الدوله الكلدانيه (الدوله الرابعه ) بين دول الامم...................


المحرر موضوع: الدوله الكلدانيه (الدوله الرابعه ) بين دول الامم...................  (زيارة 10456 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 765
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
    الكتاب : تاريخ مختصر الدول
    المؤلف : ابن العبري
    مصدر الكتاب : الوراق

   

قال مولانا وسيدنا الاب القديس. الطاهر النفيس. العالم العلامة.
ملك العلماء. افضل الفضلاء. قدوة الزمان. فريد الوقت والأوان. افتخار أهل الفضل والحكمة. المفريان المؤيد ماركريغوريوس أبو الفرج ابن الحكيم الفاضل اهرون المتطبب الملطي تغمده الله برحمته الحمد لله الأول بلا بداية والآخر بلا نهاية، ذي الكلمة الاحدية، والحياة الأبدية، معبود العليين في الآفاق، ومسجود السفليين في الأعماق، والسلام على ملائكته المقربين، وأنبيائه المرشدين إلى طاعة الله وتقواه، والسلوك في حفظ مذاهبه ورضاه.
وبعد فهذا مختصر في الدول قصدت في اختصاره الاقتصار على بعض ما أوتي في ذكره اقتصاص إحدى فائدتي الترغيب والترهيب من أمور الحكام والحكماء خيرها وشرها على سبيل الالتقاط من الكتب الموضوعة في هذا الفن بلغات مختلفة سريانية وعربية وغيرها مبتدئا من أول الخليفة ومنتهيا إلى زماننا. وهو مرتب على عشر دول داولها الله تعالى بين الأمم فتداولتها تداولا بعد تداول.
الدولة الأولى: دولة الأولياء من آدم أول البرنساء أي الناس.
الدولة الثانية: الدولة المتنقلة من الأولياء إلى القضاة قضاة بني إسرائيل.
الدولة الثالثة: الدولة المتنقلة من قضاة بني إسرائيل إلى ملوكهم.
الدولة الرابعة: الدولة المتنقلة من ملوك إسرائيل إلى ملوك الكلدانيين.
الدولة الخامسة: الدولة المتنقلة من ملوك الكلدانيين إلى ملوك المجوس.
الدولة السادسة: الدولة المتنقلة من ملوك المجوس إلى ملوك اليونانيين الوثنيين.
الدولة السابعة: الدولة المتنقلة من ملوك اليونانيين الوثنيين إلى ملوك الإفرنج.
الدولة الثامنة: الدولة المتنقلة من ملوك الإفرنج إلى ملوك اليونانيين المتنصرين.
الدولة التاسعة: الدولة المتنقلة من ملوك اليونانيين المنتصرين إلى ملوك العرب المسلمين.
الدولة العاشرة: الدولة المتنقلة من ملوك العرب المسلمين إلى ملوك المغول.

الدولة الأولى
للأولياء قبل الدخول إلى أرض الميعاد
قال من عني بأخبار الأمم وبحث عن سير الأجيال أن أصول الأمم من سالف الدهر سبعة: الفرس والكلدانيون واليونانيون والقبط والترك والهند والصين. ثم تفرع كل واحدة من هذه الأمم إلى أمم وتشعبت اللغات وتباينت الأديان. وكانوا جميعا صابئة يعبدون الأصنام تمثيلا للجواهر العلوية والأشخاص الفلكية.وهم على كثرة فرقهم وتخالف مذاهبهم طبقتان: طبقة عنيت بالعلوم كالكلدانيين والفرس وسائر من يأتي ذكره في موضعه، وطبقة لم تعن بهذا كأهل الصين والترك والصقالبة والبرابرة والحبشة ومن اتصل بهم.

الدولة الرابعة
المنتقلة إلى ملوك الكلدانيين

الكلدانيون أمة قديمة الرئاسة نبيهة الملوك وكان منهم النماردة الجبابرة الذين كان أولهم نمرود بن كوش من بني حام باني المجدل. وكان من ولد نمرود بختنصر الذي غزا بني إسرائيل وقتل منهم خلقا كثيرا وسبى بقيتهم وغزا مصر وفتحها ودوخ كثيرا من البلاد. ولم يزل ملك الكلدانيين ببابل إلى أن ظهر عليهم الفرس وغلبوهم على مملكتهم وأبادوا كثيرا منهم. فدرست أخبارهم وطمست أثارهم. وكانت من الكلدانيين حكماء متوسعون في فنون المعارف من المهن التعليمية والعلوم الرياضية والإلهية وكانت لهم عناية بأرصاد الكواكب وتحقيق بعلم أسرار الفلك ومعرفة مشهورة بطبائع النجوم وأحكامها. وهم نهجوا لأهل الشق الغربي من معمور الأرض الطريق إلى تدبير الهياكل لاستجلاب قوى الكواكب واظهار طبائعها وطرح إشعاعاتها عليها بأنواع القرابين الموافقة لها وضروب التدابير المخصوصة بها. فظهرت منهم الأفاعيل الغريبة والنتائج الشريفة من إنشاء الطلسمات وما أشبهها. ولم يصل إلينا من مذاهب الكلدانيين في حركات النجوم ولا من أرصادهم غير الأرصاد التي نقلها عنهم بطليموس القلوذي في كتاب المجسطي. فإنه اضطر إليها في تصحيح حركات الكواكب المتحيرة إذ لم يجد لأصحابه اليونانيين أرصادا يثق بها.

