زوعا والجندي الياباني هيرو أونودا اللذي يمثل بعض القوميين الكلدان


المحرر موضوع: زوعا والجندي الياباني هيرو أونودا اللذي يمثل بعض القوميين الكلدان  (زيارة 6732 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
زوعا والجندي الياباني هيرو أونودا اللذي يمثل بعض القوميين الكلدان

الحركة الديمقراطية الاشورية زوعا كانت في بدايتها تعترف فقط بالقومية الاشورية وتعتبر الجميع اشوري القومية, وهو شئ انا لم يزعجني في اي يوم من الايام, هذا بالرغم من انني كنت قد وجهت انتقادات لهذا الموقف, سبب انتقاداتي كان من اجل الاخرين اللذين لا يستطيعون التعايش مع الافكار المختلفة ويفقدون اعصابهم والسيطرة على انفسهم. اما سبب عدم انزعاجي وعدم اعتباري ذلك بانه عداء فانني ساشرحه ادناه عندما اشرح كيف افهم الديمقراطية. ولكنني ساتناول قضية البعض اللذين اعتبروا ذلك عداء ولماذا هم مستمرين بالتركيز عليه في كل مقالة يكتبونها حتى وان كانت تتكون من بضعة اسطر.

الجندي الياباني هيرو أونودا كان جندي مفقود ومنعزل في جزيرة ولم يكن يعرف بان الحرب اليابانية قد انتهت ولم يكن يعلم بان اليابان تحولت الى دولة ديمقراطية واصبحت تمتلك شركات ضخمة تعمل في امريكا واوربا وبقية العالم ولم يكن يعلم بان اليابان اصبحت تصنع اجهزة الكترونية دقيقة وروبورتات تبيعها الى العالم ولم يكن يعلم بان اليابان اصبح بلد مفتوح للسياحة للجميع , هو كان لا يتصرف فقط بما يجري داخل دماغه وحسب تخيلاته هو لوحده وهذا لانه كان منعزل عن العالم.
 
الحركة الديمقراطية الاشورية هي منذ فترة طويلة تخلت عن اعتبار الجميع اشوريين وهي الان تستعمل مثل الاخرين عبارة "شعبنا الكلداني السرياني الاشوري". هذه العبارة كان موقع عنكاوا اول من استعملها واستعملها في كل الاخبار التي ينشرها وكان لها تاثير حتى على ابناء شعبنا في سوريا والتي من خلالها استطاعوا ان يشكلوا لجان وحدة . حيث ان موقع عنكاوا يعتبر موقعه " ملتقى أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني" في كل منشوراته واخباره....

من يقول بان الحركة الاشورية لا تزال لا تستعمل فقط  التسمية الاشورية هو شخص كذاب وانا ساشرح ايضا لماذا هؤلاء يستمرون بالكذب. ادناه بعض العناوين من موقع زوعا والروابط ساضعها في الاسفل:

ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري يشاركون في المهرجان الثقافي العراقي الاول في اوسلو

وفد من الحركة يتفقد نازحي ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري

استذكار يوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري في أربيل

وفد من الحركة مع ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي والايزيدين والكاكائين يلتقون رئيس البرلمان النرويجي في اوسلو

نـــداء الى ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري - دعوة للتظاهر

ومن يدخل الصفحة الرئيسية لزوعا وينزل الى اسفل الصفحة تحت قسم "كلمات" سيجد التالي:

الاقرار بالوجود القومي الكلداني السرياني الاشوري كشعب واحد دستوريا بما يعزز الشراكة والتآخي في الوطن.

مباديء حركتنا (زوعا) نابعة من رحم معاناة الانسان الكلداني السرياني الاشوري ومعمدة بدماء شهدائنا الخالدين.

الفرق بين الجندي الياباني والبعض من القوميين الكلدان وخاصة كتاب كلدايا هو ان الجندي الياباني كان منعزل عن العالم ولم يكن يمتلك معلومات عن التطورات التي تحدث في العالم, اما هؤلاء كتاب كلدايا فانهم يعرفون بالتغيرات التي اصبحت زوعا تستعملها في مخاطبة ابناء شعبنا ولكنهم مستمرين في الكذب من ان زوعا لا تعترف فقط بالتسمية الاشورية وهذا لكي يحولوا بقية ابناء شعبنا الى حالة مشابهة لحالة الجندي الياباني المنعزل عن العالم. ولكننا نحن نستطيع ان نتحقق من كل شئ بانفسنا .

كيف افهم الديمقراطية؟ ولماذا لم انزعج من موقف زوعا السابق؟

الديمقراطية ليست كما شرحها هؤلاء البعض من القوميين الكلدان بان يعترف الكل بكل شئ والا فهو ديكتاتوري. كلا, فالعكس هو الصحيح. الديمقراطية جاءت لتحل المشاكل حول عدم اعتراف كل شخص بالحقائق التي يؤمن بها الاخرين.

قبل ان يكون هناك ديمقراطية في العالم كان الناس يمتلكون كما اليوم حقائق مختلفة وكل شخص كان يريد ان يجعل الاخرين يعترفون بها ومن هنا التجؤا الى اساليب القمع لفرضها على الاخرين فتاذى الجميع من هذه الاساليب, لان ليس ممكنا ان يحتفظ نصف المجتمع بالسلام والباقي يعاني من القمع. وليس غريبا ايضا بان تتزامن ظهور الديمقراطية ظهور الراسمالية. في النظام الراسمالي تقوم الشركات بعرض كل منتجاتها في السوق والزبائن اللذين هم نحن البشر يقوم كل شخص منا باختيار العرض اللذي يرغب به بحريته. في الديمقراطية الافكار والحقائق المختلفة هي عبارة عن عروض في السوق وكل شخص يختار العرض اللذي يختاره بحريته. اما اسباب تاكيد العالم على "المحافظة المستمرة والى الابد على الية حرية الراي والتعبير" فان المحافظة المستمرة لها علاقة بان طبيعة الانسان ليست ثابتة وقراراته ليست ثابة وانما تتغيير. فنحن نجد مثلا في الدول الديمقراطية حزب امتلك في الانتخابات السابقة 70 % من الاصوات اما في الانتخابات الحالية فانه لا يحصل سوى على 20% من الاصوات... وحتى الموقف من كثير من المسائل المتعلقة في الحياة وقوانين وغيرها يتغيير الموقف منها باستمرار.

فاذن الديمقراطية لا تعني لي بان اغلق فم الحركة الاشورية وارغمهم على استعمال التصريحات التي تعجبني وعدم استعمال التصريحات التي لا تعجبني, فهكذا اكون انا شخص غير مؤمن بالديمقراطية. الديمقراطية تعني بان ما كانت تقوله زوعا في السابق حول اننا كلنا اشوررين ولماذا هذا تعتبره مهم مجرد عرض في السوق لا اكثر ولا اقل. وانا عندما انظر الى هذا السوق فاما ساختار هذا العرض او ساقوم باهماله. وزوعا لم تقل في اي مكان بانهم سيقومون باعتقالي وسجني او اعدامي اذا رفضت عروضهم. وانا لكي اؤمن بالديمقراطية علي القبول بكل العروض والافكار حتى وان كانت بعض العروض لا تعجبني وتحرق اعصابي. هذه العملية تحتاج الى نضوج, ولهذا الديمقراطية ظهرت بين الشعوب التي تملك نضوج. النضوج مهم لان الانسان بطبيعته يمارس دورين: دور الشاكي ودور الحاكم في نفس الوقت. الانسان يشتكي عندما يرفض الاخرين الحقيقة التي يؤمن بها ويرفضون عروضه. والانسان نفسه وفي نفس الوقت يحكم على حقائق الاخرين ويرفضها ويرفض عروضهم. وهذا النضوج هو ضروري لكي لا نقوم باعتبار الاخرين اعداء لنا عندما يرفض احدهم حقائقنا او عروضنا او عندما لا تعجبنا حقائق الاخرين وعروضهم. من لا يفعل ذلك هو شخص غير ناضج وغير صالح للعيش في مجتمع ديمقراطي. لان ليس  هناك حل اخر.

لماذا يستمر بعض القوميين الكلدان وبالاخص كتاب كلدايا باعتبار الاخرين اعداء؟

السبب الرئيسي في ذلك هو تاثرهم بالثقافة المنتشرة في العراق والتي تاثرت بدورها بالفكر القومجي العربي وبالفكر الشيوعي. فالفكر القومي العربي لكي يقوم بما سماها بالنهضة العربية فهو لا يمتلك اية مقالة تذكر يدافعون بها عن اي شئ قومي عربي, كل ما يمتلكونه هو اعتبار الاخرين اعداء, اعداء الامة العربية, اعداء الخونة من المتربصين بالعروبة واهدافها, عملاء القضية العربية الخ. والفكر الشيوعي يمتلك نفس الفكر, الايدولوجية الماركسية كلها فارغة وهي قائمة فقط على مقولة "اتحدو ضد اعدائكم". هذه الافكار الفاشلة في اعتبار الاخرين اعداء جعلت البشر اعداء بعضهم البعض , وانتشرت ثقافة اعتبار كل شخص المقابل له بالعدو , وهكذا ظهرت مشاكل ضخمة الكل يعرف نتيجتها.

الهدف من اعتبار الاخرين اعداء هو ان هذه الايدولوجيات كانوا يرون بان اسرع طريقة للصعود هي الاتحاد على وجود اعداء , وبان هذا يدفع الاخرين ليتحدوا معهم. ولكن النتائج التي وضحها التاريخ اثبتت فشل هذه الرؤية.

