المحرر موضوع: أصحاب البدع يشوهون صورة العذراء ج1  (زيارة 24340 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أصحاب البدع يُشوهون صورة العذراء

بعد أن بينا في المقالة السابقة كيف يتمادى الهراطقة على والدة الإله لا بد أن نبين نظرتنا في الكنيسة الرسولية نحو شخص العذراء مريم وماذا عنَت وتعني عندنا وعند الأنبياء وأن نظرتنا إليها هي نابعة مما تحدث الكتاب المقدس عنها بعهديه القديم والجديد .
وأبدأ أولا بتشبيههم إياها بكيس الطحين أخذنا الطحين للفائدة ويُرمى الكيس .
ثم تشبيهها بالجرة الحاوية للكنز الثمين فقد أخذنا الكنز وتُلقى الجرة لا فائدة منها .
ثم إنكارهم أنها أم الله .
ثم اتهامها المثجحف أنها تزوجت وأنجبت أولادا أصبحوا إخوة ليسوع .
وسندحض تلك الافتراءات بأدلة دامغة ومن الكتاب المقدس إلا إذا اتبع الهراطقة طريقهم المعتاد في تحريف المعاني التي لن تنطلي هذه الحيل اليوم على جمهور القراء والباحثين .
أولا الجرة
الجرة ليست أم الكنز إنها مجرد وعاء يحوي الكنز أو السمن أو العسل بلا أي علاقة عضوية مع ما تحويه تلك الجرة ، إنها أداة للحفظ وتنتهي مهمتها بأخذ محتواها .
ونقول  : العذراء ليست جرة فقد حوت كلمة الله الذي لبس جسدا بشريا من حشاها الطاهر فالعلاقة هنا ليست كعلاقة الجرة بما تحويه إنها علاقة عضوية حميمة بحيث أصبحت العذراء أم الرب بالحقيقة ونرى ذلك في لوقا 1 : 34 ( من أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي ) وإن تأملنا في هذا الفصل من لوقا أقصد زيارة العذراء إلى أليصابات  سنجد أن أليصابات زوجة الكاهن زكريا لم تتفوه بهذا الكلام  إلا بعد امتلائها من الروح القدس أي أن الروح القدس كشف لها أن من أمامها ليست فقط قريبتها بل هي أم الرب .
لذلك نرى أن من ينكر لقب أم الرب على أمنا البتول ليس عنده الروح القدس ليكشف له الحقيقة التي كشفها لأليصابات فبأي روح ينطقون ؟ لست أعلم الله يعلم .
تقول العذراء في لوقا 1 : 48 ( فها منذ الآن تطوبني جميع الأجيال ) فهل هؤلاء يطوبونها هل يذكرونها هل يقدمون لها التكريم اللائق ؟ مع الأسف لا إنهم يشوهون صورتها ويتهمونها بالباطل .
بتولية العذراء قبل الولادة :
المريمات كثيرات أما العذراء فواحدة ونلاحظ أن لقب العذراء لا يكاد ينفصل عنها .
( ها أنت تحبلين وتلدين ابنا وتسميه يسوع فقالت مريم كيف يكون لي هذا وأنا لم أعرف رجلا ) لوقا 1 : 31 – 34 ) .
من قولها لم أعرف رجلا واضح أنها عذراء قبل الحبل بالمخلص .
( يا يوسف بن داود لا تخف أن تأخذ امرأتك مريم فإن المولود فيها هو من الروح القدس ) متى 1 : 30 .
هنا ويوسف لم يأخذها بعد تسمى امرأة فالتي تتزوج يطلق عليها امرأة حتى لوبقيت بتولا بل بمجرد كتب كتابها  ( بلغتنا الدارجة ) .
وهنا يؤكد الرسول بولس في غلاطية 4 : 4 ( أرسل الله ابنه مولودا من امرأة ) وهنا امرأة تعني أنها من جنس حواء ومن طرف واحد امرأة لا من امرأة ورجل .
هذا قبل الولادة فهل بقيت بتولا حين الولادة أو أثنائها ؟
يقول أشعيا النبي ( ها إن العذراء تحبل وتلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل )
أشعيا 7 : 14  .
ويؤكد متى في 1 : 22 أن هذه النبوة تمت في المسيح
يؤكد كل من أشعيا ومتى لقب العذراء بإضافة أل التعريف مع أن قوانين الطبيعة تنفي أن تلد عذراء بما يختلف كليا عن طبيعة النساء الوالداتوأشعيا ومتى لم يقولا ها إن العذراء حبلت وولدت بل تحبل وتلد من هي العذراء وذلك دلالة واضحة على بقاء بتوليتها أثناء وبعد الولادة أيضا .
وعبر لوقا تعبيرا رائعا عن إطلاق اسم والد يسوع على يوسف موضحا ( وهو على ما كان يُظَن ابن يوسف ) ولم يقل بحسب الواقع . لوقا 3 : 23 .
وقد وضع يسوع النقاط على الحروف وهو بعد في الثانية عشرة من عمره بقوله ( ألا ينبغي أن أكون فيما لأبي ) لوقا 2 : 49 وطبعا هنا يعني أبيه السماوي .

ثانيا قضية ( ولدت ابنها البكر )
يدَّعي هؤلاء أن الابن البكر تمييز له عن إخوة ولدوا بعده .
كذلك ولم يعرفها حتى  ولدت ابنها البكر متى 1 : 20 لوقا 2 : فولدت ابنها البكر .
ونقول : الابن البكر لا تعني مطلقا ولادة إخوة له بل معناها الحرفي هو الابن الأول حتى ولو كان وحيدا لنرى الدليل من الرسالة إلى العبرانين  عبرانيين 1 : 2 – 6 .
( كلمنا أخيرا في هذه الأيام في الابن  الذي جعله وارثا لكل الأشياء وبه أنشأ الدهور وحين يدخل البكر المسكونة ثانية يقول  ولتسجد له جميع ملائكة الله .
ويقول في يوحنا 3 : 16 ( لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية ) .
إذن الأول هو البكر والبكر هو الأول فلا داعي للتحرف عن المعنى الحقيقي للكلمة .
ونرى ذلك جليا في خروج 13 : 1 – 2 (ثم كلم الرب موسى  قدس لي كل بكر فاتح رحم من بني إسرائيل من الناس ومن البهائم إنه لي ) .
فهل على موسى انتظار ولادة الابن الثاني حتى يقدس البكر ويقدمه للهيكل ؟ طبعا لا .
ثالثا : قضية ( ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر ) متى 1 : 25 .
كلمة حتى تساوي في معناها  إلى أن .
إننا نعرف في اللغة العربية أن كلمة حتى تُدخل ما بعدها في حكم ما قبلها أي تفيد أنه لم يعرفها لا قبل ولا بعد الولادة أيضا .
ونمضي أيضا قائلين أنه لم تحدث مطلقا أي علاقة جنسية بعد ولادة يسوع أيضا والأمثلة في اللغة والكتاب عديدة  .
نقول في اللغة ( ولم يصبني دوار البحر حتى وصلت البر ) ما معنى هذا معناه المؤكد أنه لم يصب بالدوار لا في البر ولا في البحر .
ونقول أيضا ( فلان لم يشرب خمرا حتى مات ) فهل شرب خمرا بعد الموت ؟
شي مضحك إنها تعني لم يشرب خمرا طوال حياته أليس كذلك ؟
ونقول ( استمر مرض السل معه حتى مات ) فهل استمر المرض بعد الموت ؟
أما في الكتاب المقدس فالأمثلة عديدة وكثيرة
في المزمور 110 : 1 ( قال الرب لربي اجلس عن يميني حتى أجعل أعداءك موطئا لقدميك ) فهل سيغادر يمين الرب بعد سحق أعدائه ؟ بالطبع إنها تفيد الاستمرارية أي استمرارية جلوس الابن عن يمين الآب حتى بعد سحق الأعداء .
ونقرأ في سفر التكوين 8 : 7 ( لم يعد الغراب إلى الفلك إلى أن نشفت المياه ) فهل عاد الغراب بعد أن نشفت المياه ؟ بالطبع لا .
في 2 صموئيل 6 : 23 ( ولم تلد ميكال بنت شاول إلى أن ماتت ) فهل يعني هذا أنها ولدت بعد الموت ؟ شيء مُضحك .
متى 28 : 20 قال يسوع ( ها أنا معكم كل الأيام إلى انقضاء الدهر ) .
فهل يكون معهم هذا الدهر وبعد انقضائه يتركهم ؟ طبعا لا
يتبع في الجزء الثاني



غير متصل فريد عبد الاحد منصور

  • اداري كتابات روحانية
  • عضو مميز
  • *****
  • مشاركة: 1153
  • الجنس: ذكر
    • MSN مسنجر - farid62iraq@hotmail.com
    • ياهو مسنجر - farid62iraq@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلام المسيح معك
 عاشت الايادي ابتي الفاضل الرب يباركك
.
لست بـَعد انا احيا بل المسيح يحيا فيَ

غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 16085
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
شكراً للرب وشكراً لك ياابتي العزيز على هذا الأيضاح لعلى تنفتح عقول وآذان الذين
لهم عقول ولا يفهمون ولهم آذان ولا يسمعون كلمة الرب
بنعمة الرب الشماس اوديشو الشماس يوخنا :شيكاغو
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12144
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 عاشت الأيادي أبونا **  فادي هلســا  **
   موضوع متميز وشيق ! فيه كل الحقائق !
     خالص تحياتنـــا الأخوية ...

غير متصل اسعد الزبيدي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3985
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
معلومات  نيرة  بوركت ابونا
  ونورتنا بموضوعك
اذا تعبت من الاحسان

فأن الاحسان يبقى ويزول التعب

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي الحبيب أسعد
أشكر لطفك وباركك الرب دوما وأنا بخدمتك

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ القس فادي هلسا
 لقد كتبت ( في 2 صموئيل 6 : 23 ( ولم تلد ميكال بنت شاول إلى أن ماتت ) فهل يعني هذا أنها ولدت بعد الموت ؟ شيء مُضحك .)

الايه في الكتاب  هي كما يلي (  23 وَلَمْ يَكُنْ لِمِيكَالَ بِنْتِ شَاوُلَ وَلَدٌ إِلَى يَوْمِ مَوْتِهَا.) اي انها لم تنجب ابدا, فالايه واضحه هي 'طبعا لا تقول انها ولدت بعد الموت ,فأكيد بعد ان ماتت لا تستطيع انجاب ابن.

فأنت تحاول مقارنه هذه الايه بالايه التاليه  ( ( ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر ) متى 1 : 25  

في الايه الاولى لقد حدد الكتاب انها لم تلد الى يوم موتها اي انها لم تنجب لانها ماتت فكيف ستنجب بعد الموت اما الايه الثانيه فهي تختلف كثيرا فمعنى لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر معناها هناك مده زمنيه لعدم معرفة زوجها لها والمدة هي حتى ولدت ابنها البكر اي انها انتهت بعد ولادتها ابنها البكر , فكان بأمكان الكاتب ان يقول ولم يعرفها بدون ذكر حتى ولدت ابنها البكر, فالأيتين مختلفتين كثيرا لسبب بسيط ان مكيال ماتت لذلك لم تنجب اما مريم العذراء لم تمت فهي كانت حيه بعد ولادة المسيح لذلك لا تستطيع ان تقارن بين الايتين او ان تستخدم الايه الاولى لتثبت ان مريم العذراء لم تنجب سوى المسيح. ارجو التركيز اكثر الى معنى الجملتين,  ما اريد قوله هو استخدامك لهذه الايه غير ناجح لتثبت ما تريد اثباته. في الختام انا لا يهمني ابدا هذا الموضوع لانه ليس الاساس في الخلاص فالخلاص تم بولادة يسوع وموته وقيامته اما باقي الامور ان كان للمسيح اخوة ام لا فلن يزيد او يقلل من الخلاص.

فارس البازي
استراليا سدني

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
فارس البازي
من فمك أدينك أنا لا أحد مثلي في قوة اللغة العربية التي هي لغتي الأم .
في كلا الآيتين حتى = إلى
حتى ولدت ابنها البكر
(  23 وَلَمْ يَكُنْ لِمِيكَالَ بِنْتِ شَاوُلَ وَلَدٌ إِلَى يَوْمِ مَوْتِهَا.)
قواعد اللغة العربية تقول بوضوح حتى = إلى أن
وقواعد اللغة العربية تقول ( كلمة حتى تُدخل ما بعدها في حكم ما قبلها ) أي الحدَث بعد حتى مستمر كما ما قبلها .
معنى حتى = إلى في كلا الآيتين وابسط خبير للغة العربية يمكن أن يُفهمك هذا .
ولكني فهمتك الآن يا هذا .
أنا أُفسر بناء على كتابات الآباء القديسين الملهمين بالروح القدس والذين بقوة الروح القدس قادوا الكنيسة منذ ما يزيد عن 2000 عام .
لكنك تُفسر بناء على دكاكين الشيطان التي ترتادها أنت وأمثالك والتي ستقودكم إلى هلاك نفوسكم .
الويل لكم من الله  فأنتم تنسبون إلى أمه ما ليس بهاو فوق هذا تريد تشويه صورتي إذ لم أميز معاني الآيات .
جميع الأسماء التي أطلق عليها الإنجيل إخوة يسوع قد أوضحت اسم أب وأم كل واحد منهم ومن الإنجيل وبناء عليه أتحداكم إثبات أن ليسوع إخوة بالجسد من مريم أم الرب وأم الكنيسة  .
الويل لكم يا رواد دكاكين الهلاك على فكر الشيطان المتغلغل في عقولكم .
كيف للتي وسعت من لم تسعه السماوات ولا سماء السماوات ولا الأرض أن  تحمل بعد هذا زرعا بشريا .
الويل لكم ولخلاصكم المزعوم من دينونة جهنم وأنتم تلصقون بأم الله تهما تطعن في شرفها وكرامتها .
كيف للتي قالت عنها أليصابات بعد امتلائها بالروح القدس أنها أم الرب  أن تحمل بغيره .
الويل لكم يا أصحاب البدع ودكاكين الهلاك لأنكم تنكرون بتولية العذراء وتنكرون ما يدل عليها وهو الباب المتجه نحو الشرق في حزقيال 44 .
الويل لكم من الله أيها الضالون عن الحق إذ تقولون بولادات لمريم بعد الرب يسوع ولم يكن معهما أولاد أبدا أثناء صعودهما في العيد إلى الهيكل ويسوع له من العمر 12 سنة .
ما تدعونه خلاصا في تلك الدكاكين ليس إلا هلاك فبتولية مريم الدائمة هي ركن من أركان هذا الخلاص فالذي وضع الوصية الرابعة من الوصايا العشر وامر بإكرام الأب والأم هل لا يكرم هو أمه .
ولا بد ستنكرون أن المسيح هو ابن الله عندما عاتبت مريم يسوع وهو في سن 12 وقالت ( هو ذا أبوك وأنا كنا نطلبك متوجعين ) وتقولون إن المسيح هو ابن يوسف وليس ابن الله .
لقد قال الله عن حواء امرأة قبل أن يعرفها آدم فلقب امرأة هو للدلالة على أنها من امريء أُخذت وليس دلالة على الببتولية أو عدمها .
حذار من اللعب بالنار التي واضح أنكم بدأتم اللعب فيها  .
أنتم بهذا تجدفون على الروح القدس وعمله في العذراء مريم لذلك فلا غفران لكم وإلى الهلاك أنتم ماضون

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام و نعمة
الاخ فادي هلسا

انت تقول
قواعد اللغة العربية تقول بوضوح حتى = إلى أن
 ( ( ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر ) متى 1 : 25 

 و الآية تقول ..حتى  ((الى أن))  ولدت ابنها   البكر

** ملاحظة اخرى مال المقصود بعبارة ابنها البكر
شكراً
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ليلاحظ القراء الأحباء مدى الكفر بأم الله والإصرار عليه .
 الابن البكر هو الأول حتى لو كان وحيدا هذا معنى البكر .
الآب السماوي يدعو المسيح ابنه البكر مع أنه الوحيد لنقرا في الرسالة إلى العبرانيين 1 : 2 إذ يقول
( كلمنا أخيرا في هذه الأيام في الابن الذي جعله وارثا لكل الأشياء وبه أنشأ الدهور )
وكذلك الرسالة إلى العبرانيين 1 : 6 إذ يقول
(وحين يدخل البكر إلى المسكونة ثانية يقول ولتسجد له جميع ملائكة الله )
والابن البكر هو الأول ولو كان وحيدا
نطالع في يوحنا 3 : 16 ( لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد ..... )
وسأعطي مثالا آخر
في الكتاب المقدس
( وكلم الرب موسى : قدس لي كل بكر فاتح رحم من بني إسرائيل من الناس والبهائم إنه لي ) خروج  13 : 1 - 2
وهنا تعليق بسيط
هل يؤجل موسى تقديس البكر حتى يولد المولود الثاني ؟
وإذا لم يأتي الثاني وكان البكر وحيدا ألا يقدسه موسى .
ومن كل هذه الشواهد نخلص إلى أن الابن البكر هو الأول حتى لو كان  وحيدا

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
مساء الخير
اذا كنت تظن اني اكفر فالله سيحاسبني و انا مستعد لذلك

*** تقول اني اكفر بام الله  ولن ارد


ولن اعلق على اسلوب  العزف على الوتر الحساس حين  تردد((يكفر بام الله ,يهين العذراء ..الخ))
 و الهدف معروف  .. :) تحاول العب على عواطف الناس ...

المهم لنعود الى النقاط الاخرى التي ذكرتها في ردك:


انت تقول
الآب السماوي يدعو المسيح ابنه البكر مع أنه الوحيد لنقرا في الرسالة إلى العبرانيين 1 : 2

فالاية في عبرانيين يقول الابن البكر

ملاحظة:حين يقول  الآب السماوي عن المسيح الابن البكر فهنا المعنى يختلف عن الاية التي في متى
 ( ( ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر ) متى 1 : 25 
, و اذكر بما قلته انت  في ردك السابق

قواعد اللغة العربية تقول بوضوح حتى = إلى أن
 و نلاحظ تكملة الاية في متى  لها تكملة فبداية الاية  (([color=red]ولم يعرفها
حتى((الى ان ))  ولدت   ابنها البكر 
 و هنا الاية تدل على ان يوسف لم يعرفها  حتى((الى ان)) و لدت ابنها البكر ((يسوع))
 
فكلمة البكر في رسالة العبرانيين  يختلف تفسيرها  عن الاية المذكورة في انجيل متى 
 
و شكراً

[/size][/color]
 
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
حضرة القس فادي هلسا 
ارجو ان تعود الى النقاش الهادئ وتترك مسئلة التكفير والشتائم, واعلم جيدا انني لا استغرب من اسلوبك وخاصه في ردك الاخير لي انا اعلم جيدا بأنك متأثر بالبيئه التي تعيش فيها هذه البيئه التي تكفر الاخر لان الاخر ليس من عقيدته, وااكد لك مهما كفرتني وشتمتني انا وكنيستي فأنا سأستمر في النقاش معك لاني عندي امل يوما ما ان تتعلم كيف يكون الحوار, اصلي من اجلك كي تنقي قلبك من هذا الكم الهائل من الغضب والكراهيه !!! تطالب الناس ان ترجع الى كنائسها لكنك لم تفكر يوما لماذا تركو كنائسهم اليس بسبب دكتاتوريه رجال الكنيسه الذين يعاملون الناس على انهم عبيد يجب ان يطيعوا فقط انا اعطيك نصيحه مجانيه انظروا الى الاسباب الحقيقه وعالجوا المشكله كي يبقى الناس في كنائسهم فأن لم تعالجوا المشاكل سيأتي يوم لن تجدوا شخصا في كنائسكم اخي العزيز.   

ارجو ان لا تنسى ان المسيح وصانا ان نحب اعدائدنا ونبارك لا عنينا  كما في (متي 44:5 ), واما عن سبب عدم اجابتي الشتيمه بمثلها والتكفير بالتكفير فأنا بصراحه تعلمت من المسيح ان لا اقاوم الشر بالشر لانه مكتوب في (روميه 21:12  لاَ يَغْلِبَنَّكَ الشَّرُّ بَلِ اغْلِبِ الشَّرَّ بِالْخَيْرِ.). لذلك انت تلعنني وتكفرني اما انا اصلي من اجلك واباركك.
اما عن ما ذكرته (  من فمك أدينك أنا لا أحد مثلي في قوة اللغة العربية التي هي لغتي الأم )
هذه مبالغه اخي العزيز لا تستطيع ان تقول لا احد مثلي في قوة اللعه العربيه اكيد هناك من هو اقوى منك فأرجوا التواضع قليلا لو سمحت!
انت كتبت (  فبتولية مريم الدائمة هي ركن من أركان هذا الخلاص) لا عزيزي هذا ليس صحيحا فالخلاص تم بصلب المسيح وقيامته , اثبت كلامك بأيه واحده من الكتاب رجاءا) اما عن اكرم اباك وامك ليس له اي دخل بموضوع ان كانت للعذراء ابناء ام لا انت في كثير من الاحيان تستخدم ايات لا علاقه لها بالموضوع ابدا مع احترامي لك طبعا , اما عن رأيي بموضوع ان كانت لمريم ابناء غير المسيح فأنا ااكد لك عندما يسألني اي شخص فأجيبه لا اعلم ولا يهمني هذا الموضوع ابدا لا من قريب ولا من بعيد.
في الختام الرب يباركك ويعطيك قوة وبركه كي تخدم كنيستك ورعيتك.

