الدكتور ديفد أيوب والمستشار الأمريكي روبرت جوردن والفنان عامر فتوحي


المحرر موضوع: الدكتور ديفد أيوب والمستشار الأمريكي روبرت جوردن والفنان عامر فتوحي  (زيارة 2388 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Sahir Almalih

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 612
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور ديفد أيوب والمستشار الأمريكي روبرت جوردن والفنان عامر فتوحي
في ضيافة التلفزيون الياباني


خصص قسم الأخبار الدولية قسم البرامج (Satellitte News & Programs Dept.) في التلفزيون الياباني الدولي (NHK JOHO Network) بشخص المخرج والمنتج التلفزيوني تاكاشي فوروساوا (Takashi Furusawa) والمعلق هيرو (Herro) برنامجاً تم تصويره في قاعة ميسوبوتاميا (Mesopotamia art Gallery) ، وكان هدف البرنامج الأساسي هو التعريف بالخطوات الإقتصادية والعلاقات التجارية المثمرة ما بين العراق والولايات المتحدة والتي مثلها في هذا اللقاء رجل الأعمال الكلداني الأمريكي العراقي الأصل الدكتور ديفد أيوب (Dr. David Ayoub) عن الجانب العراقي ، وشخص السيد روبرت جوردن (Mr. Robert Gordon) من مجموعة كار (KAR) الأمريكية التي تغطي الجانب التجاري لمنطقة كردستان العراق .

وقد أبتدأ البرنامج بأستقبال الفنان الكلداني الدولي عامر فتوحي (Amer Hanna Fatuhi) مع المديرين الفنيين للقاعة مارك جورج (Mark George) ومسعود يلدو (Masaood Yaldo) للوفد القادم في مدخل قاعة ميسوبوتاميا في مدينة فرينديل ، ثم قام الفنان عامر فتوحي مع زوار القاعة وعلى رأسهم الدكتور ديفد أيوب والسيد روبرت جوردن بإجراء جولة تفقدية في قاعات مجمع ميسوبوتاميا ، حيث قام الفنان فتوحي بإعطاء شرح واف عن حضارة العراق ومكانته عبر التاريخ كمهد للحضارة والمدنية ، كما بين للضيوف بأن العراقيين قادرون رغم كل الظروف غير الطبيعية على مواصلة العطاء الفكري والفني ، وبأنهم كانوا وما يزالون يمنحون الإنسانية كلها عطاءات متواصلة في كافة مناحي الحياة . وقد عبر الدكتور ديفد أيوب عن مكانة الجالية الكلدانية الأمريكية وتعلقها بالوطن الأم العراق وبأستعداد أبناء هذه الجالية التي يعد أبناؤها على حد ما ورد في تعريف الفنان المؤرخ عامر فتوحي (سكان العراق الأصليين) ، وأضاف الدكتور ديفد أيوب أننا مع كافة أبناء الطيف العراقي المتآخي جادون للنهوض بالعراق وبإخراجه من محنته إن آجلاً أو عاجلاً بمشيئة ألله .
وقد عبر السيد روبرت جوردن عن إعجابه بما شاهده ، وأكد بأن منجزات الفنانين التشكيليين الكلدان وبقية الفنانين العراقيين المشاركين في المعرض إنما تعد دونما جدال ثروة قومية سواء على صعيد العراق وطنهم الأم أو الولايات المتحدة التي يعيشون فيها كمواطنين منتجين ومبدعين .
وقد أجرى التلفزيون الياباني بعد ذلك لقاءً إقتصادياً سريعاً مع الدكتور ديفد أيوب والسيد روبرت كوردن ألقى فيه الضيفين الضوء حول طبيعة التبادل التجاري الذي يلعبان فيه شخصياً دوراً رئيساً .
وقد قدم الدكتور ديفد أيوب لوحة زيتية من أعمال فناني قاعة ميسوبوتاميا هدية إلى ضيفه الأمريكي ، كما قدم الفنان عامر فتوحي للضيف الأمريكي ولكادر التلفزيون الياباني لوحة ملونة تصور (الحروف الكلدانية) مع (علم الكلدان القومي) بحجم صغير ، وقدم فنان الطوابع المعروف باسل عوديش لوحتان منفذتان بالطوابع للدكتور ديفد أيوب والضيف الأمريكي ، كما قدمت قاعة ميسوبوتاميا بشخص المدير الفني الأقدم للقاعة (الفنان عامر فتوحي) شهادة تقديرية تثميناً للدور الكبير للدكتور ديفد أيوب في دعم الفنانين التشكيليين الكلدان مادياً ومعنوياً وأيضاً لدوره المتميز في دعم الجالية العراقية بشكل عام  والكلدانية بشكل خاص ، وقد وعد الدكتور ديفد أيوب بمواصلة الدعم المادي ومؤازرة البرامج الفنية والثقافية والتعليمية التي تحفظ العائلة الكلدانية وتعزز من مكانة الجالية العراقية في المهجر الأمريكي . ثم تبادل الحضور إلتقاط الصور التذكارية.
ومن الجدير بالذكر هنا أن معرض العراق الذي نعرفه جيداً (IRAQ .. That We Know Best !) والذي شارك فيه أشهر الفنانين التشكيليين الكلدان في العالم مع مجموعة من أخوتهم الفنانين التشكيليين العراقيين سيتواصل عرضه بعد إنتهاء فترة تمديده الأولية بتاريخ السابع من شهر تموز الجاري ، حيث سيستمر العرض إلى نهاية شهر تموز وذلك بسبب الإقبال الكبير ولاسيما من لدن الأمريكيين التواقين لمعرفة العراق والعراقيين بشكل أفضل ، وبديهي أن هنالك حجوزات مسبقة لبعض المنظمات والمؤسسات الثقافية ، مما يعني أن بعض أيام القاعة ستكون مخصصة لإستقبال وفود تلك المنظمات والمؤسسات حسب .

لقراءة المزيد عن المعرض باللغة العربية يرجى زيارة الرابط :
http://kaldaya.net/DailyNews_June/News_June30_2006_1A.html
أما لقراء الإنكليزية فيمكنهم قراءة الرابط :
http://kaldaya.net/DailyNews_June/News_June30_2006_1E.html

ساهر نعمان المالح