المحرر موضوع: هل انتم معي في هذا الرائ  (زيارة 6044 مرات)

0 الأعضاء و 2 ضيوف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3810
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
هل انتم معي في هذا الرائ
« في: 01:53 26/09/2010 »
هذا موضوع حبيت اطرحه  عليكم قبل شهر ولكن فضلت ان اجله الى فترة اخرى ولكن حين شاهدت  الاخبار اليوم على الفناة الهولندية
قلت لازم اطرح الموضوع  الى اخوتي واخواتي واريد رايكم من فضلكم  هل يكون  معي ام لكم رائ اخر

شاهدت اليوم  على قناة الهولندية بان قس في الكنسية الكاثولكية في ايطاليا بأنه قام بتصرف شنيع مره اخرى وادى الى الكنسية الكاثوليكة قد اصبيت بحاله من ذهول والانهيار وفشل امام العالم  مره اخرى ولانه قد يحدث لاول مرة في ايطاليا وهي مركز الكتسية الكاثوليكة هناك ..نتيجة التصرفات التي قام بها القسان الكاثوليك في الاونية الاخيرة وجعلت الكنسية الكاثولكية في موقف محرج وتقدم الاعذار ويطاليون الكنسية وعلى راسها بابا
ان يوقفهم على العمل ولكن بابا عمل فقط على تقديم الاعتذار واكتفى في توبيخ القسان واعطاء فرصة اخرى لهم لان  اساس الكتاب المقدس هو رساله رب بسوع التسامح والمحبة ومن خلال هذا المنطلق قام وتصرف به بابا راس الكنسية الكاثولكية ولكن الناس لم تفهم هذا تصرف
لذلك يوجد الحل الاخر وهو ...
حان  الاوان  لاتخاذ القرار وهو السماح الى القسان الكاثوليك بالزواج واقامة حياة زوجية حالهم حال الشبان الاخرين ولماذا يسمح الى رجل يتزوج
ويصير له اولاد ويعدها يستطيع ان يصبح قس ويبقى على اولاده وزوجته ..ولكن شاب يصير قس وينذر نفسه الى الرهبنة لايسمح له ان يتزوج
لم افهم هذه نظرية
ولكن يوجد طوائف اخرى مسحية يسمح لها قسانها بالزواج والاستقرار ..انا لم اصل الى هذه النتيجة الى مارايت تصرف القسان في كل انحاء اوربا
واليوم في مقر المسيحية في ايطاليا فقلت لابد من المسؤولين على الكنسية الكاثوليكة وعلى راسهم  بابا ان يأحذ هذا القرار
لان القسان يحملون الدين المسيحي وبتصرفهم يؤثر على سمعة ومكانة الدين المسيحي في العالم
ونحن في الغنى عنه

اخوتي الاعزاء : ووصلت الى هذا الرائ هو بالسماح الى قسان بالزواج وقد قرات في الجريدة الهولندية بأن رجل مقيم في احدى الدول  اعلن اسلامه بسبب تصرف سئ من قبل احدى القسان وقال تركت الدين المسيحي بسب تصرفات السئية من قبل المسؤولين على هذا دين وليس الي ثقة بعد بهذا الدين والمسؤؤولين..وانا عطيت له الحق حين قرات المقال حول كيفية تصرف هذا القس حين كان صغيرا وكان الخجل منعه من تكلم في حينها وحين كبر اخذا قراره فعمل هذا القس على اساءة الشنيعه الى الدين المسيحي لاسف واقولها بحزن والم في قلبي

حبيت اطرح هذا الموضوع عليكم وانا مع رائ ان يتزوجوا القسان بعد نذورهم ويكونوا حياة زوجية حالهم حال الطوائف الاخرى افضل من الاسأة الى الدين المسيحي الرائع الذي يحمل اروع وابدع رسالة في الكون هي رسالة  ربنا يسوع المسيح الذي فدى نفسه من اجل هذا العالم
لايكون هؤلاء القسان حجر عثر في وجه الناس التي تكون فكرة سيئة على ديننا الرائع
حين قرات رساله هذا شاب الذي اعلن اسلامه ..انا تالمت بان اخذ فكرة سئية على هذا الدين الذي من واجبنا ان نحميه ونعمل على توصيل اسمى رساله هي رساله الر يسوع هي المحبة والتسامح ومساعدة الاخرين..لاسمح الى اي شخص مهما كان من قسان او علماينين او اشخاص
يحملون الدين المسيحي هو يقدومون ويعملون على اساءة هذا الدين لم نسمح ولكن يوجد طرق كثيره الى المعالجة حنى نقدر نوصل ونستمر في ايصال الرساله التي نحن واجبنا في هذا العالم على توصيليها ..فهذا الرائ الذي وصلته هو زواج الشباب بعد النذور لان كل مشاكل جنسية وهذا يبعد الناس على الدين المسيحي والكنسية وحتى لانعطي فرصة الناس تبعد اطفالها على اروع المكان هي الكنسية سمعت من عائلة هولندية
في الجنوب قالت بعد لم ارسل اطفالي الى الكسنية فهي مكان غير امين ..تصوروا الكنسية اصبحت مكان غير امين ..
زين شارع اصبح محل امين ..لازم تنحل هذه المشكلة من اساسها حتى يبقى الناس ترسل الاولاد على الكنسية ويهم يجون
وهذا واجبنا كلنا ان نحمي دننيا السماوي ونحن خميره الى هذا العالم رب يسوع ارسلنا  لحمل هذه رسالة فأذا فسدت الخميرة
يعني نحن لاسمح الله فسدنا فماذا ننبشر ونحمل الدين المسيحي
اخوتي لازم ننتحرك من اجل حماية دنينا المسيحي والكنسية التي هي محل لقاء الرب يسوع المسيح وجسده الرائع هنا
انتظر ردودكم ولكم منني المحبة الاخوية والاحترام
اريد رايكم بصراحة
اختكم في المسيح
جيهان الجزراوي
هولندة
[/size]
الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله



غير متصل eptisam_jabo

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 247
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #1 في: 14:57 26/09/2010 »


  احترامي وتقديري اختي جيهان

 موضوع جدا رائع وانا اأيد كلامج 100%
الرجل والمرأة كأئن بشري خُلق مع غريزة الجنس ،خلقنا الله وهذه الغريزة فينا ،
واظاف الاحساس والمشاعر ،الالم والفرح ،الجوع والشبع ،.......الخ
لا احد يستطيع ان يكبد مشاعره لمدة طويلة ،نحن بشر معرضين لكل عوامل الطبيعة
القديسين كانوا منهم متزوجون ،لكن الزواج لم يكن حاجزاً امام اتمام كلمة الله ،او امام ايمانهم
ويوجد حاليا عوائل مسيحية (زوج وزوجة )انا اعتبرهم قديسين
لم يقف الجنس او الزواج حاجز امام اتمام رسالتهم السماوية

انا اظم صوتي لصوت الاخت جيهان ،
واطلب من البابا ان يوافق على زواج القس ،المسيح لم يسن قانون يمنع فيه القس من الزواج
لا يوجد هكذا قانون حتى في الكتاب المقدس

جاء في رسالة بولس الرسول الاولى الى مؤمني كورنثوس
اقول هذا لمصلحتكم ،لا  لانصب الفخاخ امامكم ،بل في سبيل ما يليق ويجعل اهتمامكم منصرفا الى الرب دون ارتباك
ولكن ان ظن احد انه يتصرف تصرفا غير لائق نحو عزوبيته اذا تجاوز السن ،وانه لابد ان يتزوج ،فاليفعل ما يشاء ،
انه لا يخطيء،فليتزوج العزاب في هذه الحالة ،واما من عقد العزم في قلبه ،ولم يكن مضطرا ،بل كان كامل السيطرة على ارادته ،واختار من تلقاء نفسه ان يحافظ على عزوبينه ،فحسناًيفعل ،
اذاً من تزوج فعل حسناً،ومن لايتزوج يفعل حسناً 7_35

اذا اخوتي لايوجد قانون بالكتاب المقدس يمنع زواج القس
لكنها الكنيسة التي سنت هذا القانون ،كي لاينشغل القس بزوجته واولاده ويهمل الكنيسة
وانا اعتبر هذا جدا قاسي ،فيوجد الكثير من الاشخاص من كلا الجنسين لا يستطيع ان يكبد احاسيسه ومشاعره
وهذا ليس بخطيئة ،بل هذا من واقع طبيعتنا البشرية
انا اعتقد اذا سمح للقس ان يتزوج يكون افضل

  تحياتي القلبية اخت جيهان الرب يحفضك

  اختك ابتسام

غير متصل pawel

  • اداري
  • عضو مميز
  • ***
  • مشاركة: 1018
  • الجنس: ذكر
  • لا يوفي الحب الا بالحب
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #2 في: 17:36 26/09/2010 »
الاخت ابتسام

 تحية طيبة

 حضرتك تذكرين من انه لا يوجد قانون في الكتاب المقدس يمنع الكهنة من الزواج . حسنا ، وهل يذكر في الكتاب ان نعيد الميلاد والقيامة ؟؟؟ 


 

الاخت جيهان

 حبذا لو وضحتي سؤالك ، اهو بخصوص زواج الكهنة ؟ ام هو ما سمعتيه بخصوص الاعتدائات ؟؟ ليتسنى لي الرد .

