"عنكاوا كوم" يلتقي بالمرشح منصور صادق يوسف عجمايا للحديث حول أهم نقاط برنامجه الانتخابي


المحرر موضوع: "عنكاوا كوم" يلتقي بالمرشح منصور صادق يوسف عجمايا للحديث حول أهم نقاط برنامجه الانتخابي  (زيارة 2932 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 34039
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
"عنكاوا كوم" يلتقي بالمرشح منصور صادق يوسف عجمايا للحديث حول أهم نقاط برنامجه الانتخابي


عنكاوا كوم- خاص

ضمن الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية المقبلة، التقى "عنكاوا كوم" بالمرشح منصور صادق يوسف عجمايا (قائمة "البابليون"، رقم 303، تسلسل رقم 3) للحديث حول أبرز نقاط برنامجه السياسي في حال صعوده إلى البرلمان.


وينشر "عنكاوا كوم" نص اللقاء على شكل سؤال وجواب:


عنكاوا كوم: ما هي أهم نقطة في برنامجكم الانتخابي؟ وفي حالة فوزكم كيف ستحاولون تحقيقها؟

برنامجنا الانتخابي واضح ومتواضع ووافي وشامل ومختصر وعملي وفق قدراتنا وتفكيرنا بنقاطه السبعة عشر المنشورة في موقعكم وغالبية مواقع شعبنا الأصيل، مترابطة أحداها تكمل الأخرى كما الجسد بكامل أعضائه وحواسه السبعة، سوف نعمل بالحد الأدنى عملياً لخدمة شعبنا ووطننا وفق تفكيرنا الوطني الإنساني والقومي الأصيل وليس بإمكاننا خلق المستحيل وفق الوضع الشائك والمعقد جداً.


عنكاوا كوم: هل انتم مع تصويت غير المسيحيين لمرشحي الكوتا ولماذا؟ ألا تعتبر ذلك محاولة من قبل الأحزاب الكبيرة لسرقة مقاعد المسيحيين والاستيلاء عليها؟

المرشح منصور: أولاً أنا غير مؤمن وبالضد من الكوتا المسيحية وأي كوتا طائفية دينية بحتة، وادعوا تحويلها إلى كوتا قومية كونها مناقضة تماماً للدستور، وفي حالة الفوز سأعمل بكامل قوتي وتعاوني مع زملائي أعضاء البرلمان لتحويلها إلى كوتا قومية استناداً للدستور المقر في 2005 ومن حق الشعب العراقي في الداخل والخارج الإدلاء بصوته لقائمة الكوتا كونها قائمة واحدة في الداخل والخارج.

نعم هناك استغلال قائم للكوتا سياسياً للأحزاب المتنفذة، وليس سرقة مقاعد الكوتا المسيحية من قبل تلك الأحزاب الكبيرة، وهذا النهج خطر جداً على العملية السياسية برمتها وعمل غير حضاري ولا وطني ولا ديمقراطي لأنه يفرغ الكوتا من مهامها الأساسية.

عنكاوا كوم: هل تعتقد انه من الصحيح تشكيل قوائم تابعة للأحزاب العراقية والكردية وخاصة الكبيرة منها للاشتراك في انتخابات الكوتا ولماذا؟

المرشح منصور: دعني أصحح السؤال جميع الأحزاب هي عراقية والكرد من ضمنها، واجبنا عليه في السؤال السابق تقريباً من حيث المضمون، وأنا بالضد من استحواذ الأحزاب الكبيرة على كوتا شعبنا. وهذا الخلل قائم باعتقادي سببه عدم صدور قانون للأحزاب للأسف الشديد.


عنكاوا كوم: ما هي الآلية التي ستعتمدونها في تصديكم لمسالة التغيير الديمقراطي التي تطال قرى ومناطق تواجد أبناء شعبنا في مختلف مناطق العراق والإقليم؟

المرشح منصور: الآلية الوحيدة والقوية لمعالجة التغيير الديمغرافي.. هو الدستور وقرار المحكمة الاتحادية العليا الصادر في العام 2013 وهذا ما سنعمل عليه.


عنكاوا كوم: ما هي الأساليب التي تستخدمونها لوقف نزيف هجرة أبناء شعبنا من داخل الوطن إلى الخارج؟ وماذا ستعملون من اجل الهجرة المعاكسة وكيف؟

المرشح منصور: الهجرة قاتلة ومدمرة للإنسان والبلد خصوصاً نحن شعب أصيل تاريخياً وحضارياً.

المعالجة الحقيقية بتوفير الأمن والأمان والاستقرار والعمل لأبناء شعبنا وبقية المكونات العراقية ناهيك عن الخدمات الاجتماعية والصحية والضمان الاجتماعي والدراسي .. الانجازات الفعلية هي التي الهجرة وتخلق هجرة معاكسة من الشتات للوطن، وهذا هو شغلنا الشاغل في الحياة عموما والبرلمان خصوصاً.


