بين الشكِ واليقين


المحرر موضوع: بين الشكِ واليقين  (زيارة 2567 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل نعيم كمو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 590
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بين الشكِ واليقين
« في: 22:33 14/09/2013 »
اوتظنينَ أنني سليتُ الماضي


هل تشكينَ سلوكي من الرعاعِ


إن تشكينَ سأستدعي اي قاضٍ


لم أكنْ يوماً مذنبٌ أو عاقاً


دوماً أصالحُ الناسَ بالتراضي


كنتُ أثقُ الأيامَ  تكشفُ الأمرَ


 وصديقتي تُدركني بلا امتعاضِ


سأحافظُ على سُمعتِها وهي تعلمُ


أنني كنتُ أكتب اليها وأنا فاضي


 يا سيدتي يا صديقتي العزيزةَ


الصدقُ أنجى من الدجلِ والمخاضِ


الخوضُ فيما مضى لا يجدي نفعاً


ومبدئي في الحياةِ أكرهُ الإفتراضِ


 أعدتيني للمربعِ الأولِ حينما كتبتُ


إدراكي لمْ انسَ ودوماً عنها حياضي


ايتها الصادقةُ الصدوقةُ عنوانُها


اعلمُ كنزَ فكركِ وعقلكِ هما فياضِ


كُلنا بشرٌ نخطيءُ ولا منجى منهُ


الفضيلةُ الغفرانُ وانا اليها الركاضِ


تصبُ في نهرِ الصداقةِ  كل الجداولِ


 كلماتكِ أبكتني ولمْ تتلقيْ مني اعتراضي


تطلبينَ مني التجنبَ وأنتِ العزيزةُ

 

وتبقى ذكرياتُنا سائحةً  في جميع الأراضي

 

نعم كمو ابو  نضال