المحرر موضوع: قاصر أخرى متورطة في قضية الدعارة المتهم فيها برلسكوني باقامة علاقة مع فتاة مغربية  (زيارة 470 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ريكاني

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 9942
  • الجنس: ذكر
    • AOL مسنجر - مدريدي
    • ياهو مسنجر - مدريدي
    • مشاهدة الملف الشخصي
روماـ قال مدعون في ميلانو ان هناك فتاة "قاصر أخرى" متورطة في قضية الدعارة، التي يتهم رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني فيها بإقامة علاقة جنسية مع فتاة مغربية قاصر ملقبة بـ "روبي".
وذكرت وسائل إعلام إيطالية انه بحسب وثائق قضائية أرسلت إلى البرلمان الإيطالي شاركت "فتاة قاصر" أخرى تدعى إيريس بيراردي (مواليد كانون الأول/ديسمبر 1991) في حفلات في مقري إقامة برلسكوني قرب ميلانو وفي سردينيا.

وتقول الوثائق ان "التنصت على بعض المكالمات الهاتفية أظهر ان إيريس المعروفة للمحققين بأنها فتاة ليل قاصر شاركت في حفلات بفيلا برلسكوني في اركوري قرب ميلانو في كانون 13 الأول/ديسمبر 2009 وفي الفيلا التابعة له في منتجع بورتو روتوندو بسردينيا في نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه.

وكانت نيابة نيلانو رفعت الوثاق الجديدة التي تبلغ 227 صفحة إلى مجلس النواب بهدف السماح بتفتيش مقار بعض المقربين من برلسكوني ومكتب المحاسب التابع له.

وتتهم النيابة العامة الإيطالية برلسكوني بإقامة "علاقة" مع المغربية كريمة المحروق، المعروفة بـ"روبي سارقة القلوب" عندما كانت قاصر وهي الفضيحة المعروفة إعلامياً باسم "روبي غيت".

ورفض رئيس الوزراء المثول أمام نيابة ميلانو، حيث يواجه تهماً تتضمن "دعارة القّصر" بسبب علاقته بروبي، وكذلك "سوء إستخدام السلطة" بدعوى انه تدخل للإفراج عنها عندما كانت موقوفة بتهمة السرقة.

وبينما ينفي برلسكوني والمقربون منه في الحزب الحاكم وقوع مخالفات قانونية في تلك الحفلات، لا تزال تتصاعد أصوات المعارضة منادية إياه بالإستقالة بحجة "تشويه صورة" إيطاليا في الخارج.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني أثار ضجة بعدما فقد أعصابه خلال مشاهدة برنامج تليفزيوني يبث مباشرة، وتبادل الإهانات مع مقدم البرنامج الحواري الذي كان يناقش أحدث الفضائح الجنسية التي أحاطت ببرلسكوني.

وبشكل مفاجئ، أجرى برلسكوني مكالمة هاتفية في وقت متأخر لبرنامج "لينفيديلي" السياسي الذي كان يناقش قضية شملت عشرات النساء اللاتي ذكرن أنهن تلقين أموالا بعدما حضرن حفلات مشبوهة في منزل رئيس الوزراء.

وقال برلسكوني لمقدم البرنامج جاد ليرنر: "ياله من حديث مثير للاشمئزاز، نظم بشكل حقير وشرير وبغيض، إنه ماخور".

ورد ليرنر بالقول "كفى إهانات .. لماذا لم تمثل للقضاء بدلا من توجيه الإهانة (له)".

وأشار ليرنر بذلك إلى طلب النيابة العامة مثول برلسكوني بنفسه للتحقيق ­ وهو ما رفضه رئيس الوزراء مرارا.

وفي تبادل حاد للإهانات، بدأ برلسكوني يصيح ويتهم ليرنر بعرض "وجهات نظر خاطئة ومزيفة بعيدة عن الواقع".

وكان البرنامج يبث على قناة من القنوات الوطنية القليلة التي لا تخضع لتحكم قطب الإعلام الذي يتحول لسياسي، بشكل مباشر بامتلاكها أو بشكل غير مباشر عبر الأغلبية البرلمانية التي يتمتع بها.

وهيمنت الواقعة على عناوين الصحف وأظهرت أن برلسكوني (74 عاما) أصبح أكثر غضبا إزاء التغطية الإعلامية لفضائحه.

http://alquds.co.uk/index.asp?fname=online\data\2011-01-27-14-07-06.htm

كبريائي يقول لــي دائماًً:

مــا دام هـنـاكــ مــن فــي السماء ســيحميني ........... فــ لـيـس هـنـاكــ مــن فــي الارض ســيكسرني .. !!