لإيلاف الاحزاب العراقية إيلافهم


المحرر موضوع: لإيلاف الاحزاب العراقية إيلافهم  (زيارة 521 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Ali AL-Arkawazi

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 17
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 
لإيلاف الاحزاب  العراقية  إيلافهم

انتهت الانتخابات العراقية وجاءت النتائج مخيبة لآمال البعض وأكثر من مرضية للبعض الآخر , وبدأ المتنافسون يتبادلون الاتهامات فيما بينهم , واعترض البعض على النتائج منذ الساعة الاولى في يوم الانتخاب , وبعدها سالت دماء كثيرة في شوارع بغداد وقتل عشوائي راح ضحيتها المئات من ابناء الشعب المسكين والكثير منهم كانت آثار الحبر البنفسجي على اصابعهم واخذوها معهم الى بارئهم ليشكوا له ما جنته اصابع الاحزاب وقياداتها .
وبدلا من ان يجتمع الفائزون لمعالجة الأوضاع العراقية المتأزمة و وقف نزيف الدم في البلد , وضبط الأمن , ويتفقوا مع بعضهم البعض لبناء حكومة وطنية , ويساهموا في اخراج البلد من هذا الخراب ,  ويجتمعوا على طاولة مستديرة كما طالب عمار الحكيم , نراهم خرجوا  زرافات و وحدانا خلسة أو علانية  وحزموا حقائبهم الفارغة وتوجهوا الى دول الجوار كي يملؤوها بما لذا وطاب من السحت المحرم , ومن ثم يأخذوا الاوامر من الذين سيعطونهم الشرعية لتشكيل حكومتهم الغير رشيدة   , و أعرضوا عن الحق  وولوا وجوههم شطر الباطل في طهران والرياض مع المزيد من الانبطاح امام اولئك الاسياد في رحلة الربيع  , تلك الرحلة التي ذكرتنا بأيلاف قريش ورحلة الشتاء والصيف في الجاهلية , ولكن كفار قريش كانوا اكثر من هؤلاء القادة  غيرة وحمية على مدينتهم ودينهم واصنامهم لانهم حتى بعد ان اضطروا اضطرارا لدخول الدين الجديد بعد فتح مكة لم يقبلوا ان يحكمهم او يقرر لهم شكل الحكومة الانصار من الاوس والخزرج , وقال قائلهم ( أن العرب لا تعرف هذا الأمر الا لهذا الحي من قريش وهم أوسط دارا ونسبا ) .. اما قادة الاحزاب العراقية فحالهم ينطبق عليه قول الشاعر: ( لقد أسمعت لو ناديت حياً... ولكن لا حياة لمن تنادي ) ,  ولكن من حقنا ان نسألهم :
لماذا ذهب الشعب الى الانتخابات ان كانت الامور تطبخ في طهران والرياض؟؟.
لماذا استشهد 37 عراقي في صبيحة يوم الانتخابات ؟؟.
لماذا كتبتم الدستور و طلبتم من الشعب ان يتحدى الارهاب ويخرجوا للتصويت عليه مادامت موادها حبرا على ورق  ؟؟ .
أين حرصكم الزائف على استقلال العراق وسيادته ونحن  نرى انبطاحكم لنيل الرضا من آل سعود وآل نجاد ؟؟.
ثم اليست السعودية وايران من صدعتم رؤوسنا بهما طوال سنوات عجاف منذ سقوط صدام والى اليوم بأنهما وراء كل مآسي العراق وكل الارهاب الذي يجري على ارضه ؟؟.
لا شك أن هؤلاء الساسة غير جديرين بحكم بلد بحجم العراق , فبعد ان اثبتوا فشلهم وخسروا ثقة شعبهم هاهم  اليوم يخسرون سمعتهم  لأنهم لم يأخذوا شرعيتهم من الذين ضحوا بدمائهم وخرجوا كي يصوتوا لهم , لان شرعيتهم العرجاء ستأتي اليهم من وراء الحدود , فبأي وجه سيبررون للشعب هذا الانبطاح المزري امام حكام جهلاء متخلفين  لا يفرقون بين الألف وكوز الذرة كما يقول ابناء الريف ؟؟.
وبأي وجه سيخرجون علينا من خلال فضائحياتهم ويشرحوا خطط  و برامج الحكومة والشعب يعلم انها ليست برامجهم ولا خططتهم  بل هي خطط  و برامج ابومتعب وآغا نجادي ؟؟.
ولكن رب ضارة نافعة فقد خدمتم الشعب من حيث لا تشعرون وبانت عوراتكم على الملأ وهذا ما سيجعل الذين انخدعوا بكم وباحزابكم  ان يعيدوا حساباتهم  و يرتفع وعيهم السياسي لانهم كانوا مغيبين عن الوعي  و إلا كيف يعطي اكثر من نصف مليون عراقي اصواتهم لشخص واحد فقط ؟؟, وكيف يحصل بضعة اشخاص على اكثر من مليوني صوت؟؟!!!.
 لقد رأيناكم اليوم وانتم تعرضون انبطاحكم بهذا الشكل المقزز امام حكام قتلة اياديهم ملطخة بدماء شعوبهم لكنهم وقفوا امامكم كحكماء وخبراء فهل هناك اذلال اكبر من هذا لكم ؟؟.
فهلا لكم الويلات اين عراقكم المستقل ؟؟ واين خيارات الشعب ؟؟ وأين السيادة ؟؟
ولو كان صدام حيا لقال لكم  بكل استهزاء .. هي هاي المرجلة ؟!!.
إنـي لأخشـى أن تروا في كفّ مَـن .......... صافـحتمـوه ، سـنابـلَ الإغـضــابِ
هـم قدّمـوا حـطباً لـموقـد ناركـم .......... وتظـاهـروا بـعــداوة الحـطّـــــابِ  *
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* من قصيدة : الأقصى يناديكم  عبد الرحمن بن صالح العشماوي

علي الاركوازي
Ali_alarkawazi@hotmail.com