فارس البازي
استراليا سدني

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سن أوف غاد
أنت تقول :
و الهدف معروف  ..  تحاول العب على عواطف الناس ...
لا يا هذا العكس هو الصحيح أنا أخاطب الناس بعقولهم لكي تميز  الكنيسة عن الدكان من يلعب بعواطف الناس هو أنتم في دكاكينكم تصرخون وتبكون وتنوحون إلى أن يحل فيكم روح ابليس ولا تميزون حين تدعون امتلائكم بالروح القدس وتنطقوا بلغات شيطانية لا يفهمها أحد من بني البشر .
أنتم من يلعب بعواطف الناس بسلوككم ( المهذب جدا ) وألسنتكم المملوءة رقة وهي كنصل السيف تمزقون بها لحم فريستكم كالذئاب .
نحن نخاطب الناس بالعقل والمنطق وكلمة الله ونعرف شعبنا كم هو واعي وذكي ويفهم حتى القصد الذي لم تقله كلماتنا .
من يغادر كنيسة رسولية ويذهب لتلك الدكاكين لا رحمة في قلبه ولا شفقة على شعب الرب بل أسلوبه كأسلوب الشيطان الذي يئس من خلاصه فهو يحاول جر الناس  بل وأكبر قدر من ضعاف الإيمان معه إلى نفس المصير .
كفاكم أيها الخمسونيون كذبا وبهتانا فالناس الذين جررتموهم ورائكم سيصحون يوما ويلعنون الساعة التي عرفوكم بها تسخرون منهم وتلعبون بعواطفهم بطريقة مقززة .
إن شهود يهوة يستظلون بظلكم وأنتم لهم خير سند لا تحاول المراوغة فالحقيقة بانت من عنوانها تنفي التهم عنهم لتصبها علي أنا فالويل لكم

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
فارس البازي
لاحظ أنك لم ترد على أي من ردي السابق عليك وبدأت كالمعتاد باللف والدوران .

أنت تقول :
ارجو ان تعود الى النقاش الهادئ وتترك مسئلة التكفير والشتائم, واعلم جيدا انني لا استغرب من اسلوبك وخاصه في ردك الاخير لي انا اعلم جيدا بأنك متأثر بالبيئه التي تعيش فيها هذه البيئه التي تكفر الاخر لان الاخر ليس من عقيدته, وااكد لك مهما كفرتني وشتمتني انا وكنيستي فأنا سأستمر في النقاش معك لاني عندي امل يوما ما ان تتعلم كيف يكون الحوار, اصلي من اجلك كي تنقي قلبك من هذا الكم الهائل من الغضب والكراهيه !!! تطالب الناس ان ترجع الى كنائسها لكنك لم تفكر يوما لماذا تركو كنائسهم اليس بسبب دكتاتوريه رجال الكنيسه الذين يعاملون الناس على انهم عبيد يجب ان يطيعوا فقط انا اعطيك نصيحه مجانيه انظروا الى الاسباب الحقيقه وعالجوا المشكله كي يبقى الناس في كنائسهم فأن لم تعالجوا المشاكل سيأتي يوم لن تجدوا شخصا في كنائسكم اخي العزيز.   
وأقول :
البيئة التي أعيش فيها هي انظف من بيئتك التي انتقلت إليها في تلك الأوكار الشيطانية البيئة التي أعيش فيها هي البيئة التي تحمل عطر المسيح وقد تقدست بموطيء قدمي الرب فيها إنها بيئة تعبق برائحة الرسل القديسين والشهداء الذين قدموا أغلى ما لديهم وهو حياتهم وكانت في نظرهم رخيصة لتبقى الكنيسة وينمو الإيمان .
إنك بهذا تشتم بيئتك الأصلية العراق وترابه وسمائه بما تدعيه ولا يوجد منطق في الكنيسة يكفر الآخر ولكن كفركم واضح في أفواهكم التي تنفث سم هذه الأوكار والدكاكين .
كفركم هذا يستطيع استنتاجه طفل صغير لا يفهم وأنتم تطعنون في إيمان كنيستكم وأسرارها وتصفون رجالها أبشع وصف .
لقد مر على الكنيسة رجال عبر العصور كلهم رقدوا وانتقلوا وبقيت الكنيسة.

أن رجال الكنيسة ينظرون للناس كعبيد فهذا كلام مردود عليك فرجال الكنيسة ورعاياها يعرفون تماما بأن الرب يسوع قد نزع عنهم صفة العبودية وجعلهم أبناء وورثة الملكوت فالويل لكم تتهمون رجال الكنيسة المحافظين على ايمانها بما ليس فيهم لتبرروا انجرافكم نحو تعاليم الشيطان وقد زينها لكم تعاليم سامية .
كيف ستنجون من دينونة جهنم بهذا الكذب الواضح.
هل كان شهداء العراق القدماء والمعاصرين وفي الموصل بهذه الصفات ؟
كان يجب أن يقول هؤلاء الشهداء فليمت ألف من العبيد ونبقى نحن .
هل قالوا هذا ؟؟؟؟؟؟
هذه يا هذا هي بيئتنا التي لا تعجبك وهؤلاء هم رجال الكنيسة الذين تنكرهم واقول لك ولكل خارج نحو تلك الدكاكين :
اليوم اصغر رجل من رجال الكنيسة وأحدثهم ايمانا مستعد للتضحية بحياته لتحيا كنيسته ويحيا شعبه ويتخلد ايمانه فالويل لكم على قلوبكم التي تحجرت ووصل حقدها حقدا هذا مقداره .
أنا قوي في لغتي نعم ولكن لم أدع أنني الأقوى أنا قوي في لغتي لأستطيع التمييز حتى بين الفروقات الطفيفة بين الكلمات وأنا لن أقول أني متواضع لكنني أبكي حين أذكر أن الكبرياء هو من هبط  بالبشرية هذا الهبوط الذريع .
أما عن استخدامي لآيات ليست في موضعها فهذا ما يصوره لك فكرك وحدك أنت ولنترك الحكم للقراء وبالنسبة لأمنا العذراء أجبني بكلمة عن سؤالي :
بعد صلب المسيح لماذا لم يعهد بها الرب إلى أحد أبنائها بل أعطاها ليوحنا الحبيب تلميذه وقال هذي أمك ألم يكن أبناؤها أولى من ذلك التلميذ هل تقبلون على أمهاتكم هذا فكيف يقبل الرب هذا على أمه ؟
أريد جوابا وأتحداكم إن أجبتم

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سن أوف غاد
هذا العضو الذي يسمي نفسه ابن الله وهي بين قوسين طبعا يقول عن نفسه إنه ضليع باللغة وتفسير الكتاب المقدس  وأحني هامتي تواضعا أمام كل هذا العلم .
فهو يدعي بأن كلمة البكر في الرسالة إلى العبرانيين يختلف معناها عن الابن البكر الواردة في متى ( حتى ولدت ابنها البكر ) وهنا وأمام الجميع أتحداه أن يكون ما قاله صحيحا وأطالبه أن يضع معنى الابن البكر في كلتا الآيتين إن استطاع فالابن البكر معناه واضح لا يمكن أن يعني شيئا آخر .
الابن البكر هو المولود الأول ولو كان وحيدا
هو ودكاكين الشيطان التي تقف ورائه لا يريدون الاعتراف أنهم هزموا ليس أمامي بل أمام تدفق نعمة الرب وكلماته المقدسة .
هم مهزومون إلى يوم القيامة .
كلمات الوحي المقدس واضحة المعاني لا يمكن تأويل أو تحريف معناها .
وسأتحدى من يسمي نفسه ابن الله هذا كما تحديت الذي قبله بنفس السؤال وأتحداه الإجابة .



بعد صلب المسيح لماذا لم يعهد بها الرب إلى أحد أبنائها بل أعطاها ليوحنا الحبيب تلميذه وقال هذي أمك ألم يكن أبناؤها أولى من ذلك التلميذ هل تقبلون على أمهاتكم هذا فكيف يقبل الرب هذا على أمه ؟
أريد جوابا وأتحداكم إن أجبتم

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
انا لم اقل اني ضليع في اللغة العربية  , لم اقل اني ضليع في تفسير الكتاب ..
و انا حين اقول ان الكلمة تختلف في معنهاها اقصد  معنى الكلمة في سياق الاية كلها


و انا فسرت الاية بناء على تفسيرك لكلمة ((حتى ))و لاكني وضعت تفسيرك في سياق الاية كلها



دكاكيين شياطيين ...اليس هذا منافياً لقوانيين المنتدى!!!!
اليس هذا تهجماً؟؟؟!!!
و شكرا
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اسمع يا هذا
أنا عندما أقول دكاكين وأوكار فأنا أصيب كبد الحقيقة وقد أثبتها في عدة محاورات وكشفت دكاكينكم على حقيقتها هذا أولا
ثانيا أتحداك وكل من ورائك من دكاكين الموت والضياع أن تجد فرقا واحدا بين الابن البكر في متى والرسالة إلى العبرانيين أجبني إن استطعت  على هذا
أما ما تدعيه من مخالفتي لقوانين المنتدى فأنا حر أقول ما أشاء عندما أُثبت كلامي بالدليل والبرهان ومن كلمة الله

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
اليك الفرق  مقتبساً من ردك السابق  مع توضيح بسيط
انت قلت   مقتبساً الايات من  الرسالة الى العبرانيين
الآب السماوي يدعو المسيح ابنه البكر مع أنه الوحيد لنقرا في الرسالة إلى العبرانيين 1 : 2 إذ يقول
( كلمنا أخيرا في هذه الأيام في الابن الذي جعله وارثا لكل الأشياء وبه أنشأ الدهور )
وكذلك الرسالة إلى العبرانيين 1 : 6 إذ يقول
(وحين يدخل البكر إلى المسكونة ثانية يقول ولتسجد له جميع ملائكة الله )
والابن البكر هو الأول ولو كان وحيدا  

تعليق و توضيح للفرق 

في هذه الاية يقول عن المسيح الابن ((ابن الله)))


اما الابن البكر في الاية

 ( ( ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر ) متى 1 : 25 
  هنا يقصد به يسوع  الذي هو ابن مريم

يعني ان الرسالة الى العبرانيين يقول عن المسيح ابن الله

في متى يقصد المسيح ابن مريم العذراء
فالاية في عبرانيين تشير الى الابن البكر و الوحيد
الاية في انجيل متى  الابن البكر  للعذراء مريم


فالتفسيرين صحيحان و لاكن سياق الاية التي ورد بها كلمة البكر و الى من يعود   
هذا الذي اقصده


بالنسبة للمخالفة القوانيين ..انت كنت تطالب بالغاءء عضويتي بسبب المخالفة  و ها انت تقول انك حر بقول ما تشاء  بالدليل  و البرهان
و انا اقول لك اني اقول ما اريد بالدليل و البرهان   اما باقي الكلام فلا يستحق الرد  ??? ::) :D  :D  و شكراً الرب يباركك
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
وأنا أقول لك في متى يسوع المسيح هو الابن البكر والوحيد للعذراء وفي الرسالة إلى العبرانيين هو الابن البكر والوحيد لله والسياقان متطابقان تماما واقول لك لقد خسرت التحدي بجوابك هذا ولكني أتحداك مرة أخرى ماهي أسماء إخوة يسوع من مريم إن وجدوا وهذا مستحيل فالأسماء الواردة في الإنجيل أنهم إخوة يسوع قد بينت من أبوهم ومن أمهم

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي

انا قصدت الايتين المحددتين في متى و العبرانيين
لن ارد اكثر من هذا لسبب واحد لانه ان كان كل ما اكتبه خطاء  فلا داعي للكتابة   :D  انت تقول لقد خسرت و   و انت الرابح الدائم و الاوحد و انت الذي تعرف اكثر مني اليس هذا ما تريده..  ;D

ليس تهرباً من الاجابة و لاكن لان الموضوع غير متفق عليه في كل الكنائس اقصد الكل ((الطوائف الرئيسية الثلاث))
فانا على ما اضن اشارك في هذه المواضيع من سنة  و كل كلامي باطل و كذب و كفر فلماذا تريد ان تسمع مني ...يعني تريد الكل يقول كلامك 100 % و الا سيكون كافراً و ..الخ من التهم
تحياتي الك الرب يباركك
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
طبعا يا رجل من يعاكسني في الرأي هو هرطوقي لأن هذا ليس كلامي ولا تفسير أهلي إنه تفسير الرسل والآباء القديسين إنه تفسير رسولي وآبائي صرف وأنت تعرف من لا يستمع للكنيسة كما قال الرب .
يا رجل أخاطب فيك الضمير العراقي الأصيل.
خروجك من كنيستك الرسولية هو بيع بخس لتراث الأجداد من السريان والكلدان والآثوريين الذين هم بناة العراق الأصليين
عليك أن تفخر بهذه الكنائس الموغلة في القدم وذات التراث العريق.
صدقني لو تقرا تراث كنيستك وأجدادك ستلعن اليوم الذي فكرت فيه بالابتعاد عن أمك الحقيقية وهي الكنيسة
الخمسونيون وما شابههم من التسميات الرنانة غريبون عنك وعن أبيك بل وعن الله والكنيسة إنهم بلا تاريخ ولا ماضي ولا حتى مستقبل
انهض يا ابن الناس أنا لا ادعوك لكنيستي بل أدعوك للعودة إلى كنيستك وستكون عودتك أفضل من خروجك عنها
صدقني أنا لا اكذب فترة بسيطة من حياتي مع الكلدان عرفت منهم حبهم للكنيسة التي ينتمون لها ويعتزون بتراثهم إنه مجيد  هم من علموا العالم العلم والكتابة والحضارة كلها .
سرقة أغراض المتحف العراقي لن تغير التاريخ ولن تشوه الحقيقة .
يا رجل أين غيرتك أين نخوتك كنيستك أمك تصرخ وتقول عد يا ابني وكفى بعدا فهل يصحو لك ضمير ؟

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي القس
فادي الموضوع ليس كلداني اشوري ارمني او يهودي فالامر له علاقة بالايمان و هذا ايماني و انا لي اصدقاء كلدانيين من كنائس مختلف و لامشكلة ..و انا لم اذهب الى الكنائس الانجيلية من اجل المال و انا لا لست تاجر حتى ابيع و اشتري انتمائي لكنيسة معينة مهما كان اسمها انا ذهبت عن قناعة و ايمان..نعم انا اعلم جيداً عراقة الضارات في العراق و بالاخص الكلدانية و الاشوري و بكل تاكيد لن يغير سرقة المتحف شيئاص و الحمد لله المسروقات استرجع الكثير و باذن الله يسترجع الباقي

و نحن ايضاً لا نفسر بانفسنا بل  بحسب كلمة الله و  الحكم في كل الموضوع يجب ان يكون الكتاب المقدس و يكون التق\فسير بشكل ليس اايات مقطعة و انما بدراسة الاية دراسة شاملهة
سبب تدوبن الاية الوقائع التوقيت و كل مايتعلق بذلك النص حتى نصل الى التفسير الصحيح بالروح القدس
الرب يباركك شكراً على النصيحة
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لكن القديس بطرس يعترف أن في كلمة الله أشياء عسرة الفهم يفسرها الذين ليس لديهم إيمان ولا رسوخ .
لن يفسر كلمة الله غير الذين لديهم الروح القدس من مصدره الأصلي وهم الرسل وما عداهم باطل أما نصيحتي فلا تشكرني بل فكر فيها وراجع ضميرك ولا تتباهى بإيمان براق من الخارج فارغ من الداخل
فكر ولا تتوانى إنه مستقبلك البدي فكر ولا تبالي بأحد والرب يرشدك لما فيه الصواب
لا تكابر فالوقت محدود وهو أغلى من الذهب

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
حضرة القس فادي هلسا
مشكلتكم الكبرى هي انكم تعتقدون بأنه فقط كنيستكم هي حقيقيه وانتم فقط من له الروح القدس اما باقي الكنائس التي هي غير طقسيه فهي تعتبر خارجه عن الايمان وتحاولون تشويه صورتها اما الناس واطلاق الاحكام والفتاوي والتكفير بحقها, يا ترى ما تفسيرك للايه التاليه مرقس 38:6 ( فَأَجَابَهُ يُوحَنَّا قِائِلاً:«يَا مُعَلِّمُ، رَأَيْنَا وَاحِدًا يُخْرِجُ شَيَاطِينَ بِاسْمِكَ وَهُوَ لَيْسَ يَتْبَعُنَا، فَمَنَعْنَاهُ لأَنَّهُ لَيْسَ يَتْبَعُنَا». 39 فَقَالَ يَسُوعُ:«لاَ تَمْنَعُوهُ، لأَنَّهُ لَيْسَ أَحَدٌ يَصْنَعُ قُوَّةً بِاسْمِي وَيَسْتَطِيعُ سَرِيعًا أَنْ يَقُولَ عَلَيَّ شَرًّا.)
يوحنا كان يظن ان كل من ليس ضمن مجموعته فهو ليس مسيحيا ولا يحق له التكلم بأسم المسيح, انت بأفكارك التي تطرحها منذ فترة لا تختلف عن ما كان يعتقده يوحنا الرسول ولكن بعدها صحح المسيح هذا الفكر والمسيح قالها بصراحه يا يوحنا لا تضن ان الكنيسه والروح القدس هي حكر لأحد لأن الروح القدس هو روح الله وهو المسيح فيا ترى هل لأحد الحق بأن يمنع المسيح عن اللاخر وهل ينتظر المسيح موافقه اي انسان في هذا العالم كي يحل روحه على انسان ليس من كنيسته؟
فأن كان كذلك ماذا يفعل المغربي والسعودي والفيتنامي فأن اراد ان يقبل المسيح الى اي كنيسه سيذهب يا ترى هل لكنيستك باب مفتوح في بلده؟ ام انك ستكفره ولا تعترف بامانه لانه ليس من الكنيسه الطقسه!! مع احترامي لكل الكنائس الطقسيه طبعا. 
عزيزي كفاكم من هدم المسيحيه اعملوا على ايصال كلمة الخلاص الى كل العالم كما تعمل الكنائس الانجيليه, صدقني عدائكم واهانتكم وفتاويكم وتكفيرك لن ينفعكم بشيئ ابدا, اعد كقراءة ما كمتبته سابقا وفكر جيدا هل انت تخدم الرب ام تفعل كما كان يفعل شاول قبل ايمانه حين كان يقاوم كنائس المسيح, انظر اية خطيئه ترتكب واطلب المغفرة من المسيح على الشتائم التي توجهها في كل كتابه من كتاباتك لكنائسه  فأنت تعلم جيدا ان كل خطيئه تغفر ما عدى التجديف على الروح القدس كما هو مكتبوب في انجيل مرقس ( 29 وَلكِنْ مَنْ جَدَّفَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ فَلَيْسَ لَهُ مَغْفِرَةٌ إِلَى الأَبَدِ، بَلْ هُوَ مُسْتَوْجِبٌ دَيْنُونَةً أَبَدِيَّةً».) عندما تشتم كنائس المسيح وتصفها ببيوت الشيطان ودكاكين هل انت عالم اية خطيئة ترتكب ام انك لا تعلم؟ انصحك ان ترجع الى المسيح وتتوب لان الحياة على هذه الارض قصيرة جدا اخي اصلي من اجلك ان تخلص من الهلاك بسبب حقدك فقايين ايظا كان مومننا بالله لكن ايمانه كان فارغ لان قلبه كان غير صادقا بسبب حقده على اخيه هابيل, صدقني من اعماق قلبي اطلب من الرب ان يغفر لك اهاناتك لكنيسته ووصفها بدكاكين او شياطين والى الاخر.

