المئات من طلبة بغديدا يعتصمون في خيم للضغط على الحكومة العراقية لتنفيذ مطالبهم


المحرر موضوع: المئات من طلبة بغديدا يعتصمون في خيم للضغط على الحكومة العراقية لتنفيذ مطالبهم  (زيارة 8202 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 30978
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بعد تظاهرة غاضبة...
المئات من طلبة بغديدا يعتصمون في خيم للضغط على الحكومة العراقية لتنفيذ مطالبهم

    
عنكاوا كوم -  بغديدا - خاص



في تظاهرة، سلمية، غاضبة، عبر المئات من طالبات وطلبة بغديدا عن استنكارهم للجريمة البشعة التي استهدفتهم وزملاء لهم لا زالوا راقدين في المستشفى يعانون من الاصابات التي خلفها الحادث الارهابي فيما ختم الطلبة تظاهرتهم بالأعتصام لحين تنفيذ الحكومة العراقية لمطاليبهم الهادفة الى ضمان حياتهم واستمرارهم في الدراسة.
وانطلقت التظاهرة، صباح الاثنين 10 ايار الجاري بالقرب من كنيسة دير مار كوركيس الى قائممقامية قضاء الحمدانية، رفعوا خلالها العلم العراقي وصور للفقيد رديف هاشم المحروك.
وعبّروا من خلال شعاراتهم التي رفعوها عن إستنكارهم للإرهاب، مناشدين الضمير العالمي، المتمثل بالهيئات والمنظمات، التدخّل ووضع حد لإستهداف أبناء شعبنا وبالأخص الطلبة كما حملوا لافتة، جسدت الدماء الطاهرة التي سالت من أجسادهم لتغطي كتبهم وأوراقهم.
شارك في التظاهرة إلى جانب الطلبة الأب لويس قصاب رئيس هيئة شؤون المسيحيين والأب أندراوس حبش مدبّر خورنة قره قوش وعدد من ممثلي الكيانات والمنظمات وأهالي الطلبة.
وكان في إستقبال المتظاهرين عند باب القائممقامية نيسان كرومي رزوقي قائممقام بغديدا وعدد من أعضاء مجلس القضاء..
وقرأ رامي حنا مطاليب الطلبة وسلّمها فيما بعد للقائممقام، لتسليمها بدوره إلى الجهات الحكومية بعدها قرأ الطالب الجريح جميل صلاح الدين جميل قصيدة من الشعر الشعبي جسّدت معاناة الطلبة أثناء إستهدافهم، واعتصم الطلبة في حدائق القائممقامية وجلسوا في خيم نصبوها لغاية تحقيق ما طالبوا به حماية لسلامتهم.
وتركزت مطالبة الطلبة المعتصمون في الطلب من الجهات الدولية بالتدخل والتحقيق في استهدافهم والكشف عن المجرمين والجهات التي تقوم بدعمهم، واداء امتحاناتهم النهائية في بغديدا، وانشاء جامعة في بغديدا في ظل توفر الامكانيات العلمية والطلابية وتعويض الجرحى مادياً عن الخسائر التي لحقت بباصاتهم الخمسة التي دمرت ثلاث منها.






















أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية

أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية


غير متصل rekan

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 253
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
صدك شعبنا نائم وين الحكومة هم الحكومة  سوى الكراسي  اخر  شئ يفكرون بالشعب وين قبل الانتخابت نعمل ونعمل هسا نسوو كل شئ  حكومة الاحزاب فاشلة ما بيها خير   لاتفكرو بعراق مستقر  يتكاوننون علئ المناصب  لانها بيها خوش رواتب وسرقة اموال الشعب وياتي يوم كلهم ينهزمون الى الخارج بعدما يترسون جيوبهم  ولم ترو وجهوهم والايام القادمة تكشف ذلك  اصحو يا شعب


غير متصل jonathin_heteathm

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 33
    • مشاهدة الملف الشخصي
اولا سلام المسيح ويا كل مسيحي  بالنسبة الى هذا الموضوع ابويا انتم هم اتصدقون انهم ايسون شي ابوا هذولي حرامية هذولي ما يهتمونو  لو ما بقى و لا مسيحي بالعراق اصلا يتمنون كلنا نموت منو يهتم المالكي لو جماعة تعالو شوفو كم عمارة بناء مالكي و ابنو باسترالية لا تحلمو اصلا.




