البابا فرنسيس يدعو الاساقفة إلى شراء سيارات متواضعة


المحرر موضوع: البابا فرنسيس يدعو الاساقفة إلى شراء سيارات متواضعة  (زيارة 3081 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 34551
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
البابا فرنسيس يدعو الاساقفة إلى شراء سيارات متواضعة

عنكاوا كوم / الايام
(رويترز) - قال البابا فرنسيس امس السبت انه يتألم لرؤية رجال دين يقودون سيارات فارهة ودعاهم الى شراء سيارات اكثر "تواضعا".

وفي اطار توجهه الى تحويل الكنيسة لتركز بشكل اكبر على الفقراء قال البابا فرنسيس للقساوسة الشبان والمتدربين والراهبات في كل انحاء العالم ان امتلاك احدث الهواتف الذكية أو الكماليات الفاخرة ليس الطريق إلى السعادة.

وقال "يؤلمني ان ارى كاهنا او راهبة في احدث السيارات. لا يمكنكم ان تفعلوا ذلك."

وقال "السيارة ضرورية للقيام باعمال كثيرة لكني ارجوكم ان تختاروا سيارة اكثر تواضعا. اذا اردتم سيارة اكثر رفاهية ففكروا فقط في عدد الاطفال الذين يموتون من الجوع في العالم."

ومنذ صعوده إلى منصب البابا في مارس آذار خلفا للبابا بنديكت خرج البابا فرنسيس من مكتبه واختار ان يعيش في دار للضيافة في الفاتيكان بدلا من العيش في المساكن البابوية الفاخرة.

وقالت وكالة انباء (انسا) ان السيارة التي اختارها البابا للتحرك في انحاء الفاتيكان هي سيارة عادية من طراز فورد فوكاس.

أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل برديصان

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1165
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
        ما اعظمك  ياقداسة البابا بهذه الصوره نراك الحبر الاعظم اللذي منه يجب ان يستلهم الجميع التواضع  في زيارتها للعراق بعد احدى الحروب التي قادها الدكتاتور الام تيريز هذه المراءه الطاعنه في السن ذو الوجه المجعد  رايتها تقلها سياره حكوميه ودلتني لوجودها في  السياره موظفه في الخارجيه كانت بمعيتها لانها كانت ضيفه على الحكومه صدقوا عندما رايتها وكاني راءيت اجمل الجميلات لانها كانت طافحه بمحبة المسيح فالجمال والمحبه لاتاتي الا بالرب المسيح


غير متصل amerhana

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 4
    • مشاهدة الملف الشخصي
كَم أنت رائع بروحانيتك يا من كانَ إختيارهُ مصحوباً بروح الرب ،،، فليسَ كُلُ إنتخابٍ كنَسي من الله !!!
وكأن فرنسيس الأسيزي يعودُ مِن جَديد ،،، هنيئاً لنا البابا الجديد ،،، نَعمْ هكذا تكون عملية تنقية الكنيسة وتصفيتها من أمراضها ،،، وليسَ من أشخاص نتخيلهم السبب بتشويه القُدسية ، في حين أن الأكبر منهم أكثرهم تشويهاً ....
أنا مَعَكُم في دعوة قداسة البابا لزيارة العراق ،، صاحب التاريخ ، صاحب الشهداء والقديسيين ،، صاحب الكرسي البطريركي ...
تعال يا قداسة البابا ،، ندعوك بدافع غيرتنا الرسولية ،، تعال ، يجب ان نضَع نهاية للسلطات الفردية في كنيستنا ، قبل أن تضع السلطات نهايتنا ،،،
نحن شعب يحب كنيسته ورسالته وأرضه ،،، تعال قأساقفتنا لن يقصروا معكَ سيستقبلونك بأفخم سياراتهم ،  رئيسنا الكنسي يتجول بسيارتين ضد الرصاص مع حماية أمنية مُشددة ،،، ينادون بالفقر ويريدون تطبيقه ،،،  ابتداءً من الكهنة الصغار الى الشعب المؤمن ،،،  أما عَن الامن والسيارات المصفحة التي تفوق مئات الآلاف إنها مطلوبة للضرورة القصوى وواجبة لحمايتهم ،،، تعال واستمع لاجتماعاتنا كلنا فخرٌ حين يتحدث رئيسنا الكنسي ويطالب السلطات بعدم تسهيل الهجرات ويطالب المغتربين بالعودة وكأنه يضمن لهم الامن والاستقرار والعمل وكل متطلبات الحياة ،، في حين حضرته يرفض من يناقشه بِما لا يُطابق فكرته  ويتصل بالأباء مهدداً لهم بالتوقيف أو الإحالة ، ويشهر بما يملك ضدهم وكأنه المُنَزَه  ،،، تعال  يابابا القديس وتعلم من رئيسنا الجديد الروحانية المُبَطَنة ....



غير متصل يوسف ابو يوسف

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5899
  • الجنس: ذكر
  • ان كنت كاذبا فتلك مصيبه وان كنت صادقا المصيبه اعظم
    • مشاهدة الملف الشخصي
19. لا تَجمَعوا لكُمْ كُنوزًا على الأرضِ، حَيثُ يُفسِدُ السُّوسُ والصَّدَأُ كُلَّ شيءٍ، وينقُبُ اللُّصوصُ ويَسرِقونَ.  20. بلِ ا‏جمَعوا لكُم كُنوزًا في السَّماءِ، حَيثُ لا يُفْسِدُ السُّوسُ والصَّدأُ أيَّ شيءٍ، ولا ينقُبُ اللُّصوصُ ولا يَسرِقونَ.  21. فحَيثُ يكونُ كَنزُكَ يكونُ قَلبُكَ.  22. سِراجُ الجسدِ هوَ العَينُ. فإنْ كانَت عَينُكَ سَليمَةً، كانَ جسَدُكَ كُلُّهُ مُنيرًا.  23. وإنْ كانَت عَينُكَ مَريضَةً، كانَ جسَدُكَ كُلُّهُ مُظلِمًا. فإذا كانَ النُّورُ الَّذي فيكَ ظَلامًا، فيا لَه مِنْ ظلامٍ  24. لا يَقدِرُ أحَدٌ أنْ يَخدُمَ سَيِّدَينِ، لأنَّهُ إمّا أنْ يُبغِضَ أحدَهُما ويُحبَّ الآخَرَ، وإمّا أنْ يَتبعَ أحدَهُما ويَنبُذَ الآخَرَ. فأنتُم لا تَقدِرونَ أنْ تخدُموا اللهَ والمالَ.  25. لذلِكَ أقولُ لكُم لا يَهُمَّكُم لحياتِكُم ما تأكُلونَ وما تشرَبونَ، ولا لِلجسدِ ما تَلبَسونَ. أما الحَياةُ خَيرٌ مِنَ الطَّعامِ، والجسدُ خَيرٌ مِنَ اللِّباسِ  26. أنظُروا طُيورَ السَّماءِ كيفَ لا تَزرَعُ ولا تَحْصُدُ ولا تَخزُنُ، وأبوكُمُ السَّماويُّ يَرزُقُها. أما أنتُم أفضلُ مِنها كثيرًا  27. ومَنْ مِنكُمْ إذا ا‏هتَمَّ يَقدِرُ أنْ يَزيدَ على قامَتِهِ ذِراعًا واحدةً  28. ولِماذا يَهمُّكُمُ اللِّباسُ تأمَّلوا زَنابقَ الحَقلِ كيفَ تَنمو لا تَغزِلُ ولا تَتعَبُ.  29. أقولُ لكُم ولا سُليمانُ في كُلِّ مَجدهِ لبِسَ مِثلَ واحدَةٍ مِنها.  30. فإذا كانَ اللهُ هكذا يُلبِسُ عُشبَ الحَقلِ، وهوَ يوجَدُ اليومَ ويُرمى غَدًا في التَّــنّورِ، فكَمْ أنتُم أولى مِنهُ بأنْ يُلبِسَكُم، يا قليلي الإيمانِ  31. لذلِكَ لا تَهتمّوا فتقولوا ماذا نأكُلُ وماذا نشرَبُ وماذا نَلبَسُ  32. فهذا يطلُبُه الوَثنيّونَ. وأبوكُمُ السَّماويُّ يعرِفُ أنَّكُم تَحتاجونَ إلى هذا كُلِّهِ.  33. فا‏طلبوا أوَّلاً مَلكوتَ اللهِ ومشيئَتَهُ، فيزيدَكُمُ اللهُ هذا كُلَّه.  34. لا يَهُمَّكُم أمرُ الغدِ، فالغدُ يَهتمُّ بنفسِهِ. ولِكُلِّ يومٍ مِنَ المتاعِبِ ما يكْفيهِ.  متى (6) وقال ايضا له المجد ..1. لا تَدينوا لِئلاَّ تُدانوا.  2. فكما تَدينونَ تُدانونَ، وبِما تكيلونَ يُكالُ لكُم.  3. لماذا تَنظُرُ إلى القَشَّةِ في عَينِ أخيكَ، ولا تُبالي بالخَشَبَةِ في عَينِكَ  4. بلْ كيفَ تقولُ لأخيكَ دَعْني أُخرجِ القَشَّةَ مِنْ عَينِكَ، وها هيَ الخَشبَةُ في عينِكَ أنتَ  5. يا مُرائيُّ، أخْرجِ الخشَبَةَ مِنْ عَينِك أوَّلاً، حتى تُبصِرَ جيِّدًا فَتُخرِجَ القَشَّةَ مِنْ عَينِ أخيكَ.  متى (7).

                                                                                      ظافر شانو

والحياةُ الأبديَّةُ هيَ أنْ يَعرِفوكَ أنتَ الإلهَ الحَقَّ وحدَكَ ويَعرِفوا يَسوعَ المَسيحَ. الذي أرْسَلْتَهُ. (يوحنا 17\3)

غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ربنا معك بابا فرنسيس ولكن هل حقا بان بعض الكهنة سيشترون  سيارات اكثر "تواضعا" حيث انهم يعيشون في اماكن رفاهية ورواتبهم تعادل  ال30000 الف جائع .


غير متصل رياض شعان

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 21
    • مشاهدة الملف الشخصي
نحمد الرب الذي أعطانا صخرة هو (قداسة البابا فرنسيس الأول) تستطيع أن تقف كنيستنا عليها بثبات ، أتمنى أن يستمر في توجيهاته باتجاه الإقتداء بسيدنا يسوع المسيح له المجد ، لتمتد إلى تطوير طقس القداس الإلهي في كنائسنا كي يسهب الكهنة في شروحات الكلمة الحية (لتشتمل على أكثر من ثلاثة أرباع الوقت) في العهدين القديم والجديد والربط بينهما وبين الحياة اليومية للمؤمن ، كي يتجذّر الإيمان المسيحي لديه ، وكذلك لأجل تقليل العدد الكبير من مؤمني الكنيسة الذي بدأؤا يتسربون إلى خارجها ، خاصة وأن الزمن الحالي يشهد ازدياداً في عدد الكهنة المثقفين الشباب ، حفظهم الرب .