في الختام تقبل تحيتي ومحبتي وسلام المسيح وبركته معك ومع الجميع

فارس البازي
استراليا سدنيm

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سأجيب السيد فارس البازي
أنت تقول :
مشكلتكم الكبرى هي انكم تعتقدون بأنه فقط كنيستكم هي حقيقيه وانتم فقط من له الروح القدس اما باقي الكنائس التي هي غير طقسيه فهي تعتبر خارجه عن الايمان وتحاولون تشويه صورتها اما الناس واطلاق الاحكام والفتاوي والتكفير بحقها, يا ترى ما تفسيرك للايه التاليه مرقس 38:6 ( فَأَجَابَهُ يُوحَنَّا قِائِلاً:«يَا مُعَلِّمُ، رَأَيْنَا وَاحِدًا يُخْرِجُ شَيَاطِينَ بِاسْمِكَ وَهُوَ لَيْسَ يَتْبَعُنَا، فَمَنَعْنَاهُ لأَنَّهُ لَيْسَ يَتْبَعُنَا». 39 فَقَالَ يَسُوعُ:«لاَ تَمْنَعُوهُ، لأَنَّهُ لَيْسَ أَحَدٌ يَصْنَعُ قُوَّةً بِاسْمِي وَيَسْتَطِيعُ سَرِيعًا أَنْ يَقُولَ عَلَيَّ شَرًّا.)هي ليست مشكلة ولا حتى كبرى يوضح سفر أعمال الرسل أن الروح القدس يمنحه الرسل فقط بوضع اليد ولا أحد لديه هذا السلطان وقد أحكم الرب هذا السلطان للرسل فقط والدليل على ذلك من أعمال الرسل نفسه فالذي عمد أهل السامرة ألم يكن مؤمنا ؟ لماذا لم يمنحهم الروح القدس بوضع اليد ؟ لماذا استدعى الأمر إرسال بطرس ويوحنا ليضعا اليد عليهم فيحل عليهم الروح القدس ؟
الإجابة ببساطة لأنهم هم الرسل أصحاب السلطان في وضع اليد ليحل هذا الروح وليس عشوائيا يلقي الرب هذا السلطان بل هذه الموهبة العظيمة لكل واحد بطريقة عشوائية . الرسل فقط هم أصحاب هذا الحق .
نقطة أخرى وأكررها هنا للفائدة فقط عندما اختاروا استيفانوس والستة الذبن معه أريد فقط أن تقرئوا ما هي صفات استيفانوس ( كان مملوء من الحكمة والروح القدس كان عليه ) ولكن لأجل الخدمة يقف هؤلاء الخدام ويضع الرسل عليهم الأيادي .
لكن هذا يعني أن موهبة إعطاء الروح القدس بوضع الأيدي قد انتهت بموت الرسل .
طبعا هذا الكلام غير معقول ولا منطقي لذلك نرى الرسل يرسمون من سيقوم بعدهم بهذه المهمة وليس للجميع صلاحية وضع اليد لاستلام سلطان منح الروح القدس ودليلي على ذلك عندما قال لهم الروح في أعمال الرسل افرزوا لي برنابا وشاول للعمل الذي دعوتهما إليه صاموا وصلوا ووضعوا عليهما الأيادي .
وقد يسأل البعض سؤالا ألم يكن شاول مؤمنا ألم يعمده حنانيا الدمشقي بالماء والروح أليس الروح القدس موجود فيه فلماذا وضع الأيدي ؟
والإجابة هنا وحيدة لا ثاني لها .
عندما اعتمد شاول على يد حنانيا منحه الروح القدس ليسكن فيه ويقدسه ويملأ كيانه ولكنه لا يستطيع منحه للآخرين لذلك لا بد عند إطلاق بولس ليكون رسولا أن يستلم سلطة منح الروح القدس للآخرين ليعطي هذا الروح نفسه لمن يستحق فكان لا بد من وضع أيدي الرسل عليه لهذا الأمر .
وقد تمم بولس هذا الأمر بمنح الروح القدس بوضع يده على كل من تيموثاوس وتيطس وهم بهذا من أوائل الأساقفة المقامين بأيدي الرسول بولس .
على سبيل المثال
نحن في بطريركية أورشليم الرسول الوحيد الذي لم يخرج من أورشليم هو يعقوب أخ الرب وهذا رسم أساقفة لأنه رسول له حق منح الروح القدس واستمر هذا التسلسل عبر الزمن إلى أن وصل لبطريركنا الحالي ثيوفيلوس الثالث .
وفي روما أسس الرسولين بطرس وبولس جماعة روما ( كنيسة روما ) وأول أسقف لروما رسمه الرسول بطرس بوضع اليد هو لينوس واستمر هذا التسلسل لغاية البابا الحالي .
وهكذا استمر هذا التسلسل الرسولي في الإسكندرية وأنطاكية والقسطنطينية حتى اليوم  .
إذن بهذا التسلسل المنطقي للمسيرة الرسولية لا يمكن خارج هذا التسلسل لأحد كائنا من كان أن يدعي أن الروح القدس عنده في جماعته لأن المصدر غير رسولي ولنلاحظ أننا أوردنا هذا التسلسل طبقا لأحداث سفر أعمال الرسل للكنيسة الأولى .
فسلطان منح الروح القدس هو حكر فقط على الكنائس الرسولية .
ودليلي العملي على هذا ثبات تلك الكنائس لغاية اليوم على ايمانها  وعقائدها وتقليدها منذ أكثر من 2000 عام .
بينما نجد من يدعون التجديد الكثرة الكثيرة من الانشقاقات فيما بينهم والكثرة الكثيرة للجماعات المنشقة عنهم حتى غدت في أوروبا وأميركا بالآلاف ولماذا هذه الكثرة ؟
كل هؤلاء الجماعات اختلفوا على تفسيرات الكتاب المقدس أو آيات معينة منه وكل واحد يقول أن تفسيره هو من الروح القدس .
الروح القدس هو واحد وفي وحدة جوهرية مع الآب والابن هل يعقل أن يفسر تفسيرا معينا لجماعة ويفسر تفاسير أخرى للجماعات الأخرى ؟
طبعا هذا مستحيل .
إذن ما النتيجة المنطقية التي نستنتجها من ذلك ؟
ببساطة أن تلك الجماعات وهنا لن أسميها الدكاكين ليس فيها الروح القدس  لأن لا تسلسل رسولي فيها .
يتبع

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سأجيب السيد فارس البازي
أنت تقول :
يا ترى ما تفسيرك للايه التاليه مرقس 38:6 ( فَأَجَابَهُ يُوحَنَّا قِائِلاً:«يَا مُعَلِّمُ، رَأَيْنَا وَاحِدًا يُخْرِجُ شَيَاطِينَ بِاسْمِكَ وَهُوَ لَيْسَ يَتْبَعُنَا، فَمَنَعْنَاهُ لأَنَّهُ لَيْسَ يَتْبَعُنَا». 39 فَقَالَ يَسُوعُ:«لاَ تَمْنَعُوهُ، لأَنَّهُ لَيْسَ أَحَدٌ يَصْنَعُ قُوَّةً بِاسْمِي وَيَسْتَطِيعُ سَرِيعًا أَنْ يَقُولَ عَلَيَّ شَرًّا.
وأجيبك على لسان الأب تادرس يعقوب بحسب تفسيره وهو للآباء القديسين ولعلمك هذه الحادثة موجودة في أصحاح 9 وليس 6 كما ذكرت أنت ويقول الأب تادرس :
هذا الحديث يكشف أن ذاك الذي كان يخرج الشياطين لم يكن ضد المسيح لا بفمه ولا بقلبه، بل كان يعمل لحساب المسيح بإيمان صادق، وإن لم تكن قد أُتيحت له الفرصة للتبعية الظاهرة. إيماننا لا يقوم على أساس تعصبي وتحكم في الآخرين، بل اتساع القلب للكل والوحدة مادام الكل يعمل خلال إيمان مستقيم. وحدتنا الكنسية المسكونية لا تقوم على تجمعات، وإنما على وحده الإيمان الحيّ.
هذا ونلاحظ أن السيد قد تحفظ في كلماته، إذ يوجد أيضًا من يصنع قوات باسم المسيح لكنه يضمر شرًا في قلبه كالهراطقة مسببي الانقسامات والأشرار في حياتهم العملية. يقول السيد نفسه "كثيرون سيقولون لي في ذلك اليوم يا رب أليس باسمك تنبأنا، وباسمك صنعنا قوات كثيرة؟ فحينئذ أصرح لهم: أني لا أعرفكم قط. اذهبوا عني يا فاعلي الإثم" (مت 7: 22-23).
يقول السيد فارس :
فأن كان كذلك ماذا يفعل المغربي والسعودي والفيتنامي فأن اراد ان يقبل المسيح الى اي كنيسه سيذهب يا ترى هل لكنيستك باب مفتوح في بلده؟ ام انك ستكفره ولا تعترف بامانه لانه ليس من الكنيسه الطقسه!! مع احترامي لكل الكنائس الطقسيه طبعا.
وأجيبك نعم هنالك كنائس رسولية في كل هذه البلدان التي ذكرت ولها نشاطها بطريقتها الرسولية  إن لم تكن أرثوذكسية فكاثوليكية في هذه البلدان وفي غيرها ما لم تتوقعه في موريتانيا في زئير في ساحل العاج في موزمبيق .
يقول السيد فارس :
عزيزي كفاكم من هدم المسيحيه اعملوا على ايصال كلمة الخلاص الى كل العالم كما تعمل الكنائس الانجيليه, صدقني عدائكم واهانتكم وفتاويكم وتكفيرك لن ينفعكم بشيئ ابدا, اعد كقراءة ما كمتبته سابقا وفكر جيدا هل انت تخدم الرب ام تفعل كما كان يفعل شاول قبل ايمانه حين كان يقاوم كنائس المسيح,
كنيستي تمتد في كل بقاع العالم وبنفس الاسم ونفس الإيمان ونفس العقائد فهي موجودة في كل بقاع العلم تحمل نفس الفكرفهل هذه الوحدة في الإيمان هي من يهدم المسيحية أم جماعاتكم التي تنشق عن بعضها لمجرد اختلاف في تفسير آية .
على العكس جماعاتكم التي هدمت المسيحية في أوروبا وأميركا لكثرة الانشقاقات بينها وهذا الانشقاق يتم بشكل يومي تقريبا وتكون ردة الفعل الإلحادية عنيفة وكلها خرجت من كثرة انشقاق جماعتكم .
توخى الدقة يا عزيزي وانظر من يحاول هدم المسيحية وبحق دم المسيح عليك كن منصفا للحقيقة ولا تبتعد عنها .
نحن نحمل رسالة الخلاص الحقيقية للجميع ولكل العالم ولكنكم أنتم الذين تقفون في وجه هذه الرسالة بنفيكم لكل ما هو موجود في كنائسنا ( الطقسية ) وتهدمون عملنا بتفاسيركم التي لا ترقى للروح القدس بدليل تبعثر جماعتكم بسببها .
يقول السيد فارس :
انظر اية خطيئه ترتكب واطلب المغفرة من المسيح على الشتائم التي توجهها في كل كتابه من كتاباتك لكنائسه  فأنت تعلم جيدا ان كل خطيئه تغفر ما عدى التجديف على الروح القدس كما هو مكتبوب في انجيل مرقس ( 29 وَلكِنْ مَنْ جَدَّفَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ فَلَيْسَ لَهُ مَغْفِرَةٌ إِلَى الأَبَدِ، بَلْ هُوَ مُسْتَوْجِبٌ دَيْنُونَةً أَبَدِيَّةً».) عندما تشتم كنائس المسيح وتصفها ببيوت الشيطان ودكاكين هل انت عالم اية خطيئة ترتكب ام انك لا تعلم؟ انصحك ان ترجع الى المسيح وتتوب لان الحياة على هذه الارض قصيرة جدا اخي اصلي من اجلك ان تخلص من الهلاك بسبب حقدك فقايين ايظا كان مومننا بالله لكن ايمانه كان فارغ لان قلبه كان غير صادقا بسبب حقده على اخيه هابيل, صدقني من اعماق قلبي اطلب من الرب ان يغفر لك اهاناتك لكنيسته ووصفها بدكاكين او شياطين والى الاخر.
وأقول :
أنا الذي يرتكب الخطيئة ؟
أنا الذي يجب أن يطلب المغفرة ؟
أنظر يا هذا من تكلم أنت تكلم كاهنا على مذبح الرب لماذا تريد نزع القذى من عيني وها الخشبة في عينك خطاياكم بالجملة وسأعددها :
1-   تكفرون  بعمل الروح القدس في كنائسنا وتصفونا بأبشع ما يمكن الوصف به
2-   تستغلون ظروف الناس المادية وهم كثر هذه الأيام لتسلخوهم من كنائسهم وترحلون بهم إلى دكاكينكم .
3-   تنكرون عمل الروح القدس في الأسرار المقدسة في كنائسنا وهو تجديف واضح على الروح القدس .
4-   تتهمون الحشى البتولي لأمنا العذراء وعمل الروح القدس فيها ليستقبل بعد الرب زرعا بشريا .
5-   تكذبون بأن الروح القدس هو عندكم فقط وهذا غير صحيح فقد أوضحت ذلك أعلاه كتابيا ومنطقيا .
وبهذا أنتم من يجدف على الروح القدس وعمله في الكنيسة الرسولية وأنتم من يحتاج المغفرة والصلاة إن قبل الرب تجديفكم على كل عمل للروح القدس في كنائسنا .
أرجو أن يكون هذا واضحا
يتبع

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد فارس يقول :
عندما تشتم كنائس المسيح وتصفها ببيوت الشيطان ودكاكين هل انت عالم اية خطيئة ترتكب ام انك لا تعلم؟ انصحك ان ترجع الى المسيح وتتوب لان الحياة على هذه الارض قصيرة جدا اخي اصلي من اجلك ان تخلص من الهلاك بسبب حقدك فقايين ايظا كان مومننا بالله لكن ايمانه كان فارغ لان قلبه كان غير صادقا بسبب حقده على اخيه هابيل, صدقني من اعماق قلبي اطلب من الرب ان يغفر لك اهاناتك لكنيسته ووصفها بدكاكين او شياطين والى الاخر.
وأقول :
إن من يُعلم هذه التعاليم الباطلة ويدعي ما ليس عنده ليس كنيسة للمسيح بل هو دكان ووكر مظلم لإبليس وخطاياكم على الروح القدس قد ذكرتها لك .
أما نصيحتك بأن أتوب عن ذلك فأرجعها إليك لأني لم أغادر المسيح لأرجع إليه أما عن خطاياي الشخصية فأنا أعترف بها علنا لأني ضعيف وخاطي وأحتاج دائما رحمة الرب لي ولبيتي ولكني أشعر برحمته وتوفيقه لي إذ وأنا غير مستحق وضع على رأسي نعمة الكهنوت السامية  وليكن في علمك رئاستي الروحية لم تفرضني على الرعية كاهنا بل رعيتي هم من أخرجوني من وظيفتي الحكومية وأخذوني إلى الرئاسة الروحية وطلبوا منهم رسامتي كاهنا وراعيا لهم وهذه تعتبر حادثة نادرة في هذه الأيام أليس كذلك .
أما صلاتك لأجلي فأعفيك منها فلا حاجة لي بها أبقها لنفسك ويا طبيب داوي نفسك أولا .
ثم أخبر الجميع وأمام الله أنا لست حاقدا على أحد ويشهد الرب أن الحقد ليس من صفاتي أنا لست حاقدا بل متألما حين أرى الناس بسبب بساطتهم وحبهم البسيط ينجرفون وراء أصحاب الدكاكين والبدع وينسلخون عن كنائسهم أو بسبب أن تلك الدكاكين تستغل ظروفهم المادية وتسلخهم من كنائسهم بسبب ذلك .
أنا متألم فهؤلاء أولادي بالروح أتألم لأن مصيرهم الأبدي واضح لدي حين يدخلون دكاكين الذئاب التي لا ترحم الرعية فاحتفظ باستنتاجاتك لنفسك فهي بعيدة كل البعد عن الحقيقة
وأقول في النهاية
تلك ليست كنائس بل دكاكين وأوكار ولن أتوقف عن تسميتها هذه لأنها الحقيقة ومن لديه أذنان للسمع فليسمع ومن ييغلق فكره ويقسي قلبه كما فرعون فهو الذي اختار جهنم وبملء إرادته

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
القس فادي لقد ذكرت (على العكس جماعاتكم التي هدمت المسيحية في أوروبا وأميركا لكثرة الانشقاقات بينها وهذا الانشقاق يتم بشكل يومي تقريبا وتكون ردة الفعل الإلحادية عنيفة وكلها خرجت من كثرة انشقاق جماعتكم .)عجبي من ما ذكرته يا ترى من هدم المسيحيه في اوربا؟ اليس الكنيسه الطقسيه التي كانت لها سلطه دينيه وساسيه فهي كانت تتحكم بكل شيئ وتسببت في حروب كثيرة راح ضحيتها الملايين من البشر, وانتم تعلم جيدا من هي تلك الكنيسه لانك قرأة تاريخ الكنيسه الغربيه اكثر مني!! ارجو ان تكون صادقا في ما تنقله ولا تحاول قلب الحقيقه يا سيد. وان لم تكن قد قرأة تاريخ الكنيسه يوجد كتب كثيرة او مواقع وانا اعطيك موقع قبطي وهو ليس انجيلي كي لا تقول انه موقع هرطوقي :
http://st-takla.org/Coptic-History/CopticHistory_05-Western-Church-History/Church-of-West__32-Stage-II-Men-Al-Sera3.html
وفي هذا الرابط يذكر ما يلي:

ومن هنا نري في هاتين الحلقتين من الصراع بين الامبراطوريه والبابوية أن:

1-  أ الكنيسة  كانت سلطه وكانت إقطاعية تبحث عن نفوذها السياسي والاقتصادي ولو بحد السيف أو الثوارات.

2-   تبحث عن نفوذها وتقويته حتى باندلاع الحروب الصلبيه في الشرق التي خاب أثرها وتركت الكنيسة الشرقية المظلومة تدفع قسطاً كبير من الثمن

3-  أن الباباوات في انتصار تهم علي الأباطرة دخلهم الزهو والافتراء فتركوا جانب الروح وبحثوا عن لذة الجسد فتركوا الكتاب المقدس وبحثوا عن المال والسيف.

4-ذهبت نفوس الشعب المسكين تحت أرجل هؤلاء أولئك دون تقديم أي عمل روحي.

لاحظ هذه النقاط التي تؤكد ما اقوله فالموقع ليس انجيلي بل هو قبطي وانت تعرف جيدا ان الكنيسه القبطيه هي كنيسه طقسيه اخي العزيز.

فيا ترى من تسبب في هدم المسيحيه في الغرب هل انشقاقات الكنيسه الانجيليه ام ما اقترفته الكنيسه في تلك العصور من جرائم بحق البشريه مما ادى الى ابتعاد الغربيين عن الكنيسه لانهم سئموا من سلطتها الدكتاتوريه في تلك العصور كن صادقا مع نفسك ولو قليلا  رجاءا.

لقد ذكرت ايظا ما يلي (نحن نحمل رسالة الخلاص الحقيقية للجميع ولكل العالم ولكنكم أنتم الذين تقفون في وجه هذه الرسالة بنفيكم لكل ما هو موجود في كنائسنا ( الطقسية ) وتهدمون عملنا بتفاسيركم التي لا ترقى للروح القدس بدليل تبعثر جماعتكم بسببها .)

حقيقه كنيستي ليس لها الوقت الكافي ليتفرغوا لنفي طقوسكم فكنيستي مشغوله برسالة الخلاص وتعمل بكل قواها للايصال هذه الرساله الى اكثر عدد من الناس في استراليا وخارج استراليا, كن مطمئنا ففي كننيستنا لا نذكر الكنائس الاخرى لانها مسئلة لا تهمنا ابدا ما هي طقوس كنيستك او الكنائس الاخرى.

لقد ذكرت ايظا  ( أنظر يا هذا من تكلم أنت تكلم كاهنا على مذبح الرب لماذا تريد نزع القذى من عيني وها الخشبة في عينك خطاياكم بالجملة وسأعددها :)

ارجو ان تتعلم من المسيح المحبه وان تحاور الاخر بروح نقيه وليس بكراهيه لان كلمة يا هذا تعبر عن مدى الكراهيه التي تحملها في داخلك تذكر ان المسيح حتى عندما سلمه يهوذا قال يا صاحبي ولم يقل يا هذا, يجب ان تشكرني كثيرا لاني اتحاور معك صدقني حواري معك هو بسبب محبتي لا اكثر فهدفي هو ان تتعلم كي يكون الحوار المسيحي الحقيقي الذي يكون بعيدا عن الاسائات والشتائم.
اما المسئله الاخرى وهي اني اكلم كاهنا مع احترامي لكهنوتك لكن انت ما زلت انسانا مثل الجميع تخطئ كما انا اخطئ تضعف كما انا اضعف, لا تنسى ان هنالك الكثير من الكهنه يرتكبون اخطاء كبيرة وكثيرة وطبعا انا لا ادينهم لكن فقط اذكرك كي لا تنسى  اننا جميعا متساوين , الا تذكر ان في  الامثال قيل (26:7لأَنَّهَا طَرَحَتْ كَثِيرِينَ جَرْحَى، وَكُلُّ قَتْلاَهَا أَقْوِيَاءُ) وهو يتكلم عن الخطيئه.

لقد ذكرت ايظا ما يلي: ( ينجرفون وراء أصحاب الدكاكين والبدع وينسلخون عن كنائسهم أو بسبب أن تلك الدكاكين تستغل ظروفهم المادية وتسلخهم من كنائسهم بسبب ذلك .)
يا ترى بما انك كنت يوما من الايام تذهب الى تلك الكنائس فكم الف دفعوا لك لتذهب؟ ارجو ان تكون صادق فأنت تعلم جيدا ان ما تذكره عن استغلال الضروف الماليه ليس صحيحا فأنا اعيش في استراليا ولست بحاجه الى مساعدات اي كنيسه بل انا اعطي للكنيسه لا اعلم لما تشوهون الحقيقه كن صادق ارجوك, فأنا عشت في الاردن اكثر من ثلاثه سنين لم اجد يوما اي كنيسه انجيليه تدفع المال لتجذبني اليها رغم انني كنت بأشد الحاجه الى المساعدات في تلك الفترة, هل تعلم ان السبب الرئيسي لذهابي الى الكنيسه الانجيليه هي تلك الاكاذيب التي سمعناها عندما كنا في العراق وهي ان تلك الكنيسه هي كنيسه صهيونيه هدفها تخريب كنائسنا الى اخر تلك الاكاذيب فكان لي الفضول كي اعرف الحقيقه لكن عندما ذهبت لم اجد ان ما قيل كان صحيحا, لكن بصراحه اشكر الرب على تلك الاكاذيب لانها قادتني الى المسيحيه الحقيقيه بعدما اكتثشفت انني كنت مسيحيا اسميا كنت اعيش في الخطيئه وبعيدا عن المسيح في كل لحضه وكنت اظن بأنني مسيحيا لاني ولدت في بيت مسيحي وتعمدت  في الكنيسه لكن الحقيقه انني كنت كالوثني رغم انني كنت اجيب كل من يسئلني عن ديني بأني مسيحي!! لكن الحقيقه ان الكتاب يقول في انجيل يوحنا 12:1 ( وَأَمَّا كُلُّ الَّذِينَ قَبِلُوهُ فَأَعْطَاهُمْ سُلْطَانًا أَنْ يَصِيرُوا أَوْلاَدَ اللهِ، أَيِ الْمُؤْمِنُونَ بِاسْمِهِ.13 اَلَّذِينَ وُلِدُوا لَيْسَ مِنْ دَمٍ، وَلاَ مِنْ مَشِيئَةِ جَسَدٍ، وَلاَ مِنْ مَشِيئَةِ رَجُل، بَلْ مِنَ اللهِ.)
المسيحيه ليست ابدا مجرد طقوس بل هي قبول شخصي وعلاقه حقيقه مع المسيح, الذهاب الى الكنيسه كل احد او يوميا او المعموديه او ان نعرف المسيح فقط لا يجعلنا مسيحيين ابدا, لذلك يقول الكتاب يا ابني اعطني قلبك وليس اريني طقوسك!!!

