سرقوا بغدادَ مني صادروها


المحرر موضوع: سرقوا بغدادَ مني صادروها  (زيارة 1679 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل خلدون جاويد

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 287
    • مشاهدة الملف الشخصي
سرقوا بغدادَ مني صادروها

خلدون جاويد

سرقوا بغدادَ مني صادروها
وكؤوسي  وطقوسي حطـّموها
ايُ قوم ٍ ؟ اغرقوا صبحَ بلادي
في ظلام ٍ وشموعي اطفأؤها
إبكي كالايتام ِ يا طاولتي
لم تعد اغنية ما يتـّـموها
" ليت للبرّاق عينا فترى "
ويقينا لو تراهمْ ، سملوها
اين سمّاريَ يا بدر الليالي
اين ضحكاتهمُ ؟ قد منعوها
نجمة الصبح اذا ماحاولتْ
تتراءى في البكور اختطفوها
لم يعدْ ذو فكرة  ما عمّمَوهُ !
لم تعد جورية ما حجبّوها
و" ابن هاني" واجمٌ  في موطن ٍ
كل حاناتِهِ حقدا اغلقوها
ومسيحُ الحُسْن من وجنتِهِ ،
بالسكاكين ، دماءٌ اهرقوها
هجّروا روحَ بلادي ، جذرُها
اقتطعوه ، والشموس انتزعوها
يا صليبا فوقه فاختةٌ
علنا مثل يسوع ٍ صلبوها
ابصروا النهرين في دمعيهما
انقذوا النبعَ وبغداد انجدوها
انهم احفادُ هولاكو أتوا
بالفراعين لكي يستعبدوها
انقذوا حرية الفكر فكم
فكرة وضّاءة قد احرقوها
كلما هدّمت السجنَ يدٌ
القوا القبضَ عليها، بتروها
كلما تدعو الى حرية ٍ
" اختُ طاليسَ " انتقاما رجموها
روزخونيّون  في  سحناتهم
دمغ الحقدُ جنونا ً وعتوها
انها احذية الكشوان  قد
صرنَ أعيانا ً واصبحنَ وجوها !
يا لبغداد وكم عاثتْ  بها
زمرة ٌ اتفه من ان تذكروها
ما بكتْ بغداد الا عندما
اهلها قد غادروها ونسوها
انظروا خارطة الكون فلن
تجدوا بغدادَ ! لا لن تجدوها
الظلاميّون غدرا اخذوها
وبممحاة ظلام ٍ قد محوها

26/1/2011