الســـــِـــر


المحرر موضوع: الســـــِـــر  (زيارة 53119 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Anwar Ahmad

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 17
  • الجنس: أنثى
  • Anwar
    • مشاهدة الملف الشخصي
الســـــِـــر
« في: 21:15 28/03/2014 »

•​قانون الجذب هو أعظم سر في الحياة .
•​قانون الجذب ينص على أن الشبيه يجذب الشبيه ، فبالتالي عندما نفكر في فكرة ، فنحن نجذب أيضاً الأفكار الشبيهة بها .
•​الأفكار عبارة عن مغناطيس ، والأفكار تملك تردد معين . فبينما تفكر في فكرة ، فأنت ترسلها في الكون ، وهي مغناطيسياً تجذب الأشياء التي تقع على نفس ترددها. كل شئ يُرسل يعود إلى مصدره- أنت .
•​أعتبر نفسك كبرج إرسال بشري ، تُرسل ترددات عن طريق أفكارك . فإذا أردت تغيير أي شئ في حياتك ، غيّر التردد عن طريق تغيير أفكارك .
•​أفكارك الحالية هي التي تصنع مستقبلك . فأكثر شئ تفكر فيه أو تركز أفكارك عليه فسوف يظهر في حياتك .
•​أفكارك تصبح أشياء .
السر ببساطة
مايكل برنارد بيكوث
نحن نعيش في كون تحكمه القوانين ، بالضبط كما هو حال               قانون الجاذبية الأرضية . فمثلاً لو سقطت من مبنى ، فلايهم إن كنت رجلاً جيد أم سئ  ، ففي كل الأحوال سترتطم بالأرض.
قانون الجذب هو قانون الطبيعة . إنه قانون متجرد ومجهول بالضبط كقانون الجاذبية الأرضية . إنه قانون محدد ودقيق .
د. جو فيتالي
كل الأشياء التي تحيط بك الآن في حياتك ، حتى الأشياء التي              تتشكى منها ، فأنت قد جذبتها إليك. أنا أعرف الآن ومن الوهلة الأولى أن هذا شئ تكره سماعه . فسترد سريعاً بقولك : " أنا لم أجذب حادث السيارة . أنا لم أجذب بالتحديد هذا الزبون اللذي سبب لي المتاعب . أنا لم أجذب بالتحديد هذا الدين ." وها أنا ذا أقترب من وجهك لأقول لك ، لا بل بالفعل أنت من جذبها . هذا واحد من أصعب المبادئ التي عليك تقبلها ، لكن بمجرد قبولك له ، فهو بحد ذاته تغيير لحياتك .
غالباً حينما يسمع الناس هذا الجزء المتعلق بالسر فإنهم يسترجعون أحداث في تاريخهم فقدوا فيها بعض أجزاء حياتهم ، فيكتشفون هناك غموض حول أن أناس كثيرين قد جذبوا أنفسهم لحدث معين . ومن خلال قانون الجذب ، فقد كانوا على نفس تردد تلك الحادثة . وليس بالضرورة أنهم فكروا في نفس الحادثة تماماً ، لكن تردد أفكارهم طابق تردد تلك الحادثة . فاذا أعتقد الناس أنهم قادرون أن يكونون بالمكان الخاطئ في الوقت الخاطئ ، وأنهم لايملكون أي سيطرة على الأحداث الخارجية ، فتلك الأفكار عن الخوف ، والانفصال ، وعدم الحيلة ، اذا كانت مستمرة ، تستطيع أن تجذبهم الى المكان الخاطئ في الوقت الخاطئ .
أنت تملك الخيار الآن .  هل تريد أن تعتقد أن ذلك مجرد حظ وأن الأشياء السيئة بإمكانها أن تحدث لك في أي وقت ؟ هل تريد أن تعتقد بأنك قادر أن تكون بالمكان الخاطئ وفي الوقت الخاطئ ؟ وأنك لا تملك السيطرة على الأحداث الخارجية؟
أم أنك تريد أن تعتقد وتعرف بأن خبرات حياتك كلها بين يديك وأن كل الخير يستطيع القدوم لحياتك بسبب أن تلك هي طريقة تفكيرك ؟ أنت تملك الخيار ، ومهما كان ما تختار أن تفكر فيه سيظهر كخبرتك في الحياة .
لاشئ يأتي إلى حياتك إلا اذا جمّعته عن طريق التفكير الدائم .
بوب دويلي
أغلبنا يجذب الأشياء الافتراضية . ونفكر أننا لا نملك أي سيطرة عليها . أفكارنا ومشاعرنا يتحكم بها الطيار الآلي ، وكل ش يأتي إلينا أفتراضياً.
لاأحد قطعياً يريد وبتعمد أن يجذب إليه الأشياء التي لا يرغب بها . وبدون معرفة السر ، من السهولة أن ترا  بعض الأشياء الغير مرغوب فيها تظهر في حياتك او حياة الآخرين . إنها تأتي ببساطة من فقدان الإدراك بعظمة قوة أفكارنا.
 