ايظا كتبت (تلك ليست كنائس بل دكاكين وأوكار ولن أتوقف عن تسميتها هذه لأنها الحقيقة ومن لديه أذنان للسمع فليسمع ومن ييغلق فكره ويقسي قلبه كما فرعون فهو الذي اختار جهنم وبملء إرادته )
ان استمريت ام لم تستمر فهذه ليست مشكلتي لانك تهين المسيح اولا قبل ان تهينني انا و كنيستي لكن تذكر ان غضب الله سيقع عليك فأنصحك ما دمت حيا  بأن تتب وتطلب المغفره والا ستخسر النعمه والى الابد, لان الحوار في حد ثاته هو ليس مشكله بل المشكله في ان تشتم وتهين كنيسه المسيح وتكفرها على حسب مزاجك بحجه انك صاحب الكنيسه الحقيقيه ارجو ان لا تعيش في هذه الاوهام كي لا يأتي يوم تندم عليه والندم لن ينفعك ابدا!!
في الختام اطلب من الرب ان ينور قلبك ويكشف الحقيقه لك كي ترجع عن طريقك الذي سيقودك الى الهلاك اخي العزيز, اني اذكرك في صلواتي داثما وسأظل اذكرك الى ان تنفتح عينيك .

فارس ايشو البازي
استراليا سدني

doman_1976@hotmail.com

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام و نعمة
اخي العزيز فارس  اشكرك لهذا الرد و هو نفس ماحدث معي حين شعرت بالفضول رغم التحذير و لم اجد ما كانوا يقولوه  عن هذه الكنائس
بل وجدتها كنيسة تصلي و تعلم كلمة الرب و ترنم للرب و تسعى الى هدف واحد هو تمجيد الرب  . معلومة بسيطة نحن لا ناخذ من الكنائس اموال لنتبعهم نحن نعطي عشورنا و تقدماتنا للكنيسة .... و لو افترضنا ان احدهم تلقى مساعدة من كنيسة ما فاين المشكلة

يعني انا اذا احتاجيت للمساعدة مادية او روحية ((((و جاء اخواني بالكنيسة و قالوا : مسكين الله يعينك و راحوا او كنت جوعان و قلولي الرب يشبعك و يرزقك و راحو شنو راح ينفع..المسيح ...جوعانا فاطعمتوموني ... الاخ فادي  لو جائك شخص من رعيتك و يطلب المساعدة و انت تقدر تساعد هل ستساعده؟.؟
و اذا متقدر هل ستطلب من الرعية ان يعينوا اخوهم او اختهم ؟؟
؟


...الخ
.الرب يباركك و شكراً
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل Sahr Josif

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 50
    • مشاهدة الملف الشخصي
    عجبا فلمن كتبها  الرب يسوع المسيح هذه  الرسلة التحذيرية؟؟؟؟؟؟
    و أي كنيسة اليوم لها منارة؟؟؟؟؟؟؟؟


رؤيا يوحنا اللاهوتي
اصحاح الثاني

  2 انا عارف اعمالك وتعبك وصبرك وانك لا تقدر ان تحتمل الاشرار وقد جربت القائلين انهم رسل وليسوا رسلا فوجدتهم كاذبين. 3 وقد احتملت ولك صبر وتعبت من اجل اسمي ولم تكل. 4 لكن عندي عليك انك تركت محبتك الاولى. 5 فاذكر من اين سقطت وتب واعمل الاعمال الاولى والا فاني اتيك عن قريب وازحزح منارتك من مكانها ان لم تتب 6 ولكن عندك هذا انك تبغض اعمال النقولاويين التي ابغضها انا ايضا 7 من له اذن فليسمع ما يقوله الروح للكنائس.من يغلب فساعطيه ان ياكل من شجرة الحياة التي في وسط فردوس الله


غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سأجيب السيد فارس البازي
عندما تعجزون عن الرد على الحقائق الدامغة التي أوردتها في ردي السابق وهي حقائق تتناسون حقيقتها التي تُقنع كل من يقرأ تلجئون للف والدوران حولها .
لاحظ كلما طلبت مني تفسيرا أُقدمه لك وفي إجاباتي أُجيب على كل شيء وعندما ترى إجاباتي ولا تستطيع ولن تستطيع تلجأ لنبش القديم والماضي بكل ما فيه .
يا هذا أجب بمقتضى ما تقرأ لكني سأجيبك على كل ما ذكرت لأُثبت للقراء وللعالم كله ليعرف الجميع من هو الحاقد ومن هو الذي يحقد حتى على البشرية كلها وليكتشف الجميع تعليم تلك الدكاكين أين يؤدي بالإنسان فهو في هذا العالم يؤدي بهم إلى هذا الحقد الأسود  على كل ما هو خارج دكاكينهم وفي الدهر الآتي تنالهم دينونة إبليس وملائكته .
فقد أورد السيد فارس ما أورد من ذلك الموقع القبطي عن الكنيسة الكاثوليكية صراحة بأن ممارساتها في العصور الوسطى قد أدت لهدم المسيحية في أوروبا وألمح إلى محاكم التفتيش والتدخل في السياسة وغير ذلك .
ولشدة حقده وسوء نيته نسي أن الكنيسة هي عماد الحق وركنه وأن الكنيسة مسوقة بالروح القدس ولا تخطي ,
نسي السيد فارس أن الهراطقة موجودون في الكنيسة منذ العصر الرسولي أي والرسل موجودون أحياء وفي أثناء الكرازة بالحق ونتيجة لذلك فقد فترت الكنائس السبع الواردة في سفر الرؤيا ولكن الروح القدس العامل في الكنيسة لا يمكن أن يسكت على ذلك الفتور فهو يوبخ ويرشد ومن ثم يقوي ويؤيد أيضا .
من يخطي هم أشخاص يا هذا وليس الكنيسة فالكنيسة ستبقى غنية بتراثها الرسولي والآبائي وإن أخطأ بعض رجالها فالروح القدس كفيل بعروس المسيح التي اقتناها بدمه ووعد أن مهما حصل فأبواب الجحيم لن تقوى عليها .
أمثال ريشيليو ومازاران قد تباعدوا عن رسالتهم الصلية كأشخاص وليس ككنيسة ولكن سؤالي الواضح وللجميع أين ذهب الآن هؤلاء وهل انتهت الكنيسة بأعمالهم ؟
أخطاء  بعض رجال الكنيسة موجودة منذ عصر الرسل فهل بأخطائهم انتهى عمل الكنيسة ؟ بالطبع لا لأن هؤلاء أخرجهم الروح القدس ورماهم على مزابل التاريخ وبقيت الكنيسة .
في أوروبا ليست الكنيسة من وضعها على الحال الذي هي فيه اليوم فالتيار الإلحادي والثورة البلشفية في روسيا وتكوين الاتحاد السوفياتي وانتشار الأفكار الماركسية  التي تسلطت على رقاب الناس والثورة الصناعية هي العوامل التي أثرت على الناس بالدرجة الأولى .
ولكن العامل الأقوى في تردي ألأوضاع المسيحيين في أوروبا وأميركا والآن الدور على أستراليا هو ردة الفعل الإلحادية التي تعرض لها كم هائل من الناس الذين خرجوا من دكاكينكم لكثرة ما يحدث من انشقاقات بين رواد هذه الأوكار بحيث اصبح بسيطي الإيمان فريسة للتناقضات التي تحصل من المنشقين وكل يدَعي أن الروح القدس معهم وهذا الروح براء منهم .
سيأتي على استراليا يوم تلعن فيه الساعة التي سمحوا فيها لأصحاب هذه البدع بالتغلغل في مجتمعاتها ومصيرها بوجودكم سيكون نفس مصير أوروبا وأميركا إن لم تلتفت حكومة أستراليا لفداحة خطأها بالسماح بترخيص هذه الدكاكين والأوكار .
أنا أكره التطرق لهذه المواضيع ولكن حقدك على كنائسنا الرسولية والذي ظهر بجلاء في ردك الأخير هو ما اضطرني للرد بهذا الأسلوب .
يقول السيد فارس
كنائسهم ليس لديها الوقت في الرد على طقوس كنيستنا فلديها رسالة أسمى .
وأجيب :
هل يعرف السيد فارس معنى كلمة طقس ؟
إلا يوجد في دكاكين الظلام هذه طقوس ؟
لإن حديثه هذا هو استخفاف بعقول المؤمنين والشباب منهم على وجه التحديد وأقول هنا :
يتبع

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لقد شرحت معنى كلمة طقس في أكثر من موضوع ولا باس أن أكرر هنا للفائدة .
يرجع معنى كلمة طقس إلى الكلمة اليونانية litorgy  وتعني ترتيب لعمل جماعي .
فعندما تجتمع جماعة لعبادة الرب هل كل واحد يتبع ترتيبه الخاص وتكون العبادة عشوائية وغوغاء وفوضى ؟
لقد نهى الرسول بولس عن هذا وأكد على أهمية وحدة الجماعة في العبادة ليكونوا وحدة واحدة كما كان الرسل في اليوم الخمسين .
فترتيب العبادة هو واحد مهما اختلفت الطرق وتعدد الطقوس في الكنيسة هو غنى لها والدليل على ذلك أن جميع الطقوس مهما اختلفت تتفق في أمرين اتفاقا كاملا
1-   وحدة الهدف
2-    وحدة العناصر المكونة لها .
فالهدف واحد وهو تسبيح الرب وتمجيده فالكل يرتلون ويطلبون طلباتهم الخاصة والعامة ويكونون كالملائكة المجتمعين حول عرش الرب وتتصاعد صلوات المؤمنين مع دخان البخور العطر بنفس صورة الكنيسة السماوية كما يصورها سفر الرؤيا وفي النهاية يتناولون جسد ودم الرب ويشكرون الله على يوم العبادة هذا وينصرفون ببركة كلمات النعمة التي سمعوها من تلاوة الكتب المقدسة وتفسيرها الكنسي وليس العشوائي كأصحاب الدكاكين وبركة حملهم المسيح في أجسادهم بتناول الإفخارستيا .
فأنا شخصيا قد درست معظم الطقوس طقسنا للروم الرثوذكس وطقس اللاتين والأقباط والكلدان والموارنة  والسريان وهي تتفق جميعا في طقسها على عناصر الصلاة والتسبيح وقراءة الكتاب المقدس وتحضير وتقديس الخبز والخمر ثم التناول والانصراف ببركة رئيس الجماعة .
فما العيب في كل هذا ولماذا تستخدمون مصطلح ( كنائس طقسية للتحقير والشتم غير المؤدب ) .
أما بخصوص التدقيق في هذه الأمور قد أوضحتها للجميع وجميع ممارسات الكنيسة قد بينتها في موضوع كنائسنا الرسولية المنشور في هذا المنتدى وأن جميع هذه الممارسات تتفق تماما مع الكتاب المقدس والتقليد الرسولي والآبائي .
أما مواعظ السيد فارس لشخصي فأردها له ولو فهم ما يقول لترك حقده على الكنيسة ذلك الحقد الذي أعمى بصره وبصيرته بحيث لا يجرؤ على الرد على الحقائق التي أوردتها في الرد على بطلان ادعاءاته وكذبه السافر على كنيسة المسيح الحقيقية .
وأُشهد جميع القراء والأعضاء على صحة أقوالي التي ستؤدي بكل من يقرأها ويعمل بها إلى الثبات في كنيسة المسيح الواحدة الوحيدة تلك الكنيسة التي تعمل نفس عمل الجميزة التي صعد إليها زكا لرؤية المسيح فالكنيسة تصعد بالمؤمنين عاليا باسرارها المقدسة الطاهرة وتقدمهم للمسيح خبزا مقدسا يتنسم منه رائحة الرضا والسرور .
وهذا تحذير من موقع عنكاوا أطلقه لكل المسيحيين في العالم من الوقوع في براثن هؤلاء الشياطين الذين لا يشفقون على الرعية وتؤدي التبعية لهم لفساد حياتهم الأرضية وظلام المستقبل الأبدي

غير متصل Sahr Josif

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 50
    • مشاهدة الملف الشخصي
  أقتباس من

أما مواعظ السيد فارس لشخصي فأردها له ولو فهم ما يقول لترك حقده على الكنيسة ذلك الحقد الذي أعمى بصره وبصيرته بحيث لا يجرؤ على الرد على الحقائق التي أوردتها في الرد على بطلان ادعاءاته وكذبه السافر على كنيسة المسيح الحقيقية .
                                          أنتهى أقتباس

لماذا تتهم السيد فارس  بحقده   على الكنيسة  الكاثوليكية؟؟؟؟؟؟
الرجل لم يخلط و لم يكتب بما يسئ  للكنيسة؟؟؟ فهو  يناقش افكارك*********

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخيرا نطقت بالدرر وتقول السيد فارس ليس حاقدا ؟
مصيبة عظمى إن لم تفهم ومصيبة أكبر إن كنت تتجاهل يظهر ان ردوده قد راقت لك أأنت منهم أيضا ؟

غير متصل Sahr Josif

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 50
    • مشاهدة الملف الشخصي
   أعطني نبذة  عن حياتك  فافهمك

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حياتي فيما أكتب راجع مواضيعي ومقالاتي فأنا أنشر تعليم الكنيسة الرسولي والآبائي وارد على أصحاب البدع وعلى كل
أنا كاهن للروم الأرثوذكس واسعى لنشر التعليم الصحيح بين الناس لأنقذهم من الوقوع في حبائل هؤلاء الشياطين ودكاكينهم هل يكفيك هذا

غير متصل Sahr Josif

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 50
    • مشاهدة الملف الشخصي
   فما  هي بدعة   أوطاخي    حسب   تأريخ  كنيستك
رقم الصفحة 81 من الكتاب  التاريخ الكنيسة الأرثوذكس   الجزء الثاني

و من هم  ؟  
  و  أن  كنت   تسعى لنشر التعليم الصحيح بين الناس
فلك  جزيل  الشكر  و أمتنان

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رسالتي الكهنوتية هي رسالة الحب والسلام وهنا أسأل ما دام هذا الكتاب معك فلماذا السؤال الكتاب يجيبك بنفسه

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام و نعمة
اخي العزيز فادي هلسا
انت وضحت كلمة  الطقس  و شكراً لذلك
و بكل تاكيد هناك ترتيب في الكنيسة الانجيلية

و لاكن اريد ان اوضح شيئاً  هاماً

و هو حين نقول كنيسة طقسية نقصد بذلك الكظنائس التي لهذا ترتيب معين (((الكنائس الارثوذكسية و الكاثوليكية )))


اما الكنائس الانجيلية  فلا يطلق عليها طقسية(((رغم و جود الترتيب )) الذي يختلف عن الترتيب في  الكنائس (((الكنائس الارثوذكسية و الكاثوليكية ))) 
فتسمى انجيلية لان تعاليمها مستمدة من الانجيل


فكلمة طقسية  لا تعني الاهانة و انما التميز ((بدلا ان نقول الكنائس الارثوذكسيةاو الكاثوليكية ))) نقول كنائس طقسية

بما ان  كلمة طقسية = ترتيب
بينما كلمة دكاكين لا تساوي كلمة طقسية 
                         اذان كلمة طقسية ليست اهانة
                                *كلمة دكاكيين = اهانة
                      اتمنى ان يكون القصد واضحاً شكراً الرب يبارككم جميعاً
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دكاكينكم ليست كنائس ولن تكون
تقول إنجيلية أنتم بعيدون عن الإنجيل وفي أدق التفاصيل للأسباب التالية :
1- لا تؤمنون بالتقليد قطعيا لأن التقليد الأول في الكنيسة هو الإنجيل وهو ما وصلنا بالتقليد الرسولي والآبائي .
2- تعيدون للفصح وميلاد الرب هل ورد في الإنجيل أمر صريح بالتعييد لهذه الإعياد ؟
3 - تفندون آيات صريحة في الإنجيل مثل :
آخر إنجيل لوقا وآخر إنجيل يوحنا يؤكد البشيران بأن الإنجيل لا يحوي جميع التعاليم وتصرون على أن الإنجيل هو مصدركم الوحيد وبهذا تنفون ما أورده البشيران لوقا ويوحنا .
4- تهينون المعمودية وذلك لأنكم تعيدونها لمن ينتمي لدكاكينكم مع تأكيد الإنجيل أنها معمودية واحدة وتعرفون المعمودية بأنها مجرد شهادة لقبول الخلاص بالرغم من تأكيد الرب نفسه أنها ولادة جديديدة ويؤكد الرسول بولس أنها دفن وقيامة مع المسيح .
5- تنكرون تحول الخبز والخمر إلى جسد ودم الرب بالرغم من الإشارات الواضحة المؤكدة للرب والقديس بولس في 1 كورنثوس 11 أن ما نتناوله في الكنيسة هو جسد الرب وأنا أتحدى أوكاركم كلها إن وجدوا نصا في الإنجيل يحوي كلمة رمز فيما يتعلق بذلك السر العظيم .
6- تنتكرون سر التوبة والاعتراف أمام الأب الروحي ( الكاهن ) خلافا لما ورد في أعمال 19 : 18 .
7- تمارسون وضع اليد بالرغم من أننا أثبتنا أنه خارج الترتيب الرسولي  ليست لأحد تلك الصلاحية وتضحكون على عقول البسطاء .
8- تسمون قادة أوكاركم قسسا وهي مفرد لكلمة قس بالسريانية وتعني كاهن وأنتم لا تعترفون بالكهنوت أصلا .
9- لا تستعملون البخور بالرغم من تأكيد سفر الرؤيا على وجوده في الكنيسة السماوية حيث يصعد عطر البخور مع صلوات القديسين من يد الملاك إلى الله رؤيا 8
وبهذا أنتم لستم إنجيلييين بشهادة الإنجيل نفسه والويل لكم من إنكاركم لما ورد نصوصا واضحة في الإنجيل

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
صباح الخير
لا تعليق اضافي
لانه لاجدوى من الحديث
ثم اني تطرقت في ردود على مواضيع سابقة بشكل غير مباشر لهذه المواضيع و لا داعي لتكرار  ...فانت تريد ةالكل يقولك انت الصح و الباقي خطاء .. و ان طارة عنزة  لا ينفع الكلام و الشرح ...فانت  تريد ان  تقول اننا على خطىء و لا تسمع لما نقوله لانك مقتنع برايك و ترفض تسميتنا كنائس و تصفنا باوصاف مهينة للكنيسة   و انت حر في ذلك الرب يباركك



و  مهما كتب او قيل لن اغير موقفي انا اعرف بمن آمنت و ان كنت على خطاء فانا مستعدد للعقاب الآلهي ...بركات القدير ترافقكم
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل The new life with Jesus

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 45
    • مشاهدة الملف الشخصي
  الرب يبارك الجميع

 بعد ان قرانا وقرانا الكثير من مجادلاتكم فانني فعلا احببت ان اتابع الموضوع وصرت ادرس اكثر بخصوص هذا الموضوع والبدع والهرطقات والتسميات اللتي ليس لها داعي اصلا من كل الاطراف لقد قرات عن هذا الموضوع والمقارات بين الطوائف واحببت ان انقله لكم

 فعندي موسوعه الكتاب المقدس الاصدار الرابع قد حصلت عليها موخرا وهذا الموضوع مطروح هنالك سانقله لكم  والفرق بين الكنيسه الاردثدوكسيه ولاكاثوليكيه والبروتستانيه بخصوص هذا الموضوع ارجوا من الكل لااستفاده منه لكي نعرف فعلا الفرق والكل ياتي بايات من الكتاب المقدس ويثبت صحه اعتقاده ولكن نشكر الرب اللي هو يثبتنا بالايمان وبمحبته الفاقه لنا ولو كنا اتبعنا البشر لكنا عثرنا بهم كما نحن نفعل هنا في هذا المنتدى ونشكر الرب لانه لم يعطي السلطان للخلاص للبشر واالا لكنا كلنا هلكنا لاننا لانعمل بمحبه ابدا بل ننساق للطبيعه البشريه كلما ابتعدنا عن الله


العذراء عند الكاثوليك

البابا شنودة الثالث

 

محاضرة يوم الثلاثاء المبارك الموافق 23 / 10 / 2007

الكنيسة الأرثوكسية تأخذ موقفا ً متوسطا ً بين نقيضين من البروتستانية و الكاثوليكية، فكيف ذلك؟

الكاثوليك يؤمنون بالكهنوت، لكن يؤمنون فيه بعصمة الباباوات، وعصمة الباباوات أتعبت البروتستانت كثيراً من قراراتهم غير المقبولة، فأصبحوا لا يؤمنون بالكهنوت البشرى إطلاقا ً، فيقول البروتستانت: (لا يوجد سوى كاهن واحد فى السماء وعلى الأرض هو يسوع المسيح) لذلك إن سمعتم فى الكنيسة الإنجيلية فى مصر كلمة (القس فلان) يقصد بها أنه راعى الكنيسة وليس كاهناً لو سألت أى واحد ممن له لقب (قس) هل أنت كاهن؟ يجيب لا. Pastor

 

الكنيسة الأرثوذكسية تؤمن بالكهنوت فى جميع درجاتها ولكن لا تؤمن بعصمة الباباوات، لا عصمة إلا لله وحده.

 

الكنيسة الكاثوليكية تركز كثيرا ً على الأعمال، لذلك المطهر عندهم الدخول فيه خاص بالأعمال، الذى أعماله خاطئة يدخل المطهر إلى أن يتطهر من هذه الأعمال، وهكذا أيضا ً الغفرانات بالأعمال، مثلا الذى يصلى (أبانا الذى......) كذا مرة تتم المغفرة له كذا يوم! والذى يزور المعبد الفلانى أو الكنيسة الفلانية تغفر له كذا سنة...... الخ،

 

أنا كاتب هذه الأشياء بالتفصيل فى كتاب المطهر، يمكن الرجوع إليه.