 تحياتي واحترامي
الصلاة نعمة تطلب كما يطلب الخبز اليومي والرب لا يرفض اي طلب . والمهم في الصلاة ليس ان نعرف الكثير ونقول الكثير ، المهم هو ان نتذوق في داخلنا كم هي كبيرة محبة الرب لنا . وكم هي طيبة كلمته في ضميرنا . اذا قبلناه وثبتنا فيها قلب الموت فينا حياة والشح عطاء والعقم ثمارا تدوم .

غير متصل eptisam_jabo

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 247
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #3 في: 20:45 26/09/2010 »


  تحية طيبة اخ باول
قال المسيح في انجيل لوقا (22:17)

واذ تناول كاسا وشكر ،قال :خذوا هذه واقتسموها بينكم ،فاني اقول لكم اني لا اشرب من نتاج الكرمة حتى يأتي ملكوت الله

واذ اخذ رغيفاًشكر وكسر ،واعطاهم قائلاً،هذا جسدي يبذل لاجلكم .هذا افعلوه لذكري .
اخ باول هنا طلب المسيح ان يفعلوه لذكرى موته وقيامته

 هذا فهمي لهذه الكلمات التي قالها المسيح وان كنت مخطئة اتمنى توضحلي

 مع تقديري واحترامي
 ابتسام

غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3810
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #4 في: 23:04 28/09/2010 »
شكرا من الاعماق اختي العزيزه ابتسام جميل ورائع على موضوعي البيسط وقد عن  الجد تشرفت بيك كثيرا وفرحت ايضا انه وافقتني في الرد ورايك مطايق الى الرائ الشخصي ..
شكرا حبييي مره اخرى
اختك
جيهان الجزراوي
هولندة
الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله

غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3810
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #5 في: 23:06 28/09/2010 »
شكرا اخي بول على المرور وقد تشرفت بيك كثيرا لكن شنو القضية اخي مره تقول الي مواضعيج كلها مشنجة ومره تقول غير واضحة ولكن بيس انت من بقية اخوتي واخواتي الاعضاء عندك هذا الاشكال
المهم الموضوع واضح جدا ويحتاج الى توضيح الفكرة لانها اصلا واضحة

اختك
جيهان الجزراوي
هولندة
الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #6 في: 14:54 13/10/2010 »
لرجل الله الحق بأن يقرر بنفسه ان كان يريد ان يتفرغ كليا للخدمه لكن ان كان الامر يتحول الى قانون يمنع رجل الدين عن الزواج  فهذا قرار خاطئ جدا لأنه سيكون سبب عثرة لكثير من الخدام.

تيموثاوس الاولى 1:4 (وَلكِنَّ الرُّوحَ يَقُولُ صَرِيحًا: إِنَّهُ فِي الأَزْمِنَةِ الأَخِيرَةِ يَرْتَدُّ قَوْمٌ عَنِ الإِيمَانِ، تَابِعِينَ أَرْوَاحًا مُضِلَّةً وَتَعَالِيمَ شَيَاطِينَ،2 فِي رِيَاءِ أَقْوَال كَاذِبَةٍ، مَوْسُومَةً ضَمَائِرُهُمْ،3 مَانِعِينَ عَنِ الزِّوَاجِ، وَآمِرِينَ أَنْ يُمْتَنَعَ عَنْ أَطْعِمَةٍ قَدْ خَلَقَهَا اللهُ لِتُتَنَاوَلَ بِالشُّكْرِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَعَارِفِي الْحَقِّ.)... منع الزواج هو امر لا صلة له بتعليم الرسل ابدا.

وايظا في الكتاب المقدس مذكور في تيموثاوس الاولى 2:3 ( فَيَجِبُ أَنْ يَكُونَ الأُسْقُفُ بِلاَ لَوْمٍ، بَعْلَ امْرَأَةٍ وَاحِدَةٍ، صَاحِيًا، عَاقِلاً، مُحْتَشِمًا، مُضِيفًا لِلْغُرَبَاءِ، صَالِحًا لِلتَّعْلِيمِ،)....الاسقف يتزوج في عهد الرسل.

ايظا في كورونثوس الاولى 1:7 ( وَأَمَّا مِنْ جِهَةِ الأُمُورِ الَّتِي كَتَبْتُمْ لِي عَنْهَا: فَحَسَنٌ لِلرَّجُلِ أَنْ لاَ يَمَسَّ امْرَأَةً.2 وَلكِنْ لِسَبَبِ الزِّنَا، لِيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدٍ امْرَأَتُهُ، وَلْيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدَةٍ رَجُلُهَا.)...   جيد ان يكرس حياته لله لكن لسبب الزنا فليتزوج.. افضل من الخطيئه.. الخطأ هو في ان تجعل الكنيسه هذه القضيه بشكل قرارا يحرم خادم الرب من الزواج هذا الامر لا يتفق مع الكتاب ابدا بل هو يؤدي الى نتيجه واحده وهي الزنا كما نراها في بعض الكنائس بصورة كبيره مع الاسف.