اتخذ بختنصر صنما من ذهب طوله ستون ذراعا في عرض ستة أذرع. وتقدم إلى جميع عظماء دولته أن يوافوا عيد الصنم. وإنهم إذا سمعوا صوت القرن وباقي أنواع الزمر يخرون سجدا للصنم. فامتثل الجميع أمره ما عدا حننيا وعزريا وميشائل. فسعى بهم قوم إلى بختنصر إنهم لا يعتدون بأمره. فاستشاط من ذلك غضبا وأمر أن يسجر الآتون فوق ما كان يسجر سبعة أضعاف الوقود وأن يكتفوا بسراويلهم و(1/22)

" بختنصر بن نبوفلسر " ملك قبل إحراقه هيكل الرب وخرابه أورشليم تسع عشرة سنة وبعده أربعا وعشرين سنة. واسمه بالسريانية نبوخذنصر أعني عطارد ينطق. وإنما سمي بذلك لأنه نطق بالعلوم والآداب المنسوبة إلى عطارد. وفي السنة الثالثة من قمعه ملك اليهود رأى مناما راعت روحه منه واقتصه على علماء بابل. فقالوا هذا خطب عسير لا يكشفه للملك إلا آلهة السماء الذين ليس مسكنهم مع الأرضيين. فاحتدم صدره لذلك غيظا وتقدم إلى اريوخ صاحب شرطه بإهلاك المنجمين والسحرة و أصحاب الرقي والزجر والفأل. فقال دانيال لاريوخ: مهلا اتئد ولا تقتل حكيما ولكن أوصلني إلى الملك. فلما مثل بين يديه مثولا قال له: أقادر أنت على أن تخبرني بالرؤيا التي رأيت وتعبيرها. فأجابه دانيال قائلا: إله السماء والأرض هو الذي يبدي السرائر. وأنت أيها الملك رأيت صنما عظيما ذا منظر رائع رأسه من الذهب الإبريز وصدره وذراعاه من فضة وبطنه وفخذاه من نحاس وساقاه حديد ورجلاه خزف. ورأيت حجرا انقطع من غير قاطع وضرب رجلي الصنم فهشمها هشما شديدا. فهذه الرؤيا. وأما التعبير فأنت رأس الذهب بما منحك اللهملكا عزيزا وكرامة وجلالة. ويقوم بعدك ملك يكون دونك في العزة. والثالث الممثل بالنحاس يكون دون الثاني. والرابع الممثل بالحديد دون الثالث فيهشم ويدق كثيرا من مجاوريه. أما الأرجل والأصابع التي من حديد وخزف فدليل ممالك مختلفة قوية وواهية. وأما الحجر المنقطع من جبل من غير يد قاطعة فدليل ملك روحاني مبيد كل معبود سوى الواحد الحق يظهر في آخر الأيام. فخر بختنصر ساجدا لدانيال وأعطاه الألطاف والهدايا ورأسه على جميع حكماء بابل. وولى أعمامه حننيا وعزريا وميشائل أمر مدينة بابل وسماهم بأسماء نبطية اعني شدراخ وميشاخ وعبد ناغو. ثم
قلانيسهم وبرانسهم وباقي ثيابهم ويزجوا في أتون النار. فلما فعل بهم ذلك أحرقت النار الذين سعوا بهم. فأما هم فمكثوا في النار ممجدين لله وملاك الطل نزل عليهم وأمال عنهم لهيب النار فلم تنك فيهم ولا في ثيابهم ولا في لباسهم. فلما شاهد الملك ذلك بهت تعجبا وقال: أرى الرابع منهم شبيه المنظر ببني الآلهة يعني الملاك. وناداهم بأسمائهم قائلا: يا عباد الله العلي اخرجوا. فخرجوا من النار ولم يشط شيء من ثيابهم ولا من شعورهم. فرفع بختنصر درجاتهم. ثم رأى بختنصر رؤيا ثانية كأن شجرة في سواء الأرض قد علت حتى بلغت إلى السماء ولها ورق أنيق وثمار كثيرة فيها مطعم لكل بشر. وجميع حيوانات البر وطيور الجو تأوي إلى ظلها. وكأن ملاكا قديسا نزل من السماء وقال: اقلعوا هذه الشجرة وجذوا أغصانها وانثروا أوراقها وبددوا ثمارها وتتفرق عنها حيوانات البر وطيور الجو وذروا عروقها في الأرض إلى أن يحول عليها سبعة أحوال. فاقتص بختنصر هذه الرؤيا أيضا على دانيال وقال له: أنت قادر على تعبيرها لأن فيك روح الآلهة القديسين. فقال دانيال: أيها الملك الرؤيا لمن يشنأك وتعبيرها على أعدائك. أما الشجرة الموصوفة بتلك الصفات الجليلة فإنك أنت الذي عززت حتى ارتفع اسمك إلى السماء. وأما الملاك القديس الذي رأيت وأقواله تلك فتدل على أن الناس يخرجونك من بينهم ليصير لك تعمر مع الوحوش وتطعم العشب طعما كالثور ويبلك قطر السماء حتى تحول عليك سبعة أحوال. ثم يثوب عقلك إليك وتستوي على كرسي ملكك. فكفر خطاياك بالصدقات وآثامك بالترحم على الضعفاء لتبعد عنك هفواتك.

(1/23)

ومن بعد سنة لما رأى بختنصر أن رقاب أمم المسكونة قد خضعت له ودانت له ملوكها هيبة له وخوفا من شدة بأسه طغى بقلبه وشمخ بأنفه وأخذته العزة في نفسه. فسمع صوت هاتف يهتف به هتافا ويقول: لك يقولون يا بختنصر لقد لفظتك مملكتك وسيهيج عليك الناس. فتمت الكلمة عليه في تلك الساعة وطرده الناس ورعى العشلى قراء موقعنا المحترمين....
اب كالثور. وطال شعره وصارت أظافره كمخاليب سباع الطيور حتى أتت عليه سبع سنين. ثم راجعه عقله وطلبه قادته واستوى على سرير مملكته ومنح مزيدا من العظمة وحمد الله وعلم أن سلطانه إلى دهر الداهرين يهب الملك لمن يشاء ويجعله في سفلة الناس وسقاطهم.
وجدت في كتاب عتيق سرياني مجهول أن اوطولوقيوس المهندس اليوناني عرف في زمان بختنصر وكان مشهورا في وقته. والموجود من كتبه الآن كتاب الكرة المتحركة إصلاح الكندي وكتاب الطلوع والغروب ثلث مقالات. وأما ثاوذوسيوس فلم نقف له على زمان معين وهو من حكماء اليونان المشهورين وله نصانيف حسان. له كتاب الأكر الذي هو اجل الكتب المتوسطات بين كتاب اوقليدس والمجسطي.
وفي هذا الزمان كان فورون الفيلسوف الكلدي. وكانت حكمته هي الحكمة الأولى التي لم تستقر. وكان صاحب فرقة وله جمع يتعلمون منه الفلسفة الطبيعية وذهب إليها فيثاغورس وثاليس الملطي وعامة الطلبة من اليونانيين والمصريين. وكانت هذه الفلسفة شائعة في يونان إلى قبل زمان سقراطيس. ثم مال الناس عنها وقد انتصر لها ناس من المتأخرين منهم محمد بن زكريا الرازي لأنه لم يتوغل في العلم الإلهي ولا فهم غرض ارسطوطاليس فيه فاضطرب رأيه وتقلد آراء سخيفة وانتحل مذهبا خبيثا مذهب فورون وذم أقواما لم يفهم عنهم ولا هدي سبيلهم. وفرقة فورون يعرفون بأصحاب اللذة لأنهم كانوا يرون أن الغرض المقصود إليه في تعلم الفلسفة اللذة الحاصلة للنفس بمعرفتها وهي مع البدن لانجائها من عذاب الجهل في الآخرة كما هو رأي أرسطو لأن النفس لا بقاء لها بعد البدن عندهم.
" أول مرودخ بن بختنصر " ملك ثلث سنين. هذا أخرج يوياخين بن يوياقيم من السجن وأكرمه وآكله مؤاكلة بعد سبع وثلاثين سنة وكان فيها معتقلا. وقتل مرودخ وملك بعده أخوه بلطشاصر.
" بلطشاصر بن بختنصر " ملك سنتين. ثم عمل وليمة عظيمة لألف رجل من أكابر دولته وكان يشرب الخمر بازائهم. وأمر وهو يشرب أن يؤتى بآنية هيكل الرب التي سباها أبوه من أورشليم وشرب فيها مع عظمائه. فظهرت قبلته كف يد كاتبة عقابه في ضوء المصباح على الحائط. فرابته الكتابة وأحضر حكماء بابل ليترجموا الكتابة. فعجزوا عن حلها.  فامتعض لذلك امتعاضا شديدا. فأخبرته أمه عن دانيال النبي أنه دراك غيب وحلال عقد. فاستدعاه وضمن له أن يلبسه الأرجوان وأن يوليه ثلث الملك إن أول الكتابة. فقال دانيال: لتكن مواهبك لك واجعل ذخائر بيتك لغيري. أما الكتابة فقراءتها أحصي إحصاء وزن وأعري. وتأويلها: إن الله أحصى ملكك واستلبه. ووزنك زنة فوجدك شائلا فلذا أعراك من ملكك فأنت عار عرية. وفي تلك الليلة اغتاله داريوش المادي وقتله.
نبذه عن تاريخ المؤلف:

ابن العبري
اسم المصنف    غريغوريوس (واسمه في الولادة يوحنا) ابن أهرون (أو هارون) بن توما الملطي، أبو الفرج المعروف بابن العبري
تاريخ الوفاة    685
ترجمة المصنف    ابن العبري (623 - 685 هـ = 1226 - 1286 م)

الى قراء موقعنا المحترمين.....
ان ما جاء في الكتاب اعلاه هو غير مكتوب في عصرنا هذا عصر الصراع الطائفي المقيت وانما  كتب فيما بين سنة 1226-1286م اي فترة حياة الكاتب العبري.....
ولا يخضع للمزايدات القوميه الرخيصه ويثبت ان الدوله الكلدانيه هي الدوله الرابعه في تاريخ الامم كما جاء في البدء بقوله (وهو مرتب على عشر دول داولها الله تعالى بين الأمم فتداولتها تداولا بعد تداول). انتهى الاقتباس.....
وفي ما جاء في الكتاب ادناه......
(أن أصول الأمم من سالف الدهر سبعة: الفرس والكلدانيون واليونانيون والقبط والترك والهند والصين ).....انتهى الاقتباس.
وهذا يؤكد ولا يقبل التأويل والشك ان الكلدانيين هم من اصول الامم من سالف الدهر ومن اعلاه نقول الى كل الاصوات النشاز التي تطبل وتزمرليل نهار اذا كنتم صادقين مع نفسكم اولا ومع الاخرين ثانيا فندوا هذا التأريخ بما لديكم من حجج تاريخيه رصينه ولا تعلقوا تعليقات لاتمس بالموضوع صله وانني اذ اقدم هذا الملخص للكتاب لاقول للاصوات النشاز هذا ردي عليكم ولا تتشدقون بما قاله فلان او علان اوماجاء في فديو س او ص وهذا تأريخ موثق وكتاب يمكن قرأته والبحث الدقيق بمفرداته....
[
/b]


Abo   Rany



غير متصل Y.Zara

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 54
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


ما هذا الإكتشاف الرائع بأن الكلدان ذكرهم التوراة وابن التوراة ؟؟ يعني والله شكرا على تنويرك يا معوّد ..
ولكن ليس لدينا اثبات اننا احفاد هؤلاء الكلدان كي نعود الى النجف ارضنا التاريخية.

يوسف القوشي


غير متصل عبدالاحـد قلو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1595
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الاخ العزيز عدنان.. مع التحية

بصراحة فقد تطرقت الى موضوع رائع بتذكيرك لنا بهذا الكتاب الرائع الذي يدلينا على اصول الامم التي ولدت منها البشرية جمعاء، وقد اردت ان اضيف معلومة عن حياة  ابن العبري وكما ذكرت في موقع ويكيبيديا، بالرغم من كون هذا الموقع مسموم من قبل البعض لتجييره وحسب طروحاتهم فيما يخص تسمياتنا الدينية والقومية المشرقية . وربما يكون ابن العبري سالما من سمومهم في تعريفه للقراء وكما يلي:


[right]غريغوريوس أبو الفرج بن هارون الملطي والمعروف بـ ابن العبري (بالسريانية: ܒܪ ܥܒܪܝܐ "بار عبريو"),    ويعرف في أوروبا باسمه اللاتيني "Bar-Hebraeus". هو لاهوتي وفيلسوف وعالم سرياني ولد عام 1226 م في مدينة ملاطية، ولقب بابن العبري لأن جده أو والده قدم من قرية (عبرى) الواقعة قرب نهر الفرات، بينما يذهب البعض للاعتقاد بأنه عبراني (يهودي) الأصل، ولكن ابن العبري نفسه ينفي ذلك في بيت شعر يقول (بعد تعريبه) : إذا كان ربنا (المسيح) سمي نفسه سامرياً فلا غضاضة عليك إذا دعوك بابن العبري لأن مصدر هذه التسمية نهر الفرات.

عام 1243 م انتقل مع أسرته إلى أنطاكية ومن ثم إلى طرابلس الشام، وهناك درس علم الطب والبيان والمنطق. كما أنه درس كذلك لغات عدة فكان ملماً بالسريانية والعربية والأرمنية والفارسية. عام 1246 م نال رسامته الكهنوتية على يد بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية آنذاك إغناطيوس داود الثاني ثم أصبح أسقفاً لبلدة جوباس، وهو شاب يافع في العشرين من العمر. ثم أسقف لبلدة لاقبين، وبعد خمس سنوات نصب مطراناً على حلب.
عام 1264 عين مفرياناً (كاثوليكوس) للكنيسة السريانية في المشرق، وفي عهد مفريانيته اهتم بشؤون أتباعه متنقلاً بين مناطقهم في نينوى ودير مار متي وبغداد والموصل ومراغة وتبريز. كما أنه قام خلال حياته بسيامة إثني عشر أسقفاً وأفتتح كنيستين وديراً. كما أنه مر على غربي أرمينيا مرتين وعلى بغداد كذلك، وزار تكريت عام 1277 في الوقت الذي لم يزرها مفريان أو أسقف منذ ستين سنة. توفي في مراغة ببلاد فارس بتاريخ 30 يوليو/تموز 1286 وهو في الستين من عمره. نقل ضريح العلامة السرياني المفريان غريغوريوس ابن العبري إلى دير مار متي للسريان الأرثوذكس بالموصل العراق[/right
[/size]] (انتهى الاقتباس)


ويكفي ان يشير الى ذكر الكلدانيين كقوم أصيل، وقبل دخول الاجناس الى ارض الميعاد، وبمعنى قبل دعوة الله لأبينا ابراهيم من اور الكلدانيين ليذهب الى ارض الكنعانيين وكما تدل على ذلك مجريات التاريخ.

واهم ما ذكر في كتابه(مختصر الدول) بأن أصول الأمم من سالف الدهر سبعة: الفرس والكلدانيون واليونانيون والقبط والترك والهند والصين. ثم تفرع كل واحدة من هذه الأمم إلى أمم وتشعبت اللغات وتباينت الأديان. وكانوا جميعا صابئة يعبدون الأصنام تمثيلا للجواهر العلوية والأشخاص الفلكية.وهم على كثرة فرقهم وتخالف مذاهبهم طبقتان: طبقة عنيت بالعلوم كالكلدانيين والفرس وسائر من يأتي ذكره في موضعه، وطبقة لم تعن بهذا كأهل الصين والترك والصقالبة والبرابرة والحبشة ومن اتصل بهم.

وهو يوضح بان الكلدان فبالاضافة لكونهم اصحاب اصول الامم فأنهم كانوا ضالعين بالعلوم وبشتى انواعها. 
عسى ولعله يتّعض من يطبل للمسميات المستحدثة في يومنا هذا ليعرفوا حقيقتهم، ولكنهم كارهين لمعرفتها !! مع تقديري لجهدك يا اخ عدنان

[/size]
عبدالاحد قلو


غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 765
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ المشرف العام امير المالح المحترم.......

شكر وتقدير.......

اشكركم على قيامكم بمسح الردود حول موضوعي والتي كانت غير مهذبه ومن اسماء مجهوله......

نحن نكتب مساهمة منا ليقرأ القاريء العزيز وبكل احترام يبدي اراءه بكل علميه وشفافيه ومن اجل المنفعه العامه ....

نشكر الموقع لمتابعته........


Abo   Rany

غير متصل منیر چیری

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 69
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لهم تنوير ولغيرهم تزوير - يوسف شكوانا


هناك مع الاسف مجموعات على النت تقوم بتزوير الحقائق التاريخية او تدافع عن التزوير عندما يتماشى مع افكارها الانقسامية ويطلقون عليه (تنوير) فعندما نشر موقعهم الموصدة ابوابه بوجه الرأي الاخر خبر اكتشاف (مقبرة للمسيحيين) في النجف قام بتحريف الخبر الى (مقبرة الكلدان) وقالوا انه تنوير وهذا كان المثال الاول
والمثال الثاني عندما قام احدهم بنشر حلقات عن تاريخ كنيستنا ناقلا من مصادر تاريخية ولكن يقوم بتغيير كل ما ترد كنيسة المشرق الى الكنيسة الكلدانية وقالوا عنه ايضا تنوير
المثال الثالث كتاب (دليل الراغبين في لغة الاراميين) للمطران يعقوب اوجين منا المتوفي عام 1928 والذي طبع سنة 1900 في الموصل تم اعادة طبعه في بيروت سنة 1975 باسم(قاموس كلداني - عربي) والغريب انه عندما قام مؤخرا عدد من المتعلمين بنشر القاموس الكترونيا بالاسم السرياني اثاروا زوبعة اخرى الى ان علموا ان عنوان الكتاب الاصلي لم يكن قاموس كلداني عربي ولقد تم تغييره عند اعادة طبعه في بيروت
والمثال الرابع كتاب (الكنيسة النسطورية) لمؤلفه الكردينال اوجين تيسران تم تعريبه ووضع له عنوان (خلاصة تاريخية للكنيسة الكلدانية) والتغيير لم يقتصر على العنوان فقط وانما شمل معظم محتويات الكتاب فعلى سبيل المثال:
عنوان الفصل الرابع كان (الكنيسة النسطورية في حكم العرب الفاتحين) أصبح (الكنيسة الكلدانية في حكم العرب الفاتحين)،
وعنوان الفصل الخامس كان (البعثات الدينية الى الهند) اصبح (الكلدان النساطرة في الهند)
عنوان الفصل السادس كان (التوسع الى اسيا المركزية والى الصين) اصبح (دخول الكلدان النساطرة الى اسيا الوسطى والصين)
عنوان الفصل التاسع كان (قائمة بطاركة النساطرة والكلدان) اصبح (سلسلة بطاركة ساليق وقطيسفون او بطاركة بابل)
في الصحيفة 52 يقول (فيتضح ان الكلدان النساطرة الذين تمتعوا بانعامات وفيرة...) وفي الحاشية يقول طالع لذلك نسخة العهد المعطى من الخليفة المقتدى بالله للبطريرك عبديشوع بن العارض - ماري ص 133) وعند الرجوع الى هذا المصدر نجد فيه (جاثليقا لنسطور النصارى مدينة السلام والاصقاع وزعيما لهم والروم واليعاقبة ولكل من تحويه ديار الاسلام من هاتين الطايفتين ...)
والامثلة عديدة على التغيير ولكنهم يعتبرونه (تنوير) اذا كان يتماشى مع افكارهم الانقسامية و(تزوير) اذا كان عكس ذلك.


غير متصل Ashur Giwargis

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 867
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

السيد ميزوبوتاميا

هذا لا يكفي، الأفضل جمع هذه التلفيقات في مقالة خاصة (وليس ردّ)، ونشرها كموضوع بحدّ ذاته.

آشور كيواركيس


غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 765
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
                                            السيد     Mesopotamia

انا لا ارد على الاسماء المجهوله واني اكتب مقالاتي للمعرفه ونشر الحقائق التأريخيه ولمن يقرأ ويرد ورده يكون في صلب الموضوع وليس بقصد في نفسه...........

                                         السيد اشور كيواركيس


لماذا تنصح غيرك بالكتابه وانت سيد العارفين بتاريخك الكلداني الاصيل وانت تريد من ينورك بتزوير تأريخك الكلداني الاصيل فانت اكتب ونحن نقرأ ونستفيد من تنويرك للتأريخ وان ردك على اخوك     Mesopotamia وهذا يعني انك لم تقرأ موضوعي بل فقط قرأت رد اخوك في التنوير والتزوير واتمنى منك ان ترد على الموضوع  الرئيسي اذا كان لديك القدره والمعلومه المخالفه والتي تدحض ما جاء في مقالي  وبعدها قم بالرد على الردود حول الموضوع الاصلي وانصحك ان تقرأ الموضوع وتستفيد منه بدل من ضياع وقتك بالرد على رد واني متأكد بعدم اقتناعك بما كتبه اخوك ..........


Abo   Rany

غير متصل kuchen

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 310
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ عدنان عيسى

كلامك منطقي جداً

وأحب أن أضيف شيئاً وهو :

الدولة الرابعة المنتقلة إلى ملوك الكلدانيين من بختنصر…الى بلطشاصر

مقدمة

الكلدانيون أمة قديمة الرئاسة نبيهة الملوك وكان منهم النماردة الجبابرة الذين كان أولهم نمرود بن كوش من بني حام باني المجدل. وكان من ولد نمرود بختنصر الذي غزا بني إسرائيل وقتل منهم خلقاً كثيراً وسبى بقيتهم وغزا مصر وفتحها ودوخ كثيراً من البلاد. ولم يزل ملك الكلدانيين ببابل إلى أن ظهر عليهم الفرس وغلبوهم على مملكتهم وأبادوا كثيراً منهم. فدرست أخبارهم وطمست أثارهم. وكانت من الكلدانيين حكماء متوسعون في فنون المعارف من المهن التعليمية والعلوم الرياضية والإلهية وكانت لهم عناية بأرصاد الكواكب وتحقيق بعلم أسرار الفلك ومعرفة مشهورة بطبائع النجوم وأحكامها. وهم نهجوا لأهل الشق الغربي من معمور الأرض الطريق إلى تدبير الهياكل لاستجلاب قوى الكواكب واظهار طبائعها وطرح إشعاعاتها عليها بأنواع القرابين الموافقة لها وضروب التدابير المخصوصة بها. فظهرت منهم الأفاعيل الغريبة والنتائج الشريفة من إنشاء الطلسمات وما أشبهها. ولم يصل إلينا من مذاهب الكلدانيين في حركات النجوم ولا من أرصادهم غير الأرصاد التي نقلها عنهم بطليموس القلوذي في كتاب المجسطي. فإنه اضطر إليها في تصحيح حركات الكواكب المتحيرة إذ لم يجد لأصحابه اليونانيين أرصاداً يثق بها

 

“ بختنصر بن نبوفلسر “

 ملك قبل إحراقه هيكل الرب وخرابه أورشليم تسع عشرة سنة وبعده أربعاً وعشرين سنة. واسمه بالسريانية نبوخذنصر أعني عطارد ينطق. وإنما سمي بذلك لأنه نطق بالعلوم والآداب المنسوبة إلى عطارد. وفي السنة الثالثة من قمعه ملك اليهود رأى مناماً راعت روحه منه واقتصه على علماء بابل. فقالوا هذا خطب عسير لا يكشفه للملك إلا آلهة السماء الذين ليس مسكنهم مع الأرضيين. فاحتدم صدره لذلك غيظاً وتقدم إلى اريوخ صاحب شرطه بإهلاك المنجمين والسحرة و أصحاب الرقي والزجر والفأل. فقال دانيال لاريوخ : مهلاً اتئد ولا تقتل حكيماً ولكن أوصلني إلى الملك. فلما مثل بين يديه مثولاً قال له : أقادر أنت على أن تخبرني بالرؤيا التي رأيت وتعبيرها. فأجابه دانيال قائلاً : إله السماء والأرض هو الذي يبدي السرائر. وأنت أيها الملك رأيت صنماً عظيماً ذا منظر رائع رأسه من الذهب الإبريز وصدره وذراعاه من فضة وبطنه وفخذاه من نحاس وساقاه حديد ورجلاه خزف. ورأيت حجراً انقطع من غير قاطع وضرب رجلي الصنم فهشمها هشماً شديداً. فهذه الرؤيا. وأما التعبير فأنت رأس الذهب بما منحك اللهملكاً عزيزاً وكرامة وجلالة. ويقوم بعدك ملك يكون دونك في العزة. والثالث الممثل بالنحاس يكون دون الثاني. والرابع الممثل بالحديد دون الثالث فيهشم ويدق كثيراً من مجاوريه. أما الأرجل والأصابع التي من حديد وخزف فدليل ممالك مختلفة قوية وواهية. وأما الحجر المنقطع من جبل من غير يد قاطعة فدليل ملك روحاني مبيد كل معبود سوى الواحد الحق يظهر في آخر الأيام. فخر بختنصر ساجداً لدانيال وأعطاه الألطاف والهدايا ورأَّسه على جميع حكماء بابل. وولى أعمامه حننيا وعزريا وميشائل أمر مدينة بابل وسماهم بأسماء نبطية اعني شدراخ وميشاخ وعبد ناغو. ثم اتخذ بختنصر صنماً من ذهب طوله ستون ذراعاً في عرض ستة أذرع. وتقدم إلى جميع عظماء دولته أن يوافوا عيد الصنم. وإنهم إذا سمعوا صوت القرن وباقي أنواع الزمر يخرون سجداً للصنم. فامتثل الجميع أمره ما عدا حننيا وعزريا وميشائل. فسعى بهم قوم إلى بختنصر إنهم لا يعتدون بأمره. فاستشاط من ذلك غضباً وأمر أن يسجر الآتون فوق ما كان يسجر سبعة أضعاف الوقود وأن يكتفوا بسراويلهم وقلانيسهم وبرانسهم وباقي ثيابهم ويزجوا في أتون النار. فلما فعل بهم ذلك أحرقت النار الذين سعوا بهم. فأما هم فمكثوا في النار ممجدين لله وملاك الطل نزل عليهم وأمال عنهم لهيب النار فلم تنك فيهم ولا في ثيابهم ولا في لباسهم. فلما شاهد الملك ذلك بهت تعجباً وقال : أرى الرابع منهم شبيه المنظر ببني الآلهة يعني الملاك. وناداهم بأسمائهم قائلاً : يا عباد الله العلي اخرجوا. فخرجوا من النار ولم يشط شيء من ثيابهم ولا من شعورهم. فرفع بختنصر درجاتهم. ثم رأى بختنصر رؤيا ثانية كأن شجرة في سواء الأرض قد علت حتى بلغت إلى السماء ولها ورق أنيق وثمار كثيرة فيها مطعم لكل بشر. وجميع حيوانات البر وطيور الجو تأوي إلى ظلها. وكأن ملاكاً قديساً نزل من السماء وقال : اقلعوا هذه الشجرة وجذوا أغصانها وانثروا أوراقها وبددوا ثمارها وتتفرق عنها حيوانات البر وطيور الجو وذَّروا عروقها في الأرض إلى أن يحول عليها سبعة أحوال. فاقتص بختنصر هذه الرؤيا أيضاً على دانيال وقال له : أنت قادر على تعبيرها لأن فيك روح الآلهة القديسين. فقال دانيال : أيها الملك الرؤيا لمن يشنأك وتعبيرها على أعدائك. أما الشجرة الموصوفة بتلك الصفات الجليلة فإنك أنت الذي عززت حتى ارتفع اسمك إلى السماء. وأما الملاك القديس الذي رأيت وأقواله تلك فتدل على أن الناس يخرجونك من بينهم ليصير لك تعمُّر مع الوحوش وتُطعم العشب طعماً كالثور ويبلك قطر السماء حتى تحول عليك سبعة أحوال. ثم يثوب عقلك إليك وتستوي على كرسي ملكك. فكفر خطاياك بالصدقات وآثامك بالترحم على الضعفاء لتبعد عنك هفواتك.

ومن بعد سنة لما رأى بختنصر أن رقاب أمم المسكونة قد خضعت له ودانت له ملوكها هيبة له وخوفاً من شدة بأسه طغى بقلبه وشمخ بأنفه وأخذته العزة في نفسه. فسمع صوت هاتف يهتف به هتافاً ويقول : لك يقولون يا بختنصر لقد لفظتك مملكتك وسيهيج عليك الناس. فتمت الكلمة عليه في تلك الساعة وطرده الناس ورعى العشب كالثور. وطال شعره وصارت أظافره كمخاليب سباع الطيور حتى أتت عليه سبع سنين. ثم راجعه عقله وطلبه قادته واستوى على سرير مملكته ومنح مزيداً من العظمة وحمد الله وعلم أن سلطانه إلى دهر الداهرين يهب الملك لمن يشاء ويجعله في سفلة الناس وسقاطهم .

***

وجدت في كتاب عتيق سرياني مجهول أن اوطولوقيوس المهندس اليوناني عرف في زمان بختنصر وكان مشهوراً في وقته. والموجود من كتبه الآن كتاب الكرة المتحركة إصلاح الكندي وكتاب الطلوع والغروب ثلث مقالات. وأما ثاوذوسيوس فلم نقف له على زمان معين وهو من حكماء اليونان المشهورين وله نصانيف حسان. له كتاب الأكر الذي هو اجل الكتب المتوسطات بين كتاب اوقليدس والمجسطي .

وفي هذا الزمان كان فورون الفيلسوف الكلدي. وكانت حكمته هي الحكمة الأولى التي لم تستقر. وكان صاحب فرقة وله جمع يتعلمون منه الفلسفة الطبيعية وذهب إليها فيثاغورس وثاليس الملطي وعامة الطلبة من اليونانيين والمصريين. وكانت هذه الفلسفة شائعة في يونان إلى قبل زمان سقراطيس. ثم مال الناس عنها وقد انتصر لها ناس من المتأخرين منهم محمد بن زكريا الرازي لأنه لم يتوغل في العلم الإلهي ولا فهم غرض ارسطوطاليس فيه فاضطرب رأيه وتقلد آراء سخيفة وانتحل مذهباً خبيثاً مذهب فورون وذم أقواماً لم يفهم عنهم ولا هدي سبيلهم. وفرقة فورون يعرفون بأصحاب اللذة لأنهم كانوا يرون أن الغرض المقصود إليه في تعلم الفلسفة اللذة الحاصلة للنفس بمعرفتها وهي مع البدن لانجائها من عذاب الجهل في الآخرة كما هو رأي أرسطو لأن النفس لا بقاء لها بعد البدن عندهم .

***

” أوِل مرودخ بن بختنصر “

 ملك ثلث سنين. هذا أخرج يوياخين بن يوياقيم من السجن وأكرمه وآكله مؤاكلة بعد سبع وثلاثين سنة وكان فيها معتقلاً. وقتل مرودخ وملك بعده أخوه بلطشاصر.

” بلطشاصر بن بختنصر “

 ملك سنتين. ثم عمل وليمة عظيمة لألف رجل من أكابر دولته وكان يشرب الخمر بازائهم. وأمر وهو يشرب أن يؤتى بآنية هيكل الرب التي سباها أبوه من أورشليم وشرب فيها مع عظمائه. فظهرت قبلته كفُّ يدٍ كاتبة عقابه في ضوء المصباح على الحائط. فرابته الكتابة وأحضر حكماء بابل ليترجموا الكتابة. فعجزوا عن حلها. فامتعض لذلك امتعاضاً شديداً. فأخبرته أمه عن دانيال النبي أنه دراك غيب وحلال عقد. فاستدعاه وضمن له أن يلبسه الأرجوان وأن يوليه ثلث الملك إن أوَّل الكتابة. فقال دانيال : لتكن مواهبك لك واجعل ذخائر بيتك لغيري. أما الكتابة فقراءتها أُحصي إحصاءً وزن وأُعري. وتأويلها : إن الله أحصى ملكك واستلبه. ووزنك زنة فوجدك شائلاً فلذا أعراك من ملكك فأنت عارٍ عرية. وفي تلك الليلة اغتاله داريوش المادي وقتله.

المصدر :
http://www.syriacstudies.com/2012/08/28/%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%AA%D9%82%D9%84%D8%A9-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D9%85%D9%84%D9%88%D9%83-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84/  


ܒܪܫܝܬ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܡܠܬܐ ܘܗܘ ܡܠܬܐ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܠܘܬ ܐܠܗܐ ܘܐܠܗܐ ܐܝܬܘܗܝ ܗܘܐ ܗܘ ܡܠܬܐ

غير متصل اكد زادوق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 335
  • الجنس: ذكر
  • التأريخ يكتبه المنتصرون
    • مشاهدة الملف الشخصي
وانني اذ اقدم هذا الملخص للكتاب لاقول للاصوات النشاز هذا ردي عليكم ولا تتشدقون بما قاله فلان او علان اوماجاء في فديو س او ص وهذا تأريخ موثق وكتاب يمكن قرأته والبحث الدقيق بمفرداته....     انتهى الاقتباس

الاخ عدنان عيسى تحية:-
انت تستعين بابن العبري لترد على من نعتهم بالاصوات"النشاز" وتقول هذا ردي عليكم . اذا انت لا راي لك في الموضوع من اصله لانك وببساطة نقلت فكرة شخص ما ولا نعرف تلك المعلومات التي ذكرتها لنا هي موثقة تاريخيا وتراثيا ؟؟ اي هل كل ما كتبه ابن العبري هو في مصافي الوحي المنزل؟
هل لك ان تثبت لنا بالدليل والبرهان ومن كتب اخرى محايدة ما قاله ابن العبري؟
اذا كانت التوراة المنزلة من السماء فيها سين وجيم ونقد لاذع لبعض فصولها وآياتها فهل ابن العبري معصوم من الخطأ؟؟ وهل كل ماقاله صحيح مئة بالمئة؟؟؟
انت تقول [ولا تتشدقون بما قاله فلان او علان اوماجاء في فديو س او ص] طيب ما الفرق بينك وبين هؤلاء الناس؟؟ انت ايضا تتشدق بما قاله ابن العبري هذا؟؟ بدليل قولك انه ردك على الاصوات "النشاز"؟؟؟ وهل كل ما قاله الاخرين وكتبوه ووثقوه بادلة وبراهين تخالف ارائك هم جهلة ولا يعتد بكلامهم فقط لانهم لا يؤيدون ما تصبوا اليه؟؟
لا تديونوا فلا تدانوا:  فان كنت تبحث  عن الحقيقة كاملة وان تكون صادقا مع نفسك وضميرك فارجوا ان لا تنظر الى العالم باسره بعين واحدة.
كما ان ابن العبري كتب امور قد تحلوا لك فهناك الكثير والكثير من المؤرخين والمستشرقين وعلماء التاريخ لا تتطابق افكارهم مع ابن العبري الذي اعتبرته انت مرجعك الوحيد اليتيم.
من يبحث في مواضيع التاريخ يجب ان ياخذ كل الاراء والاحتمالات والابحاث والمقارنة بين جميعها فلسنا نبني مستقبلنا على ما قاله ابن العبري.
تحياتي.
ملاحظة:-
هل لك ان تثبت للقراء الكرام علميا"جينيا" وتاريخيا ولغويا وتراثيا انك من احد ابناء او احفاذ قبيلة كلدو ؟؟؟ مجرد سؤال؟

اكد زادق ججو

غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 765
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد اكد زادق المحترم........

ف-   هي موثقه وابسط دليل وجود كتاب ابن المعري....
-   انا من خلال كتاب المعري اثبتت ان الدوله الكلدانيه هي احدى الدول  من بين  الامم في التاريخ فانت اذا كنت ملما بالتاريخ ولك مصادر تثبت عكس ذلك  فانا مستعد لاقرأ وارد........
-   ابن المعري ليس معصوما من الخطأ فاذا كنت ملما بالتاريخ ولديك سين وجيم وتقنع القاريء بخطأ ما جاء به ابن المعري مدعوما بمصدر موثوق مثل كتاب المعري فانا مستعد لاقرأ وارد.....
-   حاشا الله انا لم اطلق على اي شخص بالجاهل وانا اكتب مما اقرأ واعطي رأي به وانقله للقراء من اجل نقل المعلومه بدون تزييف وتحريف مع ذكر المصدر....
-   انا انظر للعالم بعين البحث والتقصي  وليس بعين واحده كما جنابك نظرت الى موضوعي ولم تستطيع من خلال قرأتك للموضوع ان تذكر لي واحدا من هولاء المفكرين والمستشرقين وعلماء التاريخ ومن خلالهم ان تدحض وتكذب ما جاء به ابن المعري واتمنى ان تنورنا  بما ذكره هولاء المستشرقين وعلماء التاريخ ويكذبونني ويكذبون ابن المعري مع ذكر المصادر.....
-   انا لم اطلب من جنابك ان تبني مستقبلك على ما ذكره ابن المعري انت حر في بناء مستقبلك وانا كتبت موضوعي وعليك ان تقتنع او لا و
ي حالة معارضتك ما جاء في موضوعي عليك اثبات العكس بالادله التاريخيه ومن مصادر موثوقه......


ملاحظه :تأخرت في الرد لرقودي في المستشفى واتمنى من الباري عزوجل ان يبعدكم  عن كل مكروه...


-   


Abo   Rany