د. جو فيتالي
والآن اذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تسمع فيها بهذا ، فقد ردة فعلك هكذا  " يا ألهي ، عليّ أن أراقب أفكاري؟ لكن هذا يعتبر عبئاً ثقيلاً عليّ " قد يبدو الأمر كذلك في المرة الأولى ، لكن هذه هي بداية المتعة.
المتعة تكمن في أن هناك عدة اختصارات للسر ، وأنت عليك الاختيار من هذه الاختصارات مايناسبك . واصل القراء وسترى كيف ؟ .
مارسي شيموف
من المستحيل أن نراقب كل فكرة لدينا . لقد أطلعنا الباحثون بأننا نفكر حوالي ستين ألف فكرة في اليوم . هل لك أن تتخيل مقدار الجهد اللذي ستشعر به وأنت تحاول السيطرة على كل هذه الستين ألف فكرة ؟ لكن من حسن الحظ أن هناك طريقة أسهل ، وهي مشاعرنا . مشاعرنا هي التي تدلنا على مانفكر فيه .
أهمية المشاعر لا توصف . فمشاعرك هي أعظم أداة لتشكيل حياتك . وأفكارك هي السبب الرئيسي لكل شئ . وماعدا ذلك مما تراه وتختبره في هذا العالم هو النتيجة ، بما في ذلك مشاعرك . فالسبب دائماً يكون أفكارك.
 
بوب دويلي
المشاعر عبارة عن نعمة قيمة لتطلعنا على ما نفكر فيه .
مشاعرك تخبرك بسرعة ماللذي تفكر فيه . فكر في مشاعرك حينما تتعرض فجأة لخبر سئ . ذلك الشعور اللذي تحس في معدتك إنه شعور فوري . فبالتالي مشاعرك عبارة عن إشارة فورية لتخبرك عما تفكر فيه .
يجب عليك أن تصبح مدركاً لكيفية شعورك ، وتصبح متناغماً معه ، فهو أسرع طريقة لمعرفة ما تفكر فيه.
ليزا نيكول
لديك مجموعتان من المشاعر : مشاعر جيدة ومشاعرسيئة . وأنت تعرف الفرق بينها بسبب أن واحدة تجعلك تشعر جيداً ، والأخرى تجعلك تشعر بشعور سئ . إنه الإكتئاب ، إنه الغضب ، إنه السخط ، إنه الذنب . إنها تلك المشاعر التي تجعلك تشعر بالوهن . إنها المشاعر السيئة.
لاأحد يستطيع ان يخبرك بشعورك هل هو جيد أم سئ ، لأنك الوحيد اللذي يعرف بمشاعرك في أي وقت . واذا لم تكن متاكداً بماذا تشعر ، فاسأل نفسك فقط ، " كيف أشعر ؟ " تستطيع ان تقف وتسأل نفسك هذا السؤال أكثر من مرة في اليوم ، وبينما تفعل ذلك ستصبح مدركاً أكثر لما تشعر به .
الشئ الأكثر أهمية ويجب عليك معرفته أنه من المستحيل أن تشعر بشعور سئ وأنت تفكر أفكاراً جيدة . فذلك سيعارض القانون ، لأن أفكارك هي التي تسبب مشاعرك . فاذا كنت تشعر بشعور سئ ، فذلك لأنك تفكر أفكاراً تجعلك تشعر بشعور سئ .
بينما أنت تشعر بشعور سئ  ، ولا تبذل أي جهد لتغيير أفكارك بهدف أن تشعر بتحسن ، فكأنك تقول " احضروا لي مزيداً من الأحداث التي تجعلني أشعر بشعور سئ . احضروها الآن ! "
ليزا نيكول
الجانب المشرق لذلك أنك تملك مشاعراً وعاوطفاً جيدة . وأنت تعر ف متى تأتي لأنها تجعلك تشعور بشعور جيد . الإثارة ، المرح ، الامتنان ، الحب . تخيل لو كنا قادرين على الاحساس بها كل يوم . عندما تحس بالمشاعر الجيدة ، فستجذب إليك المزيد من المشاعر الجيدة ، والمزيد من الأشياء التي تجعلك تشعر بشعور جيد .
بوب دويلي
إنه حقاً بهذه البساطة . " ماذا سأجذب الآن ؟ " حسناً ، ماهو شعورك ؟ " أنا أشعر بشعور جيد." ممتاز ، واصل القيام بذلك .
من المستحيل أن تشعر بشعور جيد وأنت تفكر أفكاراً سلبية في نفس الوقت . فلو كنت تشعر بشعور جيد ، فذلك لأنك تفكر أفكاراً جيدة . لقد رأيت الآن ، أن بإمكانك الحصول على أي شئ تريده في حياتك ، بلا حدود ، لكن هناك ممسك واحد : يجب أن تشعر بشعور جيد . وحينما تفكر في ذلك ، أليس هذا ما أرتده دائماً ؟ القانون كامل بالفعل .
 
