وصايا الحب العشرة او هذا هو الحب


المحرر موضوع: وصايا الحب العشرة او هذا هو الحب  (زيارة 3943 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عمانويل ريكاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 135
    • مشاهدة الملف الشخصي
وصايا الحب  العشرة
أو
هذا هو الحب
                                                           
بقلم: عمانوئيل يونان الريكاني
كما إن الشجرة تضرب جذورها في الأرض لكي تبقى أغصانها باسقة في السماء تواقة إلى العلا تعانق فضاء السموم اللامتناهي تلك القوة أو الطبيعة أوجدها الخالق في البذرة . هكذا في عالم الإنسان حال العشاق والمحبين والأزواج اللذين ثملوا من خمرة الحب وسكروا من نبيذ العشق . إن نداء الحب الحقيقي يدعوهم إلى نحت كيانهم الإنساني العميق وصياغة طبيعتهم البشرية الحقيقية على ضوء شعارهم الحياتي المحفور في قلوبهم سواء عرفوا بذلك أو لم يعرفوا وهو – رجل + امرأة = الله إنها رحلة القلب نحو ارض الميعاد والرغبة القوية في كسر حاجز المحدود والارتماء في أحضان اللامحدود حيث النشوة والصفاء التي ينالهما بعد إزالة المسافة والاتحاد الكامل . عزيزي القارئ لا تسئ فهم هذه العبارة ولا ترمينا بحجارة البدعة وتطعننا بسكين الهرطقة فنحن أبرياء من هذه التهمة إنها ليست قضية رياضية تجمع رقمين لتحصل على رقم ثالث ولا هي معادلة كيميائية من خلال مزج عنصرين يتكون عنصر جديد ولا هي مسألة بيولوجية يتحد فيها جسدان ليتولد فيها كائن أخر يحمل بصمات الأب وألام إنها أكثر من هذه النظرة الضيقة فهي حقيقة إنسانية إلهية تفرضها طبيعة الحب شئنا أم أبينا لان الحب هو هوية الله والإنسان معا ويشترك الاثنان في فصيلة دم واحدة " أو صليب " O+ مثلما إن الإشارات المرورية وعلامة الطريق ضرورية للناس لتأمين سلامة السير هكذا كل المحبين اللذين تذوقوا الأبدية في وعاء الزمن وشموا نسيم المطلق في ربيع النسبي لئلا يكونوا أو يقعوا في أوهام وأحلام ووساوس يحتاجون إلى وصايا وإرشادات لكي يصلوا إلى هدفهم النهائي بأمان ولا ينجرفوا عن جادة الصواب .
إليك عشرة إشارات ضوئية تساعدك في الانطلاق
1)   إنا حبيبك الذي أخرجك من رتابة الحياة وتفاهة الوجود ومن دار الوحدة القاسية لا يكن لك حبيب أخر غيري. لا تنحت لك حب كاذب من حجر الإنسانية ومن خشب حب الذات ولاتصنع لك تمثال رخامه من النرجسية.
2)   لا تنطق باسم الحب باطلا لان قاضي محكمة الحب لايبرئ من يتفوه باسمه باطلا .
3)   احفظ يوم الحب وقدسه واحتفل به دوما وأشعل شموع اللهفة والشوق فيه لان الذكرى الشمس تمنح للحب الحرارة والضوء والطاقة. ستة أيام تعمل وتكد وتتعب من اجل توفير وسائل العيش لكن السابع خصصه للحبيب قلبا وقالبا لئلا تجرف أعاصير الجفاف العاطفي ورياح اللامبالاة .
4)   أكرم أيها الحبيب أمالي وطموحاتي التي بها احقق ذاتي وكياني لي يطول عمر العلاقة على الأرض .
5)   لاتقتل مشاعري وأحاسيسي لا بالفكر ولا بالقول ولا بالفعل لئلا أتحول إلى آلة تتحرك لكن بدون روح ولا حياة . فانا احتاج منك لمسة حنان وعطف واحترام لكي أعطيك أجمل مافي على طبق الفرح والسعادة .
6)   لا تزن لان الزنى فايروس الحب القاتل الذي ليس له مضاد حيوي .
7)   لاتسرق مني أجمل لحظات عمري بالاستغلال والاستعباد والإذلال لئلا تجعل مني متسول الموت في طرقات الحياة .
8)   لا تشهد بالزور لأنها مثل سم الأفعى التي تنفثه في جسد الحب لتوقف أعضاءه الحيوية عن العمل وبالتالي يسلم القلب أوراق اعتماده إلى سفارة الفراق المحتوم .
9)   لا تشتهي امرأة قريبك لان القلب الصادق لا يقبل القسمة على اثنين وان المحبوب وحده يكون مشتهى الحبيب وأي اختراق من قبل أخر يعني انتهاك قدسية العلاقة وتدنيس للحب.
10)   لاتشته مقتنى غيرك لان الحب الحقيقي يرفض إعطاء إي شيء أخر غيره قيمة قصوى أو تأليهه مثل المال – الجنس – النفوذ – الجاه – السلطة – النجاح ...الخ. 



Emmanuell_y_alrikani_2009@yahoo.com