هل فكرت فى ذلك اليوم ؟؟!! منقولــــ


المحرر موضوع: هل فكرت فى ذلك اليوم ؟؟!! منقولــــ  (زيارة 2219 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل njmat_alba7r

  • اداري منتديات
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39426
  • الجنس: أنثى
  • مااجمل ان تبتسم وانت في قمة الانهيار 。◕‿◕。
    • ياهو مسنجر - yahoo.com@◕‿◕
    • مشاهدة الملف الشخصي
إليك أيها القارئ هذا الكلام نعم هو لك وليس صدفة الدخول لهذه الصفحة بل هى ترتيب من خالقك الذى يعرف فيما تفكر وفيما تقضى وقتك و يعلم ماذا تفعل فى خبائك .
فى هذه الآيات يتحدث إليك يسوع الملك القدير الذى وضع نفسة على خشبة العار لأجلك لأنه يحبك ويريدك بالكامل له :( ولكن من أجل قساوتك وقلبك غير التائب تذخر لنفسك غضبا فى يوم الغضب و أستعلان دينونة الله العادلة ) رو 2 : 5 .
( ليصنع دينونة على الجميع و يعاقب جميع فجارهم على جميع أعمال فجورهم التى فجروا بها وعلى جميع الكلمات الصعبة التى تكلم بها علية خطاة فجار ) يه 1 : 15 .
( أفرح أيها الشاب فى حداثتك وليسرك قلبك فى أيام شبابك واسلك فى طرق قلبك و بمرأى عينيك واعلم أنة على هذه الأمور كلها يأتى بك الله إلى الدينونة ) جا 11 : 9 . يقول الكتاب من أجل قساوتك وقلبك الغير تائب تذخر أي تدخر لنفسك غضبا وكأن الغضب سلعة نخزنها للمستقبل ولا نعلم أننا نخزنها .
عزيزى فى يوم ما ستقف أمام عرش جابلك فما الذى سوف تقولة إلا تدرك أن فى ذلك اليوم ستنتهى كل مشاعر حب لأنها يوم عدل يوم غضب يوم لا تستطيع أن يتخيلة أنسان ،فى ذلك اليوم فيه سوف تصنع دينونة على كل فاجر وفاعل أثم بقصد أو سهو فهو يوم لا يوجد نظيرة فى كل سنين البشرية ، ويكون فى ذلك اليوم جميع البشر أمام العدل الإلهي الذى سوف يعاقب ليس على أعمال بل على رفض أبنه الذى أتى إلى عالمنا ليهان ويعذب ويصلب لأجلنا جميعا ًليحمل خطية العالم لأن الجميع أخطئ ليس من يعمل أعمال تليق ببر الأب نعم لا يوجد ولذلك أتى يسوع لأجلك خصيصا لك ولكن حينما تقسى قلبك فلسوف تذخر لنفسك غضب لا أستطيع وصفة لك ،
فهل تعلم أيها القارئ أنه بعدم توبتك تجلب لنفسك شرا وحينما تتمادى فى الخطية وتستهين بلطف إلهك المخلص الذى سفك أخرُ قطرة ُ دماء من دمه الكريم لأجلكَ ولا تفكرُ سوى فى كيفية ُ فعل الخطية ناسيا أنك بذلك تجدف على روح الله القدوس ، ولكن فلتعلم أن لنهايةِ أعمالك غضبٌ و دينونة ٌعظيمة جدا سوف تقف فيها أمام عرش العلى الخالق الذى أحبك إلى الموت ونزل تاركا ً مجد لاهوته ليسترعيوبك ويبررك لتكون معه فى مجدة الأبدي ،
فهل تتخيل معي عزيزي القارئ كيف يكون موقفك أمام هذه الدينونة التى سوف يصنعها الله على جميع الذين لم يحتموا فى دمه الكريم الذين يتكلمون بالباطل وهم سواء مدركين أم غير مدركين أن كلامهم يدينهم فهم سيعاقبون و عقاب الخالق ليس بطبيعي بل أنه ليس له مثيل فالجحيم نار لا تطفئ ودود لا يموت و ظلام ، فهل ترى التناقض أن النار تضئ ولكن فى الجحيم ظلام والدود يموت بالنار ولكن فى الجحيم نار مع دود أنه لمكان مرعب لو تخيلتة فالكتاب يذكر القليل عن الجحيم ولكن من هذا القليل نرتعب فكيف يكون هذا المكان ، أفتظن أنك فى ألم وحزن ومرار وضيق فى هذا العالم فيا عزيزى أن ذلك أهون بكثير جدا مما تنتظرة فى أبديتك التى لا تعلم أين سوف تقضيها نعم لا تعلم أن كنت لم تسلم قلبك له وأن كنت مازلت فى خطيتك و حبك لشهواتك خادعا نفسك أنة ضعف مصدقا من يمدحوك تاركا ضميرك الذى يقول لك أنك مازلت خاطئ ؛