علاقة الزواج هي رابطه مقدسه وضعها الله فلماذا يحرم منها الانسان ومن له الحق ان يحرم الاخرين منه..!

فارس البازي
استراليا


غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #7 في: 17:37 13/10/2010 »
:Pسأجيب الأخت جيهان والسيد فارس البازي
الأخت جيهان :
ما ذكرته في موضوعك هو حال الكنيسة منذ تأسيسها فهو ليس بغريب لماذا نُشَهر بحوادث كهذه ولا نعترف أن من هؤلاء قديسين وأبطال في الإيمان بل إن أجسادهم بعد رقادها تفيض بالعجائب الباهرة .
آريوس الذي جدف على أقنوم الابن ألم يكن كاهنا في كنيسة الإسكندرية ؟.
في كل العصور لازمت الهرطقات الكثيرة والتصرفات اللامسئولة بعض رجال الكنيسة لكن الكنيسة بقيت وامتدت .
ومن البداية .
ألم يختر الرب يسوع ذاته إثنا عشر تلميذا أحدهم خانه وأسلمه بقبلة غاشة .
لكني لا اخشى على الكنيسة فالروح القدس الذي قادها عبر 2000 عام وأكثر قادر على قيادتها حتى المجيء الثاني للرب يسوع المسيح .
ومن يتصرف تصرفات شائنة سيفرزه الروح القدس قائد الكنيسة كما أفرز من قبله من الهراطقة العدد الكثير .
ولكني بهذا الصدد أخاف من الهراطقة الجدد أكثر من خوفي من خارج المسيحية فهم سيحكمون على الكنيسة برمتها .
وسأجيب السيد فارس البازي الآن .
) رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 7: 7
   لأَنِّي أُرِيدُ أَنْ يَكُونَ جَمِيعُ النَّاسِ كَمَا أَنَا. لكِنَّ كُلَّ وَاحِدٍ لَهُ مَوْهِبَتُهُ الْخَاصَّةُ مِنَ اللهِ. الْوَاحِدُ هكَذَا وَالآخَرُ هكَذَا.


44) رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 7: 8
   وَلكِنْ أَقُولُ لِغَيْرِ الْمُتَزَوِّجِينَ وَلِلأَرَامِلِ، إِنَّهُ حَسَنٌ لَهُمْ إِذَا لَبِثُوا كَمَا أَنَا.

بولس الرسول لم يكن متزوجا فهو هنا في الآيتين يقصد الرهبنة التي يرفضها السيد البازي .
المفروض أن المتقدم للكهنوت المقدس أن يتم تخييره بين الرهبنة والزواج فالزواج أفضل من الخطيئة ولكن الكنيسة الكاثوليكية لها وجهة نظرها في هذا الشأن .
هنالك أناس من الرسل كانوا متزوجين ولكن الثابت أكثر أن الرسول بطرس أحد مؤسسي كنيسة روما كان متزوجا وقد شفى المسيح حماته .
أما بالنسبة لما ألمح به السيد فارس البازي أن الأساقفة في عهد الرسل كانوا متزوجين .
فهذا الكلام صحيح تماما حتى القرن الرابع أو الخامس للميلاد ولكن :
حصلت عبر التاريخ  أمور انتبهت لها الكنيسة وبالروح القدس أيضا .
فقد حدث أن بعض الأساقفة المتزوجين قد ورَّثوا أبنائهم بالجسد هذه الرتبة الشريفة وكان هؤلاء الأبناء الذين يرتقون هذه الرتبة الشريفة غير كفوئين لها وحدثت مشاكل كثيرة لهذا قررت الكنيسة من حيث التدبير وبالروح القدس  أن لا يرتقي هذه الرتبة إلا من فئة الرهبان .
أما من حيث ما أورده السيد فارس عن 1 تيموثاوس 3 أن يكون الأسقف بعل امرأة واحدة فقد جانبه الصواب بهذا التفسير ولا يعلم لماذا قال الرسول بولس هذا الكلام وسأوضح هذا .
في البدايات الأولى للبشارة كان يدخل للمسيحية من المؤمنين من كانوا متزوجين بأكثر من امرأة واحدة لأن ديانتهم الوثنية تسمح لهم بذلك وقد سأل تيموثاوس الرسول بولس بهذا الشأن لأن اللزوجة الواحدة في المسيح هي شريعة غير قابلة للنقاش .
وكان هذا جواب الرسول بولس بأن هؤلاء تبقى زوجاتهم معهم ولهم كل الحقوق في الشركة الكنسية ولكن لا تُقيم من هؤلاء أساقفة أو حتى شمامسة أقم من له امرأة واحدة .
وأخيرا أقول لا يجوز تعميم تصرف شائن لقس أو حتى أسقف ونعممه على الكنيسة فالكنيسة ليست هذا القس أو ذاك الأسقف أرجو أن يكون هذا واضحا للجميع وشكرا

