كل ثلاثاء: خبر وتعقيب


المحرر موضوع: كل ثلاثاء: خبر وتعقيب  (زيارة 638 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عبد الغني علي يحيى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 429
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كل ثلاثاء: خبر وتعقيب
« في: 23:09 20/02/2012 »
كل ثلاثاء: خبر وتعقيب


                                                                                                                      عبدالغني علي يحيى
مصائب قوم لقوم (مصائب)!
تخشى الصين من الانعكا سات السلبية لأزمة منطقة اليورو على إقتصادها، لذا قررت في القمة الصينية – الأوروبية مساعدة تلك المنطقة لأجل تفاديها (الأنعكاسات). وعقب كل تفجير لأنابيب الغاز في سيناء انتقاماً من الأسرائيلين تتضرر الأردن بدورها لاعتمادها على تلك الأنابيب للحصول على الغاز، لذا فان (مصائب قوم لقوم مصائب) وليست فؤاد وحسب.
والأن.. (تقسيم سوريا)!
حذر رئيس البرلمان العراقي من ان (التدخيل الدولي في سوريا قد يتسبب في تقسيمها. يذكر انه في اثناء الثورة الليبية، حذر من تقسيم ليبيا ورغم ذلك لم يقسم. ومنذ نحو (50) عاماً يحذرون من تقسيم العراق وبدوره لم يقسم الى الآن رغم التدخل الدولي في الحالتين: العراقية والليبية.

مع القيم الشيعية أم السنية؟
دعا وزير التعليم العالي والبحث العلمي العراقي الى إعادة النظر في المناهج الدراسية بشكل ينسجم مع القيم الأسلامية!! واذا كان في العراق مذهبان رئيسيان: الشيعي والسني، فمع اي منهما يجب ان ينسجم التغيير في المناهج، وماذا عن الاديان والطوائف غير المسلمة في العراق؟!

العسكرية الوطنية!!
طالب مجلس عشائر الموصل بالعفو عن سلطان هاشم وزير الدفاع العراقي السابق والمحكوم بالأعدام، ووصفه بالبطل ورمز (العسكرية الوطنية) تلك (العسكرية الوطنية) التي لم تكن في ظل وزارته ووزارات دفاع عراقية سابقة سوى سوطاً يلهب ظهر الكرد وكل العراقيين ناهيكم عن حربها على ايران والكويت، ولم بعرف عنها ولو تحريرها لشبر واحد من الارض الفلسطينية. فمن اين جاؤا بمصطلح (العسكرية الوطنية) ؟

 (خندق) العراق (العظيم)!
اذا كان (سور الصين العظيم) من عجائب الدنيا السبع، فأن العراق سيضيف اعجوبة ثامنة اليها وذلك في دعوة بعضهم الى حفر خندق يغطي حدوده الدولية. فتصوروا خندقاً يمتد الاف الكيلومترات، كل ذلك لاجل حماية النظام العراقي وليس شعبه.

حماية السلام في سوريا!
من اقوال (البيت الابيض) المقبوله أن (لا سلام في سوريا لكي تبعث اليها قوات حفظ السلام). صح القول، فالأرض السورية برمتها ملتهبة، ولم يبق للسلم موطيء قدم فيها، فعن اي حفظ للسلام يتحدثون؟
براءة (القاعدة) من دم (اليهود)!
اتهمت اسرائيل ايران بالهجوم على سفارتيها في الهند وجورجيا وذلك خلافاً للعادة في مثل هكذا حالات حيث توجه التهمة مسبقا الى القاعدة كما وان الاخيرة غالبا ما تعلن عن مسؤوليتها في مثل تلك الحالات ، ولاسرائيل الحق في عدم توجيه الاتهام الى القاعدة التي كانت وما زالت وستبقى بريئة من دم اليهود براءة الذئب من دم يوسف بن يعقوب، لأن واجبها يتلخص في ضرب العرب والمسلمين بدرجة اولى.

يخطط للهرب ويدعو الى المقاومة!
 اهاب الساعدي القذافي بالليبيين الى الثورة على النظام الجديد في ليبيا، غير انه كشف في الوقت ذاته عن محاولة لشركة كندية لتهريبه من النيجر الى المكسيك، تماما كما كان يفعل والده عندما كان يحرض الليبيين للتصدي للثوار ويبقى هو مختفياً عن الانظار.

الجامعة العربية في سبات!!
 قال زعيم التيار الصدري (ان الجامعة العربية تعاني من السبات ، لكن دورها في ليبيا كان ايجابياً)! كل هذا لأن الجامعة العربية خذلت سوريا العلوية وغضت النظر عن الانتفاضة الشيعية في البحرين. الجامعة العربية غادرت السبات، ونأمل ان يكون دورها ايجابي في نصرة كل الثورات.

الاجتماع الوطني.. سفينة نوح!
نوه رئيس الجبهة التركمانية العراقية الى انه (سنطرح جميع مشاكل) التركمان على الاجتماع الوطني مع التمسك بمنصب نائب رئيس الجمهورية) فيما يصر التحالف الكردستاني على تنفيذ مطاليبة ال19 وللعراقية كومة مطاليب ومثلها التحالف الوطني، والمكونات السياسية الاخرى فهل يقدر الاجتماع المرتقب على استيعاب كل هذه المطاليب ام انه سيغرق تحت وطأتها، في وقت نجد فيه المؤتمرات العالمية، غالبا ما تبحث في قضية واحدة كالأحتباس الحراري أو ازمة اليورو والصراع العربي –الاسرائيلي- وقلما تخرج بحل لها!

محنة الملوك
حكم على مدون مغربي بالسجن 3 سنوات لأهانته الملك محمد السادس وقبله حكمت محكمة اردنية بالسجن على متطاول على الملك عبدالله الثاني فمن يكون الملك الثالث المرشح للأهانة والتطاول يا ترى، وهل المثالان أعلاه إيذان بحصول ما لا يسر الملوك.

كلتاهما غير نزيهتين!
اختلفت لجنة النزاهة التابعة للبرلمان العراقي مع هيئة النزاهة التابعة للحكومة العراقية حول ملفات الفساد، ويرى بعضهم، ان نتائج خطيرة ستترتب على استمرار خلافاتهما، علماً ان كلتا النزاهتين مطعونتان في نزاهتهما، هنا يحضرني قول للينين من أنه اذا وجد حزبان شيوعيان في بلد ما فان أحدهما انتهازي، وبخصوص (النزاهتين)  وعلى حد الاقوال فيهما فان كلتاهما غير نزيهتين!!

كل شيء مضطرب في (الغرب العراقي)!
تتجه الأنظار الآن الى الحدود الغربية العراقية مع سوريا، فلقد نفت وزارة الداخلية العراقية دخول جهاديين عبرها من العراق الى سوريا، فيما اكد نائب عن العراقية في الأنبار دخول مسلحين من سوريا الى العراق وكذب ما أعلنته بغداد من انهم زوار، ونفى مقتدى الصدر دخول عناصر جيش المهدي من تلك الحدود الى سوريا..الخ

حكومة سيناء البدوية!
من يوم انهيار نظام مبارك ثم تفجير انابيب النفط والغاز الممتدة من سيناء الى اسرائيل والأردن نحو 13 مرة من قبل بدو سيناء، وقبل ايام أخرج البدو عن (7) ممرضات كوريات..الخ
من الاحداث المتلاحقة في سيناء ما يدل على تعاظم شأن العشائرية في أقدم دولة في العالم، إلى حد اصدار مثقفين مصريين لبيان ادانوا فيه (الحل العشائري للفتنة الطائفية)!

ضربني وبكى وسبقني فآشتكى!
النظام السوري وانصاره، ايران وروسيا والعراق..الخ اقاموا الدنيا ولم يقعدوها من خلال تحذيراتهم من مغبة تدخل دولي مسلح في سوريا، واذا بهم وحدهم يبعثون بالسلاح والرجال والأموال الى سوريا: سلاح روسي وعناصر فيلق القدس الأيرانية..الخ في وقت ما زال المجتمع الدولي فيه يكاد يكون في موقف المتفرج لما يجري في سوريا.

اسلاميون وان لم ينتموا!
دعا الأزهر الى تحرك سريع لأيقاف آلة القتل الاسدية في سوريا وتبنت منظمة التعاون الاسلامي مواقف مماثلة، أما القرضاوي فقد تحول الى داعية لكل الثورات العربية باستثناء تلك الجارية في البحرين، وحذت حذوهم منظمات اسلامية كثيرة عليه، فان هذه الرموز احتياطي مضموم للربيع الأسلامي واسلاميون سياسيون وان لم ينتموا، في السابق اين كان هؤلاء من الثورات القومية والطبقية وحق الشعوب في تقرير المصير؟

منجزات نجاد النووية!
فبل حلول ذكرى الانتفاضة الأصلاحية في ايران فاجأ (نجاد) العالم بقرب الاعلان عن منجزات نووية باهرة وذلك في مسعى منه لاستمالة الوطنيين الأيرانيين الى جانبه وبغية افشال تظاهراتهم، مستغلاً حماس الايرانيين في رؤية ايران دولة نووية، ومع ذلك لم تنطلي مفاجأته على أحد، الى درجة ان الاسرائيليين قللوا من اهميتها وقيمتها.

أستقالة، ولكن بعد (25) عاماً!
لفت الانتباه نبأ تقديم محافظ البنك المركزي الكويتي لاستقالته من منصبه بعد (25) عاماً من توليه له وذلك احتجاجاً على هدر الأموال حسب الاخبار، وكأنه اراد بذلك تسجيل موقف له.
لا يعاب على القادة العرب بقاءهم لعقود في الحكم فقد انما على الموظفين دونهم درجة كذلك، وإلا كيف يمر خبر الاستقالة تلك من دون علامة إستفهام أو تعجب وقد بلغ الموظف المذكور السن التقاعدي أو تجاوزه؟

سقوط الخمينية والخامنئية!
مزق متظاهرون ايرانيون صوراً للخميني وخامنئي في ذكرى الاحتفال بالذكرى الاولى للتظاهرات الاصلاحية، ما يعني انهيار الخمينية في وقت مبكر بعد ان كان الاعتقاد السائد ينص على خلود قدسيتها لقرون، في حينه أخطأ (تشرشل) عندما قال: (ان الف عام غير كاف لكي تنسى الانسانية لينين) مع الفارق بين لينين والخميني. ويوم انهيار المعسكر الشرفي حطم المتظاهرون تماثيل لينين وصوره ووفق استبيانات عدة، ان قلة من الجيل الحالي في روسيا يتذكر لينين.
رئيس تحرير صحيفة (راية الموصل) – العراق
Al_botani2008@yahoo.com