البروتستانت من الجهة الأخرى يركزون على الإيمان فقط والأعمال ليس لها قيمة.

الأرثوذكسية تقول إيمان وأعمال.

الكاثوليك يؤمنون طبعا بالإنجيل، وبالتقاليد، وقرارات الباباوات، وقرارات المجامع المسكونة (عندهم 20 مجمع مسكونى) نحن نؤمن بثلاثة هم يؤمنون ب 20 مجمع مسكونى.

 

البروتستانت لا يؤمنون إلا بالإنجيل فقط، لا دخل لنا بالتقاليد ولا بالمجامع ولا قرارات الباباوات.

الكنيسة الأرثوذكسية تؤمن بالإنجيل والتقاليد معا ً.

 

الكاثوليك يؤمنون بالصلاة على الموتى ويؤمنون بإمكانية إخراجهم من المطهر

البروتستانت يقولون لا صلاة على الموتى أبدا ً، إن مات شخص بروتستانتى ورأيتم الصلاة هناك، لا يقصد بالصلاة أن يطلبوا الرحمة له، كلمة (ارحم يارب فلان) لا توجد عندهم أبدا ً أو كلمة (نيح نفسه) هم يعتقدون أن الصلاة عظة للموجودين بالنسبة للموت وفناء الحياة وأن الحاضرين يتعظون بها، لكن الموتى لا ينتفعون بشىء.

 

الكنيسة الأرثوذكسية تؤمن بالصلاة على الموتى، لكن لا دخل لنا بالمطهر وإخرجهم منه.

الكاثوليك يؤمنون بالقديسين ويقيمون لهم تماثيل وأعياد، البروتستانت يقولون: (كلنا قديسين) وهناك مساواة لو قلت لهم عن (مار جرجس) يردون: (هل مار جرجس واسطة بيننا وبين ربنا؟) أنا بينى وبين ربنا خط مباشر، وطبعا لا يؤمنون بالشفاعات نتيجة مغالاة الكاثوليك فى موضوع الشفاعات.

الكاثوليك يبالغون كثيرا ً فى إكرام السيدة العذراء مريم، البروتستانت لا يؤمنون بشفاعة العذراء مريم أو غيرها، ويقولون أن العذراء مريم هى أختنا، ونحن نقول أنها أمنا، لدرجة أنى قلت مرة لواحد من هؤلاء البرتستانت: (إذا كانت العذراء أختك تكون أنت خال المسيح) وهم لا يفكرون فى نتائج هذا الكلام، لهذا أنا سأكلمك اليوم عن موضوع واحد عن الكاثوليك وهو:

 

العذراء عند الكاثوليك

قبل أن أتكلم عن أخطاء الكاثوليك فى الأرتفاع بمستوى السيدة العذراء، أحب أن أقول أن كنيستنا الأرثوذكسية تكرم السيدة العذراء كل الإكرام، بل أنها تجعل مركز السيدة العذراء فوق مركز الملائكة ورؤساء الملائكة وفى التسابيح والهيتنينات نذكر شفاعة العذراء قبل الملائكة والقديسين، والعذراء لها مركزها الكبير فى تسابيح الكنائس وألحانها وبخاصة فى شهر كيهك، ونحن نطلب شفاعة العذراء فى كل صلاة من صلواتنا حتى صلوات الأجبية، ونحتفل بأعياد كثيرة للسيدة العذراء، وهناك قديسون كثيرون بيوم نياحتهم أو استشهادهم، أما العذراء فلها عدد من الأعياد.

 

أيضا ً نعتبر أن العذراء هى أمنا وسيدتنا، وكثير من الكنائس على اسمها، ولكن لا نبالغ فى إكرام العذراء بالطريقة الخاطئة التى وصل إليها الفكر الكاثوليكى

 

فما هى هذه الأخطاء؟

 مسألة الحبل بالعذراء بلا دنس، وأنها لم ترث الخطية الأصلية إطلاقا ً، وأنها معصومة أيضا ً من كل الخطايا الفعلية، وأنها سيدة المطهر تخرج منه ما تشاء، وتخفف عقوبة من تشاء، وأنها اشتركت فى عملية الفداء، وأنها مصدر لكل نعمة تأتى للبشر، وأنها صعدت إلى السماء جسدا ً وروحا ً.

كل هذه النقاط سندرسها بالتفصيل.

 

موضوع الحبل بلا دنس، عقيدة أعلنها البابا بيوس سنة 1857، أى أنها عقيدة جديدة، ليست من عقائد العصور الأولى ولا الآباء الأول، ولا المجامع الأولى، فيقول أنها حفظت من دنس الخطية الأصلية فلم ترثها بصفة استثنائية

 

أى أن جميع البشر ورثوا الخطية الأصلية ما عدا السيدة العذراء (فى عقيدة الكاثوليك) بطريقة استثنائية.

وهنا إذا كانت السيدة العذراء قد خلصت من الخطية الأصلية،

 

فما معنى الخلاص بالدم؟

 

ما موقف العقيدة الكاثوليكية من قول الكتاب المقدس:

(بدون سفك دم لا تحصل مغفرة)

وماذا عن قول القديس بطرس الرسول نفسه، حينما يقول عن السيد المسيح

(ليس بأحد غيرة الخلاص)

فهى كيف خلصت إذاً؟

 

وإن كانت قد وُلدت بدون الخطية الأصلية، لماذا قالت لأليصابات:

(تبتهج روحى بالله مخلصى)؟

يخلصها من ماذا؟

مادام لا يوجد خطية فعلية أو خطية أصلية؟

 

وإن كان ممكنا ً أن الله يخلص العذراء بطريقة غير الفداء وغير الصلب وغير الدم لماذا لم يستخدم هذه الطريقة مع باقى البشر؟

لماذا الاحتياج للتجسد والفداء والصلب والموت؟

 

فإذا كان استطاع أن يخلص العذراء بطريقة استثنائية كان يمكن أن يخلص البشر بنفس الطريقة.

ثم ما معنى الاستثناء فى موضوعات الخلاص؟

فى (رو 5) يقول الرسول أنه بخطية واحدة دخل الموت إلى جميع العالم وأصبح الجميع تحت حكم الموت، لا يوجد استثناء فى هذا الكلام.

 

هم يحاولون أن يعتمدوا على بعض الآيات والعبارات فى الكتاب المقدس، وهذه الآيات إن فحصناها لا نجد إطلاقا ً علاقة بالخلاص من الخطية الأصلية، أو من الخلاص عموما ً، مثلا:

(نسل المرأة يسحق رأس الحية) هى عن المسيح وليست عن العذراء، يقولون: (واحد) لكن فى اللاهوتيات كلمة (واحد) لا تأتى بسهولة، كل كلمة لها معناها، (نسل المرأة الذى هو المسيح) يسحق رأس الحية

 

يقولون أن الملاك قال لها: (السلام لك أيتها الممتلئة نعمة) وما دام ممتلئة نعمة إذا ً لا يوجد فيها خطية، ونحن نقول أن الامتلاء بالنعمة قيل عن ناس كثيرين قيل عن الامتلاء بالروح القدس

(طبعا الانتماء بالروح القدس هو الامتلاء بالنعمة) عن أليصابات لما سمعت سلام مريم امتلأت بالروح القدس، وجنينها أيضا ً امتلأ بالروح القدس وهو فى بطن أمه وارتكض بابتهاج فى بطنها.

 

والمؤمنون امتلأوا من الروح القدس، حتى الشمامسة قيل فى اختيارهم:

(اختاروا أنتم أيها الرجال الأخوة سبعة رجال مملوئين من الروح القدس والحكمة) هل معناها الخلاص؟

الامتلاء بالنعمة يعطى بركة معينة لكن لا يعطى خلاصا ً، والخلاص لا يتم إلا بدم المسيح.

يقولون أنه قيل عنها (مباركة أنت فى النساء)

فهل كلمة مباركة أنت فى النساء تدل على الخلاص؟

وكلمة (مبارك) منحت لكثيرين، فى (تث 28) كلام كثير جدا ً عن البركة:

(تكون مباركا ً فى دخولك وفى خروجك، وفى البيت وفى الحقل....)

إبراهيم قيل له: (وتكون بركة) فى (تك 12) فكل هذه آيات لا تدل على شىء من جهة أن مريم حبل بها بلا دنس.

 

من جهة عمل الروح القدس فيها، كان عمل الروح القدس فيها هو تطهيرها من الخطية أثناء فترة الحبل المقدس فقط، لكى لا يرث المولود منها الخطية الأصلية، ولذلك لتكملة موضوع الحبل بلا دنس، راهب فرنسيسكانى اسمه

 

(سكوت) أدخل عقيدة الفداء بالوقاية، أنها نالت الفداء ليس بالدم ولكن بالوقاية من الخطية، ولو أن رأيه لم يؤمن به كل الكاثوليك، الدومينيكان لم يعجبه هذا الكلام.

 

المهم أن الكاثوليك عندهم عيد اسمه عيد الحبل بمريم، البابا سيكستوس قال إن عيد الحبل بمريم هو أغلى الأعياد بالغفرانات، أين أن الذى يحضر هذا العيد يتم غفران خطايا أكثر من أى عيد آخر، هل حضور العيد يأتى بغفرانات؟ كلام ليس له معنى لاهوتى.

 

نحن نعرف أنه لا يمكن أن تحدث مغفرة إلا بالتوبة، طبعا ً مغفرة الخطايا الموروثة بالمعمودية، لكن مغفرة الخطايا الفعلية بالتوبة، والسيد المسيح يقول فى (لو 13: 3، 5) (إن لم تتوبوا فجميعكم كذلك تهلكون)،

فما معنى أن واحد يحضر عيدا ً معينا ً فيتم غفرانه؟

الغفرانات لا تأتى بزيارة المواضع المقدسة إنما تأتى بالتوبة وتنقية القلب.

 

كان يقال قديما ً (ما من أحد يقدر على الخطية الأصلية إلا المسيح) ولكن البابا بيوس الخامس قال هذا الكلام خطأ، فالعذراء والمسيح فى مستوى واحد من هذه الجهة، هما الاثنين معصومان، إلى أن جاء البابا بيوس التاسع سنة 1854 وقال أن العذراء منزهة عن الخطية الأصلية باستثناء.

 

هم أعطوا عصمة للعذراء عن الخطية الأصلية ومن أى خطية فعلية وأعلن ذلك البابا بيوس 12 وقال لأنها ممتلئة نعمة.

 

ثانى نقطة: سيدة المطهر

فيقولون أن العذراء لها سلطة أنها تخفف آلام من فى المطهر أو تقصر مدة بقائهم فى المطهر وهنا تكون الشفاعة توسلية إنما شفاعة خاصة بمغفرة الخطية وهذا شىء صعب.

يقولون أن العذراء شريكة فى الفداء، طبعا ً الفداء قام به السيد المسيح وحده وهو الذى قام بعملية الفداء كله، لكن هم يقولون أن العذراء اشتركت فيه، وهذا الذى يجعل البروتستانت يتعبون جدا ً، وممكن آية مثل:

 

(لا يوجد وسيط بين الله والناس) فنحن نقول أن شفاعة القديسين هى شفاعة توسلية، صلاة من أجلنا، لكن فى الفداء لا يوجد سوى وسيط واحد، لكن الكاثوليك قالوا حتى فى الفداء العذراء تدخل كوسيط.

قالوا أنها وسيطة فى الفداء بولادتها للمسيح المخلص مصدر الفداء ونحن نقول: هى صحيح أم المخلص لكنها ليست مخلصة، هى ولدت الذى خلص العالم لكن هى نفسها لم تشترك فى خلاص العالم، وولادتها للمخلص كان تدبير من الله نفسه، هو الذى قال أن الروح القدس يحل عليك...... الخ، لكن ليس لها دخل فى موضوع الخلاص.

 

يقولون أنها قدمت ابنها على الصليب، وبذلت امومتها فى هذا؟

من الذى قدم ابنه على الصليب هل الآب كما ورد فى (يو 3: 16)

(هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد)

أم الابن نفسه هو الذى قدم نفسه للصليب كما ورد فى (يو 10)

(لى نفس لا يأخذها أحد منى أنا أعطيها من ذاتى ولى سلطان أن آخذها بذاتى)

المسيح قدم نفسه، العذراء لها فى التجسد ولكن ليس فى الفداء هى لما قالت

(ليكن لى كقولك) كان عن التجسد لكن من جهة الفداء لم يكن لها دخل فيه، ولا نقول أنها اشتركت فى الفداء، وبذلت أمومتها، نحن نقول فى الصلاة:

 

(أما العالم فيفرح لقبوله الخلاص، أما أحشائى فتلتهب عند نظري إلى صلبوتك يا ابنى وإلهى) كل هذا لا يدل على شىء.

ومن الأشياء الصعبة التى يقولونها أنهم يقولون أن العذراء مصدر كل نعمة تأتى إلى البشر، يقولون أنه منذ انتقال مريم إلى السماء ما من نعمة تأتى إلى البشر إلا بشفاعتها.

هل لا يوجد نعمة تأتى من ربنا من رحمته وحنانه بدون شفاعة أحد؟

هم يقولون أنه كله بها، هل لا يوجد شفاعة قديسين آخرين؟

هل شفاعة العذراء غطت على جميع القديسين الآخرين؟

يقولون أنها أعطيت أن توزع نعمة المسيح الخلاصية على البشر.

نقول النعمة العادية معقولة، لكن النعمة الخلاصية؟

 

النعمة الخلاصية ننالها عن طريق المعمودية وعن طريق الكهنوت، لكن هم يقولون لا يمكن أن توجد نعمة خلاصية إلا عن طريق مريم! ماذا عن عمل الروح القدس الذى قال عنه السيد المسيح فى (يو 16)

(يأخذ مما لى ويخبركم)؟

 

يقولون أنه بعد أن دخلت إلى المجد السماوي تشارك فى توزيع نعم الفداء بشفاعتها الوالدية!

فقال البابا لاون 13 (نعمة المسيح الخلاصية بتدبير من الله لا تعطى لأحد بدون شفاعة مريم الكاملة بحيث لا توزع نعمة البشر على الناس إلا بتدخل منها)

كلام غير مقبول لا عقليا ً ولا لاهوتيا ً ولا منطقيا ً ولا هو مستند على أية آية من الكتاب المقدس، نقول لهم اثبتوا هذا من الكتاب فلا يستطيعون.

 

يقولون أنه كما أنه لا يستطيع أحد أن يتقرب إلى الآب إلا عن طريق الابن كذلك لا يستطيع أحد أن يتقرب إلى الابن إلا عن طريق أمه!

والبابا بنتدكتوس ال 15 يقول أن كل النعم التى شاء صانع كل خير أن يوزعها على أبناء آدم المساكين إنما يوزعها بتدبير من العناية الإلهية بيد العذراء القديسة

 

والبابا بيوس 11 يقول: (هو الله أراد أن ننال كل شىء عن طريق مريم) كل هذه الأمور ضد مبدأ الشفاعة وضد الحقائق اللاهوتية، ولا يثبتها شىء من الكناب المقدس، وكان لها رد فعل عنيف عند البروتستانت، فأنكروا كل ما يختص عن العذراء وأنكروا دوام بتولية العذراء، وتزوجت وأنجبت، وقالوا عنها أنها أختنا وقالوا أصعب من ذلك، فشبهوها بقشرة البيضة، التى خرج منها الكتكوت ثم أصبح لا قيمة لها!!

 

هكذا العذراء بعد أن خرج منها المسيح!!!

لأن الكلام الذى قاله الكاثوليك كان له رد عند البروتستانت.

حتى من جهة صعودها نحن فى الكنيسة الأرثوذكسية، نعيد بعيد نياحة أو وفاة العذراء فى يوم 21 طوبة، وبعيد صعودها يوم 16 مسرى، يوجد زمن بين الاثنين، لكن البابا بيوس 12 عند الكاثوليك قال سنة 1946 أن العذراء انتقلت بالنفس والجسد إلى السماء أنا قلت لكم هذا الكلام ومن له أذنان للسمع فليسمع.



وشكرا لمحبتكم



منقول 

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي الحبيب  ( الحياة الجديدة في المسح
أشكر مداخلتك التي حوت كل شيء وأوضحت الأمور باجلى بيان نحن نؤمن بدور أم الرب في التجسد ومسيرة الخلاص لكن الفداء تم في المسيح فقط ومساهمة العذراء هو في سيف الحزن الذي جاز في نفسها أمام الصليب حسب نبؤة سمعان الشيخ .
أجمل المدائح والصور الشعرية المأخوذة رموزها من الكتاب المقدس قيلت في مدائح الروم الأرثوذكس في العذراء وفعلا نعتبرها أعلى من رؤساء الملائكة نقدسها منحترمها ولكن العبادة هي لله فقط .
أما البروتستانت الذين أنكروا كل شيء           كل شيء فلا يمكن أن نعترف بهم ككنائس بل جماعات منشقة أحدها عن الأخرى .
تقول أخي الحبيب
البروتستانت لا يؤمنون بالتقليد .
ولكني أجيبهم بصراحة أن أول ما استلمناه من التقليد هو الإنجيل والإيمان يكو بالتقليد كله أو لا يؤمنون به كله فالإنجيل سلمه لنا التقليد الرسولي والآبائي ومن الواضح أنهم لا يؤمنون بالإنجيل لأنهم يفسرونه بما يروق لهم وما يتفق مع ممارساتهم .
من يرفض التقليد ضمنا يرفض الإنجيل وهذا أرجو أن يكون واضحا لأنه في نظري خطير للغاية .
نحن نؤمن بمركزية تفسير الكتاب المقدس لأن الروح القدس واحد لا يمكن أن يفسر كلمته الحية المباركة تفسيرا عند جماعة ويختلف التفسير لنفس الاية والسفر عند جماعة أخرى .
وهكذا من يرفض التقليد يرفض مركزية التفسير وهكذا بالنتيجة يرفض الإنجيل أيضا وشكرا لمجهودك الرائع ومن له عقل فليفهم

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد الحياة الجديده في المسيح اشكرك على المعلومات التي نقلتها واغلبها عن ايمان الكنيسه الكاثولوكيه لا اعلم ان كانت كل المعلومات التي نقلتها صحيحه ام لا, لانه ليس كل ما ينقل في الانترنيت هو صحيح, ان كان اي شخص عنده معرفه بصحه ودقة المعلومات فأرجو التعليق عليها.

لقد ذكرت ما يلي (لدرجة أنى قلت مرة لواحد من هؤلاء البرتستانت: (إذا كانت العذراء أختك تكون أن خال المسيح) وهم لا يفكرون فى نتائج هذا الكلام) انتهى الاقتباس..
انا استغرب من هذا التفسير لكلمة (اختك) فأنت فسرتها كما يسفر المسلمون معنى ابن الله فهم يفسرونها تفسير جسدي وليس روحي, اخي العزيز انت تعلم جيدا كلمة اخت بين المومنين هي اخويه روحيه وليس جسديه, لا اعلم كيف وانت مسيحي تفسرها بهذه الطريقه, التي استغرب منها كثيرا !!

ايظا كتبت ما يلي (البروتستانت من الجهة الأخرى يركزون على الإيمان فقط والأعمال ليس لها قيمة), نعم الايمان هو الاساس لانه مكتوب ( ليس بعمل كي لا يفتخر احد), والاساس للخلاص هو الايمان, لكن الاعمال هي ثمر الايمان وليس العكس يعني كما ان الشمس تعطي الحرارة هكذا المؤمن يعطي الاعمال, ارجو ان تكون قد توضحت الفكرة الان, هذا هو تفسير البروتستانت لمسئله العمل.

اما عن الامور الاخرى التي ذكرتها فأنا لن اعلق عليها فهي تخص العقيده الكاثولوكيه لكن حسب ما ذكرت فأن الكنيستين الارثوذوكسيه والكاثولوكيه بينهم اختلافات كثيرة ليست ببسيطه ومنها (المطهر)وغيرها من الامور التي ذكرتها.

اما تعليقي على مسئله المطهر فهي اكيد غير كتابيه وليست صحيحه ابدا, لان هنالك دينونه بعد الموت مباشرة فلا يوجد اي مكان يسمى مطهر . العقيده الاسلاميه تؤمن بأن هنالك مطهر قبل الدخول الى الجنه اي ان الانسان يتطهر من خطاياه واثامه قبل ان يصل الى الجنه.

في الختام شكرا لك وشكرا للقس المحترم فادي هلسا الرب يبارككم ويبارك الجميع.

فارس البازي
استراليا - سدني

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لا تعليق

غير متصل Senalko

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 179
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ابي الفاضل فادي هلسا:

اريد ان اسئلك سؤال بسيط عن شي قلته ولفت انتباهي. لنبتعد قليلا عن موضوع امنا العذراء ودكاكين الهرطقة.

انت قلت ان الكنيسة هي المكان الشرعي الوحيد التي تعطي فيه الروح القدس لابنائها ولا من وسيلة اخرى ومن يدعي انه يملك الروح القدس من دون شرعية الكنيسة فهي روح باطلة.

الملايين يتعمذون ويستلمون الروح القدس على اياديكم, ثم يستمرون باعطائهم اسرار الكنيسة من التناول وغيرها ولكن عندما يصلون عمر النضوج, يتركون الكنيسة بلا رجوع

سوالئ هو " ماذا حل للروح القدس الذي اعطا لهولاء الناس؟ هل من المعقول ان تسكن روح الله في قلب انسان وهو ليس له علاقة بالموضوع؟

لو اعددت احصاية لكم من هولاء يستمرون بحياتهم المسيحية لرائيت ان اقل من خمسة في المئة يستمرون.

