تـحــذيــر... وتنـويــه إلى الجالية العراقية في تركيا ولبنان والأردن


المحرر موضوع: تـحــذيــر... وتنـويــه إلى الجالية العراقية في تركيا ولبنان والأردن  (زيارة 3886 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل يوخنا يوشـيا تمرز

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 14
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تـحــذيــر... وتنـويــه
إلى الجالية العراقية في تركيا ولبنان والأردن
بقلم: يوخنا يوشيا تمرز
بعد دخول تنظيم داعش الإرهابي إلى العراق وسيطرته بشكل شبه كامل على عدد من المحافظات الغربية والشمالية من العراق وخاصة مدينة الموصل وبلدات وقصبات سهلي نينوى الشمالي والجنوبي ذات الغالبية المسيحية، على آثرها قام الألاف من أهالي تلك المناطق والمسيحيين بصورة خاصة بالهروب من بطش هذا التنظيم الإرهابي إلى مناطق أكثر أمناً كمدن إقليم كوردستان- العراق (دهوك، أربيل، والسليمانية)، وفي الوقت نفسه قام الكثير منهم بالسفر إلى دول "تركيـا، لبنان، الأردن" والتي تجاوزت أعددهم المئات لتقديم طلبات اللجوء والهجرة إلى منظمة الأمم المتحدة وسفارات الدول الغربية المتواجدة هُناك. هذا ما سيدعوا البعض من ضعاف النفوس إلى إستغلال الكثير من العراقيين البُسطاء هُناك ليقوموا بعمليات نصب وإحتيال عليهم بحجة "تقديم موعد المقابلة في السفارات" أو "تغيير مكان التقديم في سفارة أقرب إلى المدينة التي يقطن فيها الشخص العراقي" أو "تقديم تسهيلات أخرى" مقابل الحصول على مبالغ مالية، بحجة إنهم يعملون في مقر منظمة الأمم المتحدة أو السفارات الغربية هناك، ليكتشف الشخص العراقي بعد أن يملأ بعض الأوراق بمعلومات مُعينة ويدفع مبالغ مالية كبيرة بعد عدة أيام بأنه تم النصب والإحتيال عليه وإنه لن يحصل على أي تسهيل يُذكر، وإن هؤلاء الاشخاص قد إختفوا تماماً من المنطقة. والجدير بالذكر إن هؤلاء النصابين يقومون بالإنتقال من محافظة إلى أخرى لكي لا يتم التعرف عليهم ويقومون بعمليات نصب وإحتيال جديدة. وفعلاً قد تمت بعض عمليات الإحتيال على عدد من العائلات العراقية في دولة تركيا خلال الفترة القريبة الماضية وبنفس الإسلوب مقابل الحصول على مبالغ مالية تراوحت بين (2,500 – 5,000) دولار أمريكي. وتم نشر صور وأسماء عدد من هؤلاء المُحتالين في صفحات التواصل الإجتماعي.

وإن عمليات النصب والإحتيال هذه يعرفها أبناء شعبنا والعراقيين عموماً من الذين تواجدوا في المملكة الاردنية الهاشمية ودولة لبنان بين عامي 1991 – 2003 للهجرة، والذين حاولوا مراراً وتكراراً وبكل الأساليب للحصول على الموافقة للتوطين أو اللجوء في إحدى الدول الغربية، وكيف كانت تقوم عصابات متخصصة بأخذ الأموال من بعضهم عن طريق خلق العديد من القصص التي كانوا يصدقونها لبساطتهم من أجل تسهيل أمورهم في السفارات زوراً وبهتاناً.

ولكي لا يقع أبناء شعبنا في هذه التهلكة مرة أخرى، ومن هذا المنبر أنـوه وأُهيـب بإخواني وأهلي وأصدقائي العراقييـن وخاصة المسيحيين منهم المتواجدين في تلك الدول التي تُعتبر محطة (ترانزيت مُطولة) للسفر إلى دول أخرى لبناء حياة أكثر أمناً وإستقراراً، بتوخي الحيطة والحذر، وعدم إعطاء أي مبالغ مالية أو معلومات أو مستمسكات لأي شخص غريب يدعي بأنه سوف يقدم لهم التسهيلات في السفارات، إلا لموظف السفارة المتواجد داخل بناية السفارة نفسها، أو عن طريق ملئ الإستمارات عن طريق المواقع الألكترونية الرسمية للسفارات لكي لا يقعوا في فـخ النصابين والمحتالين من ضعاف النفوس الذين يستغلون مُعاناة العراقيين بصور سلبية. وإن القانون في هذه الحالة لن يُرجع أموالهم المنهوبة أو أوراقهم أو مستمسكاتهم إن لم تعثر عليها الشرطة بحوزة المُحتال والنصاب أو أنكر ذلك لأن "القانون لا يحمي المُغفلين" مع إعتذاري الشديد على هذه اللفظة ولكنها الحقيقة والواقع والقانون.

وعلى كل أبناء الجالية العراقية مِنْ مَنْ يمتلكون أي معلومة عن مكان عيش أو عمل أو تواجد مثل هؤلاء النصابين والمُحتالين التوجه إلى أقرب مركز للشرطة والتبليغ عنهم فوراً.

ومن خلال كُل من يقرأ هذه الأسطر، أتمنى تعريف كل عراقي متواجد في تلك الدول وإعلامه بعمليات النصب والإحتيال هذه لكي لا يقع في هذا الشُرك.

"وكان الله في عون المسيحيين والعراقيين جميعاً"





غير متصل سمير شبلا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 273
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بارك الرب فيك - هناك سؤال لجنابك/ هل انت ابن المحامي هوشيا تمرلز؟ كنتم ساكنين في الدورة القديمة / الاثوريين؟ 
ان كنت ابن الغالي المحامي هوشيا تمرلز اتمنى ان تزودني باخباركم لان والدك كان اخ وصديق وزميل عزيز علي على الفيس بوك او الياهو وعلى الرابط
https://www.facebook.com/
https://www.facebook.com/pages/محكمة-حقوق-الإنسان-في-الشرق-الأوسط-Court-of-Human-Rights/3062498827527

samir shabilla


غير متصل youkhanna1983

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 9
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأستاذ سمير إسطيفو شبلا المحترم

شكراً على مرورك الكريم.

نعم أنا أصغر أبناء المرحوم المحامي يوشيا تمرز لولو، إذ كُنا نعيش في الدورة/ حي الأثوررين إلى العام ٢٠٠٦.

تقبل تحياتي.