 
مارسي شيموف
اذا كنت تشعر بشعور جيد  ، فأنت تشكل مستقبلاً يتماشى مع رغباتك . أما اذا كنت تشعر بشعور سئ ، فأنت تشكل مستقبلاً لايتماشى مع رغباتك . بينما تمضي خلال يومك ، فقانون الجذب يعمل في كل ثانية . فكل شئ نفكر فيه ونشعر به هو مايشكل مستقبلنا . فلو كنت قلقاً او خائفاً ، فأنت تحضر المزيد من ذلك إلى حياتك على مدار اليوم .
عندما تشعر بمشاعر جيدة ، فيجب أنك  تفكر في أفكار جيدة  . وبالتالي أنت على المسار الصحيح وترسل تردد قوي يجذب إليك المزيد من الأشياء التي سوف تجعلك تشعر بشعور جيد . فامتلك تلك اللحظات التي تشعر بها شعوراً جيداً وتعلق بها . وكن واعياً بأنك حينما تشعر بمشاعر جيدة ، فأنت وبقوة تجذب إليك المزيد من الأشياء الجيدة .
دعنا نتقدم خطوةً إلى الأمام . ماذا لو كانت مشاعرك حقيقة هي اتصال من الكون لك ليخبرك باللذي تفكر فيه ؟
جاك سانفيلد
مشاعرنا هي طريقة رد إلينا لتخبرنا هل نحن على المسار الصحيح أم لا ، هل نحن في المجرى الصحيح أم لا .
تذكر أن أفكارك هي السبب الأولي لكل شئ . وبالتالي حينما تفكر في فكرة ثابتة فهي ترسل على الفور إلى الكون . وترتبط تلك الفكرة مغناطيسياً بالتردد المشابة ، وفي خلال ثواني يعود إرسال قراءة ذلك التردد إليك عن طريق مشاعرك . أي بمعنى آخر ، مشاعرك هي إتصال إليك من الكون ، ليخبرك بالتردد اللذي أنت عليه الآن . مشاعرك هي الطريقة لتحديد ترددك .
حينما تشعر بشعور جيد ، فهو اتصال من الكون يقول لك " أنت تفكر أفكار جيدة ." وبالمثل حينما تفكر أفكار سيئة فهو اتصال من الكون يقول لك " أنت تفكر أفكار سيئة ."
وبالتالي حينما تفكر أفكار سيئة فهو اتصال من الكون يقول "تحذير ! غير تفكيرك الآن . أنت تقوم بتسجيل تردد سلبي . غير ترددك . العد التنازلي بدأ . تحذير! "
في المرة القادمة التي تشعر فيها بشعور سئ أو تشعر بأي عواطف سلبية ، فاستمع للإشارة التي تتلقاها من الكون . في تلك اللحظة أنت تحجب الخير من أن يأتي إليك لأنك على تردد سلبي . غير أفكارك وفكر في شئ جيد ، وعندما تبدأ المشاعر الجيدة بالقدوم إليك ستعرف حينها أنه بسبب إنتقالك لتردد جديد ، وقد أكده لك الكون بمشاعر أفضل.
بوب دويلي
أنت تحصل تماماً على ماتشعر به ، وليس بالضبط ماتفكر فيه
هذا مايجعل الناس يتقوقعون اذا لم يعودوا قادرين على النهوض من أسرّتهم . ويصبحون كذلك طوال يومهم ذلك . وهم لايمكلون أدنى فكرة بأن تغيير بسيط في مشاعرهم قادر أن يغير يومهم بالكامل وكذلك حياتهم .
اذا بدأت يومك بشعور جيد وأصبحت تحديداً في تلك المشاعر السعيدة ، وطالما أنك لا تسمح بأي شئ أن يعكر مزاجك ، فأنت ستستمر في جذب – حسب قانون الجذب – مواقف وأناس آخرين يحافظون على مشاعرك السعيدة تلك .
