صوت بخديدا تحاور الطالبة المتفوقة ميرنا والتلميذ المجتهد سلام أكرم:


المحرر موضوع: صوت بخديدا تحاور الطالبة المتفوقة ميرنا والتلميذ المجتهد سلام أكرم:  (زيارة 3845 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فراس حيصا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 119
    • مشاهدة الملف الشخصي
صوت بخديدا تحاور الطالبة المتفوقة ميرنا والتلميذ المجتهد سلام أكرم:

-   نتمنى أن ننمو في القامة والحكمة والنعمة مثل ربنا يسوع المسيح.

-   والدي ووالدتي يهتمان بنا كثيراً لمواصلة مشوارنا الدراسي بتفوق وامتياز.

حوار أجراه: فراس حيصا

نشر الحوار في جريدة (صوت بخديدا) العدد (114) أيلول 2013

ميرنا أكرم داؤد اسوفي، من مواليد 1998 في الموصل. طالبة تخرجتْ من الصف الثالث المتوسط/ متوسطة قره قوش للبنات للعام الدراسي (2012- 2013) وحصلتْ على معدل (94.42%)، وجاءتْ بالمرتبة الثالثة في المتوسطة. هوايتها الرسم والعزف على آلة الكمان. أما سلام فهو من مواليد 2001 في الموصل. تلميذ تخرج من الصف السادس الابتدائي/ مدرسة قره قوش للبنين للعام الدراسي (2012- 2013) وحصل على المرتبة الثانية في المدرسة بمعدل (92.12%). هوايته العزف على آلة البيانو وممارسة كرة القدم.

*هل كنتما تتوقعان النتيجة التي حصلتما عليها. وكم هو المعدل الذي حصلتما عليه في امتحانات نصف السنة والسعي والسنوي؟
- ميرنا: نعم كنتُ أتوقع هذا المعدل. في امتحانات نصف السنة حصلتُ على معدل (93.28%). أما في السعي السنوي فقد حصلتُ على معدل (93.14%) .
- سلام: كنتُ أتوقع معدلاً أكثر ولكن الحمد لله. في امتحانات نصف السنة حصلتُ على معدل (95.63%)، أما في السعي السنوي فقد حصلتُ على معدل (96.36%).

*ما أصعب المواد الدراسية برأيكما. وكم هي الدرجة التي حصلتما عليها في مادة الرياضيات؟
- ميرنا: لا توجد مادة صعبة لأنني أتابع دروسي يومياً فضلاً عن أن الكادر التدريسي للمتوسطة ذو كفاءة وخبرة في التدريس إذ يهتم بجميع الطالبات لنيل أفضل النتائج. أما في مادة الرياضيات فقد حصلتُ على درجة (100%) في الامتحان الوزاري.
- سلام: لا توجد مادة صعبة بالنسبة للتلميذ المجتهد، لكن في الامتحان الوزاري وبمادة الجغرافية كانت الأسئلة صعبة للغاية وغير مفهومة والحمد لله حصلتُ على درجة (95%). أما في مادة الرياضيات فقد حصلتُ على درجة (91%).

*هل حظيتما بتكريم  تثميناً لجهودكما المبذولة وعلى النتائج المفرحة التي حصلتما عليها؟
فقط نحظى بتكريم من قبل عائلتنا وأهلنا وأقربائنا. حيث أننا لم نحظ بتكريم من قبل خورنة قره قوش أو المؤسسات والمنظمات العاملة في قره قوش لأننا لاحظنا مدى اهتمام الكثير بطلبة المرحلة الإعدادية المتفوقين.

*ما معنى التفوق في نظر ميرنا وسلام؟
- ميرنا: التفوق هو كل شيء في حياتي الدراسية، وفي نفس الوقت هو فرح وسرور لأنني كللتُ جهودي بهذه النتيجة.
 - سلام: ثمرة جهودي خلال عامِ كامل.

*ما هي أمنية ميرنا وسلام المستقبلية؟
- ميرنا: أن أحصل في الصف السادس العلمي على معدل يؤهلني للقبول في كلية الصيدلة.
- سلام: أن أحصل على شهادة من كلية الهندسة/ قسم الإلكترونيك إن شاء الله.