غير متصل الحليم

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اولا اعزي اهالي  الضحايا واطلب من الرب الصبر والسلوان على مصابهم وادعوا من الباري للجرحى الشفاء العاجل    الحقيقة  انه لايمكن ان نعول شئء على الحكومة وخاصة في ه>ا الوقت الحرج وهم مشغولون بتشكيل الحكومة  رغم انه الحكومة ضعيفة ولا تمثل ارادة الشعب   برايي ان الحل هو بتدويل الموضوع وتدخل الامم المتحدة لوضع حد له>ه الانتهاكات الصارخة بحق شعبنا المسيحي     كما اريد ان اوضح بانه بدون مصالحة حقيقية وعدم تهميش اي مكون او  كتلة سياسية  لانه كل المكونات شاركت في تدمير العراق ا>ن لافرق بين كتلة وكتلة


غير متصل اليكس

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلام المسيح مع الجميع ونطلب من الرب ان يرحم شهدائنا ويشفي جرحانا ويلهم ذويهم الصبر والسلوان . ما دام توزيع المناصب يعتمد على الكتل والطوائف فلن يرجى من هكذا حكومة خيرا وبمعنى اخر ليس الرجل المناسب في المكان المناسب واللبيب من الاشارة يفهم ولكم مني فائق التقدير .


غير متصل مسيحي موءمن

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
بالحقيقة مسيحي العراق يحشروان انفسهم في النار الطائفية, انها حرب بين الشيعة والسنة وان الكتاب المسيحيين الجهل اللذين حشروان مسحيي العراقي في هذه النار تصورا منهم انهم سينالوا مكاسب ديموقراطيه . بمقالتكم الثورية وانتم جالسون في الدول الغربيه . استيقضوا من جهلكم ايها الكتاب من الاشورين والسريان والكلدان . اطلبوا السماح من شعبكم المسيحي اللذي يدفع ثمن كتاباتكم الغير مسوءولة . اخواني الكتاب من المسيحي ليس كل من هو له القابلية في الكتابة باللغة العربية انه كتاب وصحفي . ان الكتاب لهم مسوءوليه كبيرة وهناك شروط ومفاهيم وعوامل قبل كتابة المقال السياسي وما تاءثيره علي المسيحيين . مرة ثانيه استيفضوا هل علاقة بين الديمراطية وحكم الاسلام . وهذا يشمل ايضا المواقع الانترنيت المسيحية  قبل نشر المقال تأكدوا انه ليس له تأثير علي المسيحيين. ماذا قال محافظ نينوى؟ سيحسبوا يسوع يوم القيامة لانكم انتم السبب في اشراك المسيحية في الحرب الطائفية .


غير متصل Natalie Joseph

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 209
    • مشاهدة الملف الشخصي
قلوبنا معكم وصلواتنا الى ربنا يسوع المسيح ان ينجي شعبنا المتألم ويحمي شبابنا الذي يموت وينجرح وتجري دماءهم على تربة وارض اهانت حقوقهم وكل هذا والجميع صامت ولمن تسمعون اصواتكم ولا من سامع يشفي جرحكم ويبحث عن من ولما كان وصار وقتل وجرح هولاء البشر زهور لاتستحق العيش مع الاشواك عذراً فقد طفح الكيل من كل المسؤولين والقيادين .
فقط الرحمة والدعاء والصبر من سيد العباد نطلب للعراق جميعا لكي يعود من جديد يحمل طوائفه ويحافظ على ابناءه ويبقى للمحبة عنوان..........


غير متصل طلال نفسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 93
    • مشاهدة الملف الشخصي
الرحمة والخلود لشهدائنا الذين سالت دمائهم على هذه الارض الطيبة... والشفاء العاجل للجرحى .
اخواني الاعزاء ...ان مطاليبنا كانت وما تزال هي العيش بأمن وسلام في ارض ابائنا واجدادنا لا يهم من يكون جارك لان شعارنا دائما هو الاخوة والتسامح والعمل يدا واحدة مع الجميع...ولكن مع كل الاسف كل مطاليبنا وتضحياتنا ذهبت ادراج الرياح لا من شيء وانما من ضعفنا وتفرقنا على مدى السنين بدلا من لملمة جراحنا ومعالجتها والخروج الى شاطيء الامان ملوحين براية النصر بدلا من التهميش وحتى الاستهزاء بما حل بنا ...المطلوب في هذه المرحلة  معالجة اخطائنا اولا ومن ثم لن نطالب او نستجدي العطف وانما نأخذ الفريسة من فم الاسد بأرادتنا وتلاحمنا وان نثأر لدماء شهدائنا الذين قتلوا من اجل حفنة من الخونة لا يهمهم مصير هذا البلد بقدر ما يهمهم تدمير اصالة وعراقة هذا الشعب او ذاك ...من اية حكومة نطالب بحقوقنا حكومة المالكي ام علاوي ام الصدر وميليشياته ام السيستاني ام حكومة ايران وعن اية حكومة نتحدث فالكل يبحث عن ثغرة لينهش بلحم الاخر ...
نطلب من مخلصنا يسوع المسيح ومن امنا مريم العذراء ان يخلصنا من شر كل حاقد يكن لنا السوء..والرب يحمينا.


