جرمانا
                                                                           thamer_yelda@yahoo.com
                                                                           00963992664987



غير متصل ام العراقيين

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 10
    • مشاهدة الملف الشخصي
ياريت على المجنون احسن من اللي انتم هللتم على اساس جاو العقلاء فبالعافية علينا لان لم نرضى بنعمتنا


غير متصل georges.boutani

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 822
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألمرأة تساوي ألرجل وأكثر في ألمجتمعات ألمتحظرة
هل يؤخذ برأيها ألأن أو تستطيع أن تمنع زوجها من
ألزواج بأكثر من احدة أو أن تلغي فكرة بنت ألعم لإبن
ألعم أو تسافر لوحدها فتشوا عن ألأمان ألأن وبعدها
حقوق ألمرأة


غير متصل dany.k

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2046
  • الجنس: ذكر
  • ★★★★★
    • مشاهدة الملف الشخصي
★                                       ★               
                              

غير متصل MUNIR_QUTTA54

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1969
    • مشاهدة الملف الشخصي




                      اخي العزيز جئت للموقع بموضوع حقيقتا ذو اهمية ولماذا ننسى المرأة

                     لانها أمرأة اذا بهذا التعبير لنقول نسينا أمنا وايضا اختنا ثم الزوجه و00الخ

                     الرجل صح هو الرجل الاب الكفيل في العائله في ذلك الزمان لكن بعد أن

                    قامت الام  يد بيد مع الرجل الاب في تدبير امور الحياة كافة مشتركة وزائد

                    على الرجل الامور العائليه والحمل والولاده والتربيه والتعليم وامور البيت كل

                    هذه لااطيق المرأة 00 كيف لاتكن هي النصف الاخر وهذا من حقها ورأي

                   ايضا مساندا لما طرح من الاخوات الذين التقيت بهم 00 ولعلمي تبقى الامرأة

                  هكذا مادام التفكير بان المرأة شرف الرجل فيخاف عليها لاجدل في ذلك ولكن

                  المرأة شقت الحياة ونجحت بتقرير المصير في حياتها وما العيب في ذلك ألم

                 نفكر من حماها ومن أرشد لها طريقها ايضا بجميع امور الحياة الصعبة ولاننسى

                حقوق المرأة في الشرق لاعامة  بل الاغلبيه رأت التحسن ولكن بالتقاليد وليست

               تلك الحقوق التي تتميز بها الغربيه عنها لا لانه في دوله حضاريه وتناشد بالحرية

               والديمقراطيه والقانون يحميها كل هذه الامور المرأة العربيه تستحق الكثير والاحسن

              منها بفارق كبير لانها متأصله بالعادات والتقاليد مهما تغيرت الظروف وطبيعتها و

             خاصة من ناحية عائلتها 00 لاأريد الدخول باكثر من هذه التفاصيل واختصر أنها حقا

            النصف الاخر للرجل ولااقول ظله 00 لكن مايدور في ذهن كل واحد هو سيكون موضع

           اختلاف وله مجال النقاش ولا اقول بذكر شيء عن امور الحياة والعائله وظروفها وخاصة

          اليوم من أيجابيات وسلبيات الطرف هذا عن ذلك تحددها الثقافه الاجتماعيه لا الشهاده 

         الجامعيه لانه المثل يكول اسئل المجرب ولاتسئل الحكيم 00  تحياتي لك مع التقدير 0


                 منير قطا
       

               

                 

   


غير متصل نبيل شمعون

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
    • مشاهدة الملف الشخصي
هاااااااااااااااااي شباب وشابات كيف صحتكم بصراحة والصراحة حلوة....انا لا ادافع عن صام حسين ...بس للامانة اقول ان صدام احسن بكثير من حكام العراق حاليا (اهل العماماتالسوداء) صدام كان علمانيا ...وهسة اجونا العملاء من ايران يحكموننا صرنا انشوف اللطميات مال الشيعة وصاروا يدخلون مناطق مسيحية ويلطمون على روحهم ...هذا يا دين يسمح بزواج اربع نساء ويقولون نحن مع حرية الامراءة هاي ياحرية وارجو نشر موضوعي لاني اتكلم الحقيقة ...والذبح بالشوارع اللي ما لابسة حجاب يقتلوها هي هاي الحرية الامراءةمع الاسف