نحن جميعاً اختبرنا تلك الأيام والأوقات التي يسير فيها شئ ما بعد الآخر بالطريقة الخاطئة . وسلسلة التفاعلات تبدأ من فكرة واحدة ، سواءاً كنت مدركاً لها أم لا . فكرة واحدة سيئة ستجذب المزيد من الأفكار السيئة ، وسيفتح التردد ، وبعدها سيحدث شئ خاطئ . وبينما أنت تحاول التفاعل مع ذلك الشئ الخاطئ ، ستجذب المزيد من الأشياء التي تحدث بطريقة خاطئة . والتفاعل يجذب مايشبهه ، وبعدها تستمر سلسلة التفاعلات إلى أن تنقل نفسك من على ذلك التردد وذلك عن طريق تغيير أفكارك بوعي .
تستطيع ان تنقل أفكارك إلى أي شئ تريده ، وتستقبل التأكيد بتغيير ترددك عن طريق مشاعرك ، وقانون الجذب ستمسك بقوة بذلك التردد ويرسله إليك مرة آخرى على شكل صور جديدة لحياتك .
والآن بإمكانك أن تروض مشاعرك وتستخدمها في شحن أي شئ تريده في حياتك .
فتستطيع وباستخدام مشاعرك أن ترسل تردداً أقوى ، عن طريق إضافة المشاعر للشئ اللذي تريده .
مايكل برنارد بيكوث
تستطيع الآن أن تبدأ في الشعور بالصحة ، تستطيع أن تبدأ في الشعور بالثراء ، تستطيع أن تبدأ في الشعور بالحب اللذي يحيط بك ، حتى لولم يكن موجوداً . واللذي سيحدث بعد ذلك أن الكون سيطابق طبيعة أغنيتك . سيطابق الكون طبيعة ذلك الإحساس الداخلي ويفعله ، لأن تلك هي الطريقة التي تشعر بها.
بالتالي كيف تشعر الآن ؟ خذ لحظات قليلة لتفكر كيف تشعر . اذا لم تكن تشعر بالطريقة الجيدة التي تحب أن تشعر بها ، فركز على الإحساس بمشاعرك وحاول رفعها . وبينما أنت تركز وبكثافة على مشاعرك ، بنية تحسينها ، تستطيع وبقوة أن ترفعها عالياً . بطريقة واحدة وهي ان تغمض عينيك ( تغلق كل المشوشات ) ، وتركز على شعورك الداخلي ، وتبتسم لدقيقة واحدة .
ليزا نيكول
أفكارك ومشاعرك تشكل حياتك ، وأنا أضمن لك أن تبقى كذلك دائماً .
تماماً كقانون الجاذبية الأرضية  ، قانون الجذب لايخطئ أبداً . أنت لا ترا خرافاً تطير لأن قانون الجاذبية الأرضية أخطأ ونسي أن يطبق الجاذبية على الخراف ذلك اليوم . وبالمثل ، لايوجد أي استثناء من قانون الجذب . اذا أتى إليك شئ ، فأنت من جذبه إليك ، بالتفكير المستمر . فقانون الجذب دقيق جداً .
مايكل برنارد بيكوث
من الصعب تصديقها ، لكن حينما نستطيع أن نفتح أنفسنا إلى ذلك المستوى ، فالنتائج مذهلة . وذلك يعني أن أي فكرة طُبقت في حياتك ، بإمكانها ألا تطبق من خلال تغيير في إداركك .
أنت تملك القوة لتغيير أي شئ ، بسبب أنك الشخص الوحيد القادر على إختيار أفكارك والشخص الوحيد القادر على الإحساس بمشاعرك .
" أنت تشكل كونك الخاص بينما تمضي قدماً " وينستون تشرشل
د. جو فيتالي
من المهم جداً أن تشعر بشعور جيد ، لأن هذا الشعور الجيد هو ما يُبث كإشاراة للكون ويبدأ في جذب المزيد إلى حياتك . وبالتالي كلما أستطعت أن تشعر جيداً ، كلما جذبت أشياء ستساعدك في الشعور جيداًُ ، وتجعلك قادراً على الإستمرار بالشعور أفضل وافضل.
بوب بروكتور
حينما تشعر بشعور شئ ، هل تعلم أنك تستطيع أن تجعل ذلك يتغير فوراً ؟ شغّل مقطع موسيقي جميل ، أو ابدأ بالغناء – ذلك سيغير مشاعرك . أو فكر في شئ جميل . فكر في طفل أو شخص تحبه بشدة ، وإبقَ كذلك . وحافظ فعلياً على تلك الفكرة في عقلك . احجب أي شئ آخر ماعدا تلك الفكرة . وأنا أضمن لك بأن تبدأ بالشعور جيداً .