غير متصل فارس ايشو البازي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #8 في: 03:28 14/10/2010 »
السيد فادي لقد ذكرت ( فقد جانبه الصواب بهذا التفسير ولا يعلم لماذا قال الرسول بولس هذا الكلام وسأوضح هذا ).. من يقرأ هذا العدد سيفهم ما فسرته حضرتك فليس من الصعب ان يقهم المعنى لكن انا لم اذكر ذلك لأن الموضوع ليس كم امرأة سيتطيع المسيحي ان يتزوج فأنا لا احب ان اخلط الامور مع بعضها لأنه هناك موضوع محدد, لكني ذكرت هذه الايه كي اثبت من الكتاب ان زواج رجال الدين كانت مسأله طبيعيه في عهد الرسل فحتى الاساقفه كانوا متزوجين وهذا امر طبيعي جدا لكن تم تغيير هذه المسأله بتعاليمك بشريه لا علاقه لها بالكتاب.

فارس البازي

غير متصل الأب فادي هلسا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 920
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #9 في: 09:32 14/10/2010 »
هذه التعاليم ليست بشرية بل تدبيرية بحسب عدد من المشاكل والتي لا يمكن السكوت عنها فكف عن هذا الهراء والحمق

غير متصل withjackie

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 481
  • يا رب ارحم
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #10 في: 06:54 17/10/2010 »
مشكلة استخدام الأطفال وإساءة معاملتهم ككائنات لتحقيق الإشباع
الجنسي للبالغين هي وباء في جميع الطبقات المهن والأديان والطوائف
العرقية في جميع أنحاء العالم.

وسائل الإعلام تهاجم الكنيسة بشكل عام و الكنيسة الكاثولكية بشكل خاص

على سبيل المثال :

فضيحة في بوسطن مؤخرا ، سوى أربعة فقط من الكهنة أكثر من
ثمانين وصفت وسائل الإعلام بأنها المولعين مذنبون فعلا من الاعتداء
على الأطفال الصغار

يا ريت اذا احد يستطيع ان يحصل على احصائيات تبين نسبة
المتزوجون و العزاب في حالات استخدام الأطفال.

انا سمعت في احدى الاذاعات انه المتزوجون يشكلون
النسبة الاعلى لحالات استخدام الأطفال ...
لكني اريد ان اشوف الاحصائيات ...

اخيراً
هذه نسخة لرسالة ارسلت لي قبل فترة


"رسالةِ كاهنٍ إلى جريدة نيو يورك تايمز"

على أثرِ أحداث التحرشات الجنسية بالأطفال من قبل بعض رجال الدين والتي سمعنا وقرأنا عنها في وسائل الاعلام، قابلت جريدة نيو يورك تايمز الامريكية بنوعٍ خاص هذه الأحداث بنوعٍ من التهجّم على الكنيسة الكاثوليكية خلال الفترة القليلة الماضية. ردًا على ذلك، كتبَ أبٌ من الرهبنة السالزيانية من بلادِ أنغولا الافريقية، رسالةً إلى هذه الجريدة، فيها يعرّف عن نفسه وعن رسالته الكهنوتية، ويعرضُ جانبًا من حياة الكاهن اليومية وذلك عن طريق ما يرويه من خبراته الشخصيّة وخبرات غيره من أخوته الكهنة في بلاده، والتي قد تكون مخفيةً، بل بالأحرى تلك التي يخفيها الاعلام في كثيرٍ من الأحيان، ليبحث فقط عن الفضائح ونقاط الضعف مهاجمًا من خلالها الكنيسة. بينما توجدُ جوانبٌ في حياة كاهن اليوم، والتي يفصّلها كاهننا السالزياني في رسالته، تستحقُ كلّ الاهتمام وأن تُؤخَذَ بنظرِ الاعتبار لتكون عبرةً روحيّة للجميع.
إنّ ما يتكلّم عنه هذا الأب هنا، ليس هو مجرّد "ردّة فعل" على ما كتبته الصحافة العالمية، وجريدة نيو يورك تايمز على وجه الخصوص، حول أحداث التحرشات الجنسية بالأطفال من قبل بعضِ الكهنة، ولا هي أيضًا دفاعٌ متعصّب عن هؤلاء الكهنة المتورطين بهذه التحرشات (يظهرُ بالعكس تمامًا لأنه يدينهم في مستهلّ رسالته)، وإنمّا يقدّم في العمق صورةً عن الكاهن، لا توجدُ في بلاده فحسب، بل يستطيعُ المرء أن يجدها ويكتشفها ببعض الإرادة والنيّة الصالحة في كل مكانٍ من عالمنا اليوم، صورةً تستحقُ الاحترام فعلاً.
إنها درسٌ أيضًا لكل وسائل الإعلام اليوم بكلّ أنواعها، ولكلّ من يعمل أو يساهم فيها بمشاركةٍ أو رأي، في كيفية استخدام الاعلام بنزاهةٍ وموضوعيّة، وفي كيفية استخدام قلم الكتابة لأهدافٍ تبني الآخرين وتساعدهم، وليس لهدفِ تدميرهم وتهميشهم...!
لروعةِ وواقعية وموضوعية وقوّة هذه الرسالة، أودّ أن أنقل لجميع قرّاء موقع عينكاوة الأعزّاء نصّها نقلاً عن موقع Lex moris  الالكتروني (المشار إليه في الرابط أدناه)، وقد ترجمها إلى العربية الأب بيار نجم، وتناقلتها بعض المواقع الالكترونيّة الآخرى. وأتركُ للقرّاء الكرام أن يستلهموا من هذه الرسالة "روحها"، طالبًا إليهم أن لا يبقوا عند قشورها، أو على مستوى الأحداث التي دعت لكتابتها، بل أن يعتبروها بالأحرى كفرصةٍ دفعت هذا الكاهن أن يكتبَ رسالته الرائعة هذه عن الكاهن اليوم. مع الشكر.