غير متصل georges.boutani

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 822
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
هل يوجد رأي للمرأة في المجتمعاة الاسلامية بصورة
عامة فهم يقولون الله احد لا شريك له طيب فتعدد الزوجاة
والاحتفاض باربعة ماذا تعني زواج المتعة هل يوجد فرق
بينه والزنى وهل مبدأ بنة العم لابن العم الغى وزواج مرة
الشقيق وهى بمثابة الاخة بعد وفاته ماذا تعني فليكن الله في
عون الاخوات المسلمات
جورج يوسف البوتاني
فرنسا ليون


غير متصل قشيشا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
قبل أن نتهجم على اي دين أو بلد علينا ان نهاجم انفسنا ونبدا بمنح الحرية لبناتنا في البيوت تكلم الكثيرون عن ما قبل 2003 وبعدها وانا اقول لكم ما هي المقدمات التي منحناها لانفسنا اما كل التطورات التي دخلت بيوتنا اعتقد ان الحرية اليوم تُفهم بشكل مغلوط حريتي تنتهي عند حرية الاخر احترام التقاليد ينم عن ثقافة ومحبة للوسط الذي نعيش فيه التبرج الفاضح ليس بحرية كما أن الحجاب لا يدل على العفة فالمراة التي تتذمر لعدم تمكنها من الخروج أو العمل خارج البيت هل تتم عملها الاول الا وهو تأسيس عائلة قوية وبيت متين (الام تلم) وفتياتنا اليوم يعملون لا بل بدأت بعضهن تمارس هذه السلطة بصورة قد تعيد إلى الاذهان المقولة المغلوطة المراة و السياسة عدوان لدودان قد يعرفني البعض بأنني من المناصرين للمراة ولكني اطلب من المراة أن تلعن الكجتمع مثل ناريمان بل أن تفرض على المجتمع شخصيتها ليس بترجها بل بالعقل ومن قال بأن الدين غطاء لتهميش المراة بحجة أن الرجل هو رأس المراة فعلى النساء أن يجيبوا جوابا حكيما ألاو وهو  إن كان الرجل راس المرأة فالمراة هي الرقبة التي تدير الرأس كما تشاء ولتقل مع مار بولس مع المسيح ليس من فرق بين رجل وارمراة


غير متصل sanfora76

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 92
    • مشاهدة الملف الشخصي
عاشت الايادي موضوع جميل
 



غير متصل الصوت الصارخ

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 749
    • مشاهدة الملف الشخصي


  لا  حقوق  للمرا’  طالما  العرف  السائد  في  المجتمع  يطالب  بتطبيق  قيم  ومفاهيم  كانت  سائدة  قبل  14  قرن


غير متصل حقيقةام زيف

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المراة هي نصف المجتمع ولهذا المجتمع العربي يعيش شلل نصفي لانه دمر نصفه الثاني وهذا كله اتى من البداوه ..والدين الاسلامي ادخل القيم البدويه في شريعه الله اي شرعها بدلا من محاربتها ولهذا نرى اي بلد يدخله الاسلام تنتهك حقوق المراة ..لان الايه تقول اذا لمست المراة او الغائط بطلت صلاتك..فالمراة هي بمستوى الغائط فكيف تعطى حقوقها
اود ان اصلح الغلط تبعك اولا الايه ليست كذلك..انتم من عوايدكم تحرفون في الايات ماقصرت حرفت في الأيه حسبي الله تفسير الايه هي ان الرجل عندما يوضئ لصلاه لا يلمس المرأه حتى لاينقض وضوئه ولماذا لان المرأه مثيره للشهوه لان الصلاه يجب ان يكون قلبك خالي من امور الدنيا وتكون طاهرا حتى تصلي وتنهي من الصلاه وافعل مايحلو لك  حتى المرأه نفس شي اذا لمست الرجل يبطل وضوئها لانه مثير للشهوه فرجاء لا تتطوال على الاسلام اقدر احلف ان الحريه دمرت المرأه وماتعيش سعيده ولا راحه نفسيه اتحدى شوف المملكه العربيه السعوديه اكبر دوله اسلاميه حقانيه ولعلمك الدين الاسلامي لم يترك لا صغيره ولا كبيره الا احصاها  احنا نتوضا خمس مرات عشان خمس صلوات في اليوم والله يارجلي انظف من وجهك..من جد الدين الاسلامي دين العدل والنظافه والطهاره


غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12162
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
           اصبحـــــنَ النّساء / وليس جميعهنّ / في العراق
                الجديــــــد ,, عبارة عن سلعة تباع وتشترى ,, لمن يدفـــع أكثر !
                       خالص تقديرنـــــا ...