طوبا لكم يامساكين لانكم بعيدين عن روح الله. تدعون بان لكم سلطان اعطاء الروح وانتم نفسكم لاتملكونها ولاتعرفون ماهي.

ابي الفاضل, هل تعرف ان يسوع المسيح قال في كلمته " الا يعطي الله الروح القدس لمن يطلبها "

يمكنك ان تجاوب الرب نفسه وتقول "اسف ياربي, الروح القدس لاتعطى الا من خلالنا"


  Me with my   cousin

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ سينامالكو
يظهر أنك من صقور هؤلاء
لكني أقول لك بكل فخر أن إحصاءك غير دقيق وسأورد لك فقط موقعين في رسالة خاصة لترى الشباب والشباب بالذات من يملكون ثقافة إيمانية ستنذهل منها .
لا تحكم بالظاهر فالله ينظر القلب ولا تدين .
الروح القدس بعد المعمودية يسكن جميع المعمدين بقاء هذا الروح أو مغادرته ترجع لإرادة الشخص نفسه والرب لا يريدنا غصبا عنا بل بإرادتنا فهو القائل ( من اراد أن يتبعني )
ووضع أمامنا طريق الحياة والموت والنتيجة معروفة لكلا الطريقتين .
فقط على الشخص الاختيار
صدقني نحن لا نقصر نحن نرعى رعايانا بكل قوة وبملء محبة المسيح من يختار عدم الالتزام ويصر عليه ماذا نفعل ؟
ثم إن العظات والتفاسير للكتاب المقدس نقدمها في كل خدمة ومن له أذنان للسمع فليسمع
أنا شخصيا أشتري باستمرار كتبا مقدسة أوزعها لكل من يطلب .
للشباب وللعرسان الجدد أقدم لهم الكتاب المقدس هدية مجانية وأجيبهم على كل تساؤلاتهم وهذا أنا شخصيا ما أملكه في يدي .
أما بالنسبة لحلول الروح القدس فقد شرحته بإسهاب في ردي وهو تسلسل منطقي من الإنجيل والخلاصة النهائية أنه خارج الترتيب والتسلسل الرسولي لا يمكن أن يحل هذا الروح وإلا يصبح وديعة سائبة بلا حدود وهذا مستحيل طبعا وليس هذا ترتيب الرب .
لقد أوضحت ذلك بجلاء ويمكنك مناقشتي فيما كتبت وأعتقد أن ما كتبته منطقي ومُقنع جدا ومن لا يريد أن يفهم فهو حر

غير متصل The new life with Jesus

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 45
    • مشاهدة الملف الشخصي
الرب يبارك الجميع

 اشكر الرب من اجلكم  ومن اجل تعليق الاب فادي هلسه على نقلي للموضوع ولقد عرفت وفهمت رايك بخصوص البروتستانت ولكن لم اعرف رايك بخصوص الكاثوليك ؟؟؟ لان هنالك فرق واسع بين  الطوائف فقط احببت للتوضيح

 واشكر ردك اخي فارس ايشو البازي  لكن انا فق قلت نقلت ولم اقول رايي على الاطلاق وانا لست ضد او مع اي طائفه  واحب الكل لان من انا لكي احكم على شخص او كنيسه ومن انا الشخص البائس لكي احدد الرب في مكان او طائفه معينه ومن انا لكي احكم على شخص الرب يسوع مات من اجله واحبه وقدم الخلاص له وانا اقول له انت في كنيسه ما ولانك هناك فانت لست مخلص واقول ان  الرب والخلاص للجميع وليس لكنيسه معينه ولا لجماعه محدوده لان الرب  غير محدود وللخلاص  والنعمه للجميع  وفهمي البسيط في الكتاب ان باب النعمه مفتوحه الان والكل مدعوا وكل ماعلينا ان نعمله ان نقبل هذه النعمه ونقبل عمل يسوع  على لاصليب والاعمال والثمر ياتي مع الايمان لاني ساسمح للرب ان يعمل بحياتي

الرب يارك الجميع


غير متصل Senalko

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 179
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلام ونعمة الرب لك ياالاب فادي هلسا,

اشكرك على ردك السريع, قرات ماكتبته بشان موضوع الروح القدس لذا سارد عليك بوضوح واريك لماذا في نظري الكنيسة على خطاء في تعليمها بشان الروح القدس واعطائها للناس او المتعمذيين.




لأخ سينامالكو
يظهر أنك من صقور هؤلاء




لاعرفك قليلا على نفسي حتى نستطيع الحوار بمحبة واحترام.

انا لست من جماعة الصقور ولا اصحاب الدكاكين. انا من اتباع الصخور وكنيستي هي الصخرة. الله الذي اؤمن به واتبعه هو نفسه الصخرة.

في كل مكان اذهب اليه وفي كل منتدى ادخل اليه, احمل معي سيف. استعمل سيفي لقطع رؤوس كل المعلميين الكذبة والدجاليين الذي يشوهون الدين المسيحي او يستخدمونه لاغراض شخصية او سياسية كما ترى في الكثير من الكنائس. حشاك انت ياابتي.

اعيش في دولة استراليا وهوايتي بعد العمل هي البشارة برسالة الخلاص لمعلم كبير اسمه يسوع المسيح. تعمذت منذ صغري على اياديكم من كنيسة سريانية ارثدوكسية لذا لاتستطيع ان تتهمني باني لا املك روح الله هههههه.

هذا يكفي عن نفسي, الان لندخل في صلب الموضوع.




مشكلة ولا حتى كبرى يوضح سفر أعمال الرسل أن الروح القدس يمنحه الرسل فقط بوضع اليد ولا أحد لديه هذا السلطان وقد أحكم الرب هذا السلطان للرسل فقط والدليل على ذلك من أعمال الرسل نفسه فالذي عمد أهل السامرة ألم يكن مؤمنا ؟ لماذا لم يمنحهم الروح القدس بوضع اليد ؟




هناك الكثير علينا ان نوضحه ونشرحه بما حدث في اعمال الرسل وعندما نتكلم عن سلطان اعطاء الروح القدس, علينا ان ندرس ونفهم اعمال الرسل من بدايتها الى نهايتها, بل علينا ان ندرس الكتاب المقدس باكمله لفهم كيفية الحصول على الروح القدس. دعني اوضحها لك بهذا الملخص:

1- اولا, في اعمال الرسل, الروح القدس اعطيت بطرق عديدة ولن تكن تختصر على وضع الايادي من قبل الرسل. في اغلب الطرق, كان الله يسكب او يعطي الروح مباشرة الى من يطلبها بالايمان بدون تدخل الرسل. نرى ايضا في اعمال الرسل ان الروح القدس كانت تعطى قبل المعموذية واحيانا بعدها. لننظر على بعض الايات:

A- اعمال الرسل: الاصحاح العاشر

في اعمال الرسل العاشرة, كان بطرس قد ذهب الى بيت كرنيليوس وهو قائد ايطالي كان يخاف الله ويصلي له, لكنه لم يكن بعد معمذا او مخلصا بالروح القدس. دخل بطرس بيته واخذ يشرح له عن عظمة الرب يسوع وفيما هو يتكلم, انظر ماقاله الكتاب:

اعمال الرسل 10:44 " وبينما كان بطرس يتكلم بهذا الكلام, حل الروح القدس على جميع الذين كانو يسمعون. فدهش المؤمنون اليهود الذين جاءو برفقة بطرس لان هبة الروح القدس فاضت ايضا على غير اليهود "


ماذا يبرهن هذا الكلام ياابتي فادي؟ الروح القدس حلت على هولاء الناس بدون وضع الايادي.


B- اعمال الرسل: الاصحاح الثامن

في اعمال الرسل الثامنة, التقى فيلبس بوزير ملكة الحبشة وفي ذلك اللقاء, كان الوزير يريد ان يحصل على الروح القدس ويتعمذ فسال فيلبس " ما الذي يمنعني من التعمذ؟ "

اجابه فيلبس" عليك ان تؤمن من كل قلبك"

بعدها تعمذ الوزير على يد فيلبس ونال الروح القدس بدون لمس او وضع الايادي.


C-  اعمال الرسل" الاصحاح السادس "

في اعمال الرسل السادسة, اجتمه الرسل لاختيار سبعة تلاميذ لمساعدة الرسل. واحدا من هولاء كان استفانوس. يقول الكتاب

اعمال الرسل 6:5 " فوقع الاختيار على استيفانوس وهو رجل مملوء من الايمان والروح القدس"

ثما نرى:

" وقدموهم للرسل فصلو ووضعو ايديهم عليهم "


هل انتبهت يااب فادي؟ كان استيفانوس مليئا بالروح القدس قبل اختياره ومع هذا الرسل وضعو ايديهم عليه. لماذا ياترى؟ هل كان على اسيتفانوس ان يستلم الروح القدس مرتيين؟

الجواب بسيط. في كل اعمال الرسل, عندما كان الرسل يضعون الايادي على الناس, كان سببها الرئيسي هو ليس فقط اعطاء الروح القدس بل مواهب الروح القدس.

نرى في المثال السابق ان ستيفانوس بعد وضع الايادي عليه, قام بصنع المهجزات والتكلم بالالسنة وغيرها من مواهب الروح القدس.


رائينا ايضا في اعمال الرسل في الاصحاح الثامن عندما كان فيلبس يبشر ويصنع المعجزات في السامرة. دعا فيلبس الرسل الاوائل لاعطاء اهل السامرة الروح القدس وعندما وضعو اياديهم, قام اهالي السامرة بصنع المعجزات وامتلؤ بمواهب الروح القدس.

السؤال المهم هو " لماذا طلب فيلبس من الرسل القدوم من اورشليم لاعطاء الروح القدس؟ الم يكن يستطيع هو بنفسه اعطائها؟


الجواب بسيط. الرسل الاوائل هم الوحيديين الذين كان عندهم السلطان لاعطاء مواهب الروح القدس. فيلبس لن يكن يستطيع ان يعطيهم تلك المواهب. هو نفسه استلهما من الرسل ولكنه لايستطيع اعطائها الى غيره بالمقابل.

هناك فرق كبير بين الروح القدس ومواهب الروح القدس.


E-  الروح القدس خارج اعمال الرسل


لوقا 11 " اطلبو, تعطو, اسعو, تجدو, اقرعو يفتح لكم. تعرفون ان تعطو اولادكم عطايا جيدة فكم بالاحرى الاب الذي من السماء يهب الروح القدس لمن يسالونه؟ "


هناك شي مهم لن اخبرك به ياابي الفاضل فادي. الروح القدس لكي تعطى, سواء بوضع الايادي او غيرها, لها شرط واحد. شرط وضعه الله وفيه يحكم ان كانت الروح تعطى لكذا انسان.

هذا الشرط هو الايمان من كل القلب بالرب يسوع المسيح. في اعمال الرسل, كان الرسل يشرطون على كل انسان ان يؤمن اولا قبل اعطائهم الروح القدس.

المشكلة في كنائسنا, اننا نعطي الروح القدس في المعموذية لاطفال لا وعي لهم ولا ادراك لما يجري فكيف يستطيع هولاء من استلام الروح القدس؟

ستقول ان الكنيسة تعلم ان الروح القدس تعطى من خلال ولي امور الاطفال او من خلال من يحمل الطفل في المعموذية وهو تعليم غريب وفريد من نوعه فلم اسمع او اقراء في الكتاب المقدس ان الروح القدس تعطى بالنيابة عن اخريين.


في اخر كلامي, اسئلك: من هو الروح القدس؟

اليس هو الله نفسه؟ فهل من المعقول ان يحدد الله نفسه باياديكم من اجل خلاص البشرية؟ الا يعطي الله نفسه وروحه لكل من يطلبها بالايمان؟

الكنيسة تفرض على نفسها سلطانا تحاول من خلاله استغلال البساط والتجارة بعقول المساكين.

انت الوحيد ياابي الفاضل اراك تبذل جهدا كبيرا لخدمة الايمان المسيحي ولكن اين الباقيين؟؟

اعطيك مثالا بسيطا. انظر الى منتدى عين كاوا وابحث عن كل رجال الدين. اين تراهم؟

ستراهم مشغوليين بمقالاتهم السياسية ونصائحهم التجارية والفنية والرياضية وكان عملهم وواجبهم هو ادارة المجتمع بدل ان يكرزو كل حياتهم للتبشير وايصال رسالة المسيح.

يالنا من قوم تعيس نتظاهر بالايمان والتقاليد ولكننا بعيديين عن الله كل البعد ولانعرفه









  Me with my   cousin

غير متصل pawel

  • اداري
  • عضو مميز
  • ***
  • مشاركة: 1018
  • الجنس: ذكر
  • لا يوفي الحب الا بالحب
    • مشاهدة الملف الشخصي
المدعو سينالكو

 هؤلاء الذي تسميهم مشغوليين بالسياسة والتجارة كما يحلو لشاكلتك ان  تدعوهم لا شان لك فيهم .ان كنت تعيس هذه مشكلتك وان كنت تظن غير ذلك لا يهم اي كائن .

حبذا لو كنت تناقش الموضوع وليس ردود جانبية لان الموضوع هو أصحاب البدع يشوهون صورة العذراء ج1 وليس الروح القدس . لم اكن ارغب بالرد عليك لان لا وقت لامثالك لي .

اعتذر من الاب فادي لان ردي خارج الموضوع هو[/color]
الصلاة نعمة تطلب كما يطلب الخبز اليومي والرب لا يرفض اي طلب . والمهم في الصلاة ليس ان نعرف الكثير ونقول الكثير ، المهم هو ان نتذوق في داخلنا كم هي كبيرة محبة الرب لنا . وكم هي طيبة كلمته في ضميرنا . اذا قبلناه وثبتنا فيها قلب الموت فينا حياة والشح عطاء والعقم ثمارا تدوم .

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
"أخي سنالكو
هذا ليس تفسيري الشخصي بل تفاسير الآباء القديسين الأوائل أرجو أن لا تطعن بها أيضا



فبينما بطرس يتكلم بهذه الأمور،

حلّ الروح القدس على جميع الذين كانوا يسمعون الكلمة". [44]

في يوم الخمسين، في أورشليم، حث القديس بطرس سامعيه على التوبة ونوال المعمودية لغفران الخطايا وقبول الروح القدس (أع 2: 38). أما هنا في قيصرية فقد جاء الترتيب مختلفًا، إذ حل الروح القدس على كرنيليوس ومن معه قبل العماد. هنا ليس يوم خمسيني جديد، إنما هو امتداد للخمسيني الذي تحقق مع اليهود قبلاً، يتحقق بعينه مع الأمم بما يناسب بدء فتح باب الإيمان لهم.

ما كان يمكن للقديس بطرس أن يعلم بهذا لو لم يتمتع بالرؤيا، لكن كان محتاجًا إلى شهادة السماء لصدق هذا التعليم وتأكيده، لذلك لم ينتظر الروح القدس أن يكمل خطابه، ولا انتظر حتى ينال الحاضرون العماد، بل "حل الروح القدس على جميع الذين كانوا يسمعون الكلمة". وكأن البيت قد صار علية صهيون الثانية، أو كأن يوم الخمسين قد تكرر. أراد الروح القدس أن يعلن عدم محاباة الله لشعبٍ معينٍ، فبادر بالحلول على هؤلاء الأمم حتى قبل عمادهم، وقبل أن يمد القديس بطرس يده ليضعها على رؤوسهم. لقد أعلن الروح القدس راحته في الأمم الراجعين إليه بإخلاص. وأنه ليس من فضلٍ لشخصٍ ما في هذه العطية، بهذا استطاع الرسول أن يعلن بكل قوة: "فلما ابتدأت أن أتكلم حلّ الروح القدس عليهم كما علينا أيضًا من البداية... فإن كان الله قد أعطاهم الموهبة كما لنا أيضًا بالسوية، مؤمنين بالرب يسوع، فمن أنا؟ أقادر أن أمنع الله؟" (أع ١١: ١٥–١٧). كما قيل: "الله العارف القلوب شهد لهم معطيًا لهم الروح القدس كما لنا أيضًا" (أع ١٥: ٨).

تحقّق حلول الروح القدس قبل إنهاء الرسول حديثه ليطمئن الرسول ومن معه أن حلول الروح على الأمم صدر بأمر إلهي، وليس بفضل إنسانٍ ما فيتجاسر ويعمّدهم بلا تشكّك ولا خوف من أهل الختان. ومن الجانب الآخر حلول الروح القدس في هذا التوقيت يُحسب أشبه بختم سماوي مقدّم للأمم لكي يصدّقوا ما تحدّث عنه الرسول بطرس معهم. وكأن اللَّه يشهد على صدق كرازته لهم ويصادق عليها بقوّته الإلهيَّة، بل وبحلول روحه نفسه عليهم.

حلول الروح القدس على كرنيليوس كان بدء إشارة لتحقيق الوحدة أو المصالحة بين اليهود والأمم في المسيح يسوع، إذ يقول الرسول بولس: "لأن به لنا كلينا قدومًا في روح واحد إلى الآب" (أف2: 18). ويعلّق على هذه العبارة الأب ماريوس فيكتورينوس، قائلاً: [صار لكلٍ من اليهوديّة والأمم قدوم إلى الآب بالمسيح نفسه. لكن كيف؟ "في روحٍ واحدٍ". لأن الروح الذي هو واحد مع المسيح يدخل فينا عندما نؤمن بالمسيح. عندئذ نشعر بحضور اللَّه، نعرف اللَّه ونعبده، هكذا نأتي إلى الآب بذات الروح الواحد بالمسيح. لا يأتي أحد سواء كان يهوديًا أو أمميًّا إلى الآب إلا بالمسيح[549].]

"فاندهش المؤمنون الذين من أهل الختان،

كل من جاء مع بطرس،

لأن موهبة الروح القدس قد انسكبت على الأمم أيضًا". [45]

لم يكن بعد يدرك المسيحيون الذين رافقوا القديس بطرس أن الإنجيل يمتد إلى الأمم، فإن تعصبهم اليهودي أغمض أعينهم عن إدراك هذه الحقيقة. ولعلّ سرّ دهشتهم أن مجد اللَّه صار ظاهرًا، وحلوله علنًا، بينما تدرّبوا حسب التقليد اليهوديّ أن الحضرة الإلهيَّة المعلنة أحيانًا خلال الكاروبين اللذين على غطاء الهيكل داخل قدس الأقداس! الآن انشق الحجاب، وانفتحت أبواب السماء، وصار روح اللَّه حالاً علانيّة على الأمم خارج الهيكل في أورشليم!

"لأنهم كانوا يسمعونهم يتكلّمون بألسنة،

ويعظمون اللَّه،

حينئذ أجاب بطرس". [46]

وهبهم اللَّه التكلّم بألسنة، لأنّه أمر ملموس يكشف عن نوالهم قلوب جديدة مع الألسنة الجديدة.

لما كان دخول الأمم إلى الإيمان أمر يكاد يستحيل على اليهودي أن يقبله قدم الروح القدس علامات ظاهرة تؤكد هذه الحقيقة أنها صادرة من الله. لذلك صار المؤمنون الذين من أهل الختان يسمعون الأمم يتكلمون بألسنة، ويعظمون الله. التكلم بالألسنة تأكيد استمرار يوم الخمسين حتى يدخل الأمم الإيمان، وتعظيم اسم الله، هو أهم خاصية خاصة بشعب الله تميزه عن بقية الشعوب. صار الذين كانوا من أهل الختان شهودًا لعمل الله مع الأمم وقبولهم كشعب الله.

v      كان الروح القدس يُعطى بهذا النوع في ذلك الحين، حتى أنه كان يُظهر نفسه منظورًا. فإن الذين قبلوه تكلّموا بألسنة كل الأمم، ليعني أن الكنيسة التي بين الأمم يلزمها أن تتحدّث بألسنة الكل. لهذا فإنهم قبلوا الروح القدس، وظهر هو بوضوح فيهم[550].

القديس أغسطينوس

"أترى يستطيع أحد أن يمنع الماء،

حتى لا يعتمد هؤلاء الذين قبلوا الروح القدس،

كما نحن أيضًا". [47]

لقد رأى الرسول ومن معه، وسمع بأذنيه، وتأكد الجميع أن الروح القدس قد حلّ عليهم، لهذا وجد الرسول نفسه مُلزمًا أن يعمدهم. ما نطق به الرسول هنا كان يحدث به نفسه كما يحدث الذين حوله من أهل الختان... لقد تأكد: "ما طهره الله لا تدنسه أنت". لم يعد بعد قادرًا أن يقول عن الأمم أنهم دنسون.

لو لم يحل الروح القدس بطريقة علنية وبتأكيدات وبراهين ظاهرة ما كان يمكن لبطرس الرسول أن يقبل عمادهم، اللهم إلاَّ إذا تهودوا أولاً. الآن يقول: "لم يميز بيننا وبينهم، إذ طهر بالإيمان قلوبهم" (أع ١٥: ٩).

v     من جانبي، لا أستريح للذين يؤجلون تكريسهم الكامل لله. عندما نقرأ عن قائد المئة كرنيليوس أنه بار للحال نسمع عن عماده[551].

القديس جيروم

v     في مناسبة إذ حلّ الروح قبل استخدام الماء لم يقف الرسول عند هذا الحد، فإذ كان الماء ضروريًا وليس أمرًا ثانويًا لاحظ ماذا يقول: "أترى يستطيع أحد أن يمنع الماء حتى لا يعتمد هؤلاء الذين قبلوا الروح القدس كما نحن أيضًا؟[552]"

القديس يوحنا الذهبي الفم

"وأمر أن يعتمدوا باسم الرب،

حينئذ سألوه أن يمكث أيامًا". [48]

ألزمه الروح القدس بتعميدهم، فقد بادر وأعلن قبول السماء لهم. لكن لماذا لم يقم الرسول نفسه بتعميدهم، بل طلب من المرافقين له أن يقوموا بهذا العمل؟ ربما لكي تصير الشهادة أقوى حين يقف هؤلاء الخدام (الكهنة) بإعلان أن الروح القدس بحلوله على الأممين ألزمهم بهذا العمل، وأنهم قاموا بهذا العمل بأنفسهم. ولعل القديس بطرس أراد تأكيد ذات فكر القديس بولس الرسول أن الله لم يرسله ليعمد بل ليكرز، فيترك العماد، إن أمكن، للخدام المساعدين له (1 كو 1: 14-17).

في مجمع الرسل لمعالجة قضية قبول للإيمان لم يأخذ القديس بطرس كرسول الختان موقفًا متشددًا من جهة الأمم، بل حسب ما تم على يديه خلال عمل الروح القدس موضوع اعتزاز: "أيها الرجال أنتم تعلمون أنه منذ أيام قديمة اختار الله بيننا أنه بفمي يسمع الأمم كلمة الإنجيل ويؤمنون" (أع ١٥: ٦–٧).

"يعتمدوا باسم الرب"، فمن يعتمد باسم الرب يسوع، إنما يعتمد بناء على إيمانه بالسيد المسيح أنه هو الرب، فيقبل الآب أبًا، والروح القدس روح المسيح الرب.

v     ما أقوله هذا ليس من عندي، إنما هو كلام الرب يسوع صاحب السلطان في هذا الأمر. أنه يقول: "إن كان أحد لا يولد من الماء والروح لا يقدر أن يدخل ملكوت اللَّه" (راجع يو 3:3) فمن يعتمد بالماء ولا يكون متأهلاً للروح (بسبب سوء نيته) لا يتقبل نعمة الكمال، كذلك إن كان فاضلاً في أعماله ولم يتقبل الختم بالماء لا يدخل ملكوت السماوات.

هذا القول فيه جسارة، لكنه ليس مني بل أعلنه يسوع.

وفيما يلي برهان على ذلك بشهادات من الكتاب المقدس. يقول الكتاب أن بطرس أمرهم أن يعتمدوا باسم يسوع المسيح [48] حتى تُولد النفس مرة أخرى بالإيمان، ويكون للجسد شركة في النعمة بواسطة الماء.

كان كرنيليوس إنسانًا بارًا، تكرّم برؤية ملائكة، وصعدت صلواته وصدقاته تذكارًا صالحًا أمام اللَّه في السماء. جاءه بطرس وانسكب الروح القدس على المؤمنين، وتكلموا بألسنة، وتنبأوا، وبعد نعمة الروح يقول الكتاب أن بطرس أمرهم أن يعتمدوا باسم يسوع المسيح حتى تُولد النفس مرة أخرى بالإيمان، ويكون للجسد شركة في النعمة بواسطة الماء[553].

القديس كيرلس الأورشليمي

نالوا عطيَّة الروح فاشتهوا بالأكثر أن يتمتّعوا بالتعاليم الرسوليّة لنموّهم الروحي المستمرّ، لذلك سألوا القدّيس بطرس أن يمكث أيّامًا، حسبوها أيّامًا ذهبيّة لن تنسى!

 يتبع

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
"أخي سينالكو وهذا ايضا تفسير قصة فيلبس مع الوزير الحبشي للآباء القديسين أيضا



وكان راجعًا،

وجالسًا على مركبته،

وهو يقرأ النبي إشعياء". [28]

قيل إنه يُقصد بإثيوبيا في ذلك الوقت منطقة النوبة، تمتد من الشلال الأول بأسوان حتى الخرطوم، وأن مدنها الكبرى هي ميرويMeroe العاصمة، ونباتاNapata، وأن ملك إثيوبيا يُقدس كإله "ابن الشمس"، له مهابته الدينية، لا يليق به أن يهتم بأمور الدولة المدنية لأنه شخص روحي، والذي يحكم البلاد الملكة الأم، تلقب دومًا كنداكةCandake، Candace.

كان هذا الخصي متدينًا متعلمًا، سافر إلى أورشليم ليسجد في الهيكل؛ كان ضليعًا في قراءة الترجمة السبعينية للعهد القديم. كان في رحلته يقرأ في سفر إشعياء، وقد انشغل قلبه بالبحث عمن يشير إليه هذا النبي.

يقدم لنا القديس ايريناؤس هذا الخصي مثلاً لتأكيد أهمية دراسة الأنبياء، فالكرازة معه لم تأخذ جهدًا من فيلبس بسبب إيمان الخصي بالأنبياء.

v     في الحال عندما عمده (فيلبس) فارقه، لأنه لم يعد محتاجًا إلى شيء، إذ كان مهيئًا خلال تعليم الأنبياء. لم يكن يجهل الله الآب، ولا أحكام طريقة الحياة (اللائقة)، إنما كان يجهل مجيء ابن الله. وإذ تعرف عليه ففي وقت قصير من الزمن ذهب في طريقه فرحًا ليكون مبشرًا في إثيوبيا بمجيء المسيح. لذلك لم يجد فيلبس تعبًا عظيمًا أن يدخل إلى حياة هذا الرحل، لأنه كان معدًا في خوف الله بواسطة الأنبياء[403].

القديس ايريناؤس

v     بقراءة النبي صار خصي كنداكة ملكة أثيوبيا مستعدًا لنوال معمودية المسيح[404].

القديس جيروم

v     رافق الروح فيلبس وهو يسلك هذا الطريق. لم يكن الخصي نفسه متراخيًا، ولم تحل به الغيرة فجأة لكي يعتمد، وإنما بعد صعوده إلى الهيكل ليصلي انشغل بالكتاب المقدس[405].

العلامة ترتليان

تعتبر شخصية هذا الخصي مثلاً رائعًا في التزام الإنسان أن يجاهد في قراءة الكتاب المقدس بمثابرة، طالبًا أن يتفهم الحكمة، ليس فقط من كتب الفلاسفة، وإنما بالأكثر من رجال الله القديسين. كتب القديس جيروم إلى بولينوس أسقف نولا:

v     ظهر في سفر الرؤيا سفر مختوم بسبعةختوم، هذا الذي إذا تسلمه شخص متعلم ويُقال له: اقرأ. هذا يجيب: "لا أقدر لأنه مختوم". كم من كثيرين اليوم يتباهون بأنفسهم أنهم متعلمون، مع أن الكتاب المقدس بالنسبة لهم مختوم. إنهم لا يقدرون أن يفتحوه إلا بذاك الذي له مفتاح داود، "الذي يفتح ولا أحد يغلق، ويغلق ولا أحد يفتح". فإن الخصي في أعمال الرسل عندما قرأ إشعياء سأله فيلبس: "ألعلك تفهم ما أنت تقرأ؟" [30]، أجاب: "كيف يمكنني إن لم يرشدني أحد؟" [31]..

إنني لست أقدس من هذا الخصي، ولا أكثر منه مثابرة، هذا الذي جاء من أثيوبيا، أي من أقصى العالم إلى الهيكل، تاركًا قصر الملكة، وبحبٍ عظيمٍ للناموس والمعرفة الإلهية كان يقرأ الكتب المقدسة حتى وهو في المركبة. ومع أن الكتاب كان في يده وفي ذهنه كلمات الرب، لا بل وكانت على لسانه تنطق بها شفتاه، مع هذا لم يعرفه، لم يعرف ذاك الذي يتعبد له في الكتاب. عندئذ جاء فيلبس وأظهر له يسوع الذي كان مخفيًا وراء الحرف.

يا له من معلمٍ رائعٍ عجيبٍ!

في نفس اللحظة آمن الخصي واعتمد؛ صار أحد المؤمنين وصار قديسًا. لم يعد تلميذًا بل صار معلمًا، ووجد في جرن معمودية الكنيسة وهو في البرية أكثر مما وجده في هيكل المجمع المطلي بالذهب[406].

القديس جيروم

كان من عادة القدماء أن يقرأوا بصوتٍ عالٍ، فسمعه القديس فيلبس وهو يقرأ في اشعياء من الترجمة السبعينية للعهد القديم، التي تمت في عهد بطليموس لكي تودع في مكتبة الإسكندرية.

لم يتوقع الخصي أنه يتمتع بفهمٍ لما يقرأه بما حدث معه. لكن لأنه كان محبًا للكلمة، لم يرجع من العيد ليحمل ذاكرة عن الأعداد الضخمة للمشتركين في العيد، ولا انشغل بمدح العاملين في الهيكل أو ذمهم، إنما ألهب العيد قلبه للتمتع بكلمة الرب، مشتاقًا أن يتعرف على أسرارها. هكذا يليق بنا بعد عودتنا من العبادة الجماعية أن يكون إنجيلنا رفيقًا لنا. نقرأ الكتاب أينما وجدنا، حتى وإن كنا في رحلة، حتى يحفظ قلوبنا من الاهتمامات الزمنية، ويشغلها بالحب الإلهي. لنقرأ الكتاب كلما وُجدت فرصة، واثقين في عمل روح الله القدوس الذي ينير عقولنا وقلوبنا للتلامس مع الكلمة بطريقٍ أو آخر.

"فقال الروح لفيلبس:

تقدّم ورافق هذه المركبة". [29]

هنا كشف الروح القدس عن غاية الرؤيا، إنه قد أرسله لا ليعظ في مجمع، ولا ليتحدث في بيت مع جماعة كبيرة أو صغيرة، أو حتى مع أسرة، وإنما أرسله ليكرز لفردٍ واحدٍ في الطريق.

لا يخفي الله أسراره عمن يطلبها بتواضعٍ واخلاصٍ. وقد اتسم هذا الخصى بهاتين السمتين كما يظهر من حديثه مع الرسول فيلبس. لهذا في غير محاباة أرسل له الله فيلبس الرسول في لحظاتٍ معينة وبخطةٍ إلهيةٍ فائقة.

بدأ القديس فيلبس يشرح له سرّ الحمل الذبيح، المخفي منذ الدهور. ما كان لغزًا بالنسبة له قبل تعرفه على المصلوب صار بسيطًا وسهلاً، بل وموضع عذوبة بعد أن اكتشف سرّ الصليب. لا يعوقه الجسد عن الحركة السريعة، وكأنه قد حمل نصيبًا من سمة الجسد المقام.

"فبادر إليه فيلبس،

وسمعه يقرأ النبي إشعياء فقال:

ألعلّك تفهم ما أنت تقرأ". [30]

 في غيرةٍ متقدةٍ وشوقٍ حقيقيٍ لخلاص كل نفس أطاع القديس فيلبس دعوة الروح القدس، فبادر أو جرى مسرعًا نحو المركبة دون تردد أو تفكير في العقبات التي قد تمنعه عن العمل. فمن المعروف أن الحوار مع العظماء والأغنياء فيما يخص الإيمان غالبًا ما يكون صعبًا. هذا والقديس فيلبس كان يسير على قدميه بينما الخصي كان في مركبة تقودها خيول سريعة وقوية، فكيف يلحق بها، وكيف يطلب أن يصعد إلى المركبة ليتحدث معه.

كان الخصي يقرأ بصوتٍ عالٍ، فتجاسر القديس وسأله: "ألعلك تفهم ما أنت تقرأ؟"

لعل من أهم السمات التى اتصف بها هذا الخصي جديته في الإهتمام بخلاص نفسه، فلم ينشغل في مثل هذه الرحلة الشاقة بتسليةٍ ما أو قراءة بعض القصص الهزلية أو قراءة في السياسة، بل في التمتع بكلمة الله. إنه كقائدٍ في الدولة شعر أن مسئوليته مضاعفة، ليس فقط من أجل نفسه، بل ومن أجل الآخرين، يلتزم أن يختبر الحياة التقوية القائمة على كلمة الله. وأن كثرة مشغولياته تضاعف إحتياجاته للحياة المقدسة.

يدرك هذا الخصي قيمة الوقت، فلا يفسد منه أي نصيب، ولا يعطي عذرًا أنه على سفر في رحلة شاقة.

v     لم يخجل من أن يعترف بجهله، وتوسل أن يتعلم، لذلك أعطي لذاك الذي صار معلمًا له عطية الروح[407].

البابا أثناسيوس الرسولي

"فقال: كيف يمكنني إن لم يرشدني أحد،

وطلب إلى فيلبس أن يصعد ويجلس معه". [31]

 في تواضعٍ لم يستخف الخصي بالمتحدث، بل طلب منه أن يصعد ويجلس معه في المركبة، ويفسر له ما ورد في السفر.

بلا شك أدرك الخصى من نبرات صوت القديس أنه لم يحمل السؤال نوعًا من الكبرياء أو التشامخ عليه، بل لمس فيه الروحانية المتسمة بالتواضع مع المحبة لذلك كان رد الفعل هو شعور الخصي بالحاجة الى من يعينه. كشف عن شوقه الحقيقي والملتهب نحو المعرفة، يتقبلها ولو عن طريق شخصٍ غريبٍ لم يسبق له أن تعَّرف عليه.

v     حسنًا، لم يتطلع الخصي إلى المظهر الخارجي للرجل، ولم يقل له: "من أنت؟" لم يوبخه ولا أوقفه عن الكلام، ولا قال أنه يعرف؛ بل على العكس اعترف بجهله لذلك تعلم. لقد أظهر جرحه للطبيب... انظروا كيف كان متحررًا من التشامخ... كان راغبًا في التعلم، منصتًا باهتمامٍ لكلماته، فتحقق فيه القول: "من يطلب يجد" (مت ٧: ٨)[408].

القديس يوحنا الذهبي الفم

"وأمّا فصل الكتاب الذي كان يقرأه فكان هذا:

مثل شاةٍ سيق إلى الذبح،

ومثل خروفٍ صامتٍ أمام الذي يجزّه،

هكذا لم يفتح فاه". [32]

 هذا النص مقتبس من الترجمة السبعينية (إش 53: 7-8). ولعله سمع هذا الفصل أثناء عبادته في أورشليم، فعاد في مركبته يقرأ ما سمعه ويتأمل فيه.

v     يُدعى "الحمل" (يو 29:1؛ إش 7:53، 8؛ أع 32:8) لا كغير عاقلٍ، بل لأن بدمه الثمين يطهر العالم من خطاياه، ويقف صامتًا أمام جازيه. هذا الحمل دُعي مرة ب "الراعي" إذ يقول: "أنا هو الراعي الصالح" (لو 11:10) هو حمل من جهة ناسوته، وراعٍ بالحب المترفق الذي للاهوته. هل تريد أن تعرف حملان عاقلة؟! اسمع المخلص يقول للرسل: "ها أنا أرسلكم كحملانٍ بين ذئابٍ" (مت 10: 10، 16)[409].

القديس كيرلس الأورشليمي

"في تواضعه أُنتزع قضاؤه،

وجيله من يخبر به؟

لأن حياته تنتزع من الأرض". [33]

 جاءت ترجمة النص العبري: "أخذ من الحبس، ومن الحكم" وقد وردت كلمة "الحبس" هنا أو "السجن" بمعنى أنه تحت الحفظ، فقد قُيدت يدا السيد، واقتيد تحت الحفظ للمحاكمة.

"فأجاب الخصي فيلبس، وقال:

أطلب إليك عن منْ يقول النبي هذا؟

عن نفسه؟ أم عن واحدٍ آخر؟" [34]

تساءل الخصي: عن من يقول النبي هذا، عن نفسه أم عن واحدٍ آخر؟" بلا شك تطلع إشعياء إلى هذا السرّ بروح النبوة كما من خلال الظل، ولم يكن ممكنًا له ولا للأنبياء جميعًا ولا للسمائيين إدراك كمال هذا السرّ حتى رُفع السيد المسيح على الصليب.

 قبل مجيء ربنا يسوع كان اليهود يحسبون أن ما ورد هنا يشير إلى شخص المسيا، وأن الحديث عن آلام العبد إنما هو نبوة عن آلام المسيا. لكن بعد رفضهم يسوع المصلوب بدأوا يفسرون النص أنه خاص بآلام النبي نفسه، ويفسره البعض أنها آلام شعب إسرائيل.

بدأ القديس فيلبس يوضح للخصي أنها نبوة مسيانية، وأنها تحققت في شخص ربنا يسوع المسيح.

"ففتح فيلبس فاه، وابتدأ من هذا الكتاب،

فبشّره بيسوع". [35]

بلا شك كان حديث القديس فيلبس معه مطولاً، فتعرض للكشف عن شخص السيد المسيح من خلال النبوات كما تحدث عن عمله الخلاصي، وأيضًا عن الحاجة الى العماد للتمتع بالميلاد الثاني. الآن الروح القدس الذي أملى على إشعياء النبي بالنبوة هو بعينه كشف عن عيني الخصي ليدرك غنى هذا السرّ.

v     لقد عاد إلى الملكة ليس كوزيرٍ لخزائنها المادية، وإنما وزير كنوز الروح القدس والحكمة الإلهية والحياة الأبدية. لاحظوا حديثه، كان أبعد ما يكون عن الجفاف (الخشونة) أو التملق، بل بالأحرى كان صادرًا عن شخصٍ لطيفٍ يحمل صداقة[410].

القديس يوحنا الذهبي الفم

6. عماد الوزير الأثيوبي
"وفيما هما سائران في الطريق أقبلا على ماء،

فقال الخصي:

هوذا ماء ماذا يمنع أن اعتمد؟" [36]

 يوجد في شمال شرقي غزة وادي حيث فيه ماء جاري، وقد جاء في الديداكية (7: 1-3) التي ترجع إلى القرن الأول وبدء القرن الثاني أن العماد يتم في ماءٍ جارٍ إن أمكن.

v     أما عن العماد، فعمدوا هكذا:

بعدما تعلمون كل ما تقدم،

عمدوا باسم الآب والابن والروح القدس[411] بماء جار (حيّ).

فإذا لم يكن هناك ماء جار فعمد بماءٍ آخر.

إذا لم تستطع أن تعمد بماء بارد فعمد بماء دافيء.

إذا كنت لا تملك كليهما فاسكب الماء[412] فوق الرأس ثلاثًا،

باسم الآب والابن والروح القدس.

الديداكية

 لا يوجد في هذه المنطقة نهر، لكن غالبًا ما كان هذا مجرى ماء أو ينبوع ماء.

"فقال فيلبس: إن كنت تؤمن من كل قلبك يجوز،

فأجاب وقال:

أنا أؤمن أن يسوع المسيح هو ابن اللَّه". [37]

 تطلع الخصى إلى نبع في وادي الحسيWadi El Hessi في شمال شرقي غزة برية، فتهللت نفسه، وطلب نوال سرً المعمودية، فتمتع بهذا الكنز المفرح.

"فأمر أن تقف المركبة،

فنزلا كلاهما إلى الماء: فيلبس والخصي، فعمّده". [38]

7. القديس فيلبس في أشدود
"ولما صعدا من الماء

خطف روح الرب فيلبس،

فلم يبصره الخصي أيضًا،

وذهب في طريقه فرحًا". [39]

في فترة قصيرة للغاية تتلمذ الخصي على يديّ القدّيس فيلبّس المبّشر، وفتح الرب عينيه ليّدرك سرّ خلاصه. لكنّه ما أن نال العماد حتى خطف روح الرب فيلبّس فلم يره الخصي. لقد فقد معلّمه في لحظات، لكنّه وجد المسيّا المخلص، نال ما هو أعظم بما لا يُقاس من معلّمه، لقد شعر أنّه قد صار إنسانًا جديدًا قائمًا كما من بين الأموات، ليسلك في النور عوض الظلمة، بل صار بالرب نورًا. قيل أنّه عاد إلى أثيوبيا يكرز بالخلاص، فيُنير الطريق لإخوته.

واضح أن العماد كان يتم بالتغطيس، وإلا كان يمكن عماد الخصي داخل المركبة، ولما قيل: "ولما صعدا من الماء".

نال الخصي العماد ليرجع إلى أثيوبيا يكرز ببشارة الخلاص. وخطف روح الرب فيلبس فلم يعد يبصره. ما كان يشغله ليس لقاؤه بفيلبس، بل تمتعه بالمعمودية ونوال فرح الروح القدس، فقد نال ميلادًا جديدًا، وصار خليقة جديدة.

