منظمة الاقليات العراقية: "اطراف سياسية تشترك في مؤامرة استهداف مسيحيي الموصل"


المحرر موضوع: منظمة الاقليات العراقية: "اطراف سياسية تشترك في مؤامرة استهداف مسيحيي الموصل"  (زيارة 3539 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 34427
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
منظمة الاقليات العراقية: "اطراف سياسية تشترك في مؤامرة استهداف مسيحيي الموصل"

عنكاوا كوم – بغداد - خاص


قالت منظمة الاقليات العراقية في بغداد ان العمليات الاجرامية المستمرة بحق المسيحيين في الموصل وسط عجز الحكومة المركزية لايجاد حل لها، هو تأكيد على وجود مؤامرة واضحة لا تقبل الشك، تشترك فيها اطراف مشاركة في العملية السياسية فيما اوضحوا ان الاشكالات القائمة بين الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان جعلت من المسيحيين "حطباً" دائم الاشتعال ليدفعوا ثمن اخطاء غيرهم.
واضافت المنظمة في "البيان" الصادر عنها، الاربعاء 24 شباط الجاري، ان الخلافات المستمرة بين حكومتي بغداد وكردستان وخاصة في مناطق تواجد المسيحيين، جعلتهم في دوامة عنف "لا نهاية لها" كما ساهمت جهات "انتهازية" من ابناء الاقليات في تأجيج الصراع بين المتخاصمين السياسيين.
وطالب "البيان" الحكومة المركزية والمحلية في الموصل بتحمل مسوؤليتها "الاخلاقية" و "الوطنية" و "الانسانية" من اجل وضع حد لهذه الجرائم التي تقيد دائماً ضد مجهول.
كما حمل "البيان" القوات العسكرية والامنية في جهازي الشرطة الوطنية والجيش والامن على حد سواء، مسؤولية الحفاظ على ارواح الجميع ومن ضمنهم المسيحيين في مدينة "تغرق في دوامة العنف والسكوت عن الجرائم البشعة".

نص البيان:







أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل khobiar

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4299
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
وما علاقة المسيحين بالاطراف السياسيه الذي يقتل المسيحيين هم معروفين انه السخط والتحزب والتعصب الاعمى الذي ساد العباد والقاده والرؤساء انه الجهل والظلام القاتمان اللذان عما العقول والقلوب هذه كلها
صلبت الميح واليوم عادت نفسها لتقتل وتغتصب ابناء المسيح .

خيري خوبيار