إلا تخاف عزيزي القارئ من هذا العقاب ومن هذا المكان المخيف أم تقرئ وكأنك فى المسيح والمسيح لا يعرفك فهل تأكدت من خلاص نفسك هل أنت واثق أنه حينما تقف أمام عرش الأب سيكون نصيبك مع الذين لهم الفرح الأبدي أراك بائسا ًأن كنت تقرئ ولا تريد أن تدرك وتفهم معنى ذلك الكلام الذى أن لم تقبله يكون لك دينونة عظيمة جدا لك أنت قبل أن تكون لشخص أخر ، أنه يوم شرير أن لم تكن عن يمينة مع الذين قبلوة فكلمتىلك أن لا تجعل إبليس يسرق هذا الكلام من داخلك بل فالتفكر فية لترى كيف تكون أبديتك فهناك دينونة بانتظارك فلا تستهين بذلك الكلام لأنه أن لم تقبلة فسوف يكون شاهداً عليك .
و الأن أفرح وتمتع بالخطية كما شئت ولكن فليكن فى داخلك أنه يوجد لك طريقين :
1 - طريق فية ستتلذذ بكل شهوات قلبك وتفعل ما يحلو فى عينيك ولكن فى سنين قليلة لأن حياتك على هذه الأرض وأن زادت فلا تتعدى المائة وعشرين عام وأعلم أنك بحسب فكرك أخترت.
2 - طريق ضيق وما أضيقة ولكنه فية سوف تتمتع بعلاقة حيه مع خالق السماء والأرض المتسلط على كل شئ الذى فى قلبة وجع لأجل عدم قبولك له نعم أنه يحبك أنت كما أنت فلا يريد منك أن تغير فى نفسك لترجع له بل يريدك كما أنت يريد أن يريك قوتة فى تغييرك يريد أن يكون معك لأنه حينما صلب فهو دفع الثمن كاملاً لماضيك وحاضرك ومستقبلك فهو أنتصر على الخطية ولا يريد أن يراك تسير كعبد مقيد مذلول بالخطية ، فهو يعلم أنك ضعيف ولهذا هو يعلم ضعفك ويريد أن يداوى كل جرحك فلا ترفض حبة لأنة أحبك إلى الموت أحبك حينما لطمه عبد حينما أستهانو به الجنود كان يفكر فيك ولم يفكر فى أهانتة فهو القدوس صار خطية إلا تحس فى قلبك أنه فعل ما لايستطيع أحد أن يفعلة لأجلك .
أيها القارئ فى النهاية أقول لك أنك أن كنت تريد أن تقبل يسوع مخلصا لك فلاتخجل ولا تجعل أبليس يحاربك بل أنتهرة وبأسم يسوع وصلى معى هذه الكلمات وثق أنك لتتغير لو أردت ذلك من كل قلبك :
ربى فى حقك وحدك أخطأت بفعلى الشرأمام عينيك و بشهوتى المستمرة فى فعل الخطية دون أن أفكر فيك ناسيا ومتجاهلا كلامك يا سيدى فخلصنى بدمك الكريم وأغسلنى من خطيتى لأنى فى شر عظيم بدونك وأخلقنى من جديد الأن لأكون معك لأرث ملكوتك فأستر خطيتى بدمك أنى أقبلك مخلصا لحياتى أقبلك ملك على قلبى ليكون لك وحدك لأنك الوحيد الذى تستحقة وأشكرك لأنك قبلتنى أمين.
أيها القارئ أن كنت تعلم أنك فى الأيمان من قبل وترى أن حياتك فى ضعف فلتجدد عهدك الأن أمام أبيك الذى رتب لك أعظم خطة فهو يحبك وينتظرك حتى وأن كنت قد أخطأت فأنت الأن ليس تحت عدل الخالق بل أنك مع محبة الأب لأنه هناك فرق فقبل أن تسلم حياتك أنك تتعامل مع الله على أنه خالقك ولكن ليس أبيك ولكن حينما قبلتة فقد سرت أبنة لذا فلا شئ من الدينونة عليك لأنك أبنه وعليك دور أن ترضية ليس فقط أن تذهب إلى كنيستك مواظبا على الصوم والصلاة كما لقوم عادة وبذلك يكون فى نظرك قد أرضيته لكن ذلك لا يريده يسوع بل يريد قلب يلتهب به لا يتراجع أمام أول انكسار أمام الخطية فأن تقبل يسوع تنال حياة أبدية وتكتسب طبيعة جديدة وبذلك يكون فى داخلك طبيعتين الجسدية تريد الخطية و الروحية التى يجب عليك أن تنميها بأن تواظب على قراءة الكتاب المقدس والصلاة ، وكلما أقتربت من النور فسوف يتلاشى كل ظلام الخطية على حياتك وأطلب لنفسك العتق من الخطية .
صديقى / صديقتى : لا تستصعب البدء فى العلاقة مع المخلص لأن الوقت مقصر جدا و أنظر حولك فأن لم يأت المسيح الأن فأنك فى أى وقت سوف تذهب لأن الموت قريب جدا منك ويريد ألتهامك فأنتهز الفرصة لنجاتك والتحرر من ضعفك وأجعل لنفسك أرادة لمرة واحدة وبعدها تكون حرا فى المخلص .
صلاتى إلى كل قارئ أن يفكر جديا فى أمره


