من مدارس الفلسفة الاغريقية - الفلسفة الافلاطونية ( نظرية المُثل وعالم الخلود)


المحرر موضوع: من مدارس الفلسفة الاغريقية - الفلسفة الافلاطونية ( نظرية المُثل وعالم الخلود)  (زيارة 9136 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل يوحنا بيداويد

  • اداري
  • عضو مميز
  • ***
  • مشاركة: 1790
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني




من مدارس الفلسفة الاغريقية - الفلسفة الافلاطونية  ( نظرية المُثل وعالم الخلود)
يوحنا بيداويد
الخميس  12 /10/2012

 ملاحظة مهمة:
 تطرق الكاتب  على هذه المدرسة  في  محاضرة  تحت عنوان  ( اهم مدارس الفلسفة الاغريقية واختلافاتها)  التي القيت في ملتقى الثلاثاء الثقافي في مدينة ملبورن في 3 من تمور 2012.




• يعد افلاطون احد اعظم عباقرة في التاريخ، يول الفيلسوف الانكليزي وايتهد: " الفلسفة هي ما كتبه افلاطون، اما ما كتبه الاخرون لا تصلح الا ان تكون حواشي لها"
• كان جنديا بارعا نال الجائزة مرتين بالالعاب الرياضية، لكن روحه الداهية وجدت البهجة في جدل سقراط المنطقي واسئلته الغريبة. كان تلميذا لسقراط فترة طويلة قد تجاوز 14 عاما.

• كان عمره 28 سنة حينما سيق استاذه الى المحكمة واعدم عن طريق شرب السم، وكتب هذه الاحداث في قطعة نثرية اكثر طلاوة وعذوبة من الشعر قلما تجده في تراث تراجيديا البشرية مثلها.
 
• كان افلاطون : "  يقول اشكر الله على الذي خلقني يونانياً لا بربرياً، وحراُ لا عبداً، رجلاً لا امراة، فوق كل هذا انني ولدت في عصر سقرا"

• اتهم بمحاولته لدفع سقراط للهروب لهذا ترك اثينا بعد اعدام سقراط. التحق بمدرسة فيتاغورس الاشتراكية ( رهبان) في ايطاليا ثم انتقل الى مصر التي كانت تفوق اليونان في حضارتها في حينها وتعلم الكثير منهم.

•  يقال حبه للبحث عن الحقيقة اجبره للذهاب الى فلسطين للاطلاع على الديانة اليهودية والبعض يقول وصل الى الهند وطلع على الهندوسية وافكار الديانة البوذية عاد الى اثينا بعد 12 سنة من البحث والتقصي في العالم القديم.

في جمهورية المثالية يضع افلاطون نظام سياسي قوي جدا لم يطبق الا قليل في التاريخ
نظام السياسي فهو صاحب المقولة المشهورة في الرياضة:  " العقل السليم في جسم السليم، يجب توفير اماكن اللعب في المدارس ويكون هناك حصة الرياضة يومية"

صاحب فكرة نظام تربية كالذي طبقه العثمانيين في بناء الجيش الانكشاري اي عزل الاطفال عن ابائهم ومجتمعهم.

 في الموسيقى:  قال : "  عندما تغير الحان الموسيقى يجب ان يرافقها تغير قوانين الدولة"

 في  الرياضيات  كتب على باب  اكادميته  العبارة التالية : " لا يدخل هنا من يعرف الرياضيات"

 كان مؤيد لفكرة الاشتراكية المحددة: تاثر باشتراكية الفيتاغورسيين ولكن وجدها معيقة لحرية الفرد والابداع الشخصي وتزرع الاهمال والملل عند الفرد عندما يشترك الجميع في امتلاك الثروة او الدولة.

في تحسين النسل: كان له نظرية في تحسين النسل التي ايدها نيشته وهتلر، اي الانجاب يكون محدد وله شروط  محددة  وكذلك يستحن التقليح الى النماذج الجيدة.

الغرائز وخطورتها الوحش والنوم: يجب ترويض  الغرائز عن طريق الموسيقى والراحة والهدوء وابشاع الغرائز كي لا ينهض الانسان  من نومه وتقوده الغرائز كوحش للانتقام من الاخرين.

في الدين : يجب نؤمن بوجود بالاله واحد قوي كي يتم توحيد الشعب من خوفه فيجعله يطيع القانون

اشغال اي منصب: كل شخص يجب ان يكن معدا سلفا ومدربا للموقع الذي يشغله كما يحصل الان في الدول المتقدمة.

افلاطون هو صاحب اول جمهورية نظرية او الدولة المثالية في التاريخ قاطبة ، قسم المجتمع الى ثلاثة فئات او طبقات هي العبيد والعمال، الضباط والموظفين، ثم الطبقة الحاكمة التي تتالف من  الملوك ورجال الدين وحاشيتهم وقوادهم. فيقول ول ديورانت في كتابه  قصة الفلسفة (كانت اوربا تعيش على هذا النظام قرابة الف سنة) .

يقول افلاطون:" سوف لا تنجو المدن والجنس البشري من الشرور والفساد والمرض، الا اذا اصبح الفلاسفة ملوكا لها او ان تصبح الملوك فلاسفة، اي تجتمع الحكمة والزعامة السياسية في نفس الرجل.
 
تأثرت الكنيسة بفلسفته كثيرا عن طريق القديس اوغسطينوس. بسبب اعترافه بوحدة المبدأ المبدع الذي يرجع كل شيء في هذا العالم اليه وكذلك وجود عالم الخلود

افلاطون هو صاحب اعظم  نظرية فلسفية في تاريخ البشرية الت تأثرت بها الاديان كثيرا.
ما هي نظرية المُثل:
بنى افلاطون نظرية المُثل على اراء المتناقضة  كل من بارمندس وهيرقليطس.
 فالاول( بارمنداس)  قال:  ان العالم له وجود واحد غير متغير، ثابت( حسب نظرية تصنيف المسافة).

 الثاني ) هيرقليطس )قال ان العالم في ديمومة مستمرة من التغير وهو صاحب المقول المشهور:
 ( لا تستطيع ان تضع رجلك في النهر مرتين).

فأوجد افلاطون راي توفيقي بين كلتا الفكرتان المتناقضتنا وضع فلسفته الميتافيزيقية فوضع نطرية المثل والخلود  .

افلاطون قسم الوجود الى طبيعتين،:-
العالم الاول  هو عالم خالد، طبيعة عالم الروحاني، السماوي، المثالي، غير المتغير،غير خاضع للزمن. كل شيء فيه كامل فيه اوجده المصمم او الخالق.

والعالم الثاني هو عالم الواقعي الادنى الذي نعيشه، عالم زمني،عالم متغير، ناقض، مملوء من الشرور،مملوء من الاخطا لهذا يوجد الالم والموت والمرض(  مشاهد التي اثرت على حياة بوذا).

اما الانسان هو مكون لطبيعتين الروح او النفس والجسد المادي، الروح هي من عالم المثل العلوي ابدية خالدة، والجسد هو من عالم الارضي الناقص زائل.

تحدت النفس بالجسد بعد ان نزلت من نجوم السماء العلوية بمحض ارادتها، وبذلك فقدت ذاكرتها ومعرفتها، هنا في عالم الواقع اصبح هدفها العودة عالمها الاول عالم الخلد، لذلك تكافح وتتألم في هذا العالم (الدنيا)  كي تصل الى هذا الهدف، وذلك لن يتم الا بتحرير الروح من الجسد والعودة الى السماء عالم المثل. فالجسد في نظر افلاطون هو قبر الروح (النفس)
.
اما الاشياء الموجودة في عالم الواقعي، عالم الارضي، هي صور او اشكال ناقصة لمثيلاتها الموجودة في عالم العلوي وهي متعرضة لتغير او خطأ.





متصل يوحنا بيداويد

  • اداري
  • عضو مميز
  • ***
  • مشاركة: 1790
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 صورة للعالمين في الفيزيائي والرياضيات اقليدس وارخميدس يُقال انهما درسا في اكادمية افلاطون



غير متصل هيثم الصقر

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 30
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكرررررررررررررررراااااااااااااااااااااااااااااا