لقاء بين الاستاذ ابلحد افرام والكاتب جميل روفائيل في تللسقف


المحرر موضوع: لقاء بين الاستاذ ابلحد افرام والكاتب جميل روفائيل في تللسقف  (زيارة 1397 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل باسم روفائيل

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 73
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لقاء بين الاستاذ ابلحد افرام
والكاتب جميل روفائيل في تللسقف
اعداد : باسم روفائيل

         خلال زيارة رئيس حزب (( الاتحاد الديمقراطي الكلداني )) الاستاذ ابلحد افرام لقرية تللسقف التقى الصحافي والكاتب جميل روفائيل, مرتين, الاولى في مقر (( حزب الاتحاد الديمقراطي الكلداني )) والثانية في منزل الاستاذ جميل, وشارك في اللقـاء كل مـن السادة :  شابو دنو (  القيادي في حزب الإتحاد الديمقراطي الكلداني  ) وروئيل داود جميل ( السكرتير العام للحزب ) وطلال فرنسيس ( مسؤول لجنة محلية تلكيف للحزب ) والسيدة نوال ميخا ( رئيسة اتحاد نساء الكلدان فرع نينوى ) اكرم حنا عم مرقس ( رئيس تحرير جريدة السهل الاخضر ) وصديق يلدا ( مدير تحرير الجريدة )  .

       وتركزت الاحاديث بين الاستاذين ابلحد افرام وجميل روفائيل حول القضايا الراهنة لشعبنا , وخصوصا  ما يتعلق بمشاكل العائدين الى ديارهم في سهل نينوى واقليم كوردستان, ومخاطر الهجرة المتواصلة الى الخارج .

       وتطابقت وجهات نظر الاستاذين ابلحد وجميل في ضرورة تعاون ابناء شعبنا على اختلاف مراكزهم ومسـؤولياتهم من اجل معالجة هذه المشاكل ضمن ما هو ممكن, والسعي لدى المتمكنين من ابناء شعبنا خارج العراق للمسـاهمة من اجل توفير الاموال اللازمة لاسترجاع المنازل والاراضي التي اضطر ابناء شعبنا في الظروف القاسية الماضية الى بيعها الى اناس خارج شعبنا .

       كما وجد الاستاذان ابلحد وجميل ان الضرورة تقتضي مساهمة الكنائس والاديرة في مساعدة العائدين الى سهل نينوى واقليم كوردستان, وذلك ببذل الجهود لإيجاد المأوى للذين ليست لهم مساكن وكذلك توفير  قسم من اراضي الكنائس والاديرة للعائدين بشروط سهلة ومريحة, ليبنوا مساكن لهم عليها .

       واشاد الاستاذان ابلحد وجميل باهمية هذا اللقاء في فتح باب حوار دائم بينهما, لما فيه مصلحة شعبنا والسعي لتسهيل المصاعب التي تعاني منها قطاعات منه, وعرض تلك المصاعب على الاصعدة المختلفة وخصوصا الاعلامية .

      كما دار الحديث في شان الجولات واللقاءات التي قام بها الاستاذ جميل في العديد من مناطق شعبنا , والتي اطلع من خلالها ميدانيا على وضع شعبنا, وخصوصا العائد الى دياره, وماجرى تهيئته له من قبل اطراف عدة, وما لايزال بحاجة اليه , واتفقا على ان يطرح الاستاذ أبلحد افرام هذه الامور في المجالات الرسمية لاقليم كوردستان والحكومة العراقية، فيما يتناول الاستاذ جميل هذه الامور في مواضيع اعلامية لوضعها امام الراي العام .[/b][/size][/font]