نصّ الرسالة:
أخي الصحافي، أختي الصحافّية

أنا كاهن كاثوليكيّ بسيط، وأنا سعيد وفخور بدعوتي. أحيا كمرسل في أنغولا منذ عشرين عاماً.
يؤلمني جدّاً هذا الشر الكبير، أن يكون الأشخاص الّمدعوّوين لأن يكونوا علامة حبّ الله، قد أضحوا خنجراً في حياة الأبرياء. لا توجد كلمات يمكنها أن تبرّر أعمالاً كهذه. وممّا لا شكّ فيه أن لا يمكن للكنيسة إلاً أن تكون الى جانب الضعفاء، وغير المحميّين. وبالتالي فإن كافة التدابير التي يمكن اتّخاذها في سبيل حماية كرامة الأطفال وصونها تبقى دوماً أولويّة مطلقة.

أشاهد في الكثير من وسائل الإعلام، وبنوع أخصّ في جريدتكم، توسّعاً مَرَضّياً لهذا الموضوع، باحثين بالتفاصيل في حياة بعض كهنة إعتدوا على أطفال. وهكذا ظهر واحد في مدينة من مدن الولايات المتّحدة، في سبعينيّات القرن الماضي، وآخر في إستراليا في الثمانينيّات، وهكذا دواليك حتى حالات أكثر حداثة... لا شكّ أنّها كلّها حالات مدانة. لا شكّ أنّنا نجد تحقيقات صحافيّة موضوعيّة ومعتدلة، وأخرى مبالغة، مملوءة أحكاماً مسبقة، وحتّى حقداً.

عجيبة ضآلة الإعلام، وعدم الإهتمام بأخبار الآلاف والآلاف من الكهنة الّذين يبذلون ذاتهم في سبيل الأطفال والمراهقين، والفقراء في أربعة جهات العالم! أفترض إن لا يهم وسيلتكم الإعلاميّة حقيقة أنّني كنت أنقل شخصيّاً، عام ٢٠٠٢، وعبر طرقات مزروعة بالألغام العديد من الأطفال يعانون من سوء التغذية من كانجومبي لغاية لوينا في أنغولا، لأن الحكومة لم يكن الأمر يعنيها، والمنظمّات غير الحكومية لم تكن تملك الأذن بالتحرّك. لا يعنيكم أيضاً أنّ وجب عليّ إن أدفن العشرات من الأطفال الموتى من بين النازحين بسبب الحرب، ومن بين أولئك العائدين. لا يعنيكم أنّنا أنقذنا حياة الآلاف من الأشخاص في موكيكو من خلال المركز الطبّي الوحيد في مساحة ٩٠،٠٠٠ كلم مربّع، وعبر توزيع الغذاء والحبوب. لا يعنيكم أنّنا أفسحنا إمكانيّة التعليم لأكثر من ١١٠،٠٠٠ طفل في غضون السنوات العشرة هذه... هو ليس أمر مثير للإهتمام أن قد كان علينا، بمعيّة كهنة آخرين، أن نعين حوالي ١٥،٠٠٠ شخص خلال الأزمة الإنسانيّة في مخيّمات المقاتلين، بعد استسلامهم، لأنّ المواد الغذائيّة من قبل الحكومة ومن قبل المنظّمات غير الحكوميّة لم تكن تصل. هو ليس خبر مثير للإهتمام أن كاهناً في الخامسة والسبعين من العمر، الإب روبرتو، كان يجوب شوارع لواندا ليعتني بأطفال الشوارع، يحملهم الى بيت ضيافة، لكيما يعالج إدمانهم على الكاز، أو أنّهم أزالوا الأمّية بين آلاف المساجين. وأن كهنة آخرين، مثل الأب استيفانو، يديرون بيوتاً تأوي الأطفال المعنّفين، المساءة معاملتهم حتى الإغتصاب، والّذين يفتّشون عن مأوى. ولا يعنيكم أيضاً الأخ ماياتو، أبن الثمانين عاماً، يدور من بيت الى بيت، يعزّي المرضى والفاقدي الرجاء. هو ليس خبر يستحقّ النشر أن ٦٠،٠٠٠ ألفاً من بين ال ٤٠٠،٠٠٠ كاهن ومكرّس، قد تركوا أرضهم وعائلتهم ليخدموا إخوتهم في مشفى للبرص، في عيادات، في مخيّمات لاجئين، في مياتم تأوي أطفالاً أبناء أشخاص متّهمين بالشعوذة، أو أبناء أهل قضوا بسبب السيدا، وفي مدارس مفتوحة لأفقر الفقراء، في مراكز نتشئة مهنيّة، في مراكز عناية بأشخاص إيجابيّي المصل... ولكن بنوع أخصّ في رعايا وإرساليّات، يحفّزون الشعب على الحياة وعلى المحبّة.