: عًــــنًـدمـًا يتـًشـاـبًه آلكـًـــل أتمـًـيز أنـًـــــــــا :







غير متصل evon 1987

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1655
  • الجنس: أنثى
  • أن كان الله معـــنا,فمـــن علينا
    • مشاهدة الملف الشخصي
موضوع رائع عاشت الايادي


غير متصل njmat_alba7r

  • اداري منتديات
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39426
  • الجنس: أنثى
  • مااجمل ان تبتسم وانت في قمة الانهيار 。◕‿◕。
    • ياهو مسنجر - yahoo.com@◕‿◕
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا لمروركي الرايع

: عًــــنًـدمـًا يتـًشـاـبًه آلكـًـــل أتمـًـيز أنـًـــــــــا :





غير متصل alen.john86

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3028
    • مشاهدة الملف الشخصي


يقول ربنا ومخلصنا يسوع المسيح في الانجيل المقدس

طوبى للذين امنوا ولم يروا

فعلينا جميعا ان نتمسك بتعاليم انجلينا المقدس ووصايا كنيستنا الرسولية المقدسة

شكرا جزيلا على الموضوع المفيد والمهملنا جميعا
وليبارك الرب كل خطواتكم ويسبحكم بالسلام

مع خالص تقديري واحترامي



غير متصل nuhra

  • الاداري الذهبي
  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 33612
  • الجنس: أنثى
  • الرب راعي فلا يعوزني شي
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكراا نجمة على الموضوع الحلوو


غير متصل njmat_alba7r

  • اداري منتديات
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39426
  • الجنس: أنثى
  • مااجمل ان تبتسم وانت في قمة الانهيار 。◕‿◕。
    • ياهو مسنجر - yahoo.com@◕‿◕
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا لمروركم العطر

: عًــــنًـدمـًا يتـًشـاـبًه آلكـًـــل أتمـًـيز أنـًـــــــــا :