البعض من القوميين الكلدان وبالاخص كتاب كلدايا شربوا وامتصوا هذه الثقافة وهي تجري في دمائهم وعروقهم حتى وان كانوا مقيمين في الخارج. انا اتحدى اي شخص ان ياتي لي بمقالة منهم لا تحوي كلمة "الاعداء". وكلمة الاعداء هذه ينشرونها ايضا في موقع كنسي يدعي بانه مؤمن بالسيد المسيح ووصيته في "احبوا اعدائكم". "احبوا اعداءكم" كانت مثل شوكة في عيون كل الايدولوجيات التي قسمت البشر الى مجوعة داخل والتي هي هم ومجموعة خارج يعتبرونها اعداء, ولهذا فشلت كل تلك الايدولوجيات بينما الديمقراطية ظهرت في المجتمعات المسيحية. وهذا هو بالتحديد السبب الرئيسي في فشل هؤلاء القوميين الكلدان , فليس هناك احد منا من سيمشي خلف اشخاص ينشرون ثقافة العداء. فهؤلاء اذن ليسوا فقط غير صالحين للعيش في مجتمع ديمقراطي وانما ايضا غير صالحين للعيش في مجتمع مسيحي.

ما انا متاكد منه هو ان هؤلاء البعض من القوميين الكلدان يتمنون من كل قلبهم ان تستمر الحركة الاشورية في اسلوبها السابق بعدم الاعتراف بالقومية الكلدانية وذلك لكي يستمروا هم باعتبارهم اعداء الكلدان, وذلك لانهم لا يمتلكون اية كتابات اخرى سوى التركيز على قضية الاعداء. فعندما لا يجدون احزاب اشورية لا تعترف بالقومية والتسمية الكلدانية فالسؤال المهم الان سيكون : عن ماذا سيكتب هؤلاء القوميين الكلدان اذن؟ هل سيبقى لهم اي شئ يكتبون عنه؟ ما هو؟ هذا السؤال على كل قارئ ان يفكر به.

اما من ناحيتي فانا كنت اتمنى ان لا تعترف زوعا بكلدانية هؤلاء وبالتحديد كتاب كلدايا اللذين يستعملون كلمة اعداء ويعتبرون جزء من شعبنا المسيحي عدو, ويقسمون شعبنا المسيحي الى اعداء بعضهم البعض. انا كنت اتمنى ان لا تعترف بكلدانيتهم وذلك لتحترق اعصابهم بشكل اكثر. فعندما نشر احدهم كاريكاتير عن الاسلام في الدنمارك احترقت اعصاب المسلمين في كل مكان وكان هناك هياج, فقامت بقية صحف الغرب باعادة نشر نفس الكاريكاتير حتى تحترق اعصابهم اكثر الى ان تتفرغ كل الشحنات العاطفية ومن ثم يتعلمون الاحتفاظ بالهدوء حتى لو احترقت اعصابهم.

ولكن الان لا اريد تطبيق ما كنت اتمناه واقول بان نشرهم لكتاباتهم بان زوعا لا تعترف ببقية التسميات هو كذب وهم لم يبقى لديهم اي شئ ليكتبوا عنه, واذا اعادوا نفس اسلوبهم السابق فانهم يعرفون بينهم وبين انفسهم بانهم سيتحولون الى مضحكة, وقضية اعتبار الاخرين اعداء على جميع شعبنا المسيحي ان يرفضها والا فانه ليس مسيحي.

والان الروابط :

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1557#.VGiPsWc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1592#.VGiPwGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1317#.VGiVqGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1522#.VGiXZ2c0df0

شكرا للقراءة

مواضيع مهمة سابقة لي:

هل يعرف كتاب كلدايا بانفسهم ماذا يريدون؟
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,756678.0.html

تحدي كتاب كلدايا للمؤتمر الكلداني وسخريتهم منه
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,757113.0.html

عن اي ارث يدافع كتاب كلدايا؟ - تحولات في المفاهيم
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,757335.0.html

المقيمين في الخارج  ونضالهم الديجيتالي
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,704155.msg6123914.html#msg6123914




متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 15763
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
اخي الكريم lucian
أحيك على هذه المقالة وعلى هذه الأيضاحات والأثباتات ولكن استعد للمنازلة  فالذين قصدتم في كلامك سوف يهاجموكه كالعادة باساليبهم الملتوية والغير نافعة ولكن ثقتي بك كبيرة لانك دائماً في مقالاتك تقول الصح والحقيقة ليس دفاعاً عن الحركة في مقالك هذا لكن حقيقة ما تقوله دائماً يزعج ويرهب الأخرين حال سماع الأسم الآشوري وأسم الحركة : كن مستعداً للجولة القادمة والرب معك
تقبل أحترامي لشخصك


may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل elly

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 508
  • الجنس: ذكر
  • الاشوريون هم سكان العراق الأصليين
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
الاقرار بالوجود القومي الكلداني السرياني الاشوري كشعب واحد دستوريا بما يعزز الشراكة والتآخي في الوطن.

سيد لوسيان تحية طيبة:-

لو قلنا وعلى نفس الشاكلة اعلاه بان (السورانيين البهدينان الكرمانج) شعب واحد دستوريا سيكون ما نقوله عنهم صحيحا، لان المكونات الثلاثة هذه تعتبر قومية كوردية واحدة غير قابلة للتجزء اذ لها مقومات القومية الواحدة من لغة وتاريخ وتراث وتقليد واحد.
اما ان نقول الكلداني السرياني الاشوري شعب واحد فهذا ما لا نستطيع ان نتداركه؟
فكيف نكون شعب واحد وكل مكون من هؤلاء الثلاثة يدعي بانه قومية قائمةبحد ذاتها و مستقلة عن الاخرى تاريخيا ولغويا وتراثيا ،فيما اذا ما اعترفنا مثلهم باننا ثلاث قوميات كما هو الحال عليه الان.
اما نحن كلنا اشوريين بقومية واحدة ولغة اشورية واحدة، او اما نحن كلنا كلدان ولغتنا كلدانية ، او كلنا سريان وقوميتنا سريانية ولغتنا سريانية؟
اما ان نكون شعب واحد بثلاث تسميات وبثلاث لغات  وبثلاث قوميات ،فهو امر غير معقول وغير منطقي لا للغريب عنا فقط ، بل لنا نحن ايضاالمنتمين الى هذه المكونات الثلاثة.
اعتقد ان قيادة زوعا ادخلت نفسها في مطب عميق وللخروج منه سوف يكون له تداعيات وعواقب غير حميدة.

اقتباس
من يقول بان الحركة الاشورية لا تزال لا تستعمل فقط  التسمية الاشورية هو شخص كذاب وانا ساشرح ايضا لماذا هؤلاء يستمرون بالكذب. ادناه بعض العناوين من موقع زوعا والروابط ساضعها في الاسفل:


نعم انا معك زوعا تستخدم هذا الاسم المركب والكل يعلم لدواعي انتخابية فئوية وحزبية ليس ايمانا منها باننا ثلاث قوميات بل قومية واحدة اشورية مع مذاهب مختلفة لاجل تقليل الحزازيات والتوتر الذي حصل بين المسيحين من بعد صقوط الصنم عام 2003 وزوعا نفسها ومن تبنى معها هذه التسمية القطارية يعتبرونها مرحلية ومؤقتة لايجاد اسم نهائي يشمل كل تلك المكونات في قالب جديد. بما معناه انها فقط ابرة لتسكين الالم لا غير وهي ايضا  لضرب عصفورين بحجر واحد:-
1- اول عصفور هو حشد اكبر عدد ممكن من ابناء المكونات الاخرى كالكلدان والسريان لكسب اصواتهم الانتخابية لتحقيق مآرب عائلية وحزبية ضيقة على حساب القضية القومية الاشورية 2- والعصفور الثاني هو سحب البساط من تحت اقدام (القوميين الكلدان الجدد 2003) ومن تحت مرجعيتهم الدينية انذاك والتي كان يمثلها المرحوم الكاردينال دلي ،والالتاف حولهموتطويق وتقزيم دورهم في المطالبة بتثبيت اسمهم (القومي!!!) في الدستور العراقي  منطلقين من مبدا خير وسيلة للدفاع هي الهجوم.

اقتباس
فعندما لا يجدون احزاب اشورية لا تعترف بالقومية والتسمية الكلدانية فالسؤال المهم الان سيكون : عن ماذا سيكتب هؤلاء القوميين الكلدان اذن؟ هل سيبقى لهم اي شئ يكتبون عنه؟ ما هو؟ هذا السؤال على كل قارئ ان يفكر به.

اعتقد بانهم قد يغامروا مثلا بمجادلة العرب على انهم ليسوا عربا او بمناقشة الاكراد على وجادلتهم على انهم ليسوا باكراد!!!
مشكلة القوميين الكلدان هي وقتية زمنية محدودة عملا بالقاعدة الفيزيائية (( لكل فعل رد فعل يساويه في المقدار ويعاكسه بالاتجاه)) ، وهذا ما  يقومون به ليلا ونهارا ومن خلال موقعهم(الكنسي!!) كلدايا نت. نعم بزوال المؤثر الاشوري (لا سامح الله ) سوف يزول كل تاثير لهم حتى من على انفسهم اذ هم انفسهم غير مقتنعين بما يقومون به لذالك تجدهم يتخبطون في مؤتمراتهم(القومية العالمية!!!) وتارة في  كتاباتهم ومقالاتهم الانترنيتية واخيرا في قوائمهم الانتخابية الهزيلة كما حصل في الفترة الاخيرة اذ التف ما يظن انهم من  (خيرة)  مثقفيهموكتابهم العالميين حول( صبي شيعي ) شيخ ملتحي لا اصل له ولا فصل والذي بدوره اختفى والى الابد كفقاعة بعد خسارته الذريعة .
والاخر الذي يعتبر نفسه رئيس للاتحاد العالمي للكتاب الكلدان وهو بعضم لسانه يقول انه لايجيد (لغته الكلدانية )واليك هذا الجزء من تعليقه على ردي له بعد ان قام موقع عنكاوة بحذفه:-

غير متصل ناصر عجمايا
عضو مميز
****
 
مشاركة: 1237
مشاهدة الملف الشخصي  رسالة شخصية (غير متصل)

