روعة بندليروز


المحرر موضوع: روعة بندليروز  (زيارة 3155 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل اميرة بت شمويل

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 158
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
روعة بندليروز
« في: 09:27 15/10/2013 »
على مدى سنوات طويلة حضرنا حفلات خيرية كجالية اشورية لم يحدث ان تقابلنا مع فرقة متكاملة فيها ستة اعضاء ، فنانين ومحترفين يقدموا لنا فنا متكاملا ، لايشوبه ملل التكرار ، ولا يتخلله شوائب عدم التمرين ، ليغذوا به الاسماع كما الانظار، كما حدث في الحفل الخيري الذي اقامته جمعية اورهاي في تورونتو كندا بمناسبة عيد الشكر (ثانكس كيفيت) والذي استدعت فيه الفرقة الشبابية الفنية الرائعة ( باندليروز).
باندليروز ، لها لونها الخاص والمميز حقا فقد جمعت الاشورية والعربية والاسبانية  وصقلتها في انغام لاتينية رائعة، بالاضافة الى ان الفرقة تتكون من ستة موسيقيين واحيانا اكثر ( حسب ما افادني اعضائها ) محترفين ومواظبين على التمرينات ، وهذا شيئ رائع فعلا .
فرقة بندليروز لاتهتم بعدد مرات استدعائها بقدر اهتمامها باستكمال الجزء الفني العائد اليهم عندما يكونوا في حضرت جمهورهم ومحبيهم.
لقد تعودنا ان نرى موسيقي واحد او اثنين وعلى الاغلب ثلاثة يقفوا خلف المطرب ليحيوا حفلاتنا الساهرة التي تنظمها على الاغلب الجمعيات الخيرية العائدة الى الكنائس او الاحزاب او غيرها بغية جمع التبرعات لصرفها على فعاليات اجتماعية او دينية او لمساعدة بعض ابناءنا المحتاجين هنا وهناك وغيرها ذلك من الفعاليات. في الحقيقة تجدنا دائما مضطرين الى حضور هكذا حفلات واحتفالات لاجل المشاركة في التبرعات ليس اكثر بالرغم من تواجد الفرقة والمطرب ، لان الغناء بحد ذاته ينقصه الفرقة الموسيقية المتكاملة التي تكمل زينته وتغذي الاسماع بالشكل المطلوب.
كثيرا ما يتعذر المشرفون على الحفلات بان لاطاقة لهم لتحمل مصاريف واعباء الفرقة الموسيقية المتكاملة ، في الوقت الذي تجدهم يقيمون العديد من الحفلات على نفس الوتيرة الفقيرة في عطائها الموسيقي والفني .
في هكذا حالة فاننا ننصح جميع مقيمي الحفلات بان يقوموا بتقليل عدد حفلاتهم وضخ المصروف على تجميل واكمال القسم الفني باستدعاء فرقة بحجم اكبر لتستكمل اركان الاغنية وتجعل من الجالسين يستمتعوا بالفن كما يجب وائلا فما الداعي من استقدام الفرقة والمطرب واقامة الحفلات الغنائية.
تحية خالصة نزفها الى فرقة بندليروز المتكاملة في جمالها وتنوعها الفني المتجدد ونرجو من الفرق الاخرى ان تحذو حذوها وتسعفنا من الترديد والتكرار في فن الموسيقى والغناء.