هو ليس خبر مثير للإهتمام، أن الإب ماركوس أوريليو، لكيما ينقذ مجموعة شبّان خلال حرب أنغولا، نقلهم من كالولو الى دوندو، وفي طريق العودة الى مركز إرساليّته، تمّ إطلاق النار عليه في الطريق؛ وأنّ الأخ فرنسيسكو ومعه خمسة سيّدات تعلّمن التعليم المسيحيّ، قضوا جميعاً في حادث سير فيما هم ذاهبون لمساعدة الناس في الأماكن النائية؛ وأنّ عشرات المرسلين في أنغولا قد ماتوا بسبب نقص الإسعاف الصحّي، بسبب مجرّد ملاريا؛ وأنّ آخرين قد تطايروا في الهواء بسبب لغم أرضيّ بينما هم ذاهبون لافتقاد ناسهم. في مدافن كالولو موجودة قبور أوّل كهنة وصلوا الى المنطقة، ولا واحد منهم تخطّى سنّ الأربعين.
هو ليس خبر مثير أن ترافقوا كاهن "عاديّ" في حياة كلّ يوم، في مصاعبه وأفراحه، يبذل حياته في سبيل الجماعة التي يخدمها.
ولكن الحقيقة هي أنّه لا يهمّنا أن نصبح خبراً، ما يهمّنا فقط هو أن نحمل الخبر السّار، هذه البشرى التي بدأت ليلة الفصح دون ضجيج. فشجرة تسقط تخلق ضجيجاً أكبر من غابة تنمو.

لا أبتغي الدفاع عن الكنيسة وعن الكهنة. الكاهن ليس بطلاً ولا هو مريض نفسيّ. هو رجل عاديّ، بإنسانيّته يفتّش عن اتّباع يسوع وعن خدمة أخوته. فيه مآس وفقر وضعف كما في كلّ كائن بشريّ، وفيه أيضاً جمال وطيبة كما في كلّ خلائق الله...
إن الإصرار بطريقة مهووسة ومضطَّـهدة على موضوع، وفقدان الصورة الشاملة، يخلق صورة هزليّة ومهينة للكاهن الكاثوليكيّ، صورة أشعر عبرها بأنّني مهان.

أسألك فقط، صديقي الصحافيّ، أن فتّش عن الحقّ، وعن الجودة وعن الجمال. فهذا يجعلك نبيلاً في مهنتك.


بالمسيح،
الأب مارتين لازارتي الساليسياني
أنغولا- أفريقيا


الأب ألبير هشام
روما


شكراً اخت Jihan Jazrawi

I will bless the Lord at all times; His praise shall at all times be on my lips
                                                                                                                    տեր ողորմեա

غير متصل withjackie

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 481
  • يا رب ارحم
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #11 في: 05:32 19/10/2010 »
هذه احصايات من موقع خاص للذين يعتدون على الاطفال في USA

http://www.yellodyno.com/html/child_molester_stats.html

الاحصائية تقول ان 1% الى 5% من السكان يعتدون على الاطفال!