رد: ما هو أفضل الحلول للمشاكل القائمة بين البطريركية الكلدانية وأبريشية سان دييكو ؟؟
« رد #16 في: اليوم في 05:52 »
اقتباس
الآخ ايلي المحترم
لا يمكنني الرد على أسلوبك الهابط المتجاوز أخلاقياً وأدبياً
الأخ قشو يؤسفني عدم قدرتي على قراءة اللغة الكلدانية ، فقط أنا أنطق ومتعلم بعض الشيء البسيط لكنني لا اجيدها قراءة وكتابة
اخوكم
عجمايا)

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,758969.0.html#lastPost

اذ يقول بانه يؤسفه عدم قدرته على قراءة (اللغة الكلدانية ) وهو رئيس اتحاد وادباء الكلدان الكوني في حين ان الاخ المحترم قشو نيروي لم يكتب له قط بلغته الكلدانية كما زعم بل  بلغة اشورية صرف؟؟؟!!!!
فعن ماذا سيكتب هؤلاء القوميين الجدد(2003) بعد ان يضع الاشوريين اقلامهم  ويكفوا عن الكتابة ومعظمهم لا يجيد القراءة او حتى الكتابة وبحسب قولهم هم ،اذ ان عددهم معروف لدى قراء موقع عنكاوة كوم المحترمين  كونهم لا يعرفون  (لغتهم الكلدانية القومية؟؟؟!!!).وهم اشد الناس تعصبا للفكر القومي الكلداني!!
انت تدعوا الى قوميتك ولا تجيد القراءة والكتابة بلغتك الام؟ فباي لغة ستخاطب بني جنسك؟؟

اعتقد بان على ( القوميين الكلدان) ان يقطعوا اشواط طويلة جدا وسنين كثيرة هذا عددها، ليصلوا اقله الى نصف الطريق والشوط الذي قطعه الاشوريين في مسيرتهم القومية ؟


اقتباس
انا كنت اتمنى ان لا تعترف بكلدانيتهم وذلك لتحترق اعصابهم بشكل اكثر

وهذا ما نحاول ان نقوله لقيادة زوعا
زوعا ادخلت نفسها وللاسف في مستنقع التسميات وترك عملها القومي ودماء شهداءها جنبا لكي ما تكسب تعاطف هكذا كتاب هم اصلا لم يكن لهم قبل 2003 شي ليكتبوه لاكن زوعا هي التي حفزتهم واوقضت فيهم هذه النشوة الوقتية المرحلية متلاعبة بعواطفهم الجياشة نحو حلم انقرض منذ قرابة ال3000 عام .
زوعا نجحت ضرب المكونات المسيحية فيما بينها بلعة النسميات لكي تحصد اكبر عدد اصوات ممكنة تضمن لهاي كراسي تدر بيضا من ذهب .
كل هذا ضحك على الذقون والمستفيد الاول هو زوعا والخاسر الاخير هو كل مكوناتنا الثلاثة بالاضافة الى النتائج النفسية السلبية العكسية التي سترافق الاجيال القادمة من مكوانتا الثلاثة في مابينها واعتقد ستدوم لعقود كثيرة مستقبلا والفضل كل الفضل لزوعا وقيادتها المستفيدة الى حد النخاع . 
 
 

الرًبٌ راعِيَ فَلا يُعوٍزُني شَيئ.

غير متصل khalid awraha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 196
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
صراحة لو كل احزابنا ومؤسساتنا وجمعياتنا وكنائسنا متبعين طريقة زوعا بذكر شعبنا كون اسمه الكلداني السرياني الاشوري جان خلصنة من العنصرية والطائفية اللي جا تفرق بيناتنا واني اكف ويا زوعا لانه ما جا يفرق بيناتنا واحيي زوعا واتمنى من كل احزابنا ومؤسساتنا وجمعياتنا وكنائسنا يسيرون ويطبقون طريقة زوعا .شكرا


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ لوسيان المحترم
احييك على هذا التحليل الرائع خاصة باتيانك بالبراهين على ما ذكرته وهذا هو الاسلوب السليم في الكتابة بعكس الذين يطلقون الاقوال دون ذكر الادلة، فمثلا الادعاء بأن زوعا تبنت الاسم المركب بهدف الحصول على الاصوات في الانتخابات هذا القول تفنده الحقائق اذكر منها ان انتخابات كوردستان الاولى عام 1991 شاركت زوعا بقائمة تحمل اسمها (الاشوري) وحصلت على اربعة مقاعد من مجموع خمسة وهي افضل نتيجة تحققها لحد الان بينما احدى القوائم المنافسة لها كانت بالاسم الكلدواشوري ولم تحصل على شئ فلو كان هدفها الاصوات الانتخابية لما تبنت قرار شعبنا بالاسم الكلدواشوري الذي اقره مؤتمر بغداد عام 2003 ولو كانت النتئج مرتبطة بالاسم الم تعلم الحركة بهذه الحقيقة، اما الثانية فتعبير (شعبنا الكلداني السرياني الاشوري) تتكرر عدة مرات في المؤتمر الثالث لزوعا عام 2001 ووقتها لم تكن هناك انتخابات في العراق مما يؤكد ان سبب طرح الصيغة المركبة لم يكن انتخابيا وانما لايمان زوعا باننا قومية واحدة هذا الايمان بالوحدة في فكر ونهج زوعا يتقدم على الاصرار والتعصب لتسمية واحدة كما يفعل البعض وان ادى ذلك الى تقسيم شعبنا الى قوميات عديدة، والسؤال الذي لا زال بدون جواب كيف تمكنت الحركة من استغلال الاسم المركب للفوز بالانتخابات كما يدعي البعض ولم تتمكن الجهات الاخرى من استغلاله بنفس الطريقة؟ وهنا اكرر السؤال الذي اسأله دائما لمنتقدي التسميات التي لا (تعجبهم) واقول (ما هو الاسم الذي يوحدنا؟؟) علما بأن الاسماء الغير مركبة المطروحة لا اجد في اي منها ما يوحدنا والدليل استمرار النقاشات والهجومات والدفاعات والاوقات الاضافية المتكررة دون تسجيل اي هدف فالى متى؟
في الختام اقول هناك من يصر على احدى هذه التسميات: اشوري/ كلداني/ سرياني/ سورايا/ كلدواشوري/ كلداني سرياني اشوري او اية تسمية اخرى، وعند تعدد الاراء يكون الحكم الاخير للشعب فلماذا لا نكف عن تكفير الاخرين ونترك الموضوع لقرار عامة الشعب في الانتخابات التي تجري كل اربعة اعوام وعلى (المثقفين) قبل غيرهم ان يحترموا ارادة الشعب
تقبل خالص تحياتي
يوسف شكوانا     


متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4362
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي لوسيان
شلاما
اعتقد ان الفاشل سياسيا هو الذي دوما يلجا الى تخوين الناجح  بنشر روح العداء والبغض والاحقاد
تطبيق لما تربى عليه المجتمع الشرقي كما تقول

وقلنا سابقا في الانتخابات تكرم الاحزاب او تهان
ومن خلالها يعرف كل حزب او طرف حجمه الحقيقي لدى المنتخبين
ولنتذكر دوما ان بالاحقاد لا يمكن ابدا ان نبنى امة
تشكر



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي الكريم lucian
أحيك على هذه المقالة وعلى هذه الأيضاحات والأثباتات ولكن استعد للمنازلة  فالذين قصدتم في كلامك سوف يهاجموكه كالعادة باساليبهم الملتوية والغير نافعة ولكن ثقتي بك كبيرة لانك دائماً في مقالاتك تقول الصح والحقيقة ليس دفاعاً عن الحركة في مقالك هذا لكن حقيقة ما تقوله دائماً يزعج ويرهب الأخرين حال سماع الأسم الآشوري وأسم الحركة : كن مستعداً للجولة القادمة والرب معك
تقبل أحترامي لشخصك


الاخ اوديشو تحية

لو ذهبت الى عرض مشاركاتي وانتقلت الى مشاركاتي الاولى والتي قبل ان اكتب فيها اي شئ حول ما يخص القومية فانني كنت اؤكد مرار وانتقد باستتمرار قضية اعتبار الاخرين اعداء ولهذا انتقدت بشدة ما يسمى بالفكر القومجي العربي, وقلت بانني لن اعترف في  يوم من الايام بالاحزاب الشيوعية ان لم يتنازلوا عن قضية اعتبار الاخرين اعداء. فعندما يصف احدهم الاخرين بالاعداء فهو هنا ما يقوم به هو تعليم الاخرين ونشر ثقافة بينهم تقبل بان يسمي كل شخص الاخر بالعدو. وانا عندما كنت ارفض ذلك باستمرار وكتبت عنها الكثير فماذا تتوقع مني عندما ارى مسيحين بيننا يحاولون تقسيم ابناء شعبنا ليعلموهم بان يعتبروا بعضهم البعض اعداء؟ هؤلاء حتى لو تهجموا علي فانا غير مهتم بهم. وانا في كل الاحوال لا اقوم بانتقادهم في اي شئ وانما اكتب للقراء فقط , واعتبر كل قارئ لا يرفض ثقافة الاعداء هذه بانه ليس مسيحي.

ومن ناحية اخرى عندما يقوم البعض باقتباس الافكار القومجية العروبجية مثل اعداء الامة العربية واعداء العرب ويحولوها الى اعداء الامة الكلدانية واعداء الكلدان فان هؤلاء ساسميهم قومجيين, لانني اذا احترمتهم فسيكون علي ايضا احترام القومجيين العرب وسيكون علي ايضا احترام البعثيين.
زوعا كانت في كل الاوقات افضل منهم, لان من كان يرفض عروض زوعا فان زوعا لم تكن تسميه عدو.


غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3965
    • مشاهدة الملف الشخصي
                ܞ 
ܡܝܘܩܪــــــܐ ܚܩܝܪܐ ܟܵܬܵܒܼܵܐ ܡܗܝܼܪܵܐ ܘܕܥܝܵܐ ܕܚܕܵܝܘܼܬܵܐ ܕܐܘܡܬܵܐ ܟܠ ܟܠܢܵܝܬܵܐ لوسيان ܗܵܘܝܼܬܘܼܢ ܒܵܣܝܼܡܹܐ ܪܵܒܵܐ ܐܘܼܦܙܹܐ كراسياس : خايلي تاشه كور : تاشاكور له ره : أفخارستو بارابولي : زور سوباس يان كه له ك مامنون : ثانكيو واري ماج : شكراً جزيلاً ܩܵܬܵܘܟܼܘܿܢ ܀ ܗܲܕܟܼܵܐ ܐܝܼܬܠܲܢ ܩܘܼܒܲܠܛܝܒܘܬܵܐ ܡܢ ܡܝܲܩܪܘܬܵܘܟܼܘܿܢ ܩܐ ܕܐܗܵܐ ܡܠܘܼܐܵܘܟܼܘܿܢ ܐܲܢܵܢܩܵܝܵܐ ܩܵܐ ܝܘܼܬܼܪܢܵܐ ܕܟܠ ܀ ܚܲܝܹܐ ܩܲܢܝܵܘܟܼܘܿܢ ܚܵܪܘܼܦܵܐ ܐܠܗܐ ܝܲܗܒܼܹܐܠܵܘܟܼܘܿܢ ܚܘܼܠܡܵܢܵܐ ܛܵܒܼܵܐ ܘܡܵܢܬܵܝܬܵܐ ܐܡܝܢ ܀ Qasho Ibrahim Nerwa       



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
لو قلنا وعلى نفس الشاكلة اعلاه بان (السورانيين البهدينان الكرمانج) شعب واحد دستوريا سيكون ما نقوله عنهم صحيحا، لان المكونات الثلاثة هذه تعتبر قومية كوردية واحدة غير قابلة للتجزء اذ لها مقومات القومية الواحدة من لغة وتاريخ وتراث وتقليد واحد.
الاخ elly تحية

انا لا اتفق معك في هذه النقطة. هؤلاء كلهم لا يمتلكون لغة واحدة, والكرمانجية والبهدينانية والسورانية هي كل واحدة منها لغة قائمة لوحدها وهذا ما يقولونه هم بانفسهم, وبالاضافة الى ذلك فانهم لا يمتلكون احرف كتابية كوردية ولم يمتلكوها يوما وانما يستعملون الاحرف الكتابية العربية. ولكن هؤلاء اثبتوا من خلال التظاهرات من اجل كوباني بان ما يوحدهم هو الدفاع عن نقاط محددة واضحة, وبانهم بامكانهم التوحد بالرغم من انهم غير متفقين في عدة نقاط و هم اثبتوا بانهم يمتلكون ثقافة اخرى وبانهم ليسوا عرب.

اقتباس
اما ان نقول الكلداني السرياني الاشوري شعب واحد فهذا ما لا نستطيع ان نتداركه؟
فكيف نكون شعب واحد وكل مكون من هؤلاء الثلاثة يدعي بانه قومية قائمةبحد ذاتها و مستقلة عن الاخرى تاريخيا ولغويا وتراثيا ،فيما اذا ما اعترفنا مثلهم باننا ثلاث قوميات كما هو الحال عليه الان.

هذه القوميات كانت سابقا مستقلة نعم وهذا صحيح, ولكن التاريخ لا يتوقف عند لحظة معينة. لماذا كان هناك نقاشات تتوقف عند سنة معينة في التاريخ؟ التاريخ استمر ويستمر.

اما لماذا الان هذه القوميات الثلاثة عبارة عن شعب واحد؟

الجواب هو بكل بساطة لان التاريخ قرر ذلك.

ساقول لك شيئا مهما: حتى في العلم هناك علماء يكتبون بشكل مثير للسخرية وهذا عندما يريدون ان يقرروا اية نظرية او منهج صحيح ويجب تطبيقه وايهما هو خاطئ. لان العلم ليس شئ مستقل وانما العلم نفسه يتاثر بعدة امور اخرى مثل السياسة والاقتصاد والثقافة والوضع الاجتماعي وغيرها. وهذا التاثر اثبته التاريخ ولا احد قادر بان ينكره. لذلك اي نظرية هي صحيحة واي منها سيتم الاخذ بها فهذا يقرره التاريخ وليس بضعة علماء لوحدهم. وقرارت التاريخ عندما تتاثر بعدة عوامل كالثقافة والوضع الاجتماعي والمعتقدات السائدة الخ فان القرار اللذي يتخذه التاريخ يكون مبني على مجموع القرارات لكل افراد المجتمع في المرحلة التاريخية المعينة. ساعطي مثال:  السياسين النمساوين كانوا قد اخذوا قرار بالتوقف عن تمويل المختبر الضخم CERN وقالوا بان ذلك يكلفهم اموال ضخمة وايضا لان الفيزياوين النمساويين لا يؤمنون كثيرا بالمعتقدات في ذلك المختبر...هكذا قرار للسياسين يعني بان العلم يتاثر بالسياسة, وعندما يتحدثون عن الكلفة الباهضة فهذا يعني بان العلم يتاثر بالاوضاع الاقتصادية, وعندما يتحدثون عن ما يؤمن به الفيزيازوين النمساويين فهذا يعني بان العلم يتاثر بالمعتقدات والثقافة, والمعتقدات والثقافة يشترك في تحديدها كل افراد المجتمع... وفي التاريخ هناك قفز من منهج الى اخر ليس لا ن هناك شخص دحض منهج واثبت صحة منهج اخر, لان لو كان هذا صحيحا لامتلكنا منهج واحد ثابت, تغيير المناهج يقرره التاريخ وليس العلماء وهذا يتاثر بكل تلك العوامل التي ذكرتها. وعندما يكون هناك علماء من الذين يدعون عكس ما اقوله فان ما يقولونه هو فقط هراء.

ومن هنا فان كل ما تم طرحه من مقالات حول القوميات وحتى تلك التي كتبها مطارنة وحتى التي تلك كتبها اشخاص مختصين في التاريخ هي عبارة عن دجل وشعوذة ولا قيمة علمية لها. لماذا؟ لان هؤلاء عندما يكتبون شئ تاريخي فانهم ككتاب يقررون بانفسهم ولا يعترفون بان التاريخ هو اللذي يقرر وليس هم.

وعندما اقول بان التاريخ هو اللذي يقرر فهذا فعندما ندرس احداثه ليس هناك شئ اسمه "في السنة الفلانية قبل 200 سنة قرر احدهم التغيير التالي..." لان القرارات التاريخية هي كما قلت تعبر عن مجموع قرارات كل الافراد في تلك المرحلة التاريخية. بمعنى انه حتى لو قرر شخص معين يمتلك مستوى رفيع في مرحلة تاريخية معينة قرار معين فهذا اتخذه لانه كان متاثر بالثقافة والاحوال الاجتماعية وغيرها من العوامل في تلك المرحلة. وكل هذه العوامل الثقافية والاجتماعية والسياسية وغيرها يحددها الجميع وليس شخص واحد لوحده.

لذلك فان التاريخ قرر بان نكون شعب واحد بالرغم من وجود ثلاثة تسميات . وهكذا قرار للتاريخ لا يستطيع احد بان يقف ضده لان ذلك سيكون مضيعة للوقت.


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ يوسف شكوانا شكرا للمداخلة

هؤلاء بالفعل لا يملكون اربعة اسطر بدون ان يذكروا زوعا وبان هناك مسيحين اعداء لنا, وهو شئ كان يثير عندي الاستغراب والدهشة. وانا اردت ان اثبت للقراء هنا بان ما يقوله هؤلاء عن زوعا مجرد كذب واردت ان اشرح لماذا يكذبون.

صدقني هؤلاء بدون اعتبارهم للاخرين اعداء لا يستطيعون كتابة ولا حتى حرف واحد ومقالاتهم تثبت ذلك بدون ادنى شك.

كل الاحزاب والايدولوجيات التي اعتمدت على فكرة اعتبار الاخرين اعداء كانت فاشلة وهذه اثبتها التاريخ مرارا وتكرارا.

وعندما نرفض هذه الافكار السخيفة باعتبار اخرين اعداء لنا فهم يقولون باننا نطعنهم في الظهر. ولكن ما يقولونه سيبقى عديم القيمة وستبقى افكارهم مرفوضة.

تحياتي


غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ لوسيان المحترم
شكرا على تعقيبك، وبالاضافة الى ما تفضلت به، انهم يناقضون انفسهم بانفسهم فمن ناحية يصفون تسمية (كلداني سرياني اشوري) بالهجينية والقطارية وبالضد من تطلعات شعبنا، ومن ناحية اخرى يقولون ان زوعا استغلها للانتخابات، فكيف يستغل كيان (اي كيان) قضية هي بالضد من ارادة الشعب (للكسب الانتخابي) ولو فعل ذلك لانعكست عليه سلبا وليس ايجابا، اليس هذا اعتراف منهم من حيث لا يدرون بأن شعبنا مع الوحدة، فيا اخي ان امر هؤلاء عجيب فالساحة مفتوحة لكل الاسماء والافكار والتنظيمات ولم يُمنع احد من النزول اليها والعمل وشعبنا بحاجة الى كل الطاقات مهما كانت والذي يقدم اكثر يحصل على تأييد اكبر على شرط ان يقدم الاعمال وليس الكتابات والاتهامات وخلق الاعداء الوهميين، وقفوا ضد المدارس السريانية في كردستان بذريعة تبنيها من قبل زوعا فها هي مدارس سهل نينوى بحاجة الى من يتبنى ويعمل لفتح مثل هذه المدارس بعيدا عن زوعا (والدعوة عامة للجميع) فهل ذهب احدهم للعمل ومنعه زوعا من مغادرة مطار بغداد او اربيل؟ اما عن الانتخابات واستغلال التسميات فبامكانهم خوضها (كما يفعلون) ويمارسون الحرية التي يمارسها زوعا في تبني التسمية التي يعتبرونها صائبة ويدعون بأن الاكثرية تؤيدها والتجارب تثبت ان احدا لم يمنعهم
دعوتي لهم ان يتركوا الذي يعمل القليل وشأنه ويعملوا الكثير وشعبنا سيرى ويميز ويقرر
تقبل خالص تحياتي
يوسف شكوانا   


غير متصل yohans

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 552
  • في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )
    • مشاهدة الملف الشخصي
انا شخص اعمل في حقل ميكاترونيكس وهو يحوي خطورة ومسؤولية اكثر
سألناك سابقاً ولم تجاوب
وسنكرر لك للمرّة الثالثة وبالصورة والاثبات
اذا انت تعمل من اين لك الوقت الكافي؟؟؟؟
لكتابة 100 الف كلمة بهذا اليوم فقط
شكراً؟؟؟؟





ليس المهم أن تكون صديقاً ولكن المهم أن تكون صادقاً

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
رابي لوسيان
شلاما
اعتقد ان الفاشل سياسيا هو الذي دوما يلجا الى تخوين الناجح  بنشر روح العداء والبغض والاحقاد
تطبيق لما تربى عليه المجتمع الشرقي كما تقول

الاخ اخيقر

مثلي المفضل هو : النجار لا ينتقد المنضدة وانما يصنعها.
كل احزابنا وكل ما تطرحه من اجل اكتساب مؤيدين لها لا اعتبره سوى عروض في السوق. اي مثلما انا اختار عروض احدى الشركات ولا اختار عروض شركة اخرى فهكذا اتعامل مع الاحزاب. واذا كانت هناك احزاب تريد ان نؤيدها فعليها ان تبحث عن ما نريده وبان تقنعنا مثلما تحاول الشركات اقناع الزبائن.

ولكني اتفق معك بان هؤلاء لا يستطيعون كتابة ولا حتى كلمة واحدة بدون الاشارة الى زوعا او اعتبار اخرين اعداء. انا شخصيا لم ارى لديهم مقالات تخلوا من "الاعداء"

اقتباس
وقلنا سابقا في الانتخابات تكرم الاحزاب او تهان
ومن خلالها يعرف كل حزب او طرف حجمه الحقيقي لدى المنتخبين
ولنتذكر دوما ان بالاحقاد لا يمكن ابدا ان نبنى امة
تشكر

ساقول لك شيئا: في ما يخص محاولة الاحزاب لكسب المؤيدين وانا ساتحدث فقط عن هذه النقطة , فمن الافضل ان تتعامل مثل الشركات. هناك اشخاص كانوا ينتقدون هذه النقطة ولكنها الاصح. ولكن بشرط ان تتعامل مثل الشركات في العالم الراسمالي وليس الشركات في النظام الاشتراكي الفاشل.

سام والتون يقول التالي: There is only one boss. The customer. And he can fire everybody in the company from the chairman on down, simply by spending his money somewhere else

ونحن نستطيع ان نرسل اي حزب الى الجحيم وهذا بكل بساطة بان نتخلى عنه وندعم حزب اخر.

ومثلما The customer is always right فان الجماهير هي دائما محقة وليست قيادات الاحزاب.

وانا في عملي من يدفع راتبي هو الزبون وليس رب العمل. (وهذا يوضح لماذا الراسمالية رائعة حيث ان الزبائن هم البشر وهذا يعني ان الرسمالية هي في خدمة البشر.)
لذلك فان بقاء حزب من عدمه هو لا يحدده رئيس الحزب ولا قيادته وانما الجماهير. فالحزب اللذي لا يملك جماهير او يفقدها فانه سيختفي من الساحة. ومن هنا فان الاحزاب في الدول الغربية تهتم كثيرا بارضاء الجمهور لتكسبه. ولتقوم بارضاء الجمهور عليها ان تبحث وتعرف ماذا يريد الجمهور وبان تعمل على تحقيقه.
.............

الاخ قشو ابراهيم نيروا

شكرا لك...رفض تقسيمنا الى اعداء بعضنا البعض ستبقى مسؤولية كل شخص منا.
...........

الاخ يوسف شكوانا

شكرا مرة اخرى.

انا في شريطي اردت بالتحديد ان اشير الى مدى خطورة نشر ثقافة تقسيمنا الى اعداء بعضنا البعض والى اعطاء الفهم الصحيح للديمقراطية. وانا سابقى انتظر ان يكتبوا مقالة واحدة فقط خالية من زوعا ومن الاعداء لارى كيف ستبدوا وعن ماذا سيكتبون.



غير متصل elly

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 508
  • الجنس: ذكر
  • الاشوريون هم سكان العراق الأصليين
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
لذلك فان التاريخ قرر بان نكون شعب واحد بالرغم من وجود ثلاثة تسميات . وهكذا قرار للتاريخ لا يستطيع احد بان يقف ضده لان ذلك سيكون مضيعة للوقت.


اخي لوسيان
انا لم افهم عن اي تاريخ تتكلم الذي قرر عني بدون ان ياخذ راي (قرر اننا شعب واحد)؟ بالرغم من وجود ثلاث تسميات؟
التسميات موجودة فعلا وهي تاريخية وقديمة ايضا والتسميات حسب التاريخ نفسه وكتبه تدل على وجود ثلاث شعوب وثلاث قوميات وثلاث اجناس حكمت في فترات معينة من التاريخ وكانت لها بقع جغرافية وخصوصية وحدود طبيعية لممالكها ولسطانها الجغرافي والخ.

انا مع مفهوم اننا شعب واحد لاكن بوجه نظر مختلفة تختلف جذريا عما يؤمن به الطرف الاخر من كلدان وسريان.
غالبية الاشوريين ومن ظمنهم رئيس الكنيسة الاشورية قداسة البطريرك مار دنخا الرابع يئمنون باننا شعب واحد اشوري بمذاهب كنسية مختلفة
والكلداني ايضا يؤمن على نفس الشاكلة لاكن بفرضية ان الكل كلدان القومية بالاضافة الى (المتاشوريين الجدد)وبحسب زعمهم ان الاشورية قومية زائفة صنعة الانكليز.
السرياني يمشي ايضا على نفس الوتيرة مع ايمانه المطلق بفرضية انقراض الاشوريين وابادتهم عن بكرة ابيهم وان لا يوجد شيئ اسمه كلدان او اشوريين لان الكل وبحسب زعمهم وايمانهم انهم سريان مشرقيين او آراميين
يبقى ان كل طرف يؤمن باننا شعب واحد لاكن بحسب مفهومه واعتقاده الذي بناه على مجموعة من كتب وكُتاب التاريخ الذين يثقون بهم دون غيرهم ليبنوا فرضية قوميتهم الشاملة ذات التعدد الطائفي او المذهبي.

وهذا ما اردت ان اوضحه.
اما ان نكون على النموذج الاشوري او على النموذج الكلداني او على النوذج السرياني الارامي!!
اذا احترمنا بعضنا البعض واعترفنا ببعضنا ابلعض وتقبلنا الاختلاف المذهبي والطائفي والتسموي فيما بيننا اعتقد اننا سنصل الى نتيجة افضل مما هو عليه الحال الان .
وبما اننا نؤمن بالديمقراطية والتعددية الفكرية الفردية والجماعية، علينا ايضا ان نهيئ انفسنا لقرار تاريخي مهم سوف يقرره الشعب ككل اذا حقا اراد يوماان ينهي هذا الصراع التموي والكنسي، وليس لفئة واحدة تقرر بدلا عن الكل.

فمثلا ان يطرح استفتاء شعبي واسع كبير وشامل للمكونات الثلاثة لشعبنا وفي اي مكان كانوا بالاضافة الى ان تدعم هذا الاستفتاء المصيري كنائسنا الثلاث ليقرر الشعب كله مع الكنيسة اي اسم قومي سيشمل الجميع دون استثناء كان ترطح اسماءنا القومية فرادا فرادا او مركبة كما هي الان او مزدوجة او باي شكل اواي قالب اخر يرونه مناسبا،والى ان يصبح ذالك الاستفتاء قيد التنفيذ سننتظر الكلمة الاخيرة للشعب .
والى ذالك اليوم المرتقب علينا ان نحترم قراراتنا وارادتنا وتسمياتنا الثلاث كل على ايمانه وفكره وعقيدته القومية.
قرار الاستفتاء الشعبي هو سيضع كل النقاط على الحروف حينئذ سنقول: ان التاريخ قرر
 ولا يستطيع احد بان يقف ضده لان ذلك سيكون مضيعة للوقت.


الرًبٌ راعِيَ فَلا يُعوٍزُني شَيئ.

غير متصل فريد وردة

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 515
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تحية للجميع

الجندي الياباني كان من ألافضل له أن يظل منعزلا في تلك الجزيرة خيرا من سماع مقتل أكثر من  300 الف طفل وأمرأة وشيخ في ثواني معدودات  أضافة الى عاهات مستديمة وأرض ملوثة نجسة الى نهاية الدهر  .  وأقرباء وأصدقاء هذا الجندي هم بالتأكيد اليوم فرحون  مع فوز يوم أمس  مرشح أنتخابي معارض لتواجد القواعد العسكرية في أحدى الجزر اليابانية  وهذا كافي لكي يفند كل ما جاء في شخبطاتك عن اليابانيين ومشاعرهم   .

الديمقراطية التي تحاول ترويظها لتناسب خزعبلاتك  ؟  لو كانت حقا موجودة لما كانت  ل زوعا مكان في الحياة السياسية وألاجتماعية  لكونها تحمل فكر أقصائي عنصري  وبالصوت والصورة والكتابة  ,  وأي محاولة لتجميل صورتها هي هراء  وفي المثل المصري   يقولون ( بللها وأشرب ميتها ) , وهذا كافي ليفند كل ماجاء من شخابيط عن الديمقراطية .

الكلدان وأبرشياتهم في المهجر  لا يمثلون ولا علاقة لهم في الوضع والحالة العراقية بل المعروف للجميع هنالك حزبين متنفذين في الحكومة والبرلمان  أضافة الى هناك  منظمات حقوقية نشطة مكوكية  وهناك الوقف المسيحي  وغيرهم  ؟
السؤال المطروح هو في العراق هنالك كارثة تاريخية بمعنى الكلمة  .  لماذا يتم التركيز على أبرشيات المهجر وخض الطرف عن المأساة في العراق والكشف عن أسباب الكارثة والمقصرين  .  وخصوصا هنالك من النازحين من لم يستطع حمل أوراقه وماله وذهبه ومستمسكاته . هذه بحد ذاتها حالة تدعو مسؤولين  شعبنا المسيحي التخلي وألاستقالة عن مناصبهم فورا . التاريخ سوف لن يرحم ؟ وأنتظر المستقبل القريب عن أي قصص حقيقية سوف تسمع  ؟
وهذا يفند كل ما جاء في مقالك عن كلدان المهجر  .  وبهذه المناسبة أدعوك لقرأة فلسفة الكاتب الشهير المعروف الفنان  أدورد سعيد  لعله تستفيد وتفيد .
وأخيرا عجبي من كونك تنتقد القومجية ؟؟ حسب تعبيرك  وأنت نفسك  بوق  نحاسى تصدأ من كثرة تملقه لآسياده  .   

تحية طيبة     




غير متصل samy

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1107
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز لوسيان  ...لاول مرة اقرا لك مقال لايعدو اللا ان يكون ((شخابيط))كما شخصه الاخ فريد وردة ......وسبب ذلك في اعتقادي انك لم تطلع على كراس ((الكلدان طائفةام قومية )) اللذي يستخدمه زوعا في التثقيف الداخلي.وكذلك عدم اطلاعك على الفيديو اللذي يصرح به الاخ يونادم كنا بان الكلدان طائفة اشورية.اي ان استخدام مصطلح ((شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ))لايعدو عن كونه عملية احتيال سياسي على الكلدان والسريان.ومحو لمفردات تاريخ العراق القديم.والمصطلح لايضيف شيئا لان مصطلح ((الشعب العراقي)) يشمل كل القوميات والاديان  والطوائف التي تقطن العراق الحديث.والمفارقة التي لفتت انتباهي هي انتقادك للمتعصبين الكلدان وعفوك وعدم اشارتك  للمتعصبين الاشوريين.بما يعني انظمامك للجوقة التي تمحو تاريخنا القديم. مع تحياتي


غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1556
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
نتمنى ان ينتمي المدعو لوسيان الى زوعا لتستقر وجهات نظره المتقلبة بين لحظة وأخرى ولنعرف ماهية وجهته بالرغم من معرفتي بأنه تكتيت لتضييع حقيقته المترائية للقراء النبهاء.. وهنا حضرته يشكر الذين يمدحون به ولكن من غير المعقول ان يكون على نياته بعد ان كانوا يملون من كتاباته المضادة لتوجهاتهم.. ربما عرف من اين تؤكل اللحمة وكما يقولون..!! لا فلسفة ولا ثقافة ولا هم يحزنون تفيده..!!
اما الاخوان الذين يتكلمون عن الانتخابات، فلو كان هنالك فعلا ديمقراطية والنزاهة في الانتخابات، لما بقيت هذه الوجوه تتكرر بين دورة انتخابية واخرى والاختلاف فقط في المناصب  والفساد بفضلهم مستشري في البلاد وللظالين.. والحكومات المزكاة من قبلهم تركت شعبنا الذين لم تحميهم وانما تركوهم عرضة للقتل والسبي وتهجيرهم من ديارهم..ولكنهم فائزون بالانتخابات وعلى طول الخط.. هكذا يريدونهم...الحمدلله الكلدان الاصلاء لم يفوزوا بأية فترة انتخابية فاسدة..وسيكون للتاريخ كلمته..



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
اخي لوسيان
انا لم افهم عن اي تاريخ تتكلم الذي قرر عني بدون ان ياخذ راي (قرر اننا شعب واحد)؟ بالرغم من وجود ثلاث تسميات؟
التسميات موجودة فعلا وهي تاريخية وقديمة ايضا والتسميات حسب التاريخ نفسه وكتبه تدل على وجود ثلاث شعوب وثلاث قوميات وثلاث اجناس حكمت في فترات معينة من التاريخ وكانت لها بقع جغرافية وخصوصية وحدود طبيعية لممالكها ولسطانها الجغرافي والخ.

انا مع مفهوم اننا شعب واحد لاكن بوجه نظر مختلفة تختلف جذريا عما يؤمن به الطرف الاخر من كلدان وسريان.

الا خ elly تحية

سؤالك : "انا لم افهم عن اي تاريخ تتكلم الذي قرر عني بدون ان ياخذ راي (قرر اننا شعب واحد)؟"

ولماذا تعتبر نفسك انت شخص منعزل عن التاريخ؟

هذه نقطة الخطاء في تفكيرك. انا وانت ونحن كلنا جزء من التاريخ ولا نعيش بمعزل عنه.

انت بالطبع تستطيع ان تقرر بنفسك ولكن قراراتك هي ليست بمعزل عن التاريخ ولن تكون يوما معزولة عن التاريخ وقراراته. ولهذا قلت بان من يقف ضد قرارات التاريخ يضيع وقته.

ساعطيك مثال: كيف كنت ستقرر اليوم اذا لم يكن التاريخ قد قرر بان يدخل اجدادنا المسيحية؟ بالطبع لا تعرف كيف كانت ستبدو اليوم قرارتك , وانا ايضا لا اعلم. انا اعطيتك الان مثال واحد فقط من بين الالاف من الامثلة التي ستجدها في التاريخ والتي اثرت عليها عدة عوامل معقدة.

كل شخص حتى لو كان مجنون عندما يقرر فانه يقرر وفقا لمقايس وثقافة ومعتقدات معينة. وهذه المقايس والثقافة والمعتقدات هي عبارة عن قرارت تاريخية بالغة التعقيد. وانت عندما تقرر وفقا لهكذا مقايس ومعتقدات وثقافة فانت مرتبط بكل لحظات التاريخ وتعيش داخل هذا التاريخ ولست منعزل عنه.

من يكتب اليوم عن اشياء تاريخية فانه يستعمل قواعد متخلفة لم يعد احد يعترف بها بين الاوساط العلمية الجادة. عندما انتشرت العلوم الميكانيكية في السابق فقد كانت قد اثرت ايضا على بقية المجالات الاخرى منها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية. والميكانيكية انتجت السببية والتي انتجت التيار الفلسفي Determinism وهي الحتمية ولهذا ترى تاثر اشخاص مثل كارل ماركس بها واعتقد بانه بامكانه ان يجلس في غرفة ويحدد كل شئ لوحده واعتبر كلامه حتمية. هذه الافكار لا تزال تعيش في الشرق ولا تزال تعيش بين البعض من ابناء شعبنا في الغرب. انا عندما اقرء للبعض في امريكا بانهم جلسوا في غرفة وحددو كل شئ واخذوا قرارات معينة فانا اقع على الارض ضحكا. في حركة التاريخ بالطبع كل قرار وكل راي مهم ولكن لا يستطيع شخص واحد بان يقرر كيف على مئات الالاف ان يتصرفوا ويفكروا وباية معتقدات يؤمنون واية اوضاع اجتماعية يبنون واية ثقافة يشكلون التي هي كلها عوامل تشارك كلها في تشكيل القرارات التاريخية وبشكلها المعقد. وحتى اذا اخذ اليوم مجموعة كبيرة من الاشخاص قرار مشترك فكيف لك ان تعرف كيف سيغيرون قراراتتهم غدا وكيف سيكون تاثريها.

المشكلة في القراءات التاريخية التي كتبها الكثيرين هي انهم عندما يكتبون فيقررون بانفسهم ولا يعترفون بان التاريخ هو اللذي يقرر وليس هم. هذه هي النقطة التي انا اركز عليها. ولهذا اعتبر ما يكتبونه شعوذة ودجل.

انا اعلاه في جوابي السابق لك اعطيتك امثلة عن تاثر العلم بعدة عوامل وساعطيك امثلة اخرى: في ان الاشياء تتكون من اجزاء صغيرة تسمى بالذرة كان قد كتب عنها اليونانين القدماء وبالتحديد الفيلسوف اليونانى ديموقريطس, ولكن لم يهتم احد بها لمئات السنين. لماذا؟ لان المعتقدات والثقافة والمشاعر النفسية السائدة في تلك المراحل التاريخية لم تتقبلها ولم تؤمن بها, فكانت الذرات لا تملك اي تاثير يذكر على الطبيعة وعلى الانسان. تدريجيا وبعد تقبلها مع تغير المعتقدات تدريجيا وظهور استعداد نفسي وثقافي لتقبلها ظهرت النظرية الذرية وتم قبولها بسبب تغير المعتقدات وعندها شعروا بتاثيرها وقالوا بان الطبيعة كانت حتى في السابق تخضع لقوانين وتاثيرات النظرية الذرية. ولكن اذا كان هذا صحيحا فلماذا لم يشعر البشر بهذه التاثيرات سابقا؟

الجاذبية لم يكن لها وجود ولا تاثير يذكر قبل نيوتن ولم يشعر احد بها في الماضي, اليوم نحن نقول "انا اشعر بجاذبية تجذبني نحو الاسفل", ولكن هكذا شعور لم يكن موجود في السابق. فالمعتقدات والتغيرات الثقافية تغيير حتى مشاعرنا وتجعلنا نشعر بتاثيرات لم يكن البشر قبلنا يشعرون بها.

