لقاء مع الفنانة نازدار علي خدر


المحرر موضوع: لقاء مع الفنانة نازدار علي خدر  (زيارة 3805 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل د. بهنام عطااالله

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1434
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ل الفنانة نازدار علي خدر لـ (صوت بخديدا) :
أتمنى أن تكون لوحاتي الفنية واحة أمل تساعد على إدراك الأشياء الجميلة في حياتنا
                                                                                       


                                                                                          أجرى اللقاء : د. بهنام عطاالله
                                                                                                     رئيس التحرير

 
 


* هل لك ان تحدثي القراء عن سيرتك الذاتية؟
- الاسم نازدار علي خدر من قرية بحزاني. عشقت الرسم منذ طفولتي ولكن لم أولي اهتماما كبيراً بتطوير هذه الموهبة . وفي عام 2006 دخلت دورة لتعلم الرسم تحت رعاية واشراف الفنان عمار سالم  وكان لي التفوق في هذه الدورة فعند دخولي عالم الفن الرائع تعلمت الكثير وأحسست اني انتمي الى هذا العالم وسأكون سعيدة عندما ارسم.

*بالرغم من انك لم تتخرجي من المعهد او كلية فنية الا ان لوحاتك تنم عكس ذلك كيف استطعت الوصول الى هذا المستوى الفني ؟
- بالجد والمثابرة والإصرار وحماسي للفن والرسم لأنه تجربة فريدة أعيشها في حياتي ولشدة تمسكي به واندفاعي له لكي اصل إلى هدف تحقيق أحلامي الفنية.

* من هو المشجع الرئيسي لموهبتك الفنية ؟
- هم عائلتي ( أبي وأمي) وأستاذي الفنان عمار سالم ولهم امتناني وشكري لولا التشجيع من عائلتي ووقوفها بجانبي لما استطعت أن امضي في هذا المشوار الفني، ولولا رعاية أستاذي لموهبتي لما وصلت إلى ما وصلت اليه اليوم .

* هل اشتركت في معارض سابقا؟ وما هي؟
- نعم اشتركت في العديد من المعارض ومن بينها مشاركة في معرض جماعي برعاية منظمة حقوق الإنسان وتم افتتاحه في السليمانية وبعشيقة مع فنانين آخرين كما لدى مشاركة أخرى في دهوك.وأخر في حتارة.

* هل نلت جوائز تقديرية أو شهادات أو تكريم خلال مسيرتك الفنية ؟
- نعم نلت العديد من الشهادات التقديرية من بعض المنظمات والأحزاب ومنها اتحاد النساء ومديرية الثقافة والإعلام والبيت الثقافي في الحمدانية وغيرها.

* كيف تنظرين إلى الفن التشكيلي العراقي عامة ؟
* ان الفن التشكيلي كغيره من الفنون العراقية التي لها الصدى الواسع والحضور القوي بين العراقيين . كون العراق بلد حضاري وفلكلوري وتراثي يساعد الفنان على ان يحافظ على حضارة وتراث هذا البلد الرائع. ولدينا الكثير من أعمال لفنانين كبار عبروا من خلالها بصورة متكاملة عن الآرث الفني لبلاد وادي الرافدين، مثلما عبرت عن ذلك الفنون البابلية والسومرية وهذه الحضارات هي سر تمييز الفن التشكيلي العراقي وعلى مر العصور المتتابعة.

* ما هو طموحك المستقبلي؟
- طموحي أن ارتقي بالفن التشكيلي وأن أكون نقطة في بحر ممن يساهم بصدق في المحافظة على حضارة ووحدة وتراث العراق من خلال اعمالي ولوحاتي الفنية.

* كلمة أخيرة تريدين أن تقوليها للقارئ؟
أتمنى أن تنال هذه الإعمال البسيطة إعجاب المتلقي، وان يرى فيها الجانب الجميل المغاير لما نراه كل يوم، من صور موحشة ومعاناة امتدت لسنوات طويلة. أتمنى أن تكون كمحطة راحة وواحة أمل تساعد على إدراك الأشياء الجميلة في حياتنا لكي نتمسك بها.وفي النهاية اشكر جريدة (صوت بخد يدا) الثقافية على هذا اللقاء0