اكتب قائمة ببعض المبدلات السرية لتبقى قريبة من متناول يديك . أنا أقصد بالمبدلات السرية ، أي الأشياء القادرة على تبديل شعورك في لحظات . وقد تكون ذكرى جميلة ، أحداث مستقبلية ، لحظات مرحة ، طبيعة ، شخص تحبه ، موسيقاك المفضلة . بعدها اذا وجدت نفسك في حالة غضب أو  إحباط أو لا تشعر بشعور جيد ، اتجه حينها إلى مبدلاتك السرية وركز على واحدة منها . أشياء مختلفة ستبدّل مشاعرك في أوقات مختلفة ، بالتالي اذا لم تنفع واحدة ، اتجه لواحدة غيرها . إنها فقط تحتاج إلى دقيقة أو دقيقتين فقط لتغيير تركيزك لتبدّل نفسك وتبدّل ترددك .
الحب : هو العاطفة الأعظم
جيمس راي
مبدأ الشعور الجيد يطبّق على عائلة حيواناتك الأليفة كمثال . الحيوانات رائعة جداً ، لأنها تدخلك في حالة عاطفية عظيمة . فعندما تشعر بالحب تجاه حيواناتك الأليفة ، فتلك الحالة العظيمة من الحب سوف تجلب الخير إلى حياتاك . ويالها من نعمة .
" إن الخليط بين الفكرة والحب هي التي تكوّن قوة لاتقاوم من قانون الجذب " تشارلز هانيل
ليس هناك قوة في الكون أعظم من قوة الحب . إن الشعور بالحب هو أعلى تردد يمكنك أن تبلغه . اذا استطعت أن تغلف كل فكرة بالحب ، اذا استطعت أن تحب كل شخص وكل شئ ، فإن حياتك ستتغير .
في الحقيقة ، بعض عظماء المفكرين في الماضي أشار إلى قانون الجذب بأنه قانون الحب . ولو فكرت فيها قليلاً ، ستفهم السبب . اذا فكرت في أفكار غير لطيفة عن شخص آخر ، سترى تلك الأفكار الغير لطيفة تتحقق ، أنت لا تستطيع أن تؤذي شخص آخر بأفكارك ، لكن فقط ستؤذي نفسك. اذا فكرت أفكاراً عن الحب ، فخمّن من سيجني الفوائد – أنت! وبالتالي اذا كانت حالتك المسيطرة هي الحب ، فقانون الجذب أو قانون الحب سيستجيب بأقصى قواه لأنك في أعلى تردد ممكن . كلما عظُم الحب اللذي تبلغه وتشعر به ، كلما عظُمت القوة التي تسخرها لك .
" المبدأ اللذي يعطي القوة الحركية للفكرة لتتطابق مع هدفها ، وبالتالي تتحكم بكل تجربة بشرية معارضة لها ، هو قانون الجذب ، واللذي هو اسم آخر للحب . وهذا المبدأ أساسي وأبدي ومتوارث في كل الأشياء ، في كل أنظمة الفلسفة ، وكل الأديان ، وفي كل العلوم . ولايوجد طريق خروج من قانون الحب . وهذا هو الشعور اللذي يبث الحياة في الفكرة . الشعور هو رغبة والرغبة هي حب . والفكرة التي تلقّح بالحب تصبح محصنة. "  تشارلز هانيل
مارسي شيموف
متى ما بدأت بالفهم والتحكم حقيقةً في أفكارك ومشاعرك ، عندها سترى كيف تشكل واقعك الخاص . هناك تقع حريتك ، وهناك تكمن قوتك .
مارسي شيموف شاركتنا بإقتباس رائع من العظيم آلبرت آينشتاين " أهم سؤال قد يسأله البشر لأنفسهم ، هل هناك كون وديّ ؟ "
بمعرفة قانون الجذب ، الإجابة الوحيدة لهذا السؤال هي ، " نعم ، الكون وديّ ." لماذا ؟ لأنك حينما تجيب بهذه الطريقة ، فمن خلال قانون الجذب يجب أن تختبر ذلك . وقد طرح آلبرت آينشتاين هذا السؤال القوي لأنه يعرف السر . لقد عرف أنه بطرحه لهذا السؤال أنه سيجبرنا على التفكير والإختيار . لقد أعطانا فرصة عظيمة ، فقط بطرحه للسؤال .