غير متصل shaqlawe

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام الرب يسوع المسيح مع الجميع . ما ممكن ان نقول للجبناء حكومة والجبان  ما ممكن ان يصبح حكومة . ولهذة السبب اريد ان اقول  للاخوة والاخوات الطلبة  ان لا يعتصمو ولا يعتمدون على الجبناء  نحنو المسيحين نعيش فقط تحت حماية الرب و الامنا مريم العذراء  امين.


غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الحكومة العراقية ماذا عملت لصالح العراق لكي تعمل لصالح شعبنا المسيحي؟ الحكومة ورجالها السياسيين يعملون وينفذون لصالحهم ويبنون ابراج من المال في بنوك العالم ..الارهاب له عدة طرق لمكافحته منها فتح مشاريع وشركات لفتح المجال امام العراقيين وتجنيد الافراد في سلك الشرطة والجيش وزيادة رواتبهم وسيطرة الحكومة على الصادرات والواردات وبناء دور سكنية وغيرها تجعل العراقي يعيش في حالة جيدة وعندها سوف يحفر الارهابي قبره بيده اذا وجد نفسه وحيدا على ارض العراق..لكن كل هذه الخدمات غير متوفرة ورجال حكومتنا وعوائلهم واصدقائهم ورجال الحماية المقربة يعيشون في المنطقة الخضراء حيث القصور المرمرية والحدائق المعلقة والسيارات ضد الرصاص والحديثة ومكان عملهم حتى الذبابة لا تدخلها وحتى اشعة الشمس مستوردة من خارج العراق ..حكومتنا ملتهية ومشغولة ولن نجد احد من هؤلاء المسؤولين خارجا من منطقة الخضراء لزيارة المواطن الفقير واذا فعل ذلك فانه يفعلها لمصلحته الانتخابية ..في زمن وحكم الدكتاتور صدام الشعب كان مشغولا في الحروب لكن لم نرى الارهاب يقتل ويسرق ارواح لابناء طائفة عراقيه لان صدام واعوانه كانوا انفسهم ارهابين ومارسوا القتل والسرقة بحق الشعب العراقي وكان العراق موحدا وغير منقسم ليس كما نراه الان ومن خلال الحرية والديمقراطية المتواجدة الان على راي الحكومة لكن نرى عراقنا منقسما الى عدة اقسام .الاكراد وفي زمن صدام كانوا فئران ام الان فاصبحوا يحكمون العراق بمساعدة اسرائيل ويقتلون المسيحي في سهل نينوى ويدفعون للارهابي في الوسط والجنوب لارهاب الشعب المسيحي لكي يحصلون على الاستقلال ..ايران لها دور اجرامي ..اذا الشعب المسيحي مطالب بان يرفع معاناته عن طريق الكنائس وموؤسساته واحزابه الى مجلس الامن والوقوف بوجه كل الارهاب عن طريق وبمساعدة الجهات الدولية او القيام بانتفاضة وترك العراق مثلما حدثت سنة 1991 ضد صدام المقبور..لشهدائنا الرحمة ولعراقنا الاستقرار


غير متصل maanA

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 207
    • مشاهدة الملف الشخصي
المفروض من وقت الدولة العثمانية، جميع ابناء شعبنا المسيحيين يغادرون الى دول بيها اوادم وبشر حقيقيين، وبقاء شعبنا المسيحيي بالعراق سببه رجال الدين والسياسة المستفيدين الوحيدين من اجل مصالحهم الشخصية، ولو اكو مسؤول ديني او سياسي شريف، كان طالب الدول العظمى باستقبال جميع المسيحيين، مع كامل حقوقهم بالعراق، حيث تقتطع حقوق شعبنا من حصة النفط وتنزل في المصارف العالمية، لكي تاخذ كل عائلة حصتها في الخارج...... مو افضل من خيرات واموال العراق تذهب للمجرمين واللصوص (السياسيين والدينيين والخ.....؟؟!!!!!!). السابقين واللاحقين.