غير متصل ** يدكو **

  • اداري منتدى الهجرة واللاجئين
  • عضو مميز متقدم
  • *****
  • مشاركة: 8861
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الانسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل لؤي بطرس

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 44
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا اخ فادي على هذا الخبر و الصور الحلوة ..فعلا المجتمع يتقدم بوجود المراه ولولا المراه لايتقدم
المجتمع .ولابد من اعطاء حقوقها كاملة سواء في البيت ام في الشارع ام في مكان عملها حتى يتقدم
المجمتع ولكن اذا يعطي حقوقها سوف يضييع الجميع..و هذه حقيقة لابد منها


لؤي / هولندا



غير متصل duraid farage

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 401
  • الجنس: ذكر
  • مراسل عنكاوا كوم
    • MSN مسنجر - duraidfarage@hotmail.com
    • ياهو مسنجر - duraidfarage
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المراة هي نصف المجتمع ولهذا المجتمع العربي يعيش شلل نصفي لانه دمر نصفه الثاني وهذا كله اتى من البداوه ..والدين الاسلامي ادخل القيم البدويه في شريعه الله اي شرعها بدلا من محاربتها ولهذا نرى اي بلد يدخله الاسلام تنتهك حقوق المراة ..لان الايه تقول اذا لمست المراة او الغائط بطلت صلاتك..فالمراة هي بمستوى الغائط فكيف تعطى حقوقها
اود ان اصلح الغلط تبعك اولا الايه ليست كذلك..انتم من عوايدكم تحرفون في الايات ماقصرت حرفت في الأيه حسبي الله تفسير الايه هي ان الرجل عندما يوضئ لصلاه لا يلمس المرأه حتى لاينقض وضوئه ولماذا لان المرأه مثيره للشهوه لان الصلاه يجب ان يكون قلبك خالي من امور الدنيا وتكون طاهرا حتى تصلي وتنهي من الصلاه وافعل مايحلو لك  حتى المرأه نفس شي اذا لمست الرجل يبطل وضوئها لانه مثير للشهوه فرجاء لا تتطوال على الاسلام اقدر احلف ان الحريه دمرت المرأه وماتعيش سعيده ولا راحه نفسيه اتحدى شوف المملكه العربيه السعوديه اكبر دوله اسلاميه حقانيه ولعلمك الدين الاسلامي لم يترك لا صغيره ولا كبيره الا احصاها  احنا نتوضا خمس مرات عشان خمس صلوات في اليوم والله يارجلي انظف من وجهك..من جد الدين الاسلامي دين العدل والنظافه والطهاره

اخي الصوت الصارخ الله لا يجعلك صارخ حتى لا تؤذي اذاننا
بالنسبه الى تفسيرك الكريم فيثبت من كلامك بان الشهوى في داخلك ولاكن بدون ادوات واذا لمست المراة توفرت الادوات فيا اخي اخرج من هذه البودقه ذات الراس الظيق حتى تتنفس الصعداء وتفهم بان التوجه الى الله يكون بطهارة القلب لا الجسد فكم من اناس يقتلون ويذبحون وهم على وضوء حسب شريعتكم ومثال ذلك ما حصل بكنيسه النجاة يا مؤمن ؟


غير متصل ابن النهرين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
    • مشاهدة الملف الشخصي
حقوق النساء في الفكر الاسلامي .




غير متصل ابن النهرين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
    • مشاهدة الملف الشخصي
حقوق النساء في الفكر الاسلامي .


غير متصل ابن النهرين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
    • مشاهدة الملف الشخصي
حقوق النساء في الفكر الاسلامي .




غير متصل ابن النهرين

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 142
    • مشاهدة الملف الشخصي
كيف ستاخذ المراة حقوقها اسوة باخيها الرجل في بلد تحكمه مجموعات من اصحاب العمائم المتخلفين عقليا افتوني يا رعاكم الله .




