ملاحظاتي حول مقال السيد انطوان الصنا


المحرر موضوع: ملاحظاتي حول مقال السيد انطوان الصنا  (زيارة 1075 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل جورج ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 396
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ملاحظاتي حول مقال السيد انطوان الصنا
               

     قبل الدخول في صلب الموضوع، أحب ان أكد ومن خلال هذا المقال، على اننا لسنا ضد الحكومة الكردية التي تحكم الاراضي الاشورية في شمال العراق، ولا ضد أي شخص ممن يدافعون عنهم بمقالتهم وندواتهم. لكننا ضد اي سياسة لا تنصف ابناء شعبنا الآشوري في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها العراق بصورة عامة، وضد كل انسان يُلفق حقائق لا وجود لها.
 فكل انسان حر في الكتابة، شرط ان يكتب ويعبر عن  ما يجول في أعماق نفسه بكل منطقية وموضوعية.

بعد قراءتي لمقال السيد انطوان الصان والمنشور في موقع عنكاوا كوم تحت عنوان (تصريحات مفخخة وخطيرة للسيد ابلحد افرام ... في امريكا) (1) وما جاء به من هجوم عنيف على السيد افرام وقائمته الحزبية. أحببت ان أوضح بعض النقاط المهمة التي هي ,وانا على يقين,  مخالفة على ما جاء به السيد انطوان في مقاله. أملي ان يتسع صدر السيد انطوان من ذلك.

اولاً: تقول يا سيدي العزيز مُخاطباً السيد (افرام) بعنف..
 "تسمي اقليم كردستان مناطق شمالية كما كان النظام البائد يطلق على اقليم كردستان سابقا في نظرة الغاء وتهميش وعنصرية متى تحول الاقليم الى شمال وجنوب جغرافي وليس قومي ؟"

ونحن نقول لك يا سيدي العزيز "انها جريمة بحق التاريخ ان يلقب اقليم له تاريخ ومجد اشوري عبر الاف السنين (بكردستان) بل انه إجحاف بحق الحضارة الاشورية ان يلقب باسم شعب لا تاريخ له في المنطقة. فانه اقليم اشوري صرف وأبنائه ما زالوا أحياء، حتى وان يتم تهجيرهم قسراً من موطنهم (بلاد الرافدين) الى اماكن بعيدة ، لكن، في الآخر ما زالوا احفاد اشور ولهم الأولوية ليحفظوا اسمهم التاريخي.
وايضا احب ان اسالك لكونك احد المدافعين عن الاكراد وتاريخهم القصير. متى يا سيدي الكريم بداء التاريخ العراقي يذكر كردستان في صفحاته؟.


ثانياًً: تقول يا سيدي العزيز ان المال الذي يُصرف على شعبنا يأتي من ميزانية "الكرد".     
 
ونحن نقول لك يا سيدي العزيز ان هذه الأموال هي من النفط العراقي. وميزانية الأكراد التي تفتخر بها، ما هي إلا أموال استـُخرجت من الأراضي الأشورية التي يستوطنونَ عليها ، و الأموال من حقنا وليست منحة من الاكراد، فلا داعي لان تفتخر الفـَخاّرة على صانعها. وتشويه الحقائق.
وازيد على هذا وذاك يا سيدي العزيز، ان الامم المتحدة قد زكت الحكومة الكردية لتوزيع الحصص النفطية على ابناء الشعب، وبالفعل قامت الحكومة مشكورة بترقية السيد اغا جان لهذه المهمة (مع وجود جهات اجدر منه بكثير) لتوزيع الحصص على ابناء شعبنا في المنطقة الشمالية (اشور) بالتساوي، وبعد وصول السيد اغاجان الى المنصب، بداء بتوزيع الحصص على ابناء شعبنا مبتدأً من "كتاب المقالات والمغنين والاعلامين والصحفيين..)، ولا اعلم متى سوف يحين دور الفقراء الذين لا حولة لهم ولا قوة! اللبيب تكفيه الإشارة.

ثالثاً : تقول "ماذا قدمتم لشعبنا في اقليم كردستان ؟ من اعمار وبناء قرى وصيانتها واقامة مشاريع وتقديم مساعدات وتحقيق مكاسب وغيرها".
 
ونحن نقول لك يا سيدي العزيز ان البيوت التي يبنيها السيد اغا جان بأموال شعبنا، ليست (طابو) (Ownership) أي ليست باسم صاحب البيت، بمعنى (كاعدين حراس للبيت)، وعلاوة على ذلك، ان المناطق التي تُبنا عليها البيوت تحتاج الى تعمير قبل البناء وتزويدها بمتطلبات الحياة كالماء، والكهرباء، وتبليط شوارع جديدة..لخ) فحالة البيت المُبنى أشبه بقصر جميل في صحراء قاحلة. 

رابعاً: ثم تقول "لماذا تستكثر ياسيد ( افرام ) على شعبنا التمتع بجزء من ثروة وطنه الذي حرم منها طيلة مئات السنين العجاف التي خلت انه تعويض طبيعي له عن جزء من الخسائر المادية والنفسية والمعنوية التي لحقت به"

والذي يسمعك تقول هذا سوف يفتكر ان شعبنا المسكين بالفعل له حصة من الاموال!.. على أي حال..
  ونحن نقول لك رأفةً بقرائك يا سيدي العزيز وعش الواقع مرة واحدة!، فعن أي شعب تتحدث؟ وعن أي مُتعة تقصد؟ هل عن الموظفين الذي طُردوا من عملهم لكونهم لم يُصوتوا لقائمة عشتار (راجع الخبر من الرابط التالي) ام عن الحراس الذين تم فصلهم لكونهم منتمين لحزب اخر غير الذي تدعمه الحكومة الكردية؟،  ام عن المواطنين الذين تصلهم مساعدات غذائية من اللجنة الخيرية الاشورية او غيرها  من اللجان الغربية امثال كابني؟، ام عن الاف المتشردين في الدول المجاورة وليس من يطعمهم؟. ام ...لخ. (ام ان هؤلاء ليسوا من شعبنا؟ وهم خونة وعملاء، ولا يجب ان يتمتعوا بالثروة الوطنية ..؟).

وأخيرا اكرر ما قلته مسبقاً، لسنا ضد الحكومة الكردية، لا اليوم، ولا غدًا، ولكننا ضد الاعمال التي تسيء لشعبنا الاشوري، وايضا هذا ينطبق بالدرجة الاولى على الحكومة المركزية. التي في وسط دائرتها يُقتل ويُهجر ابناء شعبنا ويُنهب، ولا تتدخل الحكومة وتحاول ان تحمي هذا الشعب الأصيل من هجمات المتربصين به. 


والرب يبارك الجميع
الشماس جورج ايشو
مؤسس شبكة الشعاع الاشوري
www.assyrianray.com
خبر طرد الموظفين
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,266900.0.html
خبر فصل الحراس
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,201705.msg3220062.html#msg3220062