المحرر موضوع: كاهن مسيحي يصوم رمضان في السليمانية مع جيرانه المسلمين  (زيارة 10022 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 34567
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كاهن مسيحي يصوم رمضان في السليمانية مع جيرانه المسلمين

 
عنكاوا كوم- روداو- السليمانية
 ترجمة: سبي متي خوراني

أفاد تقرير نشره موقع "روداو" الناطق بالكردية أن هناك كاهن مسيحي يصوم شهر رمضان المبارك مع جيرانه المسلمين في مدينة السليمانية بإقليم كردستان العراق.
 
الراهب باولو دالوليو، فتح باب كنيسة مريم العذراء بصمت، وقال بصوت منخفض "السلام عليكم" هذا الرجل الديني عوضاً عن صيامه المسيحي كواجب ديني، قرر أن يصوم شهر رمضان مع مسلمي السليمانية.
 
وانتقل الكاهن اليسوعي الإيطالي الأب باولو دالوليو إلى مدينة السليمانية في إقليم كردستان العراقي، بعد أن قام بتأسيس دير مار موسى الحبشي بالقرب من دمشق وتم طرده من سوريا في حزيران 2012 بعد أن أمضى فيه أكثر من 30 عاماً بسبب تصريحات أدلى بها اعتُبرت معادية للنظام السوري.
 
ويقول المسيحيون في السليمانية، لإبداء تقاربهم أكثر فأكثر وإنشاء علاقات أعمق مع المسلمين بأنهم سوف يلتزمون بالإجراءات الاجتماعية والدينية المتبعة في شهر رمضان وأكثر من ذلك أحد كهنتهم صائم ويقول "نحن صائمون لتقارب أكثر وتقوية العلاقات أكثر وأكثر مع المسلمين".
بخلاف صيامهم الديني، وبعيداً عن النصوص الدينية المسيحية، الأب باولو، حالياً صائم كالمسلمين، وقرر أن يصوم شهر رمضان بالكامل، سبب صيام الأب باولو في رمضان هو أن يشارك المسلمين شهرهم المبارك. وقال في هذا الصدد "نحب أن نصوم في شهر رمضان، مع جيراننا وأصدقائنا المسلمين للتقارب وتقوية العلاقات بيننا".
 
عبد المسيح يوسف، الشماس في كنيسة مريم العذراء، بابتسامة دائمة كان يستمع لحديث الأب باولو، حين كان يتحدث عن صيامه.
 
وكان عبد المسيح يتمتم له الحديث و يقول "أثناء الإفطار يجتمع المسلمون والمسيحيون في السليمانية... أقمنا مأدبة الإفطار في باحة كنيسة مريم العذراء لمجموعة من الشباب المسلمون كان إفطاراً مختلفاً حيث تناولنا الطعام معاً".
 
حسبما تحدث عبد المسيح، فإن النساء المسيحيات مثل المسلمات يلتزمون بأغطية خاصة في شهر رمضان ويلبسون ملابس خاصة بهذا الشهر "نسائنا بملابس خاصة يتوجهون نحو الدوائر والأماكن العامة".
 
ويقول تقرير "روداو" إنه على مر الأزمنة مسيحي ومسلمي كردستان، بخلاف عن دول الجوار متعمقين بعلاقتهم ولم توجد مشاكل بينهم لحد الآن، ونسبة  لهذا التقارب والاختلاط هنالك في بعض المناطق مزارات ومراكز دينية مشتركة ومقدسة لدى المسيحيين والمسلمين مثل ربان بويا في شقلاوا وربان هرمز في جبل باعدري الأول مقدس لدى المسيحيين والمسلمين والثاني لدى الإيزيديين.
 
"المسيحيون متعلمين، ناضجين، بتعقل ينظرون إلى الدين الإسلامي. انظر إليهم كيف يكبرون  الدين الإسلامي، لننظر إليهم نحن المسلمون كذلك"، هكذا قال رئيس فرع السليمانية لاتحاد علماء الدين الإسلامي.
 