غير متصل georges.boutani

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 822
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الرحمة والجنة لشهدائنا والشفاء العاجل للجرحى ماذا
 ننتظر من عدونا بالامس والمجرمين والحاقدين على
المسيحيين بصورة عامة فمن هو القاتل ومن يحميه ويتستر
عليه كفى نثق بما يدعون مسؤولون (السياسيون والعسكريون)
والله عار على من يتحمل المسؤولية ويظهر على شاشاة التلفزيون
وابناء شعبه يذبحون لقد قتلو الكثير من القاعدة والارهابيين حسب
ادعائهم ولكن الارهاب لم يخف ولم ينتهي وعليه فان الارهاب هو
انتاج محلي وكل اقاويلهم غير مصدر ثقة وهدف الارهاب هو تحقيق
اهداف الساعون والجالسون على الكراسي والوقود هم ابناء الشعب البسطاء
وعليه لا مفر غير المحكمة الدولية والامم المتحدة لتحمي الشعب
جورج يوسف البوتاني
فرنسا ليون


غير متصل roland_al_7lo

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 6
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ماذا فعلت الحكومة العراقية لنا   الحكومة هي التي تشب النار بيننا  وان فعلت الان وقبلت بشروط الطلبة ولكن بعد ماذا بعد ان جعلتنا معوقين ومشوهين  بلا سبب فقط لان نريد العلم  ام لاننا مسيحيين وانهم يريدون ان نترك بلدنا لهم ونحن اهل البلد الاصليين ولكن نحن لنا ايمان بالله هو الذي سينصرنا .
(اتمنى الشفاء العاجل لجميع الطلبة


غير متصل azizyousif

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5629
    • مشاهدة الملف الشخصي
 اخواني الاعزاء  :  الحكومة ما الذي فعلته لصالح الشعب العراقي لكي تعمل لصالح شعبنا المسيحي .
ان مطاليبنا كانت وماتزال هي العيش بامان وسلام في ارض ابائنا واجدادنا
منذ قديم الزمان لاننا اهل العراق الاصليين ولان شعارنا دائما هو الاخوة والتسامح والعمل بيد واحدة
مع الجميع . ولكن مع شديد الاسف مطاليبنا وتضحياتنا ذهبت وباتت بالفشل لا من شيئ
سوى من تفرقنا وضعفنا وعدم تلاحمنا مع الاخر  .
ولهذا فان الشعب المسيحي مطالب بان يرفع معاناته عن طريق الكنائس ورجال الدين
ومؤسساته واحزابه اي مباشرة الى مجلس الامن وكذلك الوقوف والتصدي بوجه كل اشكال
الارهاب وابادة الشعب المسيحي وذلك عن طريق وبمساعدة جميع الجهات والمنظمات
الدولية او ان يقوم شعبنا المسيحي بانتفاضة كبرى او اذا اقتضى الامر ترك العراق
مثلما حدث غي عام 1991 ضد نظام الدكتاتوري صدام المقبور .
واخيراوليس اخرا اذ نقول  (  الرحمة والجنة لشهداءنا الابرار والشفاء العاجل لجميع الطلبة  )
L
        yousif aziz     austria


غير متصل Hanna Sliwa Jarjis

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3283
    • مشاهدة الملف الشخصي
     بسم الاب والابن والروح الفدس الاله واحد واحد امين يارب


    سلام المسيح مع الجميع ونطلب من الرب ان يرحم شهدائنا ويشفي جرحانا ويلهم ذويهم الصبر والسلوان . ما دام توزيع المناصب يعتمد على الكتل والطوائف فلن يرجى من هكذا حكومة خيرا وبمعنى اخر ليس الرجل المناسب في المكان المناسب واللبيب من الاشارة يفهم ولكم مني فائق التقدير نطلب من الرب ان يحمي
الشعب المسيحي من هولاء المجرمين القتله


غير متصل Assyrian Eagle

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 958
    • مشاهدة الملف الشخصي
إذا الشعب يوما ً أراد الحياة ... فلا بد أن يستجيب القدر


غير متصل roberto bedary

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 32
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
والله اذا تريد الحكومة الخير للبلد تقبل بمطاليب الطلاب مهما كانت  المطاليب



غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12162
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
            الإعتصام والتظاهرات السلمية ، ليس لها جدوى !
              لأن حكومـة المالكي ، مستمرة في تنفيذ مخططها الإجرامـــــي ضد أبناء شعبنا
                 المسيحي ! مالم تتدخل قوة خارجية توقف هـؤلاء عن عجرفتهم ، وآضطهادهم
                   لأبناء شعبنا ! ومما لاشـك فيه أنهم يألبون ، ويشجعون المتطرفين للقيــــــام
                      بهذه الأعمال الإجرامية ! مع وقوف أحزابنا ، موقف المتفرج دون أن تحــــرك
                         ســـــــاكن !!!



غير متصل رائد العراقي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 56
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
إذا الشعب يوما ً أراد الحياة ... فلا بد أن يستجيب القدر

( اجمل شيء في الحياة هو حب الوطن )

غير متصل Safaa Alkhrkhy

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 3585
  • مدينة البوكركي .. نيو مكسيكو!!
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني