ما اروع التلاحم لانقاذ حياة الطفل متي


المحرر موضوع: ما اروع التلاحم لانقاذ حياة الطفل متي  (زيارة 5213 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل اميرة بت شمويل

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 158
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حقيقة عندما وضعنا مناشدتنا الانسانية عن طريق صفحة عنكاوا وصفحتنا على الفيسبوك ووضعنا بين ايدي كل الشرفاء في الانسانية المعلومات المهمة عن الطفل متي شمعون خنانيشو وحالته المرضية ( الثلاسيميا) المستعصية والتي تتطلب التعجل في انقاذ حياته الواقعة تحت الخطر المدقق، ايفاءا لالتزاماتنا الانسانية تجاه طفولته المتعثرة صحيا، لم نكن نتوقع ان يسارع الخيرين كل من جانب للمساهمة في هذا العمل الانساني الرائع، ونحن هنا لايعنا الا تقديم الشكر والتقدير للسادة المسؤولين والاباء الخيرين والاخوة والاخوات على مساهمتهم السريعة والرائعة ونطلب من بقية الاحة والاخوات التفضل بالمشاركة لاكمال مهمتنا وارسال الطفل العزيز متي للمعالجة في اقرب فرصة ممكنة.
ايها الاخوة والاخوات
في الوقت الذي قمنا وبجهود مشكورة من السيد اشور توما (زهريرا) بطبع صور واسماء كل المتبرعين والمتبرعات علة صفحة خاصة بالطفل العزيز متي على الفيسبوك ليتسنى على الجميع المتابعة ، لايسعني هنا الا تقديم الشكر والامتنان للمجموهة التي شاركت وحركت الجهود في هذه المهمة ومنها
1-   السيد يونادام كنا / عضو مجلس البرلمان ورئيس لجنة العمل والشؤون الاجتماعية.
2-   السيد سركون لازار / وزير البيئة.
3-   نيافة المطران الدكتور لويس ساكو /  رئيس اساقفة كركوك  والسليمانية للمسيحيين الكلدان.
4-   نيافة المطران عوديشو اوراهم / اسقف كنيسة المشرق الاشورية / ابريشية اوربا.
5-   نيافة الاسقف مار ماري / اسقف سدني للكنيسة الشرقية القديمة. وابريشية (Family of the good shepherd).
6-   الكنيسة الانجيلية في السويتزرلاند
7-   السيدة سويدلان اسطيفان / عضو مجلس محافظة كركوك.
كما اننا لا يسعنا هنا ان نشكر الجهود القيمة التي بذلتها الفنانة الاصيلة لندا جورج بتخصيصها صدوق التبرعات للطفل متي في كل حفلاتها المقامة.. كذلك جهود الفنانة الاصيلة سعاد الياس لجمع التبرعات للطفل متي.
هنا ايضا لايسعنا ان نقدم شكرنا الجزيل لكل وسائل الاعلام الذين شاركوا بجهودهم لتوصيل صوتنا الى ابناء شعبنا ومنها:
1-   صفحة عنكاوا الالكترونية الموقرة / السيد امير المالح / والذي قام مشكورا بنشر رسالتنا وكذلك اجراء لقاء مع والد الطفل متي وهو السيد شمعون خنانيشو.
2-   راديو (S B S) من استراليا / السيد ديفيد كيوركيس.
3-   الجمعية الخيرية الاشورية في المانيا / السيد شمعون يونان والسيد بيلوس يوسف
4-   راديو نوهدرا / استراليا / السيد ديفيد كيوركيس.
كذلك نشكر كل المتبرعين والمتبرعات من المنشورة صورهم واسمائهم على صفحة الطفل متي او الذين لم ينشروا اسمائهم على مساهمتهم القيمة بالتبرع لانقاذ حياة الطفل العزيز متي، ونتمنى للجميع كل الخير والصحة لهم ولعوائلهم.
لكل هؤلاء الخيرين الذين تبرعوا وللخيرين الذين سيتبرعوا ، نقول انتم بوقفتكم الانسانية هذه انما تعيدوا  الامل الى قلوب والدي الطفل العزيز متي ( السيد شمعون خنانيشو رندو والسيدة فاديا آدم الايشاهي) وتفتحوا الابواب المغلقة بوجوههم...
هذه العائلة عندما كانت تعيش في بغداد عام 2006 باغتتهم رسالة من الإرهابيين يبلغوهم أنه سيتم قتلهم إذا لم يغادروا منازلهم.، فلم يكن لديهم خيار سوى الفرار الى مدينة دهوك في شمال العراق ليتمكنوا من البقاء على قيد الحياة، ثم جائتهم صاعقت القدر ليكتشفوا ان ابنهم الطفل متي (عمره الان سبع سنوات) يعاني من مرض الثلاسيميا.. الثلاسيميا هي مجموعة من الاضطرابات الوراثية التي تحدث انخفاض شديد في الهيموغلوبين، والبروتين الذي يحمل الأكسجين داخل خلايا الدم الحمراء. الصبي متي مريض جدا وسوف يموت بالتأكيد إذا لم يحصل على المساعدة الطبية الازمة لزرع نخاع العظم.. الأطباء في العراق لم يتمكنوا من تنفيذ هذه العملية، وبالتالي لا يوجد لدى متي منفذ او علاج لمرضه في العراق.. التطابق الوحيد للنخاع العظمي الذي يحتاجه وجد عند شقيقته ب 75 ٪.. متطابقا، وهذا بحد ذاته أمل بالنسبة له في الخارج...  كما وجد انه يمكن للأطباء في إيطاليا إجراء هذه العملية حتى لو كان هناك تطابق 50 ٪..
من القلب نحيي وتشكر كل مساهم في هذا المشروع الانساني ونطلب من اخوتنا واخواتنا الاخرين المشاركة معنا لنعجل في انقاء حياة الطفل متي قبل فوات الاوان.

م: الرابط الى صفحة الطفل متي والتي تجدوا فيها كل المتبرعين والمساهمين
http://www.facebook.com/pages/The-Child-Matte-Shimmon-Khnanisho/334266053253867