نجم الدين قادر، عالم دين إسلامي، يعتبر صيام المسيحيين خطوة مهمة لتقارب بين الأديان والشخصيات "من قبل زرنا بعضا البعض في المناسبات، حالياً ما هو في مصلحة الدنيا والدين نمارسه مع أخوتنا المسيحيين".
 
رغم ذلك قال هذا الشيخ إنه "بعد التدقيق والتحليل من الناحية الشرعية، مستعد مع أتباع الديانة المسيحية للصيام معهم، و لكن بعد ذلك من وجه النظر بعد هجرة رسول الإسلام إلى مدينة أحرتم صيام اليهود، مؤكداً "أنا حاضر للتقارب أكثر وتثبيت الأخوة بيننا أن أصوم مع الأخوة المسيحيين".
 
وأضاف إن "المسيحيين يحترمون هذا الشهر المقدس، لكن مع الأسف بعض من أتباع الديانة الإسلامية غير صائمون ولا يبدون أي احترام لهذا الشهر".
أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مبادرة حسنة يقوم بها الراهب باولو دالوليو و  يصوم رمضان في السليمانية مع جيرانه المسلمين وهذا هو السلام وكما علمنا ربنا له المجد بان نحب بعضنا البعض ونتمنى للاخوتنا الاسلام رمضان مبارك ويعم السلام في عراقنا الحبيب وشكرا

متصل Janan Kawaja

  • اداري منتديات
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 23924
    • مشاهدة الملف الشخصي
لهذا الراهب نقول صياما مقبولا وذنبا مغفورا ،،وهل صومه ايمان ام مجاملة ،؟؟،مشكلتنا عندما نتواضع نفقد توازنناإإ

غير متصل Sherzad Sher

  • اداري منتديات
  • عضو فعال جدا
  • *
  • مشاركة: 327
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
انا اعتقد ان هذه "الالتفاتة" من جانب هذا الكاهن سوف لن تُغيّر شيئا في وضع المسيحيين ولن تخفف من الامهم ومعاناتهم، الذين انا شخصيا لا اجد اي مستقبل مشرق لهم بين اوساط حاقدة على الانسان، تلك الأوساط التي تشبّعت مسبقا بالكراهية وروحية لا تؤمن الاّ بالقتل وسفك الدماء ونشر العنف والرعب بين الناس، بصرف النظر عن لونهم او جنسهم او دينهم او مذهبهم..!!!
ولذا اقول، حتى انا لست مقتنعا بهذا التصنّع وهذه المجاملة الغير مفهومة سلفا، وللأسف الشديد  من جانب الكثير من المسلمين انفسهم...!!!

غير متصل hanaalsawa

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 127
    • مشاهدة الملف الشخصي
كاهننا العزيز
لاداعي لذلك ابدا؟؟لماذا وماهي الاسباب التي دفعتك للقيام بذلك؟اين كهنوتك اذا؟وبماذا تختلف عن اي رجل دين غير مسيحي مع اعتزازي بجميع رجال الدين والديانات؟

هل يقوم رجل دين او رجل عادي غير مسيحي بصوم الباعوثة مثلا او حتى يصوم للظهر ويعلنها انه صام صوما مسيحيا؟لا اعتقد؟

يبقى الراي الاخير لك ايها الكاهن وانت حر وما كتبته مجرد راي الشخصي واتمنى لك صياما مقبولا وسحورا هنيئا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غير متصل وردااسحاق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 866
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • https://mangish.net
نعم محبة الآخرين هو هدفنا لكن يجب أن لا نعبر عنها على حساب مبادئنا التي لا تعترف بالمعتقد الذي نريد أن نعبر له عن حبنا . هذا العمل ستنعكس منه سلبيات كثيرة ، فهناك من يفسره بأعترافنا بهم وبأن معتقدهم صحيح فلماذا يهجرونه ويلجأون الى غيره أو الى دين أصح . وبالنسبة الى أولادنا بسبب الأمتزاج والمجاملة الزائدة يتطبعون في معتقداتهم وبمرور الزمن يقبلونها . كما نلاحظ بأن الجانب الآخر اليوم يضغطون بشكل أو بآخر على مسيحيي العراق لممارسة طقوسهم وخاصة في الجنوب فنلاحظ بأن هناك موكب مسيحي وصابئي مندائي ينطلق من البصرة والناصرية لزيارة الحسين ، وهل هم يؤمنون حقاً بالحسين أم هو خوف أو تملق أو مجاملة على حساب مبادئهم وأيمانهم ؟. هذا الكاهن القادم من الخارج لم يعرف جيداً مبادىء وعادات الأسلام في بلداننا فيجاملهم بحجة الأقتراب منهم أو للتعبير عن المحبة ، وهكذا يفعلون بعض آباء الغرب بفتح كنائس للمسلمين لكي يدخلوا ويصلوا فيها أو يسمحون ببناء جامع بالقرب من كنيسة كما يفعلون في العراق والبلدان العربية لغرض أزعاج المسيحين بأصوات المكبرات أثناء صلاتهم . هذا هو موقفهم منا . وفي الغرب يقتربون من الكنائس لأصطياد ضعيفي الأيمان ، لهذا أقول لهذا الأب مبادرتك لا تليق بواقعنا ولا هم يوماً يصومون صومنا أو يصلون صلواتنا . لنعرف أذاً كيف نتصرف وماذا يقول لنا الكتاب المقدس ونطبق قول الرب يسوع :
( أعملوا مع الناس كما تريدون هم أن يعملوا معكم )
فهل سيصومون أصوامنا ويشاركوننا صلواتنا؟

غير متصل abed asmaro

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 4
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تصرف غير مقبول ويدل على ضعف في الامانة . المسلم يحترمك اكثر لو صمت على طريقتك الخاصة .

غير متصل noor_dd

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 66
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
قال الرب يسوع: (( انتم ملح الارض فاذا فسد الملح فبماذا يملح ))
هذه الاعمال نراها تزداد كثيرا من قبل كهنتنا وكنائسنا ولا ارى لها سببا سوى اعتراف بمعتقد لا وجود له بكتابنا المقدس . عندما يسوع وصل الهيكل ووجد ما يفعلونه بالهيكل قال (( بيتي بيت صلاة وانتم جعلتموه مغارة لصوص ))
الكاهن مسؤول عن الرعية وقدوة لهم ,,,, هذه الاعمال لا تليق بالملابس وقدسية الكهنوت
المسيح فقط هو الطريق والحق والحياة ولا خلاص الا بغيره ,,,, فلا تنسوا ذلك ابدااااااااااااااااااا

غير متصل ANCC

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 65
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الخطوة الاولى لاسلمة المسيحيين في شمال العراق .

غير متصل khobiar

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4299
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لماذا طردت من سوريا وتصوم شهر رمضان في العراق ؟؟؟

المسيح علمنا ان نصلي للحكام حتى يصلحوا انفسهم ان كانوا غلطانيين لم يعلمنا ان ناخذ مواقف معاديه ضدهم

خيري خوبيار


غير متصل عبدالاحد يونان هرمز حاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مبادرة خاطئة وخطيرة جدا ،،،،،وما قاله علنا وفعله هذا القس او الراهب ليست من تصرفات خادمي مذبح الرب يسوع المسيح بتاتا،،، وهدفه مقصود وحتى شخصيته وملابسه وملامح وجهه لا يشبه نهائيا رجال الدين المسيحين ولا تربطه وتليق به درجة الكهنوت لا من قريب ولا من بعيد ،،،،،،،،،وانه مدفوع وله مصلحة شخصية او سياسية  بما فعله وقاله علنا ، ودعاؤنا الى الله ان يرسخ بايمانه ان كان مؤمنا مسيحيا حقيقيا لكي لا  يقدم بفعل خطوة اخرى تكون اكبر واخطر من السابقة ،،،،،،،،،،و اتمنى لكل الاخوة المسلمين صياما مقبولا ،،،،،رمضان مباركا،،،،،،،وعيد سعيدا.

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3983
    • مشاهدة الملف الشخصي
              ܞ  
ܚܵܣܠܥ ܐܵܗܵܐ ܠܹܐܠܹܐ ܟܵܗܢܵܐ ܕܦܠܵܚܹܐܥܠܹܗ ܓܵܘ ܟܵܪܡܵܐ ܕܡܵܪܢ ܥܫܘܫ ܡܫܥܚܐ܀ ܐܵܗܵܐ ܐܥܠܹܗ ܢܣܹܒ ܒܐܦܵܐ ܘܫܵܩܠܵܢܵܐ ܕܦܵܬܘܵܬܵܐ ܘܡܢ ܕܐܵܢܥ ܕܹܐܒܹܐ ܟܵܠܘܓܹܐ ܘܢܹܒܥܵܐ ܕܵܓܵܠܵܐ ܘܒܚܕܵܪܵܐ ܒܵܬܪ ܥܘܬܪܵܢܵܐ ܕܓܵܢܹܐ ܀ ܒܘܩܵܪܵܐ ܡܢܹܐ ܗܵܠ 50 ܥܵܘܡܵܢܹܐ ܕܨܘܡܵܐ ܕܟܐ ܡܬܒܹܐܠܹܗ ܡܵܪܢ ܥܫܘܥ ܡܫܥܚܵܐ ܒܘܬ ܨܵܥܡܹܬ ܠܗܘܢ ܀ ܐܹܢ ܩܵܐ ܕܥܢܵܐ ܥܵܢ ܬܵܘܕܥܬܵܐ ܕܓܵܢܘܟ ܠܹܐܥܘܹܬ ܠܚܕܵܐ ܬܵܘܕܥܬܵܐ ܐܚܪܬܵܐ ܗܥܟ ܥܘܬܪܵܢܵܐ ܹܠܐ ܡܵܡܛܹܬ ܐܵܢܬ ܗܵܘ ܩܵܕܡܵܥܵܐ ܩܕܵܠܘܟ ܒܣܵܥܦܵܗܥ ܒܘܬ ܦܵܪܡܹܐܠܹܗ ܐܵܡܥܢ ܀                            قشو إبراهيم نيروا امريكا    

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3983
    • مشاهدة الملف الشخصي
              ܞ  
ܚܵܣܠܥ ܐܵܗܵܐ ܠܹܐܠܹܐ ܟܵܗܢܵܐ ܕܦܠܵܚܹܐܥܠܹܗ ܓܵܘ ܟܵܪܡܵܐ ܕܡܵܪܢ ܥܫܘܫ ܡܫܥܚܐ܀ ܐܵܗܵܐ ܐܥܠܹܗ ܢܣܹܒ ܒܐܦܵܐ ܘܫܵܩܠܵܢܵܐ ܕܦܵܬܘܵܬܵܐ ܘܡܢ ܕܐܵܢܥ ܕܹܐܒܹܐ ܟܵܠܘܓܹܐ ܘܢܹܒܥܵܐ ܕܵܓܵܠܵܐ ܘܒܚܕܵܪܵܐ ܒܵܬܪ ܥܘܬܪܵܢܵܐ ܕܓܵܢܹܐ ܀ ܒܘܩܵܪܵܐ ܡܢܹܐ ܗܵܠ 50 ܥܵܘܡܵܢܹܐ ܕܨܘܡܵܐ ܕܟܐ ܡܬܒܹܐܠܹܗ ܡܵܪܢ ܥܫܘܥ ܡܫܥܚܵܐ ܒܘܬ ܨܵܥܡܹܬ ܠܗܘܢ ܀ ܐܹܢ ܩܵܐ ܕܥܢܵܐ ܥܵܢ ܬܵܘܕܥܬܵܐ ܕܓܵܢܘܟ ܠܹܐܥܘܹܬ ܠܚܕܵܐ ܬܵܘܕܥܬܵܐ ܐܚܪܬܵܐ ܗܥܟ ܥܘܬܪܵܢܵܐ ܹܠܐ ܡܵܡܛܹܬ ܐܵܢܬ ܗܵܘ ܩܵܕܡܵܥܵܐ ܩܕܵܠܘܟ ܒܣܵܥܦܵܗܥ ܒܘܬ ܦܵܪܡܹܐܠܹܗ ܐܵܡܥܢ ܀                                قشو إبراهيم نيروا امريكا    
 

غير متصل khobiar

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4299
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاب باول تم اختطافه من قبل جماعه مسلحه تسمى بدولة العراق الاسلاميه في مدينة الرقه

شرق سوريا

يارب فك اسره واشرق بنورك على الخاطفين ليطلقوا سراحه

خيري خوبيار

غير متصل Ameal Habash

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 140
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
التعاضد والتماسك والاحترام  في العلاقات مع اخواننا المسلمين في الوطن الواحد جميل ومفيد ويجب ان لا يزيد عن ذلك ومافعله الكاهن من تجهيز موائد الافطار الجماعي جميل ومعبر عن روح الاخوة والالفة اما عن صيامه لرمضان فهذا غير مطلوب منه لتقوية هذه العلاقات بل هي في نظري غير لائقة برجل دين مسيحي وكان عليه ان يسأل اي رجل دين مسلم هل سيرضى اله المسلمين عن صيامه وهل سيقبل منه هذا الصيام واكيد كان سيفاجأ بالاجابة !!


اميل حبش




غير متصل عبدالاحد يونان هرمز حاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 229
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
يا باولو ،،،،،،،،هذا يعني انت لا تعرف كيف تصوم  في شهر رمضان   ،،،،خاطفيك سوف يعلمونك كيف تصوم ،،،،كيف تسحر،،،،،وكيف تفطر ،،،،،صيام مقبول ،،،،،،رمضان مبارك ،،،،،،،وعيد سعيد.

غير متصل habanya_612

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4806
    • مشاهدة الملف الشخصي


     الـديـن لله و الـوطـن للـجـمـيـع

        كل حسب اءيمانه  ...!

غير متصل steven_siv

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 5046
  • الجنس: ذكر
  • لايهمني الحقراء من الناس لاني اخدم الشرفاء منهم
    • مشاهدة الملف الشخصي
لهذا الراهب نقول صياما مقبولا وذنبا مغفورا ،،وهل صومه ايمان ام مجاملة ،؟؟،مشكلتنا عندما نتواضع نفقد توازنناإإ

عاشت ايدك
كلام موزون
' LEONA
متى سيموت الجلاد لكي اعود لبلدي

غير متصل انور مارزينا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 148
    • مشاهدة الملف الشخصي
عجيب غريب امر هذا الموصوع  روما تبحث عن هذا الكاهن و هو موجود بكردستان العراق يصوم الرمضان
اليكم الخبر ما هو منشور بالموقع القدير عنكاوة

روما (8 آب/أغسطس) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

قالت نائبة وزيرة الخارجية الايطالية، مارتا داسّو إن "لسوء الحظ، أية جهة حتى الآن لم تعلن مسؤوليتها عن إختفاء الأب باولو دالّوليو"، حيث فُقد أثره منذ أن شوهد للمرة الأخيرة في الثامن والعشرين من تموز/يوليو الماضي، في الرَقّة شمال سورية

وأضافت داسّو في تصريحات إذاعية الخميس، أن عدم وجود جهة مسؤولة "يجعل من الصعب جدا العثور على الأب دالّوليو في سورية"، الأمر الذي "تحيطه وحدة الأزمات في وزارة الخارجية بأقصى الإلتزام" وفق ذكرها

وأضافت نائبة وزيرة الخارجية، "نعلم أنه ذهب من خلال أحد الأقاليم نحو الشمال، حيث كان ينوي القيام بمهمة وساطة بين الجماعات الإسلامية والاكراد"، وقد "أعربت (وزيرة الخارجية) إيمّا بونينو عن الإعتقاد بأنه ربما كان قد تم اختطافه من قبل مجموعة جهادية" حسب قولها

وإختتمت داسّو بالقول "لكن قبل أن تعلن أية جهة عن إختطافه رسميا فلا يمكننا التوصل إلى استنتاجات أكيدة" على حد تعبيرها


http://www.adnkronos.com/AKI/Arabic/Security/?id=3.2.474044634

طيب ليش ما تعرف الخارجية الايطالية من ان الكاهن المخطوف موجود هنا

 


-------------------------------------------------------------------------------