عنكاوا كوم: عن أية محافظة ترشح نفسك؟ وما هي أهم مطالب أبناء شعبنا في المنطقة التي يحتلها ترشيحك؟ وكيف تتعاملون معها في حالة فوزكم؟

المرشح منصور: أنا أبن العراق وعضو البرلمان يفترض منه أن يكون لجميع العراقيين، وانتخابي هو من العراقيين جميعا في الداخل والخارج، لذا سأعمل للجميع بهمة وسواسية وليس لي محافظة أحدد بها مهامي المستقبلية في البرلمان، مع الاحترام التام لخصوصيتي القومية وطنياً إنسانياً.


عنكاوا كوم: ما هي الآلية التي ستعتمدونها في إيقاف التجاوزات التاريخية والثقافية والتربوية التي تطال أبناء شعبنا في الوطن، وكيفية معالجة مشاكل المناهج الدراسية وما تتضمنها من إساءات للإيمان المسيحي وتاريخ وحضارتنا القديم؟

المرشح منصور: التاريخ والثقافة والحضارة ملك العراقيين جميعاً وخصوصاً أبناء شعبنا الأصيل، المناهج الدراسية والثقافية شغلنا الشاغل لتغيير مسار المجتمع للأمام، وسنصونه كما نصون حدقات عيوننا، لأنه بدون ثقافة ووعي فكري لا يمكن لأي شعب ولأي بلد أن يتقدم خطوة واحدة للأمام. وهذا ما سنعمل عليه بنضال عسير وشاق والعمل ليس سهلاً أبداً. ولا يتم إلا ببناء مؤسسات ديمقراطية فاعلة معافى من الفساد الإداري والمالي.


عنكاوا كوم: هل أنتم مع مشروع محافظة نينوى ولماذا؟ ومتى برأيكم سيتحقق ذلك على الأرض وليس على الورق فقط، وكيف سيكون موقع شعبنا في هذه المحافظة مقارنة مع المكونات الأخرى كالشبك والإيزيديين، وما هي الأقضية التي يجب أن تشملها هذه المحافظة برأيكم؟

المرشح منصور: وفق الظرف الحالي العسير والمشحون بالتوترات وعدم الاستقرار الأمني والنفسي والفوضى الخلاقة  القائمة في المنطقة وعموم العراق، أعتقد سابق لأوانه التحدث به، وفي تفكيري لا حقوق لأي مكون في غياب مؤسسات ديمقراطية فاعلة وقوانين نافذة عادلة على الأرض عملياً، بناء دولة مدنية ديمقراطية هو الحل الوحيد للعيش بأمن وأمان وسلام وتقدم وتطور، وبهذا العراق يكون للجميع ولا يتم تحديد مكون معين في منطقة معينة أبداً، ونحن أبناء العراق الأصلاء مع العراق من أقصى شماله إلى أبعد نقطة في جنوبه.


عنكاوا كوم: في حالة حصولك على مقعد نيابي، هل توعد بتخصيص نسبة من راتبك إلى المحتاجين من أبناء شعبنا، أو تدعم الأنشطة الإنسانية والثقافية والاجتماعية؟

المرشح منصور: طول عمري ومسيرتي أنا مع المحتاج والفقير والعفيف والمظلوم، أنا من الشعب وسأعمل في خدمته ما حييت لأن كنت في البرلمان أم خارجه، المال قشور الدنيا زائل والإنسان يتجدد ويتبدل ويتغير من شكل إلى آخر بفعل عوامل متغيرة، حياتي لا ولم أبخل بها من أجل شعبي والمال لا قيمة له عندي أبداً، ولم أرشح نفسي من أجل المال بل لتمثيل شعبي وفي خدمته طول عمري، مكسبي الوحيد هو سمعتي وتاريخي أحافظ عليه وأطوره دائماً.


عنكاوا كوم: ما هي حضوظك في الفوز بمقعد نيابي؟ ولماذا تعتقد بان أبناء شعبنا سيصوتون لك أنت بالذات؟ وما الذي يميزك ويميز برنامجك عن المرشحين الآخرين؟

المرشح منصور: فوز المرشح يعتمد على تاريخه ومسيرته ونضاله وثقافته وتفكيره من الناحية العملية، أنا أحترم شعبي بتصويتهم لي من عدمه، وتلك قناعتهم هم، لكنني أدعو أن يتم التصويت للأنزه والأكفأ وذو تاريخ واضح وناصع البياض، وبهذا أنا معروف على مستوى العراق والعالم أجمع، في كل بقعة من الأرض لي حضوري وهذا هو سلاحي الإنساني الوحيد، وكلمة حق وعدل في الحياة من أجل الإنسان وتقدمه ورقيه نحو الأفضل هو السلاح الفعال للفوز، ولابد من العمل والتواصل مع الشعب في حالة الفوز أو من عدمه، وسيكون هاتفي معلن لجميع أبناء شعبي، ناهيك عن مكتب يستقبل مشاكل الناس جميعاً لوضع الحلول لها. والكرة في ملعب الشعب نتمنى أن يحسن استخدامها بجدارة وحكمة ودراية... ومن الله وشعبنا التوفيق والنجاح.... آمين.





أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل ابو فادي 1

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 224
    • مشاهدة الملف الشخصي