السويد ولغة الاقليات (دراسة في جغرافية السكان)


المحرر موضوع: السويد ولغة الاقليات (دراسة في جغرافية السكان)  (زيارة 4104 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ماهر مرقس

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 5
    • مشاهدة الملف الشخصي
السويد ولغة الاقليات (دراسة في جغرافية السكان)

ما هي لغة الاقلية؟
هي لغة يتحدث بها اقلية في بلد ما. اليوم هناك حوالي 150 لغة في السويد منها لغة الاشارة، اللغة الانكليزية ولغات المهاجرين من دول مختلفة الى السويد.
لغات المهاجرين الدارجة في السويد هي العربية والتركية والفارسية والاسبانية واليونانية واليوغزلافية.
لغة الاقلية الرسمية في السويد
هي اللغة الرسمية التي يتحدث بها فئة معينة من المواطنين في السويد ويكون معترف بها من قبل الحكومة السويدية ولمتحدثيها الحق لآستخدامها عند اتصالهم بالسلطات والدوائر الحكومية و الرسمية في السويد.
حتى اطفال هذه الاقلية لديهم الحق ان يتعلموا بلغتهم في المدارس وثقافة شعبهم وتاريخهم و اصولهم.
باللاضافة الى اللغة السويدية التي هي لغة رسمية في السويد، لدى السويد خمس لغات رسمية للآقليات وهي : الفنلندية، السامية، الميانشيلي(لغة اساسية في شمال السويد )، الرومانية (التي يتحدث بها الغجر) و اليهودية.
هناك مناطق ادارية لكل لغة وبعضها مناطق ادارية مشتركة مع لغة اخرى بالاضافة الى اللغة الاساسية للبلد الا وهي اللغة السويدية.
نبذة مختصرة عن كل لغة

الفنلندية:
هي نفس اللغة الفنلندية التي يتحدث بها في فنلندا، الفرق الوحيد هو ان المتحدثين باللغة الفنلندية في السويد يحتاجون لانشاء كلمات لظواهر توجد فقط في السويد. المتحدثين باللغة الفنلندية في السويد احتفظوا بالخصائص المختلفة للهجات الفنلندية. يتحدث باللغة الفنلندية في السويد منذ 800 سنة على الاقل. اليوم  حوالي 300000 شخص يتحدث اللغة الفنلندية في السويد. المناطق الادارية لهذه اللغة 44 منطقة(بوتشيركا، اسكلستونا، هالستاهامار، هانينكا، هودنكا، هوبو، شوبنك، سكتونا، سولنا، ستوكهولم، سودرتاليا، تيرب، اوبلاندسفيسبي، اوبلاندسبرو، اوبسالا، الفكارليبي، اوستراوكر، اوستهامار، فستروس، سورهامار، خنسكاتيبيري، سوندبيري، يافلا، هوفوش، هاليفوش، ليندسبيري، كارلسكوكا، خوفدى، ترولهاتانن يوتيبوري،بوروس، نورشوبنك، بورلانيى، اينشوبنك، فينسبونك، اوليو، موتالا، ساندفيكن، اوديفالا، اوريبرو، سوندسفال، فاكيشتا، ديرفورش و تروسا)  في المحافظات الشمالية.




السامية:
اللغة السامية هي لغة شعب السامر (الذين يسكنون بالقرب من القطب الشمالي) يتحدث بها في شمال النرويج والسويد وفنلندا وروسيا في شبه جزيرة كولا. في السويد يتحدث حوالي 20000 شخص اللغة السامية. المناطق الادارية لهذه اللغة هي(كيرونا، ياليفاري، يوكموك، اريبلوك، ارفدسديور، سورشيلي، مالو، ستورومان، ليكسيلي، فيلهلمينا، دوروتيا، سترومسوند، كروكوم، اورى، اوسترسوندن، بيرك، هاريدالن و الفدالن في محافظات شمال غرب السويد ومحافظة اوميو.




الميانشيلي:
هي لغة ترتبط ارتباط وثيق باللغة الفنلندية والاستونية، لم يتم تحديد اصلها و نوعها الاساسي لحد الان ولا زالت تحت الدراسة والبحث. لعموم السويد يقدر عدد المتحدثين لهذه اللغة حوالي 75000 شخص في السويد. المناطق الادارية لهذه اللغة في الجزء الشمالي من السويد(المحافظات الشمالية)(كيرونا، ياليفارى، بايالا، اوفرتورنيو و هاباراندا).




الرومانية:
جائت تسميتها من الغجر انفسهم (الرومر). هي لغة هندو اوربية اي لها صلة وثيقة باللغات الهندية. الرومانية هي لغة دون امة ويوجد 60 نوع منها. يتحدث بهذه اللغة في السويد منذ 500 سنة على الاقل. يتحدث بها عشرة ملايين شخص في اوربا وحوالي 20000 شخص في السويد. المناطق الادارية لهذه اللغة هي ( اسكلستونا، هلسنكبوري، مالمو، نورشوبنك، ستافانستورب، ستوكهولم، سودرتاليا، اوبسالا و فانيرشبوري).




اليهودية:
هي اللغة العبرية. دخلت السويد منذ اواخر سنة1700م عندما سمح لليهود الاستيطان في السويد. يوجد اليوم حوالي 25000 يهودي في السويد حوالي 4000 شخص منهم متحدث باللغة اليهودية منهم يهوديين الاصل ومنهم سويديين تحولوا الى الديانة اليهودية.العديد من اليهود في السويد يفهمون اللغة العبرية لكن لا يتحدثونها.   




    لكي يتم اختيار لغة معينة لتكون لغة رسمية في السويد يجب ان يتوافر شرطان:
الاول: ان تكون لغة وليس لهجة.
الثاني: ان يتم التحدث بها بدون انقطاع لثلاثة اجيال على الاقل او حوالي مئة سنة.




من الصعب للغات الاقليات الرسمية البقاء على قيد الحياة!
حيث  تشير الاحصائيات الى ان ربع بلديات السويد باتوا طلابها دون تعليم باللغة الام لهذه اللغات الخمسة الرسمية في السويد على الرغم من الانتقادات الدولية المتكررة.
اضهر التحقيق لراديو السويد ان البلديات لديها في المقام الاول صعوبة في العثور على مدرسين للغة الغجر والسامية والفنلندية وصعوبة ترتيب الدراسة. حيث انتقد المجلس الاوربي السويد لان التدريس للغات الرسمية الخمسة في السويد محدود جداً ورديء وكذلك عدم وجود التعليم الكافي والمناسب لتهيئة المدرسين المختصين باللغة الام لكل من هذه اللغات الخمسة الرسمية وايضاً عدم وجود الدعم المادي المناسب.
الاقليات الرسمية لديهم ثقافة غنية والتي تتجلى في اشكال مختلفة من النشاط الفني وهذا يساعد على حماية وتطوير ثقافات الاقليات في السويد. 
       











غير متصل نـور

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39378
  • الجنس: ذكر
  • عــــرااااقــــي غـــيـــــوووررررر
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكـرا على النقلــ ...