المحرر موضوع: مبروك التناول الأول ل ڤيرا وڤينا فنار كردي سدني استراليا  (زيارة 4222 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Fanar Samon

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 60
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

مبروك التناول الأول ل ڤيرا وڤينا فنار كردي  سدني استراليا









غير متصل يوسف ابو يوسف

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5917
  • الجنس: ذكر
  • ان كنت كاذبا فتلك مصيبه وان كنت صادقا المصيبه اعظم
    • مشاهدة الملف الشخصي
الف مبروك.

                                                                            ظافر شانو
والحياةُ الأبديَّةُ هيَ أنْ يَعرِفوكَ أنتَ الإلهَ الحَقَّ وحدَكَ ويَعرِفوا يَسوعَ المَسيحَ. الذي أرْسَلْتَهُ. (يوحنا 17\3)

غير متصل ليث أسحق تنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4565
    • مشاهدة الملف الشخصي
مليون مبروووووووك . .
                 ليث أسحق تنا   
                      تورنتو
 
 
ألقوشي وكلي فخر

غير متصل amirhaddad

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 734
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل steven_siv

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 5046
  • الجنس: ذكر
  • لايهمني الحقراء من الناس لاني اخدم الشرفاء منهم
    • مشاهدة الملف الشخصي
' LEONA
متى سيموت الجلاد لكي اعود لبلدي

متصل josef1

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4649
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين
                                            من يأكل جسدي ويشرب دمي يثبت في وانا فيه
التناول  او الافخارستيا هو سر من اسرار التنشئة المسيحية حيث يسبقه ، سر العماذ ، والتثبيت ، وثم سر الافخارستيا       .   
 ان الطفل  عند تناول القربان المقدس يشعر بشوق حقيقي الى اللقاء بيسوع ، انها مسيرة ايمانية ، ندعو فيها اطفالنا ، لكي نتخذ مريم العذراء امنا وأم يسوع مثالا ، انها تحملنا كل يوم ، لتقدمنا الى المخلص ، ليولد فينا ، ويقودنا في طريق الخلاص الى الاب ، ويكشف لنا عن عمق حب الله أبينا ، لقاونا بيسوع يحدث في داخلنا ، تغيرا جذريا علينا ان نستعد للاسهام فيه ، نحن أبناء الله بيسوع ، واخوة بعضنا لبعض  . حيث قال سيدنا يسوع المسيح له كل المجد ( انا خبز الحياة ، من يقبل الي فلن يجوع ، ومن يؤمن بي فلن يعطش أبدا )  يو 35 ـ 6  .

  اخوتي واخواتي الاباء والامهات
 في التناول مواقف جميلة في العطاء ، يجب على الوالدين أن ينقلاها الى اولادهما ، واهم القيم المسيحية التي يجب على الوالدين نقلها هي المحبة ، محبة القريب والبعيد ، والتمسك بالتقاليد والعادات التي تعلمناها من اباءنا واجدادنا الاقدمين ، فاولادنا هم في عهدتنا ، علينا ان نعلمهم ونرشدهم لما هو خير الانسانية  . خاصة ونحن في بلاد الغربة حيث تختلف عادات وتقاليد هذه البلاد عن عاداتنا وتقاليدنا الشرقية الاصيلة  .
هنيئا  لهولاء الصغار بتثبيت ايمانهم بتناولهم القربان المقدس ليتحدوا مع يسوع  .
هنيئا لرؤسائهم الروحيين ومعلميهم الذين ضحوا في سبيل تعليمهم وتوجيههم لطريق الايمان
 هنيئا لاهاليهم واقاربهم بنيل صغارهم القربان المقدس ولاول مرة في حياتهم واخصهم فيرا  و  فينا  .
                   
                 
 

              الشماس يوسف جبرائيل حودي والعائلة ـ شتوتكرت ـ المانيا 
 

غير متصل steven_siv

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 5046
  • الجنس: ذكر
  • لايهمني الحقراء من الناس لاني اخدم الشرفاء منهم
    • مشاهدة الملف الشخصي
' LEONA
متى سيموت الجلاد لكي اعود لبلدي

غير متصل greesh

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1399
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • www.alqoshforall.com
    • البريد الالكتروني
بريخا اخوني فنار انشاءالله يوم التخرج
عوني كريش

غير متصل amirhaddad

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 734
    • مشاهدة الملف الشخصي


 


" "