*من هُنَّ زميلات ميرنا ومن هم زملاء سلام؟
- ميرنا: زميلاتي هُنَّ (مارتينا فؤاد، سارة نائل، انديلا نزار، رنا تحسين) أقربهُن أليَّ مارتينا فؤاد.
- سلام: زملائي هم (يوسف سلام، اندي وليد، موريس ليث) وأقربهم إليَّ يوسف سلام.

*ما المدارس التي درستما فيها؟
- ميرنا: في طفولتي دخلتُ روضة مسكنتا، ثم درستُ الصف الأول الابتدائي في مدرسة الغسانية بالموصل، وبسبب الظروف الأمنية المتدهورة انتقلتُ مع أهلي إلى قره قوش سنة 2005، وأكملتُ الابتدائية في مدرسة الطاهرة للبنات/ الوجبة الثانية (البتول حالياً)، وفي الصف السادس الابتدائي حصلتُ على معدل (98%). ثم درستُ المرحلة المتوسطة في متوسطة قره قوش للبنات وفي الصفين الأول والثاني اكتسبتُ حق الإعفاء الكلي من الامتحانات النهائية، وحصلتُ على معدل (95.92%) في الصف الأول وعلى معدل (92.92%) في الصف الثاني.
- سلام: في طفولتي دخلتُ روضة بيت الطفل في بخديدا، أما الابتدائية في مدرسة قره قوش للبنين، وفي الصف الخامس الابتدائي حصلتُ على معدل (98.18%) وأحرزتُ المرتبة الثانية في المدرسة.

*أمنية تحققتْ وأخرى تتمنان أن تتحقق؟
- ميرنا: الأمنية التي تحققتْ هي حصولي على المرتبة الثالثة في المتوسطة. والتي أتمنى أن تتحقق أن يعم الأمن والسلام في بلدنا العراق لكي نعيش بأمان وطمأنينة مثل ما كنا قبل أحداث 2003. وأيضاً أتمنى أن أحصل في الصف السادس العلمي على معدل يؤهلني للقبول في كلية الصيدلة.
- سلام: كنتُ أتمنى أن أكون من الثلاث الأوائل في المدرسة والحمد لله حصلتُ على المرتبة الثانية. كما وأتمنى أن يستقر العراق لكي نعيش حياة كريمة. وأتمنى أيضاً أن أحصل في الصف السادس العلمي على معدل يؤهلني للقبول في كلية الهندسة.

*حكمة تؤمنان بها وتقومان بتطبيقها في حياتكما؟
- ميرنا: رأس الحكمة مخافة الله.
- سلام: كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً، بل دع الأمر لمن بيده الأمر.

*ما رأيكما بجريدة (صوت بخديدا) وهي تسلط الضوء على الطلبة المتفوقين؟
ميرنا وسلام: خطوة رائعة وجميلة نشكرك ونشكر أسرة التحرير لاهتمامكم بالطلبة المتفوقين والرب يوفقكم.

*موقف مزعج صادفكما خلال الامتحانات الوزارية؟
- ميرنا: خلال الامتحان الوزاري وفي مادة الكيمياء وبعد إجابتي عن الأسئلة تركتُ السؤال الثالث ولم اكتب في نفس الصفحة كلمة ترك. وبعد عودتي إلى البيت أخذتُ قسطاً من الراحة ثم جلستُ لأدرس مادة الفيزياء عندها تذكرتُ أنني نسيتُ أن أكتب على الورقة كلمة ترك في الصفحة الثالثة. حزنتُ وبكيتُ كثيراً وعند ظهور النتائج حصلتُ على درجة (100%)، أي أنه أحتسب سؤالاً متروكاً، في حينها فرحتُ كثيراً وشكرتُ الرب.
- سلام: في الامتحان الوزاري وفي مادة الوطنية وقبل إجابتي عن السؤال الأول لم اقرأ السؤال بتركيز وأجبتُ عنه بنقطتين والمطلوب كان بعدة نقاط.

*كلمة أخيرة لقراء جريدة صوت بخديدا؟
ميرنا وسلام: نشكر ربنا يسوع المسيح وأمنا مريم العذراء على النعم التي ننعم بها. ونشكر والدي ووالدتي وإدارة متوسطة قره قوش للبنات وكادرها التدريسي، ونشكر إدارة مدرسة قره قوش للبنين وكادرها التعليمي. وفي الختام نشكر أسرة تحرير جريدة (صوت بخديدا) لإجرائكم معنا هذا الحوار.