لماذا كتبت لك هكذا مطولا؟ لانني اريد ان اطرح نفس سؤالك  واقول كيف قرر التاريخ هكذا بدون ان ياخذ راي بان يجعل كل شئ خاضع للنظرية الذرية وللجاذبية وادعاء بانها كانت دائما موجودة وبانها تملك تاثيرات في كل جزء من حياتنا؟

انا عندما اقول لك بان القبول بنظرية ورفض اخرى وتغيير مشاعرنا وجعلنا نشعر اليوم بتاثيرات معينة هي قرارات تاريخية متاثرة بعدة عوامل كالتغيير المستمر في التاريخ للمعتقدات والعوامل الثقافية وغيرها فانت ستتقبل ذلك وسيتقبلها ايضا غيرك. وانا هنا اقول لك بان التاريخ قرر بنفس الطريقة باننا شعب واحد , فليس هناك فرق بين الامثلة التي اعطيتها لك. ليس هناك ادنى فرق بين قرارات التاريخ في القبول بالنظرية الذرية والجاذبية وبين قرارات التاريخ باننا شعب واحد.


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي

الجندي الياباني كان من ألافضل له أن يظل منعزلا في تلك الجزيرة خيرا من سماع مقتل أكثر من  300 الف طفل وأمرأة وشيخ في ثواني معدودات  أضافة الى عاهات مستديمة وأرض ملوثة نجسة الى نهاية الدهر  .  وأقرباء وأصدقاء هذا الجندي هم بالتأكيد اليوم فرحون  مع فوز يوم أمس  مرشح أنتخابي معارض لتواجد القواعد العسكرية في أحدى الجزر اليابانية  وهذا كافي لكي يفند كل ما جاء في شخبطاتك عن اليابانيين ومشاعرهم   . 


الاخ فريد تحية

ما تقوله يذكرني بشخص قومي عربي يسمي نفسه باحث ومفكر عندما كتب نفس الشئ وعندما سالته  كم شخص ياباني يحقد على الغرب بسبب ما حدث فانه اصابه الخرس.

يا رجل رايك وراي العرب ليس مهما على الاطلاق في هذه المسالة, المهم هو راي اليابانين, واللذي اعرفه ان اليابانين يقولون بانهم كانوا يستحقون ما حدث لانهم قاموا باول واكبر هولوكست معروفة في العالم ذهب ضحيتها 60 مليون شخص. ولكن لماذا انت دائما تتفرع الى مليون موضوع؟ فالمقصد من كلامي اعلاه كان مختلف وانت لا تزال تعاني من مشكلة عدم التركيز.

اقتباس
لديمقراطية التي تحاول ترويظها لتناسب خزعبلاتك  ؟  لو كانت حقا موجودة لما كانت  ل زوعا مكان في الحياة السياسية وألاجتماعية  لكونها تحمل فكر أقصائي عنصري  وبالصوت والصورة والكتابة  ,  وأي محاولة لتجميل صورتها هي هراء  وفي المثل المصري   يقولون ( بللها وأشرب ميتها ) , وهذا كافي ليفند كل ماجاء من شخابيط عن الديمقراطية .

من بين كل القوميين وتحت عدة تسميات هناك فئة من القوميين الكلدان وانت منهم اللذين هم لوحدهم اقصائين ولا يؤمنون بالديمقراطية. زوعا افضل منكم بمليون مرة.

البشر يمتلكون اراء وافكار وحقائق مختلفة وكل واحد منهم يريد ان يتحدث عنها وينشرها ويجعل الاخرين يعترفون بها, غلق افمامهم ومنعهم من التعبير عنها كما تريد انت والبعض من القوميين الكلدان قاد دائما الى الديكتاتورية واقصاء الاخر.

الديمقراطية كما شرحت اعلاه لم تاتي لكي تجبر كل شخص بان يعترف بحقائق كل شخص. كلا الديمقراطية جاءت لان اعتراف كل شخص بحقائق الاخر عملية مستحيلة.

في الغرب هناك عدة احزاب وكلها تمتلك حقائق وافكار مختلفة ولا احد يقبل بافكار الاخر والا لما كان هناك تعددية حزبية. انت حسب نظريتك فان على كل حزب ان يعمل على اجبار الحزب الاخر من عدم التعبير عن افكاره وحقائقه والا يتم اعتباره عدو   وهذا ما يفعله البعض من القوميين الكلدان.

انا اتعجب من عدم فهمك للديمقراطية خاصة وانت تعيش في الغرب. واذا كان هناك مهاجرين اخرين فهموا الديمقراطية مثلك فان النتيجة ستكون بان نسبة الذكاء في الغرب ستنخفض ونسبة الذكاء في العراق ستزداد.

قضية تسمية الاخرين بالاعداء  استخدمها دائما اشخاص منحطين. استخدمها الديكتاتور ستالين عندما كان يقصي الاخرين باعتبار انهم اعداء الطبقة العاملة, استخدمها البعثيين في اعتبارهم للاخريين اعداء الامة العربية واعداء النهظة العروبية وغيرها...


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز لوسيان  ...لاول مرة اقرا لك مقال لايعدو اللا ان يكون ((شخابيط))كما شخصه الاخ فريد وردة ......وسبب ذلك في اعتقادي انك لم تطلع على كراس ((الكلدان طائفةام قومية )) اللذي يستخدمه زوعا في التثقيف الداخلي.وكذلك عدم اطلاعك على الفيديو اللذي يصرح به الاخ يونادم كنا بان الكلدان طائفة اشورية.اي ان استخدام مصطلح ((شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ))لايعدو عن كونه عملية احتيال سياسي على الكلدان والسريان.ومحو لمفردات تاريخ العراق القديم.والمصطلح لايضيف شيئا لان مصطلح ((الشعب العراقي)) يشمل كل القوميات والاديان  والطوائف التي تقطن العراق الحديث.والمفارقة التي لفتت انتباهي هي انتقادك للمتعصبين الكلدان وعفوك وعدم اشارتك  للمتعصبين الاشوريين.بما يعني انظمامك للجوقة التي تمحو تاريخنا القديم. مع تحياتي

الاخ سامي تحية

انا نقلت عدة فقرات من موقع زوعا وهي تتبعها زوعا منذ زمن طويل تستخدم فيها تعبير باننا شعب سرياني كلداني اشوري واحد, وهذه كانت عدة فقرات نقلتها من موقعهم من بين المئات من العناوين والمقالات والمنشورات لزوعا. وزوعا عندما تنشر هكذا فقرات في موقعها فان تزرعها بين ابناء شعبنا والتي هي تصبح جزء من الثقافة . ومن هنا فان قضية ذكرك بان هذا احتيال عديم القيمة.

وقضية الشك بالنيات يستطيع ان يمارسها اي شخص ضد اي شخص , واذا كنت تقبلها فيستطيع ايضا ان يشك اي شخص بنياتك.

انا اعرف بان شريطي هذا لا يرغب به البعض من القوميين الكلدان والسبب في ذلك هو انهم لا يمتلكون ولا حتى اربعة اسطر بدون اعتبار الاخرين اعداء. واذا لم يستعملوا كلمة "اعداء" فكيف ستبدو كتاباتهم؟


غير متصل فريد وردة

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 515
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 تحية للجميع
 أقتباس من شخابيط  لوسيان
 [  زوعا افضل منكم بمليون مرة.] أنتهى
 يعني عندما تحل الكارثة والنكبة بهذا الحجم لشعبنا والجميع يعرف أن هنالك ممثلين لنا كأحزاب وبرلمانيين ,  وبدل أن نشخص الخلل ونواجه المقصرين والمنتفعين بالحقائق على ألارض .  ؟ لا هذا غير صحيح 
 بكل بساطة  يجب تقليد وأتباع الناشط لوسيان وهو أن نصفق ونمدح ونرقص ونهلهل , وفوق كل هذا يتهم ألاخرين أنهم قومجية  .

 أخ لوسيان هذا المدح والتصفيق الذي أنت بارع به وتستخدمه حسب المزاج يذكرني بالحروب والمعارك الكارثية لصدام وحماس وحزب الله هؤلاء يتفننون ويتلذذون بتحويل الهزيمة الى نصر  بالرقص والمدح والهلاهل ؟ حقيقة لقد هزلت 
 تحية



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى فريد وردة

انا اؤكد لك بان زوعا افضل منكم بالف مليون مرة. انتم لا تجيدون سوى الاعتماد على ثقافة اعتبار الاخر اعداء, ولا تملكون بضعة اسطر خالية من كلمة اعداء, وعندما تقولون للبقية كونوا اعداء بعضكم البعض تعتبرون انفسكم قديسين. ومن يرفض ثقافتكم هذه تعتبرونه ايضا عدو.

وانا كنت اكتب عن مخاطر ثقافة اعتبار الاخر اعداء ليس لك وانما للقراء


غير متصل 2014kaldany

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 21
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كنيسة المشرق الاشورية.....و(زوعا)...الاتفاق حول الغاء الكلدان ...
انطوان دنخا الصنا
2) اعتبار الكلدان اشوريين :
----------------------------------
تتفق كنيسة المشرق الاشورية ، مع الحركة الديمقراطية الاشورية ( زوعا ) في الاجتهاد والتفسير ، بأن الكلدان جزء من القومية الاشورية ، في تنظيراتهم الفكرية المتعصبة ، اي ان الكلدان ليس لهم هوية قومية ، او كيان مستقل ، وانما مذهب كنسي ، بالاستناد الى ما لديهم من معلومات وكتب ووثائق ، وقد يتفق معهم قسم قليل جدا من الكلدان ، لكن الاغلبية من ابناء الكلدان يرفضون هذا التوجه ، رفضا قاطعا ويتوجسون منه وكذلك الكنيسة الكلدانية .....