غير متصل نجاة الورد

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 43
    • مشاهدة الملف الشخصي
فعلا المجتمع يتقدم بوجود المراه ولولا المراه لايتقدم
المجتمع .ولابد من اعطاء حقوقها كاملة سواء في البيت ام في الشارع ام في مكان عملها حتى يتقدم
المجمتع


غير متصل Shinobi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 81
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
السبب الرئيسي لهجرة المسيحيين هو انهم لايستطيعون ان يعيشوا بحريتهم..وهذا من زمان وليس بعد 2003 لكن السفر لم يكن مفتوحا كما هو الان..وكل واحد يعرف نفسه...احنة عدنة حرية معتدلة وليست "بداوة" مثل الجماعة في العراف..او حرية مبتذلة كما الجماعة في الغرب....كل واحد يعرف نفسه..وهذا موجه الى الشخص الذي يتكلم كلام اكبر من نفسه عن دولة تعبانة ودكتاتورية وبدوية مثل السعودية....

يوم اللي كل المسيحيين يخلصون من هالبلد الغير قانوني اللي تأسس سنة 1920 على دمائنا بعد المذابح التي المت بنا....وخل نشوفكم شون حتحكمون العراق..ناركم تاكل حطبكم


غير متصل الصوت الصارخ

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 749
    • مشاهدة الملف الشخصي


بأسم الآب الهادي 

والأبن الفادي

والروح القدس 

عليه اعتمادي

الإلـه  الواحد

آ مــيــن [/color]

 

موضوع نظرة المجتمع الذي يعتمد  المفاهيم والتقاليد الدينية معروفة للقاصي والداني

ولا  يحتاج الى نقاش

فها  هي الصورة    التي  تشبه الأشباح السوداء  خير دليل على القيم والمفاهيم والمـُثل المتبعة في البلاد العربية والأسلامية



الرب يبارك بك وبجهودك المفيدة القيمة  والمتميزة

استاذنا الطيب الكريم

سلام ونعمة وبركة الرب  معك
[/size]




                   


غير متصل habanya_612

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4812
    • مشاهدة الملف الشخصي


      المرأة والقانون والدستور والمستور  . . . !

          شاعران معاصران كانوا في العراق انذاك ,

        الرصافي   : علم ودستور ومجلس أمة
                                                     كل عن المعنى الصحيح معرف
                       أسماء ليس لنا سوى الفا
                                                        ظها أما معانيها فلا تعرف

     الزهاوي : كان ينادي بالسفور  , أسفري يا أبنة فهري .......



غير متصل azizyousif

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5629
    • مشاهدة الملف الشخصي


             بطبيعة الحال المرأة تعتبر نصف المجتمع ولهذا نجد بأن المجتمع عندما يتقدم ويزدهر وذلك بوجود
             المرأة ولولا المرأة نرى بأن المجتمع لايتقدم . ولهذا علينا ان نعطي للمرأة حقوقها الكاملة سواء
             في مجال العمل اوفي البيت او في المعمل .... الخ  .



              عزيز يوسف / النمسا



غير متصل Edy Simon

  • اداري منتدى الهجرة واللاجئين
  • عضو مميز متقدم
  • *****
  • مشاركة: 5221
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


اعزائي الكرام
تحية طيبة وبعد
بالحقيقة اني اتكلم عن المرأة العراقية وخاصة من ابناء شعبنا مو غير...
لذا انا اقول حقاً انها عائيشة بين المطرقة والسندان....
واعني بهذا انه متربية تربية شرقية ومحافظة....
لذا نرى اغلب النساء العراقيات وليست كلهم, عندما يخرجون الى بلدان غربية,
يبقون محافظين على عاداتهم وتقاليدهم, والقسم القليل يحاول يتطبع على اطباع البلد,
وبالاحرى اكثر تحررا وتطبقا لقوانين البلد المتاحة للنساء في البلد...
لذا اقول الله يساعدكم بنات او نساء المستقبل الذين تربو في العراق,
وتربية مسيحية صالحة...
واني مسشتعد انم اذكر امثلة على ذلك كثيرة...
تقبلو تحياتي
جوسي البغدادي باحث اجتماعي المانيا



غير متصل ماهر سعيد متي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 568
  • الجنس: ذكر
  • المشاور القانوني ماهر سعيد متي
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

غير متصل CamKrist

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
Similar matter has already been discussed at yahoo answers. I can post the link if needed

I'm on Twitter and my essay