تـرنـيـمـتـان


المحرر موضوع: تـرنـيـمـتـان  (زيارة 2157 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Yahia Al-samawy

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 76
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تـرنـيـمـتـان
« في: 11:47 19/07/2011 »
تـرنـيـمـتـان
 
يحيى السماوي


(1)

حـاولـتُ ألآ ألـتـقـيـكِ عـلـى دروبِ
الـذاكـرةْ

فـاغْـتـاظَ قـلـبـي ..
لـم أكـنْ أدري بـأنـكِ تُـنْـبِـضِـيـن بـهِ
الرفـيـفَ ..
وأنّ حـربـي ضـدَّ أمـسـي
دون يـومِـكِ خـاسـرةْ

 كـيـف الـهـروبُ
وأنـتِ تـمْـتـدّيـنَ مـن عـيـنـيّ  حـتـى الـقـلـب ِ ..
مـن شـفـتـيَّ حـتـى الـحِـبـر ِ والـقـرطـاسِ ..
مـن يـومـي
وحـتـى الآخـرةْ ؟
 
*

(2)
 
أيُّـهـا الـسِّـرُّ الـخـرافـيُّ الـذي أعـجَـزَنـي
حـتـى اسْـتـحـالْ

شِـبْـهَ تـفـسـيـر ٍ
لـمـعـنـى الـوهْـم ِ فـي ذاكـرة ِ الـغـيْـبِ
وقـامـوسِ الـخـيـالْ

يـا سـؤالا ً
كـلّـمـا فـكّـرتُ فـي مضـمـونِـه ِ
يـفـرعُ لـيْ ألـفُ سـؤالْ

أيُّـهـا الـسَّـهْـلُ ..
الـعـصِـيُّ ..
الـواضـحُ ..
الـغـامـضُ ..
يـا مَـنْ كـلـمـا ازدَدْتَ احْـتِـلالا ً لـيْ
حـمَـدتُ الـلـهَ وازدَدْتُ خـشـوعـا ً
وابـتِـهـالْ

أيُّـهـا الـمـالِـكُ والـمـمـلـوكُ ..
والـعـاقِـلُ والـمـخـبـولُ ..
والـرَّحـمَـة ُ والـنـقـمـة ُ ..
والـكُـفـرُ الـحَـلالْ

لـيـس يـعـنـيـنـي الـذي قـيـلَ
ومـا سـوف يُـقـالْ

فـأنـا سِـيّـانِ  بـعـد الـمـوت ِ عـنـدي
أنْ تُـغـطّـيـنـي بـشـوك ٍ
أو
بـزهـرِ الـبـرتـقـالْ

فـتـعـالَ الانَ ..
عَـمِّـدْنـي بـلـثـم ٍ
قـبـلَ أنْ يـحـمـلـنـي الـصَّـحْـبُ إلى الـكـهـف ِ ..
تـعـالْ

فـمـتـى
هُـدهُـدُكَ الـمـوعـودُ يـأتـي
حـامـلا ً بُـشـراهُ بـالـفـردوسِ
والـخـمـر ِ الـحـلالْ ؟

جَـفَّ صـوتـي
وأنـا أعـبُـرُ صـحـراءَ ظـنـونـي ..
مُـدَّ  لـيْ حَـبْـلَ جـواب ٍ
مـرَّ عـامـانِ ..
وعـامٌ ..
ثـمَّ عـامٌ ..
وأنـا الـمـرمِـيُّ فـي بـئـر ِ الـسُّـؤالْ :

مـا الـذي أنـبَـضـنـي ؟
مَـنْ دَجَّـن َ الـذئـبَ فـأضـحـى
حـارسَ الـوردِ
وعـبـدا ً لـلـغـزالْ ؟

فـأنـا كـنـتُ رمـيـمـا ً ..
لم أكـن أعـرفُ لـلـمـحـرابِ مـعـنـى ..
وكـؤوسـي لم تـكـن تـنـهـلُ
إلآ
مـن يـنـابـيـع ِ الـضَّـلالْ

كـيـف أصْـبَـحْـتُ إمـامـا ً
فـأؤمّ الـطـيـرَ والأنهـارَ والأزهـارَ
إنْ كَـبَّـرَ عـصـفـورٌ
ونـادى لـصـلاة ِ الـعِـشـقِ " صـوفـائـيـلُ " ..
تـغـدو قِـبـلـتـي الأولـى
وأغـدو
" سَـعَـدَ الـقـرظ َ " .. *
و " عـمـرَو الـقُـرَشِـيَّ " ..
و الـصّـحـابـيَّ  " بـلالْ " ؟

ودلـيـلا ً
فـي مَـزاراتِ مـجـانـيـن ِ الـهـوى ..
مُـفـتـي ديـار ِ الـوجـدِ ..
نـاطـورَ بـسـاتـيـن ِ الـوصـالْ ؟

وأمـيـرَ الـجـنِّ فـي مـمـلـكـة ِ الأنـسِ ..
وقـاضـي الـعـدلِ
فـي
مـحـكـمـة ِ الـعُـشـبِ ..
وجلادَ لـصـوصِ الـمـطـرِ الأخـضـر ِ ؟
كـيـف اشـتـعَـلَ الـرّأسُ هُـيـامـا ً
بـكَ
يـا ذاتَ الـجـلالْ ؟

كـيـفَ أصْـبَـحْـتُ بـشـيـرا ً بـالـمـواويـل ِ ..
نـذيـرا ً لـلأحـابـيـل ِ ..
نـديـمـا ً لـلـقـنـاديـل ِ ..
هَـزوءا ً بالمـجـاهـيـل ِ .. ؟
ولـيَّ الـعـهـدِ فـي مـمـلـكـة ِ الـحـزنِ
وفلاحَ بـسـاتـيـنِ الـخـيـالْ

أزرعُ الـغـيـمَ
فـأجـنـي الـضّـوءَ
والـمـاءَ الـزُّلالْ ..

والـحـصـى أغـرسُـهُ فـي واحـة ِ الـحُـلـم ِ
فـيـغـدو
حـيـن تـسـقـيـنـي طِـلا الـلـثـم ِ
عـنـاقـيـدَ يـواقـيـتَ ..
وتـفـاحـا ً ..
وأعـذاقَ لآلْ !!

تُـشـمِـسُ الـلـيـلَ إذا تـعـرى وتـرمـي
عـن مَـرايـا الـجـيـدِ  شـالا ً
و " حِـجـابـا ً " عـن ضُـحـى الـوجـهِ الـطـفـولـيِّ
فـتـغـتـاظ ُ الـفـوانـيـسُ ..
فـنــلـهـو :
نـجـمـةً مـلـعـبُـهـا حُـضـنُ هِـلالْ

فـتـعـالْ
لـكَ عـنـدي غـابة ٌ  مـن  شـجَـرِ الـعـشـقِ
ونـهـرٌ مـن جـنـون ٍ
وسـمـاواتُ دَلالْ !
**
السماوة 11/5/2011
* سعد القرظ : كان مؤذن النبي الأكرم " ص " في مسجد قباء وكان مولى الصحابي الجليل عمار بن ياسر .. و " عمرو " واسمه الكامل عمرو بن أم مكتوب القرشي وكان مؤذن النبي الأكرم في المدينة المنورة .. وبلال بن رباح هو أول مؤذني النبي في المدينة .