المطران مار سرهـد يوسب جـمو مهمة إنسانية سوف تسجـل في تأريخـك الزاخـر


المحرر موضوع: المطران مار سرهـد يوسب جـمو مهمة إنسانية سوف تسجـل في تأريخـك الزاخـر  (زيارة 1120 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل مايكـل سيـﭘـي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3646
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المطران مار سرهـد يوسب جـمو
مهمة إنسانية سوف تسجـل في تأريخـك الزاخـر
منقـول من موقع : http://kaldaya.net/2014/News/09/15_A1_ChNews.html
أعـلن سيادة المطران سرهـد يوسب جمو راعي أبرشية مار بطرس الرسول الكلدانية الكاثوليكية في غرب أمريكا في كرازته ليوم الأحـد / عـيد الصليب 14 أيلول 2014 عـن نيته الـذهاب هـذا الأسبوع إلى العاصمة الأميركـية وإجـراء لقاءات مع مسؤولين في الحكـومة الأميركـية لغـرض طلب عـدد كـبير من تأشيرات الـﭬـيزا للهجـرة واللجـوء للذين يرغـبون في ذلك من أبناء شعـبنا الكـلـداني وبقـية المسيحـيّـين والأقـليات الأخـرى المشرّدين ، حـيث قامت الأبرشية الكـلدانية في غـرب أميركا بحملة ملء الإستمارات قـبل عـدة أسابـيع ووصل عـددهم أكـثر من 54 ألف شخـص ، هـذا وكان الأب نوئيل ﮔـورﮔـيس، والسيد مارك عـربو المتحـدث عـن الكـلدان وبقـية المسيحـيّـين قـد سلموا الإستمارات إلى البيت الأبيض في الأسبوع الماضي والتي كان عـددها حـينذاك 25 ألف شخص ، واليوم هـذا العـدد أخـذ يتـضاعـف ويومياً نستلم عـدداً كـبـيراً من الإستمارات من جميع أنحاء العالم ، من الأهل والأصدقاء الذين لهم معارف في العـراق بعـد أن توصلوا إلى قـناعة أنْ ليس لهم مكاناً للعـيش هـناك بسبب إنعـدام الثـقة بالمسؤولين ، وفـقـدانهم الأمل بمعيشة كريمة في بلد يحـكمه قانون لا يحـترم أبسط حـقـوق الإنسان ، ويجعل من الكلدان وبقـية المسيحـيّـين والأقـليات الأخـرى مواطنين من درجة ثانية وثالثة .

إن سيادة المطران سوف يرفع صوت إغاثة هـولاء الذين شُرِّدوا من بـيوتهم ، وقُـتِلوا، وسُبِـيَـت نساءهم ، واُجـبروا على تغـيـير دينهم ، ونُهـبوا من قـبل جـيرانهم ، وتُركـوا بأيدي القـتلة بعـد أن فـرّ من كان يدعي أنه سوف يدافع عـنهم من الجيش والـﭘـيشمرﮔـة ، ولحـد هـذه الدقـيقة يفرشون شوارع وأزقة المدن والقرى وأطفالهم ونساؤهم وعجائزهم يموتون أمام أعـينهم ، ومرضاهم بلا علاج وأطفالهم بلا مدارس ، والشتاء قادم ، وقـيمة الإنسان تهان أمام جـميع الزعـماء والمسؤولين ولا يحـرّكـون ساكـناً .

إن الذي ملأَ الإستمارة ، أو سافـر إلى الـدول المجاورة ، هو رسالة واضحة ، أعـطى بها صوته للزعـماء والمسؤولين برفـضه لهم . ومن الجـدير بالذكـر أن جميع هـذه الأسماء مسجلة في حاسوب ، ونـشكـر الإخـوة والأخـوات الذين قـضوا ساعات طويلة في إدخال الأسماء فـيه .

نـتمنى كل الموفـقـية والنجاح لهذه المهمة الإنسانية التي يقـوم بها سيادة المطران وكل الأشخاص الذين معه والذين يعملون ليل نهار لخـدمة إنسان بلاد الرافـدين المُهان ، وبالأخص السكان الأصليّـين ـ الكلدان .