مبدأ الحياة


المحرر موضوع: مبدأ الحياة  (زيارة 2586 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل hanan shaba

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2790
    • مشاهدة الملف الشخصي
مبدأ الحياة
« في: 09:25 19/03/2011 »


مبدأ الحياة





 مبدأ الحياة كناية عن هدف أو تطلع عام أنتقيه ليصبح الأساس والموجِّه لقرارتي. مثلاً: "إعمل الخير واجتنب الشر". فإذا كان هذا من مبادىء حياتي، عندما أجد نفسي أمام خيارين، أحدهما للخير والآخر للشر، أنتقي الأول وأميل عن الثاني.
أعتقد أن لدى كلٌّ منا مبدأ يتميز في أهميته عن المبادىء الأخرى، فيصبح هو الموجه لها. قد يكون من الصعب أن ننتشله من أعماق اللاواعي عندنا، لنتفحص كيانه، و لكن ليس هناك من شك في وجوده. وكما أنَّ في أعماق كل منا حاجات وتطلعات وقيماً تشغلنا، فإنَّ هناك أيضاً، في تعرجات حياتنا اليومية، همّاً يبرز وكأنه الأهم. ومبدأ الحياة هذا يطول كلاً من قراراتنا، فكأنه النغم البارز في قطعة موسيقية، يتردد في كل جزء منها، وكأنه اللحمة لتلك الأجزاء كلها. وبالطبع، يبقى لكلٍّ منا، دون سواه، أن يجيب في أعماق نفسه عن السؤال: "ما هو مبدأ حياتي؟؟"
فبعض الناس مثلاً يبحثون، قبل كل شيء، عن سلامتهم. فيتجنبون الأماكن الخطرة ومعها أيضاً الفرص التي كانت تنتظرهم هناك. قرّروا ألا يخاطروا. يلزمون بيوتهم عند المساء ويحبسون أنفسهم عن الآخرين ولسان حالهم يقول: "أجدر بنا أن نسلمَ من أن نندم". وما يشبه ذاك ينطبق على إنسان مبدأ حياته الواجب، أو تقدير الآخرين، المال، الشهرة، النجاح، المرح، العلاقات الإنسانية، إرضاء الآخرين أو السلطة...
من المهم جداً أن نعي أننا خلائق تتحكم العادة فيهم. فعندما نفكر في طريقة ما، أو نبحث عن خير ما، أو نلجأ إلى دافع ما، فنحن، في كل حال، نكوِّن عادة عندنا، أو نرسِّخ في أنفاسنا عادة. ذلك كمن يحرث حقلاً، فكل حراثة تحدِث في الأرض عمقاً جديداً (هل حدث أن حاولت التخلص من عادة ما؟؟ إذاً أنت تفهم ما أحاول أن أقول).
هكذا هي الحال مع مبدأ الحياة، أيـّاً كان نوعه. فكلما طبقته مرة ازدادت فيك العادة ترسُّخاً. العادات تبدأ تتحكم فينا عند بدء الحياة. هي تحدد سلوكنا وتوِّجه أفعالنا وردات الفعل عندنا. وسوف نموت تماماً كما عشنا. فمَن ظهر أنانياً متطلباً أو متساهلاً سموحاً عندما أصبح كهلاً، بدأ يكون ما صار إليه منذ أن كان طفلاً. فالمُسن الراسخ في الرداءة، تماماً كالقديس المسنّ، كلاهما تمرَّس على ما هو عليه الآن طيلة عمره، ولكن كلاً منهما تمرَّس على مبدأ الحياة الذي انتقاه. فما ستكون عليه أنت وما سيكون عليه أنا في آخر العمر هو ما نحن في صدد إقراره وتطبيقه في حياتنا اليوم. هنالك قرار أساسي، مبدأ الحياة، سيتملكنا يوماً حتى عمق الدم الذي يجري في عروقنا. وما من شك في أننا سنموت تماماً كما عشنا.


                                                                    عن كتاب: "رحلة في فصول الحياة"
                                                                              للأب جان باول اليسوعي




غير متصل njmat_alba7r

  • اداري منتديات
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39426
  • الجنس: أنثى
  • مااجمل ان تبتسم وانت في قمة الانهيار 。◕‿◕。
    • ياهو مسنجر - yahoo.com@◕‿◕
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: مبدأ الحياة
« رد #1 في: 09:44 19/03/2011 »
شكرا للموضوع الجميلــ

 تحيتي لكي

: عًــــنًـدمـًا يتـًشـاـبًه آلكـًـــل أتمـًـيز أنـًـــــــــا :





غير متصل alen.john86

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3028
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: مبدأ الحياة
« رد #2 في: 17:44 20/03/2011 »

عاشت الايادي على كل ما كتبت او نقلت

ليبارك لكي الرب يسوع المسيح على خدمة المسيحيين وكلمة الرب

لنصلي سوية الى الرب لمغفرة ذنوبنا وليسبحنا بالسلام

تقبلوا مني تحياتي الاخوية


غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12162
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: مبدأ الحياة
« رد #3 في: 18:38 26/03/2011 »


    موضوع ممتـــــاز !

         تسلموا ؛؛؛

            وافر تقديرنــا ...