♖ سيرة حياة الكاتب والشّـاعر .. وليام شكسپير !!! ♖


المحرر موضوع: ♖ سيرة حياة الكاتب والشّـاعر .. وليام شكسپير !!! ♖  (زيارة 3777 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12162
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

 وليام شكسپير أديب إنجليزي شهير بل يعد أشهر شاعر وكاتب مسرحي في
 تاريخ الأدب الإنگليزي ، زخرت العديد من المكتبات حول العالم برواياته العظيمة
 والتي مازالت تشهد على مدى إبداعه في رسم الشخصيات وجعلها تتحرك على
 الورق فكان ينطلق قلمه ليصور المواقف والصراعات التي تدور بين أبطالها وذلك
 في الإطار الذي حدده لها بمنتهى الإبداع والمهارة ، وبشكل يجذب القارئ
 أو المشاهد لمسرحياته ، ولقد تنوعت كتابات شكسبير ما بين
 كوميدية وتراجيدية وتاريخية .
 ـ كان لشكسبير أسلوب منفرد في استعراض الشخصيات وبناؤها وتصوير
 حركاتها وانفعالاتها في سياق العمل الذي يقوم بكتابته ، سواء كان عمل
 تاريخي أو تراجيدي ، مما جعل القراء يقبلون على روايته بمنتهى الشغف ،
 فحققت رواياته انتشار منقطع النظير ومازالت المكتبات في العديد من دول
 العالم تزين أرففها بروايات هذا الكاتب العظيم .
 * حياته الشخصية :
 ولد شكسبير في قرية ستراتفورد عام 1564م لأسرة من الطبقة المتوسطة
 احتل والده مركزاً مرموقاً في بلدته نظراً لانتخابه رئيساً للمجلس البلدي ،
 ثم شغل عدد من المناصب الأخرى والتي جعلته يأخذ مكانة متميزة ،
 ولكن أحواله المادية تدهورت في نهاية حياته .
 التحق شكسبير وهو في السابعة من عمره بإحدى المدارس حيث تلقى
 بها تعليمه اللاتيني ، ولكنه أضطر لتركها وهو في سن التخرج بعد أن
 مرت أسرته بأزمة مالية ، تزوج شكسبير في نوفمبر عام 1582م من
 " هاثواي" ابنة أحد المزارعين والتي كانت تكبره في السن بعدد من
 السنوات ، ورزق من زوجته هذه بابنته الأولى سوزانا ثم بتوأم ولد وبنت
 ولكن توفي الولد .
 * بداية مشواره الأدبي :
 غادر شكسبير إلى لندن حيث بدأت موهبته في الكتابة بالظهور وكانت
 البداية مع أولى أعماله وهي قصيدة " فينوس وأدونيس " وهي من
 القصائد الشعرية الطويلة والتي تعد ملحمة شعرية
 في الحب أفتتح بها شكسبير أعماله الأدبية .
 التحق شكسبير بإحدى الفرق المسرحية والتي عرفت باسم فرقة
 " اللورد شامبرلين " وبدأ إنتاجه الأدبي يتدفق من خلال هذه الفرقة
 فعمل بها كمؤلف وممثل ولاقت مسرحياته نجاح كبير الأمر الذي دفعه
 بعد ذلك إلى تأسيس " مسرح جلوب " وذلك في عام 1599م ،
 ولقد شهد هذا المسرح تقديم أروع مسرحياته الأدبية .
 * أسلوبه الأدبي :
 تمكن شكسبير من خلال أسلوبه الأدبي المتميز من اختراق النفس
 البشرية وتحليل انفعالاتها كما قام بالوصف الدقيق لجميع المواقف
 والأحداث التي تمر بها أو تؤثر فيها من خلال النص الدرامي ، اعتمد
 شكسبير في بعض مؤلفاته على عدد من المصادروالتي تتنوع مابين
 المصادر الشعبية والتي ترجع إلى القصص الشعبية القديمة وبين
 المصادر الأخرى المستمدة من
 التاريخ والتي اعتمد عليها في رواياته التاريخية .
 * الوفاة :
 توفي شكسبير في عام 1616م ، بعد أن قدم العديد من الأعمال والروائع
 والتي مازالت خالدة إلى الآن لتشهد على أديب عظيم
 أحب هوايته فأبدع بها .
  المصـــــدر / * مُنتديات * yahoo *