بأخذ نية آينشتاين إلى بعد آخر ، تستطيع أن تتعهد وتعلن " هذا الكون رائع . هذا الكون يجلب كل الأشياء الجيدة إليّ . الكون يقف معي في كل شئ . الكون يدعمني في كل شئ أفعله . الكون يلبي كل إحتياجاتي فوراً ." أعلم أن هذا الكون وديّ .
جان سانفيلد
منذ أن بدأت بتعلّم السر وبدأت بتطبيقه في حياتي ، أصبحت حياتي حقيقةً حياة سحرية . أنا أعتقد ان نوع الحياة التي يحلم بها الجميع هي عندما أعيش على أساس من يوم إلى يوم . لقد عشت في قصر قيمته أربعة ونص مليون دولار . وحصلت على زوجة مستعد للموت من أجلها . وأخذت إجازات في كل بقع العالم روعة . لقد تسلقت جبالاً . لقد استكشفت . لقد كنت في السفاري . كل ذلك حصل ومازال يحصل ، بسبب معرفة كيفية تطبيق السر .
بوب بروكتور
الحياة قد تكون هائلة حقاً ، ويجدر بها أن تكون كذلك ، وستكون كذلك ، عندما تبدأ باستخدام السر .
هذه هي حياتك ، وقد كانت تنتظرك لتكتشفها ! إلى حد الآن قد تكون مازلت تفكر بأن الحياة صعبة وعبارة عن معاناة ، وبالتالي وحسب قانون الجذب فستختبر الحياة على أنها صعبة وعبارة عن معاناة . ابدأ من الآن بالصراخ عالياً في الكون " الحياة بسيطة جداً ! الحياة جيدة ! كل الأشياء الجميلة تأتي إليّ ."
هناك حقيقة تقبع في أعماقك تنتظرك أنت لتكتشفها ، وتلك الحقيقة هي : أنت تستحق كل الأشياء الجميلة التي تقدمها الحياة . أنت تعلم ذلك عن طريق الوراثة ، لأنك تشعر بالسوء حينما تفتقر للأشياء الجيدة . وكل الأشياء الجيدة هي حقوقك الطبيعية ! أنت من تشكّل نفسك ، وقانون الجذب هو أداتك الرائعة لتشكيل أي شئ تريده في حياتك . تفضل إلى سحر الحياة ، وإلى روعتك الشخصية .
 Ii




 



متصل Sound of Soul

  • الاداري الذهبي
  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12148
  • الجنس: أنثى
  • اردت العيش كما تريد نفسي فعاشت نفسي كما يريد زماني
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.ankawa.com/forum/index.php?PHPSESSID=pcq2eu164cfrg35l1q7dtt5qn3&/board,53.0.html
رد: الســـــِـــر
« رد #1 في: 02:21 29/03/2014 »


تقرير مميز يستحق الوقوف عنده
شكرا لمشاركته ايانا في المنتدى
تحياتي



http://www.ankawa.org/vshare/view/10418/god-bless/



ما دام هناك في السماء من يحميني ليس هنا في الارض من يكسرني
ربي لا ادري ما تحمله لي الايام لكن ثقتي بانك معي تكفيني
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,603190.0.html
ايميل ادارة منتدى الهجرة sound@ankawa.com

غير متصل Anwar Ahmad

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 17
  • الجنس: أنثى
  • Anwar
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد
« رد #2 في: 16:37 29/03/2014 »
شكراً لك ،،،، يُسعدُني اهتمامك ..
تحياتـــي~