يعني من 3،000،000 الى 15،000،000 من عدد سكان 300،000،000

ولن عدد سكان اكثر من هذا

شئ فضيع ...
I will bless the Lord at all times; His praise shall at all times be on my lips
                                                                                                                    տեր ողորմեա

غير متصل withjackie

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 481
  • يا رب ارحم
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #12 في: 06:00 19/10/2010 »
هذا موقع يذكر ان جرائم الاعتداء على الأطفال هم رجال متزوجين عموما

http://www.crisisconnectioninc.org/sexualassault/pedophilia_and_molestation.htm

Child molesters are generally married men, of any age, who are primarily drawn to their own children and step-children.
I will bless the Lord at all times; His praise shall at all times be on my lips
                                                                                                                    տեր ողորմեա

غير متصل alen.john86

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3007
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #13 في: 01:30 29/10/2010 »
الاخت جيهان
تحية طيبة

انا مع زواج القساوسة كلهم وبدون استثناء

مع الشكر والتقدير

غير متصل withjackie

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 481
  • يا رب ارحم
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #14 في: 07:09 29/10/2010 »
الاخ alen.john86

لم توضح لماذا تعتقد زواج القساوسة كلهم وبدون استثناء

هل لانه المتزوجين لا يخطئون ؟ او ماذا ؟

شكرا
I will bless the Lord at all times; His praise shall at all times be on my lips
                                                                                                                    տեր ողորմեա

غير متصل alen.john86

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3007
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #15 في: 19:34 29/10/2010 »
الاخ العزيز  withjackie

تحية طيبة وعطرة

الموضوع يخص القساوسة ولان من اخطا منهم فكان لسبب الغريزة الجنسية والكبت والحرمان الشديد الذي لم يستطيعوا ان
يتجاوزوه او يتخطوه
فلذلك سيكون من الافضل ان يتزوجوا

اما بالنسبة الى سؤالك حول الرجال المتزوجين يخطئون ام لا
فبالتاكيد هناك عدد منهم من يخطا
ولكن تبقى النسبة الاكبر في حصول الخطا عند الغير متزوجين

اما اذا كان هناك قس مثلا يستطيع ان يحافظ على نفسه صدقا و لا يزني فيكون من حقه اذا كان يريد ان لا يتزوج

مع جزيل الشكر وفائق الاحترام والتقدير

غير متصل withjackie

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 481
  • يا رب ارحم
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #16 في: 05:33 30/10/2010 »
شكراً أخي alen.john86
اني مو ضد زواج القس و قسان كنيستي يتزوجون.

النقطة مالتي انه هذا التصرف هو مرض و ليس له علاقة بالزواج.
و الاحصائيات تشوف هذا الشئ ...

اني شفت برنامج يكشف هولاء الي يستهدفون الاطفال و كان واحد يهودي (رابي) و متزوج !

و هذا يجلبني الى نقطتي الثانية انه الصحافة و الاعلام تستهدف الكاثوليك بشكل خاص.

الرب يبارك حياتك
I will bless the Lord at all times; His praise shall at all times be on my lips
                                                                                                                    տեր ողորմեա

غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3810
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: هل انتم معي في هذا الرائ
« رد #17 في: 23:26 30/10/2010 »
شكرا الى جميع اخوتي الاعزاء التي شاركتني في موضوعي الذي طرحته حول رايكم بزواج القسان الكاثوليك وفعلا شكرا من كل قلبي
بيس الله يخليكم وفعلا انتم رائعين في رايكم ولكن الله يخليكم لاتتشعبون في شرح وتصل الى خلاف كبير في رائ
ونضيع النقطه الاساسسة
اخوي الذي لاعرف اسمه انا مع الين في نقطه الزواج القسان لان يشبع في الغريزة الجنسية همه ليش اعتدوا على الاطفال لان ممنوعين من الزواج وثانيا الانجاب
هو ليش يصل المجرم الى الجريمة لان كل شئ ممنوع امامه مثلا راي اخر
شاهدت في تلفزيون واح يشرق ليش يسرق لان ماعنده فلوس حتى ياكل يضطر الى السرقه
لان ماعنده فلوس حتى يشتري اكل صح اكيد انت معي في راي
القسان ايضا ممنوعين من العملية الجنسية في شكل صحيحي وفي النور
فيضطر الى قيام بشي مخلي الاداب وتؤدي الى المرض النفسي
خلي نعطي المجال لهم في الزواج ويصبح حالهم مثلنا
وانا متاكده اخي الكريم ان عملية النجسية راح تقل عنده اولا ولايؤدي به الى المرض
وانا متاكده من الذي اقولها
الانسان ضعيف والقس هو انسان ضعيف ليش نحن نوصله الى الخطئية والمرض
ليش مانعالجه من مرضه ونسمح له بالزواج
شوف سمعه شلون تصير بعدين
واذا اكو سؤال انا حاضرة بيس ضمن الموضوع
اكرر شكري الى الجميع

اختكم
جيهان الجزراوي
هولندة
الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله