الماء الأبيض في العين


المحرر موضوع: الماء الأبيض في العين  (زيارة 2231 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل abbas55

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1800
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الماء الأبيض في العين
« في: 18:58 17/08/2005 »
إذا قال لك طبيبك إن لديك «ساد» فلا تضطرب..أكثر مِنْ نصف مَنْ تجاوزوا 65 سنة لديهم درجة من الساد، ومعظم هؤلاء يمكن علاجهم بنجاح بواسطة الجراحة.
على الرغم مما قد سمعناه، فالساد ليس ماء ينزل على العين فيمنع الرؤية... بل هو تعكر يحدث في قسم من العين يسمى العدسة.. نظرك قد يفقد صفاءه تدريجياً ويصبح معتماً لأن النور لا يستطيع المرور عبر العدسة المعكرة ليصل إلى القسم الخلفي من العين (الشبكية).
العدسة:
هي جسم شفاف خلف القزحية (القسم الملون من العين)... العدسة تحرف أشعة النور لإعطاء شكل واضح للمرئيات على القسم الخلفي من العين (الشبكية).
- ما سبب حدوث الساد (الماء الأبيض)؟
* قد يحدث الساد في أي عمر، ولكنه أكثر شيوعاً مع تقدم العمر.
في الأعمار المبكرة قد يكون سببه ولادي عائلي، أو رض على العين، أو نتيجة لالتهابات العين المزمنة، أو مصاحبة لأمراض مثل الداء السكري، كما أن بعض الأدوية كالكورتيزون مثلاً قد تسبب تغيرات في شفافية العدسة.
- ما هي أعراض الإصابة بالماء الأبيض؟
- لم أعد أستطيع أن أرى بالوضوح نفسه الذي كنت أتمتع به!
قد تلاحظ أن بعض الأشياء تبدو مشوشة وخاصة عند حوافها، أو أن تعتقد أن النظارات متسخة أو مجرحة.
- أكاد لا أرى في الأماكن شديدة الإضاءة أو في الشمس الساطعة كما أنني لم أعد أستطيع القيادة ليلاً!
تصبح القراءة مشوشة وغير صافية.
- لم أعد أرى الألوان بالوضوح السابق نفسه!
مع تطور الساد يزداد مركز العدسة اصفراراً مما يجعل كل الأشياء تبدو مصفرة بعض الشيء.
- لدي ازدواجية في الرؤية!
قد لا يكون العكر متجانساً فأشعة النور التي تصل الشبكية تكون منقسمة مما يؤدي إلى الرؤية المزدوجة.
- ما الذي يمكن فعله لمساعدتي؟
* الجراحة (التقليدية أو باستخدام تقنيات الأمواج الصوتية أو الليزر) هي العلاج الفعال الوحيد لإزالة العدسة المعكرة.. الليزر وحده لا يمكنه علاج الساد إلا أنه قد يلزم استخدامه في مراحل لاحقة.. الحمية الغذائية والأدوية لم يثبت لهما أي دور في إبطاء أو إيقاف تطور الساد (الماء الأبيض).
- ماذا تعني بزرع العدسة؟
* استبدال العدسة المعكرة المستخرجة جراحياً من العين بعدسة بلاستيكية لكي تستطيع العين التركيز على الأشياء.
قد يقرر جراح العيون، في بعض الحالات الخاصة، عدم زراعة عدسة لأسباب طبية والاستعاضة عنها بنظارات أو عدسات لاصقة.
- متى يمكن أن أجري العملية الجراحية؟
* تستطيع عادة أن تقرر أنت التوقيت الذي تريده.
في الماضي.. كان يفضل اختصاصي العيون الانتظار حتى ينضج الماء الأبيض.. في هذه الأيام ومع تطور جراحة العيون المجهرية وبالاستعانة بأجهزة تفتيت واستحلاب العدسة المدار بالكمبيوتر Phacoemulsification (الفاكو) لم يعد ذلك ضرورياً إذ يمكن إجراء العملية في أي مرحلة من مراحل تطور الساد (الماء الأبيض)... فإذا تدخل تشوش الرؤية لديك بقدرتك على القراءة أو العمل أو تقوم بأعمال كانت تجلب لك المتعة فربما يكون هذا هو موعد اتخاذ قرار العمل الجراحي.
لأغلبية الناس الجراحة تعني إقامة قصيرة في المستشفى، وفي معظم الأحيان يمكن إجراء العمل الجراحي والخروج في اليوم نفسه.
- ما الذي سيحدث أثناء العمل الجراحي؟
* قبل العملية سوف توضع بعض القطرات في العين لتوسيع الحدقة.
يمكن إجراء الجراحة تحت التخدير الموضعي ونادراً تحت التخدير العام إذا لزم الأمر.
العملية تستغرق 30 دقيقة تقريباً في الحالات العادية، بعد العملية يوضع واقٍ بلاستيكي لحماية العين من الرضوض.
- ما هي أحدث تقنية في جراحة الماء الأبيض والمتوفرة في قسم جراحة العيون بمستشفى دلة؟
* لقد أظهرت تقنية الجرح المجهري (2 - 3ملم) وبدون خياطة مع استخدام أجهزة شفط الماء الأبيض المدار بالكمبيوتر (الفاكو) الكثير من المزايا عن الطرق التقليدية في جراحة الماء الأبيض.
- ماذا بعد العمل الجراحي؟
* قطرات عينية بشكل منتظم لأسابيع أو حسب إرشادات الطبيب.
* امتنع عن فرك وحك العين.. ضع الواقي خاصة أثناء النوم.
* اغسل شعرك ورأسك للخلف لمنع وصول الماء للعين لمدة أسبوع.
* تجنبي وضع مساحيق التجميل على العيون لعدة أسابيع.
*.
* لست مجبراً على البقاء في المنزل.. تستطيع الخروج مع وضعك الواقي البلاستيكي أو نظارة شمسية.
* تستطيع أن تستأنف حياتك الزوجية بعد أسبوع من العمل الجراحي.
* تجنب قيادة السيارة حتى يسمح لك جراح العيون بذلك.
• الإجازة المرضية تعتمد على نوعية المهنة ونتائج العمل الجراحي