المحرر موضوع: آلاف الأشخاص يلبون الدعوة على فايسبوك للتظاهر ضد الحكومة السودانية  (زيارة 517 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ريكاني

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 9942
  • الجنس: ذكر
    • AOL مسنجر - مدريدي
    • ياهو مسنجر - مدريدي
    • مشاهدة الملف الشخصي
2011-01-29


الخرطوم- لبى آلاف الأشخاص دعوة أطلقت على موقع فايسبوك للتظاهر ضد الحكومة في كافة أنحاء السودان الأحد، اليوم المقرر لإعلان النتائج الاولية للاستفتاء حول استقلال جنوب السودان.
وحتى صباح السبت كان تسعة آلاف شخص لبوا نداء على موقع فايسبوك لمجموعة "30 كانون الثاني/ يناير، دعوة إلى الشباب السوداني" للتظاهر.

ودعت الصفحة على موقع فايسبوك التي تحمل صورة متظاهر غاضب يحمل يافطة كتب عليها بالعربي (من أجل سودان أفضل) إلى تظاهرات سلمية الأحد في الساعة 11,00 (8,00 تغ) لوقف "الظلم والاذلال".

وكتب على الصفحة "سننزل إلى الشارع احتجاجا على غلاء المعيشة والفساد والمحاباة والبطالة وكافة ممارسات النظام بما في ذلك جلد النساء (...) المخالفة لابسط قوانين الاسلام والانسانية".

واضاف النص "سننزل إلى الشارع لنثبت للعالم أجمع بأن الشعب (...) لن يبقى صامتا حيال استمرار الظلم والاذلال".

وتأتي هذه الدعوة بعد (حركة 6 ابريل) التي أطلقها شباب في مصر قبل ثلاث سنوات وكانت وراء التظاهرات الحاشدة هذا الاسبوع ضد نظام الرئيس حسني مبارك.

وفي شمال السودان حيث تفرض قوات الأمن رقابة مشددة أدت الصعوبات الاقتصادية والاستياء السياسي إلى تظاهرات متفرقة في الاسابيع الماضية.

ويهدد انعدام الاستقرار النتائج الأولية للاستفتاء الذي نظم في جنوب السودان من 9 إلى 15 كانون الثاني/ يناير وستؤكد التأييد الواسع لخيار الانفصال ما سيفضي إلى انقسام أكبر دولة في افريقيا.

http://alquds.co.uk/index.asp?fname=latest\data\2011-01-29-11-42-12.htm

كبريائي يقول لــي دائماًً:

مــا دام هـنـاكــ مــن فــي السماء ســيحميني ........... فــ لـيـس هـنـاكــ مــن فــي الارض ســيكسرني .. !!



غير متصل معاوية

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 642
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عاصفة الغظب التي تنطلق في السودان ضد الاستبداد والدكتاتورية الاسلاميه قد نضجت وحان وقت التخلص منها ومن رئيس الحكومة
المتدرع بها للمحافظة على كرسية باالتملق على الشعب السوداني التواق الى الحرية والديمقراطية وحياة سعيد ، لذلك اتت ساعتكم
لتهزوا عروش السلاطين التي استغلتكم واستعبدكم ودمرت الخلايا الذهنية في دماغكم واصبحتم كاءلة شطرنج يحركونكم كيفا ما
يشاؤون ، فهذي فرستكم يا شباب السودان الابطال ويا ايها الواعين والمثقفين من ابناء السودان ، لاءن ترك الطاغية وزبانيته في
السلطة ستقسم السودان الى دول بعدد المحافظات الموجوده فيها ، لاءن تهديده للشعب السوداني من تطبيق الشريعة الاسلامية
ما هو الا اجبار الشعب السوداني الانتحار الجماعي ، لكي لا يشاهدونه وهو يسوق الى المحكمة الدولية لجرائمه ضد الانسانية،