السومرية نيوز : الخزاعي الحكومة عملت على إعادة المسيحيين إلى مناطقهم


المحرر موضوع: السومرية نيوز : الخزاعي الحكومة عملت على إعادة المسيحيين إلى مناطقهم  (زيارة 2427 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل kuchen

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 310
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


السومرية نيوز/ بغداد
أكد نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، الثلاثاء، أن الحكومة العراقية عملت على إعادة الأسر المسيحية المهجرة إلى مناطقها، مبينا أن العمل جار على إعادة جميع حقوقهم.

وقال الخزاعي في بيان على هامش لقائه بوفد من رجال الدين المسيحيين في العراق برئاسة البطريك لويس روفائيل الأول ساكو بطريك بابل على الكلدان وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "سياسة العراق الجديد مبنية على التآخي بين المواطنين بمختلف أطيافهم الدينية والقومية".

وأشار الخزاعي إلى ان "المسيحيين في العراق مواطنون أصلاء ومن المكونات الأساسية التي يعتز بها المجتمع"، مؤكدا أن "الحكومة العراقية عملت بهدف إعادة الأسر المسيحية المهجرة إلى مناطقها، والعمل جار على إعادة جميع حقوقهم باعتباره واجبا وطنينا وشرعيا".

وتابع البيان أن "الوفد الزائر عبر عن ثقته بالحكومة العراقية في الحفاظ على حقوقهم".

ويضم العراق أربع طوائف مسيحية رئيسية هي الكلدان أتباع كنيسة المشرق المتحولين إلى الكثلكة، والسريان الأرثوذكس، والسريان الكاثوليك، وطائفة اللاتين الكاثوليك، والآشوريين أتباع الكنيسة الشرقية، إضافة إلى أعداد قليلة من أتباع كنائس الأرمن والأقباط والبروتستانت.

 يذكر أن المسيحيين كانوا يشكلون نسبة 3.1 بالمائة من السكان في العراق وفق إحصاء أجري عام 1947، وبلغ عددهم في الثمانينيات بين مليون ومليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة بسبب الهجرة خلال فترة التسعينيات وما أعقبها من حروب وأوضاع اقتصادية وسياسية متردية، كما هاجرت أعداد كبيرة من المسيحيين إلى الخارج بعد عام 2003.



ܒܪܫܝܬ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܡܠܬܐ ܘܗܘ ܡܠܬܐ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܠܘܬ ܐܠܗܐ ܘܐܠܗܐ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܗܘ ܡܠܬܐ