إتحاد أدباء العراق ومدح الطاغية


المحرر موضوع: إتحاد أدباء العراق ومدح الطاغية  (زيارة 849 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ebrahim al-khiat

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
    • مشاهدة الملف الشخصي
إتحاد أدباء العراق ومدح الطاغية

إبراهيم الخياط
الناطق الإعلامي للإتحاد         

   تلقى الاتحاد نسخة من مقال وضيع بعنوان " هؤلاء مدحوا الطاغية ـ أسماء في الذاكرة العراقية " لحامل صفة دكتوراه ويقول أن إسمه ساهر الهاشمي ، ثم رأيناه بعد حين يعم المواقع الألكترونية كافة من يمينها الى يسارها  ، وبشكل أثار إستغراب الأدباء وإتحادهم ، ولقد رأينا فيه بعضاً من الإفتراء وكثيراً من التفاهة وقسطاً من القصدية ، ونحن في الاتحاد نرى بأن الأمر هذا يعنينا  جمعاً ، فمن باب الوطنية أولاً ومن ثم من باب المهنية نرى ـ أيضا ـ بأن السيد الكاتب ( الملثم ) يبغي تشويه الحقائق وإدانة الإتحاد الجديد .
   إننا نؤكد ـ ونعيد ـ بأن المقال لا يقترب من أبجدية الأخلاق والوثائق ، وحتى يدين أسماء كبارا في تاريخنا الثقافي ، ولا نحسبه ـ أي المقال ـ سوى لعبة خبيثة من قبل أيتام المكتب المهني المقبور ، لتشويه صورة الإتحاد العريق ، وصورة  أعضائه النجباء  المخلصين الصارخين والواقفين بوجه الإرهاب ، والطائفية ، والموت المجاني ، والقتل الرخيص ، في محاولة لوضع عصيهم المتهرئة في عجلة الركب الثقافي الذي تخلص من الوصاية والتعيين  والتأليه واللون الواحد .
   إنّ الإتحاد  إذ يسفه هذا الطرح أو اللكز الساذج فلأنه أبّ يحتضن أبناءه جميعاً ، وحتى أنه لا يجد حرجاً في إحتضان من أثاب الى رشده بعد غيّ شريطة أن لا يكون مولغاً في دم رفقائه بتقرير أو وشاية .
   واننا نرى جلّ من ورد إسمه هو مع عراقه الحرّ الجديد وإتحاده المشرق وضد الإرهاب والطائفية والظلام ، وهذا  ما يجعلنا نستنكر الأسلوب التكفيري والفضائحي المخل الذي وسم المقال الآنف ، ونقول أن الإتحاد كبير بماضيه ومؤسسيه ورواده وكذلك بأعضائه الغرّ المتلوعين بمجامر الداخل والمنفى . [/b]  [/size][/font]