يتبع

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي سينالكو
أنت تقول :


المشكلة في كنائسنا, اننا نعطي الروح القدس في المعموذية لاطفال لا وعي لهم ولا ادراك لما يجري فكيف يستطيع هولاء من استلام الروح القدس؟

ستقول ان الكنيسة تعلم ان الروح القدس تعطى من خلال ولي امور الاطفال او من خلال من يحمل الطفل في المعموذية وهو تعليم غريب وفريد من نوعه فلم اسمع او اقراء في الكتاب المقدس ان الروح القدس تعطى بالنيابة عن اخريين.
أنت تعترض على معمودية الأطفال .
أولا يسوع المسيح نفسه قال ( دعوا الأطفال يأتون إلي ولا تمنعوهم )
يسوع يريد الأطفال له وبطريقته فكيف تمنعهم من القدوم للمسيح بالمعمودية ؟
بعد المعمودية تعلم الكنيسة أن الوالدين والإشبين والكنيسة يُرضعون الطفل اللبن العقلي كما صرح بولس الرسول لينمو في القامة والنعمة
ثانيا
حلَّت المعمودية محل الختان في العهد القديم وكان الطفل يُختتن في اليوم الثامن لولادته فهل يعرف الطفل وهو في اليوم الثامن من ولادته معنى الختان ؟
لقد كانوا يتممون أمر الرب في الختان في اليوم الثامن وبتقدمه في السن يشرحون له حقائق الإيمان حتى يعيها تماما في نضجه فما المانع أن يتم نفس الشيء في المعمودية ؟
ثالثا في العهد الجديد لم يأتي أي أمر صريح بعدم تعميد الأطفال
رابعا
لقد عمد الرسل عائلات بأكملها ( عائلة كورنيليوس وعائلة سجان فيليبي ) وكذلك مدنا بأكملها فهل تُجزم أنهم لم يعمدوا أطفالا ؟
خامسا
قال الرب يسوع لنيقوذيموس معلم الشريعة ( من لم يولد من الماء والروح لن يدخل ملكوت السماوات )
والرب هنا لم يحدد عمرا معينا فلو مات الطفل قبل المعمودية أين يكون مصيره ؟
ستقول إن الطفل بريء من الخطيئة لأنه لم يمارسها
ولكن ألا يحمل الطفل نتائج خطيئة آدم وأهمها الفساد ( فساد الطبيعة ) يُعلم الإنجيل أن لا يدخل نجس إلى السماء ويُعلم القديس بولس في رسالته الثانية إلى أهل كورنثوس ( لا يمكن للفاسد أن يرث عدم الفساد )
والطفل حتى ولو لم يعمل خطيئة لكنه فاسد بالطبيعة فلن يدخل الملكوت .
قد تقول إن دم المسيح كاف لخلاصه وانا أقول لك إن دم المسيح لا يعمل خارج المعمودية فالمعمودية تزيل فساد الطبيعة لأنها دفن وقيامة جديدة وحينها يصبح الطفل إناء نقيا ليعمل فيه دم المسيح وبالتالي الروح القدس .
ولا ننسى أن مفاعيل هذه المعمودية لأن الرب قد اقتناها بدمه الكريم فهي لكل الأعمار .
ثم من غير اللائق أن تقول إن الكنيسة أخطأت .
الكنيسة معصومة لا يمكن أن تخطيء لأنها مسوقة ومقادة من الروح القدس .
قد يخطيء اشخاص فيها لكن الكنيسة لا تخطيء فآريوس مثلا هذا الهرطوقي الذي دوخ الآباء القديسين قد رماه الروح القدس من خلال الكنيسة إلى مزابل التاريخ وبقيت الكنيسة .
عليك أخي العزيز دراسة العقائد والممارسات الكنسية عبر دراستها من وجهة نظر تاريخية
والدليل على ذلك أن السريان والقباط والأرمن والروم واللاتين وحتى النساطرة والأحباش ايضا يمارسون معمودية الطفال وكذلك الكلدان فهل يجوز رشق هؤلاء بالخطا ؟
ذلك ليس منطقيا بالتأكيد
أخي الحبيب إن لم تكن من رواد تلك الدكاكين فمن الواضح أنك متعاطف مع تعليمهم وهرطقاتهم .
ولا بد أنك تركت كنيستك السريانية لخلافك مع بعض الآباء فاعتقدت خطأ أن الكنيسة تخطيء وهذا ليس كتابيا ولا منطقيا .
أنصحك بالعودة للتاريخ فستجد العديد من الآباء وقد صاروا هراطقة فرزتهم الكنيسة بقوة الروح القدس وبقيت الكنيسة حتى اليوم
مع شكري الخاص لمحبتك

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي سينالكو :
أنت تقول :
الكنيسة تفرض على نفسها سلطانا تحاول من خلاله استغلال البساط والتجارة بعقول المساكين.
لا تصدر هذا الحكم أخي الحبيب على الكنيسة ولا تخلط بين الكنيسة وخطأ الأشخاص فالكنيسة عروس المسيح التي اقتناها بدمه الكريم .
في أفسس 5 أراد الرسول بولس أن يوضح سمو العلاقة الزوجية في المسيح فلم يجد تشبيها ساميا إلا بعلاقة المسيح بالكنيسة في وصف رائع .
أود تذكيرك أن الهراطقة كانوا موجودين من أيام الرسل في الكنيسة وأود تذكيرك كم شخص تركوا الرسول بولس في معاناة كبيرة من أمثال ديماس وغيره .
فهل بخطأ ديماس وغيره انتهت الكنيسة بالطبع لا فالرب وعد ووعده صادق بأنه يكون معها إلى انقضاء الدهر .
خلط الأمور بين الكنيسة وبعض رجالها الذين انحرفوا أمر خطير ويؤدي للهلاك أرجوك الانتباه لهذا .
ثم تقول انك تتفرغ بعد العمل للبشارة والرد على بعض الدجالين والمعلمين الكذبة .
هذا الكلام غير دقيق أتدري لماذا .
يخبرنا التاريخ أن لم يحكم أي شخص على شخص آخر بأنه كاذب وهرطوقي إلا من خلال مجمع مسكوني لأن الروح القدس في التعليم يعمل مع الجماعة الكنسية جمعاء ولذلك لم يحكم شخص على آريوس مثلا بل مجمع مسكوني أول عقد في مدينة نيقية .
الكنيسة لا تتاجر بعقول الناس إنها أحكام وكلمات جارحة وقاسية بحق عروس المسيح أرجو الاطلاع على أدبيات الكنيسة وآبائها ومعلميها لتعرف منهم الحق .
صدقني أنا لا أنكر وجود كهنة وأساقفة قد يمارسون هذا ولكن الكنيسة براء من هذا وسيجازي الرب كل واحد بحسب اعماله وكما قال الرب ( ليس مخفي إلا ويعلن ) .
ها إنك ترفع من شأني أنا شخصيا بكلمات لا يستحقها شخصي الضعيف والخاطيء فهنالك افضل مني وهم كثيرون .
يوجد من رجال الكنيسة من يسيء لا أنكر هذا لكن بالمقابل القديسون كثيرون ولغاية اليوم .
فلا تحكم بالظاهر فلله الحكم الفصل لأنه يعرف ما يظهر وما يختفي مع خالص تحياتي لمحبتك .

غير متصل Senalko

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 179
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلام ونعمة الرب يسوع معك, الاب فادي:


انا لست ضد معموذية الاطفال على الاطلاق فالمعموذية بالماء هي احد وصايا الرب التي يجب على كل انسان ان يمر بها, صغيرا ام كبيرا.

خلافي مع اباء الكنيسة هو حول الخلاص وامتلاك الروح القدس من خلال معموذية الطفل.

ان قلت ان المعموذية وحدها تخلص الانسان وتمسح عنه الخطيئة فساجعل من الكتاب المقدس كاذبا

وان قلت ان الروح القدس تعطى لاطفال وهم من دون الوعي فايضا اجعل كلمة الله كاذبة.

للخلاص التام ولامتلاك الروح القدس شرطا لايتنازل عنه الكتاب المقدس, الا وهيا شرط الايمان القاطع من كل القلب.

لو درسنا سويتا موضوع المعمودية لرئينا ان في كل اية في الكتاب, يشرط على الشخص بالايمان اولا بقناعة وفهم ومن بعدها يتم تعميذ الشخص او اعطائه الروح القدس.

نفس الشي ينطلق على اعطاء الروح القدس, شرطها هو الايمان.


انا اؤمن بتعميذ الاطفال واقبله كتقليد كنسي ادخل على الكنيسة واعتبره الخطوى الاولى لتحضير الاطفال على الحياة المسيحية لكني واثق واؤمن بادلة كتابية لا احد يستطيع مجادلتي بها , ان خلاص الانسان وتعميذه الروحي وولادته الروحية لاتتم الى بعد بلوغ سن النضوج عند الشخص. كل شخص ينضج باعمار مختلفه.


اذا احببت , نستطيع ان نتعمق بالموضوع وفي كل النقاط التي طرحتها فانا من عادتي ان استخدم كلمة الله في اي حوار واذا لن اجدد مبرر او دليل قاطع من الكتاب فلا اطرح او اقول شي من وجهة نظر فقط .


سلامي ومحبتي
  Me with my   cousin

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي الحبيب سينالكو
مرة أخرى أوكد لك أن كنائسنا الرسولية لم يتم إدخال اي شيء غريب وأرجو منك رجاء آخر أن تبحث عن كتاب قوانين الرسل وهو كتاب يعود في تاريخه للقرن الأول .
سأسألك سؤالا صريحا .
لماذا امتلأ يوحنا المعمدان من الروح القدس وهو في بطن أمه ولم ينتظره الرب على القل حتى يولد ؟
ثم
لقد اختار الرب أرميا النبي وهو في بطن أمه وحتى قبل ذلك ( أرميا 1 )
نحن نمنح بمسحة الميرون الروح القدس للأطفال مباشرة بعد المعمودية وبدون الميرون تعتبر المعمودية ناقصة لأن الولادة ليست بالماء فقط بل بالماء والروح

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي سينالكو أنا مستعد لمناقشة ما تريد

غير متصل Senalko

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 179
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بشان موضوع الكنيسة, انا اقدم اعتذراي, لن يكن قصدي الكنيسة نفسها اي جسد المسيح الذي هو مكون من كل مؤمن قبل فداء الرب واصبح شريكا في عرسه المجيد.

كنت اقصد بعض الاباء وحتى المطارنة الذي لي معهم حرب طويلة بسبب سلوكهم وتعاليمهم وحقدهم الاعمى الذي جعل الكثير من المؤمنيين يتركون الكنائس ويضعفون في الايمان.

الشي المحزن ان كل طائفة مسيحية اليوم تتدعي ان كنيستها هي الوحيدة للخلاص مع العلم ان مفهوم الكنيسة كان خاطا منذ البداية فما هي الكنيسة؟

طائفة ما تعلم ان الكنيسة هي مبنى باربعة حيطان وكل شي بداخل المبنى هو مقدس وذو سلطان كبير.

انا تربيت وتعلمت تحت يد معلم كبير واب رائع واخ حنون بل صديق عظيم وهو نفسه الرب يسوع المسيح.

في احد الايام وانا اصلي سالت الرب " ماهي الكنيسة ومن هي الكنسية الصحيحة ومن هم الباطلون"؟


الرب اجاب " ان اجتمع اثنين او ثلاثة باسمي, ساكون في وسطهم"

تلك هي الكنيسة الحقيقية, كنيسة الرب المبنية بجسد واحد وايمان واحد ومعموذية واحدة.

كل من يدعي ان كنيسته هي طريق الخلاص اقول له " الرب يسوع عمره لن يذكر كنيسه ارثدوكسية او كاثوليكية او قبطية او بروتستانيىة, بل علمنا ان الانسان المسيحي الحقيقي هو الذي يعيش حياة الايمان ويضع سيفه في يديه ويحارب به ابليس.

نسيت ان اقول شي مهم. عندما اقول اني احمل سيف لمحاربة الدجالين, اقصد بالسف كلمة الله لان السيف هي الكلمة.

اوكد لك ابي الفاضل ان الروح القدس لاتقتصر فقط على اباء الكنيسة فكل انسان مؤمن, حتى الطفل الصغير ان كان له ايمانا كحبة خردل, يستطيع بالروح ان يدرس وينمو ويكبر بالروح.

الروح القدس هي وقود كل مؤمن لكي يقراء ويدرس ويفهم كلمة الله وقصد الله له. الكثير من اعضاء الكنائس لا تهمهم دراسة الكتاب لانهم يعتمدون بالكامل على اباء الكنيسة لتفسير كل شي لهم وهي غلطة كبيرة لان الانسان في يوم الدينونة سيحاسب على كل ما فعله من اجل المسيح وليس الكنيسة التي انتمى لها او الاب الذي توكل عليه.


نقطة اخيرة ومهمه ابي الفاضل, لايوجد في العالم احلى واطيب من المحبة والتسامح وقبول الاخريين مهما اختلفو عنا.

اصحاب الدكاكين الذين تتكلم عنهم هم ناس لهم حب عميق وايمان عظيم يجعلني اخجل منهم, اذا كنت تؤمن بانهم في الطريق الخاطي فاين روح الله ومحبة الله لنقبلهم ونباركهم ونفتح صفحات ملئية بالحوار والتسامح؟

المشكلة عميقة لان كبرياء الانسان واحيانا الكراهية والحقد الذي خلقها ابليس في قلوبنا يجعلنا ننسى ان الرب لايرفض احدا ولايدين احدا بسبب انتمائه الكنسي.

الجوهر هو واحد. هذا هو شعاري في الحياة " اي انسان يفتح ثمه ويعترف من كل قلبه وبالايمان بيسوع المسيح, ينال الحياة الابدية ولا توجد قوة في العالم كلها تستطيع ان تبعد ذلك الانسان عن محبة الله"


الايات كثيرة وهي تشهد على كلامي


سلامي ومحبتي
  Me with my   cousin

غير متصل Senalko

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 179
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي سينالكو أنا مستعد لمناقشة ما تريد

رائع وانا مستعد ايضا. ساجيب على اسئلتك والنقاشات وليكن حوارنا بركة لتجميد اسم الرب لا غير.

ان تعلمت شي منك اكون سعيدا وان تعلم المئات من البشر الذين يدخلون المنتدى مني ويقرئون فاكون اسعد.

نراك قريبا ياابي الفاضل
  Me with my   cousin

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي الحبيب سينالكو
الكنيسة ليست اجتماع اثنين أو ثلاثة .
اجتماع اثنين أو ثلاثة باسم الرب يكون هو بينهم نعم لكنهم ليسوا كنيسة
الكنيسة هي جماعة المؤمنين ولكن بشرط واجب وهو موجود في الرسالة إلى أفسس أيضا كم هي غنية هذه الرسالة إذ يقول الوحي :
( مبنيين على أساس الرسل والأنبياء والمسيح نفسه راس الزاوية )
لاحظ هنا لا يكفي أن يكون المسيح راس الزاوية بل البناء على أساس الرسل والأنبياء .
ودليلي على ذلك بالنسبة للبروتستانت
أنه لعدم وجود تسلسل رسولي ومرجعية مركزية للتفسير تكثر الانشقاقات بينهم هذا واضح للعيان وكل يدعي أنه الحقيقي وغيره زائف .
صدقني وارجو أن تجرب بنفسك لو مدحت شخصا ينتمي للخمسونيين أمام واحد ناصري أو معمداني ستقرا الامتعاض في وجهه حتى لو لم يجب والعكس صحيح .
وهؤلاء من جهة ينشقون عن بعضهم ومن جهة أخرى يتفقون جميعا على الطعن والتشويه للكنائس الرسولية .
وتقول لهم حب عميق .
عشت فترة من حياتي معهم وهي 9 سنوات أندم اليوم على كل لحظة منها حبهم ظاهري ريائي سرعان ما ينقلب .
ثم أي حب هذا ما يجعلهم ينشقون لأتفه السباب عن بعضهم .
أنا لا أرى أي حب في هذا .
أنا كروم أرثوذكس لدي خلافات عقائدية مع السريا والكاثوليك لكن هنالك الكثير مما يجمعنا وحوار الآباء قائم ومستمر ونحن نصلي دائما ليأتي اليوم في ايامنا وقد انجمع شملنا كما طلب رب المجد .
أخي الحبيب
في النهاية أرجو منك قراءة أدبيات الكنيسة وتعليم آبائها القديسين ولن تجد تفاسير وتعاليم أقوى منهم فهم لم يكتفوا بالتفسير والتعليم بل عاشوا حقيقة ذلك الذي علموا به مع خالص محبتي

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أنا جاهز لأي نقاش بشرط أصر عليه
وهو عدم مناقشة أي موضوع من خلال تعليم هذه الدكاكين وعلى الإطلاق

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
مساء الخير جميعاً
الاب فادي و الاخوة المحترمين  تحية طيبة
انا لن انقش و لاكني  احب توضيح نقطة
انت تقول 
صدقني وارجو أن تجرب بنفسك لو مدحت شخصا ينتمي للخمسونيين أمام واحد ناصري أو معمداني ستقرا الامتعاض في وجهه حتى لو لم يجب والعكس صحيح
و انا لدي اصدقاء من كل الكنائس الانجيلية و حين سالتهم عن هذا الموضوع  في عموم العراق  وسالتهم ان كانوا يعترفون بالكنائس الاخرى الانجيلية و ما اذا كانوا معترفن بهم ككنيسة انجيلية فاجابوني ((نعم رغم  بعض الاختلافات ..))للتوضيح فقط
شكراً الك و للجميع بركات القدير ترافقكم اينما كنتم
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ما أجمل هذا الرد
فسر الماء بعد الجهد بالماء .
وبناء على الرد سأقول لماذا لا يصير المعمداني خمسوني أو العكس ؟
ولماذا لا يصبح الناصري معمداني أو العكس .
الفروقات يا عزيزي ليست بهذه البساطة إنها أعقد من ذلك بكثير سأعطيك مثلا
المعمداني يعتقد أن الإنسان منذ أن تحبل به أمه مكتوب له كل شيء مسبقا حياته كلها شقيا سيعيش أم سعيدا غنيا أم فقيرا حتى طريقة موته مكتوبة له مسبقا وكذلك مصيره إلى السماء أم جهنم .
بينما الناصري لا يؤمن بذلك قطعيا
لكنهم يتفقون على أمر واحد هم وسائر اصحاب الدكاكين
اقتناص الناس من الكنائس الرسولية باية طريقة
الناصريين والمعمدانيين أعرفهم معرفة وثيقة وخبيره
لا يمكن لواحد أن يرمي الطاعة للآخر .
وهكذا باقي الدكاكين كلها
أنت يا من تسمي نفسك ابن الله ساذج وضعيف أمامهم لذلك ببساطة شديدة تصدق ما يقولون ألم تسمع بالذئاب الخاطفة التي تاتي بثياب الحملان خالطهم أكثر وستكتشف صحة ما أقول أصلحك الله

غير متصل sonofgod

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 260
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام و نعمة
اخي العزيز الاب فادي
و نفس اذا تذكر قبل فترة  وضعت موضوع  في احدى ردودي  حول الاختلافات في الكنائس المسيحية الثلاث  وو ضعت الرابط الموقع ((موقع الانبا تكلا )) بالاسكندرية  و فيها اختلافات بين الارثوذكس و الكاثوليك في امور جوهرية 
و هذه احدى النقاط التي يذكرها الموقع و الاختلافت بين الكنائس الثلاث حول العذراء مريم

* العذراء مريم
   

الأرثوذكس: وارثة لخطية آدم مثل سائر البشر وتحتاج لخلاص المسيح ولكنها ولدته ولها كرامة عظيمة. "تعظم نفسي الرب وتبتهج روحي بالله مخلصي" (إنجيل لوقا 46: 1)

الكاثوليك: مولودة دون أن ترث الخطية الأصلية ولا تحتاج لخلاص السيد المسيح ويكادوا يعبدونها

البروتستانت: ينكرون لقب والدة الإله وشفاعة السيدة العذراء وينكرون دوام بتوليتها


فكان ردك  هو عدم قبول ذلك و ايضاً قلت اني اخالف قوانين المنتدى لاني وضعت الرابط


و السؤال
حين يكون اختلافات للكنائس الانجيلية ((معمدانية و رسولية و الاتحاد و المشيخية )) تقول لماذا لا يصيرون واحداص و نحن نسال لمذا لا تتحد الكنيستين الارثوذكسية و الكاثوليكية
و شكراً
ولما حضر يوم الخمسين كان الجميع معاً بنفس واحدة فصار بغتة من السماء صوت ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين وظهرت لهم ألسنة منقسمة كأنها من نار واستقرت على كل واحد منهم وامتلأ الجميع من الروح القدس وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا" ( أع 2 : 1    ـ4)

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
القس فادي هلسا المحترم

لقد ذكرت ما يلي ( المعمداني يعتقد أن الإنسان منذ أن تحبل به أمه مكتوب له كل شيء مسبقا حياته كلها شقيا سيعيش أم سعيدا غنيا أم فقيرا حتى طريقة موته مكتوبة له مسبقا وكذلك مصيره إلى السماء أم جهنم .)

اعلم جيدا بأنك منذ فترة تحاول تشويه صورة الكنائس الانجيليه لكم رجاءا ان لا تأتي بأمور من عندك وتنقلها على اساس انها ايمان الكنيسه الانجيليه المعمدانيه, جميع الكنائس الانجيليه تؤمن بأن للانسان حق الاختيار في اي طريق يسير والانسان مخير وليس مسير, ولا يوجد شيئ اسمه بأن الانسان مكتوب له كل شيئ مسبقا. (كن صادقا في نقل الحقيقهولا تغيرها).

الكنيسه المعمدانيه تؤمن بأن من يقرر مصير الانسان هو الانسان نفسه هو يختار الايمان اوعدمه.

نصيحه مني ان تقرأ اكثر كي لا تفقد مصداقيتك امام الاخرين وشكرا.

فارس ايشو
استراليا
 

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
فارس البازي
ما ذكرته عن الفرق وإيمان المعمدانيين هو صادق تماما لأني سالت أحد الذين يسمون أنفسهم قسسا ( إنجيليين ) وهو ناصرين أجابني هذا الجواب بالفرق بين الناصريين والمعمدانيين .
هذه هي الحقيقة بلا تشويه وكل معلومة أذكرها أذكر مصدرها للمحافظة على مصداقيتي وهي مصداقية لا تستطيع الطعن بها .
معلومة من قسيس ناصري يدعى حيدر خليل هلسا هو من أخبرني بهذا الفرق .
فاخجل على نفسك من اتهامي بالباطل واجبني إجابة واحدة على ما رددت به عليك أخيرا
هل ارتعبت من حقيقة إيمان المعمدانيين الهراطقة ودكانهم المخزي في إيمانه .
موضوعي القادم سيكون منقول وسأفضح فيه المعمدانيين بالذات ليدرك العالم هرطقاتهم وتاريخهم الأسود

غير متصل ** يدكو **

  • اداري منتدى الهجرة واللاجئين
  • عضو مميز متقدم
  • *****
  • مشاركة: 8842
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الانسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا لكم على ردودكم ولكن ليكن الحوار بينكم بناء ويتم من خلاله توصيل الفكرة الى الزائر او عضو بالمنتدى