حيث بتاريخ 3 /11 /2008 صدر تصريح من المجمع ( السنهاديقي ) المقدس ، لكنيسة المشرق الاشورية ، والذي يعتبر اعلى سلطة دينية فيها ، حيث يشددون على ان ( الشعب الاشوري ) فقط دون الاشارة الى المكونات القومية الاخرى الكلدان والسريان ، واعتبرهم مذهب كنسي ، وليس هوية قومية ، حيث جاء في هذا التصريح ( الحملة المستمرة التي تعرض ويتعرض لها ابناء الشعب الاشوري المسيحي في العراق ، التي استهدفت ثقافته وهويته ونمط حياته وكنائسه ووجوده ) وفي مكان اخر من التصريح( المجمع السنهاديقي لكنيسة المشرق الاشورية ، يكررر دعمه لطلب الشعب الاشوري في الحكم الذاتي واقراره) للاطلاع الرابط الثالث ادناه .....

وهنا تتفق كنيسة المشرق الاشورية مع الحركة الديمقراطية الاشورية ، بأعتبار الكلدان جزء من الشعب الاشوري وتحت جناحها ومنصهر في بودقتها ، وهذا مثبت في شعار الحركة الذي نصه ( عراق ديمقراطي والاقرار بالوجود القومي الاشوري ) اين موقع الكلدان والسريان في هذا الشعار ؟ اليس هذا اجحافا وغبنا بحق القومية الكلدانية ، والغاء لها ولوجودها وتاريخها المشرف ، وهوية ابنائها القومية ، ان هذه النظرة الى القومية الكلدانية ، من قبل كنيسة المشرق الاشورية والحركة الديمقراطية الاشورية ( زوعا ) ، لا تخدم قضايا شعبنا وظروفه الحالية ، مهما تكن المبررات والحجج التاريخية والانية ، التي لا اريد الخوض فيها كل له رايه وحججه ومصادرها التاريخية وجميعها محترمة .....

لكن المسؤولية التاريخية تقتضي احترام الخصوصيات القومية الذاتية ، والتميز والاستقلالية ضمن الشعب الواحد ( الكلداني السرياني الاشوري) حيث نشترك في نسيج ثقافي واجتماعي وديني وتاريخي ، يمكن ان يكون اساسا لحقوق مشتركة ...

اما موقف الكنيسة الكلدانية من هذا الموضوع ، فقد جسدتها المذكرة المرفوعة ، من قبل سيادة المطرانان الجليلان ( ابراهيم ابراهيم ) راعي ابرشة ما توما الرسول في امريكا ( وسرهد جمو ) راعي ابرشية ما بطرس الرسول في امريكا الى برلمان اقليم كردستان ، بتاريخ 27 / 10 /2008 وجاء في جزء منها ( بأننا ككلدان نطالب بدرج التسمية القومية الكلدانية متميزة ومستقلة ، عن أي تسميات اخرى ، ونرفض ادراج تسمية غير قومية في دستور كردستان بخصوصنا ، بدلا للتسمية القومية الكلدانية ) للاطلاع الرابط الرابع ادناه ...

ازاء ما تقدم اصبح لزاما على ابناء الكلدان الدفاع عن هويتهم ووجودهم وتاريخهم ، بأعتبارهم قومية مستقلة بحد ذاتها ، ليس بطريقة الانغلاق والتعصب والتقوقع القومي ، وانما بالانفتاح والحوار واحترام الاخر ، نريد قومية وطنية وانسانة ، وتعزيز دور التنظيمات القومية الكلدانية بشكل فعال وحيوي ومؤثر ، لاستقطاب ابناء الكلدان ، في صفوفها بشكل مقنع في الوطن والمهجر...

اما محاولات البعض من المسكونين بالحقد والكراهية والضغينة ، لمسخ والغاء القومية الكلدانية ، وقلب الحقائق التاريخية كما يحلو لهم ، هو تجاوز على حقوقنا القومية ، ولا يتناسب مع منطق العصر والتاريخ ، في اقرار الحقوق القومية لكل المكونات وحيث ان الوعي القومي الكلداني بين ابناء الكلدان ، تصاعد وتطور بشكل سريع هو الاخر ، لذلك يجب اعتبار الكلدان قومية حقيقية تاريخية ، لكن كثيرون يؤمنون بالحقيقة وقليلون ينطقون بها ....

اما ادعاء بعض الاخوة الاشوريين ، المتشددون والمشككون ، الوصاية والابوه ، على القومية الكلدانية ، وحتى على المشروع القومي لشعبنا ، ويريدون ان يكونوا اولياء عليها ، لتسيرها وتمشيتها ، بما يتوافق مع تصوراتهم وارأهم ، وكأنهم مالكي كل الحقيقة والتاريخ والحق ، لانهم يؤمنون بنصوص مقدسة تاريخية ، حسمت الامور مسبقا ، بدون حوار ومناقشة ، المستجدات العلمية والحضارية ، ولا يعترفون بالمختلف معهم ، في محاولة الغائهم او اقصائهم بسبب الجهل والتخلف والعنصرية والتعصب ...

علينا اعادة ترتيب اوراقنا ، ومراجعة حساباتنا ، واحترام كل واحد خصوصية الاخر ، وتوحيد خطابنا ، ولملمة شتاتنا ، لان ما يحاك في الظلمة ضد وجودنا ومستقبلنا ، اكبر مما يحدث اليوم ( جهارا نهارا) واللبيب من الاشارة يفهم .....
http://gilgamish.org/printarticle.php?id=13802


غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2868
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كالعادة وصلت إلى فقرة أستسخفها واقف عن القراءة
ما وصلت له هو حقدك على الكتّابالكلدان .... وأنت تتفق مع زوعة لأنك مثلهم تنفّذ أجندة ومن أجلها تكتب بأسم مستعار
لأن أمثالك  لديهم بدل العيب الف عيب وعار، وخوفكم ان تكتبوا بأسمائكم الصريحة لأن اساسكم هش كشخصيتكم القلابة
مثلك عيب يتكلّم عن أي كاتب كلدان يكتب بجرأة وجرأته مثبتة بأسمه وصورته
ملثّم مثل الحرامية، تدخل بخفية وتعبث بكل شيء ولو كشف أمرك ستأخذ قصاصك العادل

ورداً على ايلي .... من يقول بأننا شعب واحد أثوري او آشوري فهذا لا يفهم او ينفذ اجندة سياسية من خلال بث التفرقة بين المسيحيين ويجب استئصالهم وعدم احترامهم خصوصاً إن كانوا رجال دين

مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل elly

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 508
  • الجنس: ذكر
  • الاشوريون هم سكان العراق الأصليين
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
ورداً على ايلي .... من يقول بأننا شعب واحد أثوري او آشوري فهذا لا يفهم او ينفذ اجندة سياسية من خلال بث التفرقة بين المسيحيين ويجب استئصالهم وعدم احترامهم خصوصاً إن كانوا رجال دين

اخ زيد تحية

انا لم اقل لك او لاي شخص اخر باننا شعب اشوري واحد استنبطها بعبقريتي وذكائي الخاص ، بل قلت ان كما لغيرنا من الكلدان والسريان وثائق  ومصادر ومراجع يثبتون من خلالها فناء الاشوريين وابادتهم عن بكرة ابيهم وان الاشوريين الحاليين او ( المتاشوريين) بحسب زعم الكلدان والسريان ما هم سوى قومية زائفة من ( صنعة الانكليز) ،فاما انهم اي الاشوريين كلهم (كلدان نساطرة تم اشورتهم ) او اما انهم (سريان مشارقة) تم اشورتهم .
كذالك للاشوريين وثائقهم ومراجعهم وكتبهم ومصادرهم التي تشهد باستمراية العرق الاشوري وتدحض  نظرية(الابادة التامة) الغريبة.

فاذا كنت ستحكم علي باني قلت اننا شعب اشوري واحد ؟ فكيف ستحكم على نفسك انت ومن معك الذين تعتبروننا كلنا عبارة عن كلدان نساطرة تم اشورتنا على يد الانكليز  لا غير؟
وكيف ستحكم على السريان ايضا الذين يؤمنون بفناء الكلدان والاشوريين سوية وليسوا سوى (سريان مشارقة) بحسب كبار فلاسفتهم المعروفين الذين منهم موفق نيسكو وهنري بدروس واسعد صومو؟؟

 فبما انك حكمت علي بانني لا افهم وبانني انفذ اجندة سياسية من خلال بث التفرقة بين المسيحين وانه يجب عليك وعلى غيرك استئصالنا بل وحتى عدم احترامنا بسبب ايماننا المثبت بمراجع ومصادر ووثائق تاريخية!!، فماذا ستقول لغالبية كتاب موقع كلدايا نت المشهورين بعدائهم المستميت للتسمية الاشورية وعلى راسهم رجل محسوب على الدين  برتبة مطران تعرفه جيدا جدا ويتبعه اخر برتبة شماس (كوركيس مردو)؟؟؟وغيره....

كما قال المسيح لا تدينوا فلا تدانوا واذا حكمتم فليكن حكمكم عادلا .
فبما انك حكمت علي بكل كلامك اعلاه فبماذا ستحكم على من اشرت انا اليهم وهم ايضا يمارسوا سياسة ويمثلوا اجندة غير محببة للاخر ومن ضمنهم انت ايضا اخي زيد؟؟.

انا اؤمن بان يترك كل انسان يؤمن ويعتقد بالشيئ والفكر الذي يراه صحيحا ومقبولا ويوافق صوت عقله وضميره.

فلا اجبر اي انسان ان يؤمن او ان ينتمي الى عقيدتي وفكري القومي الاشوري ، ولاكن في نفس الوقت ارفض من يجبرني ويخونني ويقزمني ويستهتر بمشاعري القومية او حتى يفرض علي    تبني فكر اناقد لا استسيغه او اقبله او حتى لست مقتنعاومؤمنا به.

حتى الاحزاب القومية الاشورية لا تجبر اي احدا من غير المؤمنين بالاشورية الانتماء او الدخول في عضويتها.
انها مسالة القناعة والايمان بالاضافة الى المصالح والاجتهاد لتطوير الذات فكريا قوميا سياسيا.
ولم ارى اي حزب قومي اشوري اقصى غير المؤمنين بالاشورية من صفوفها.
على العكس انا اعتبر الاشوريين اكثر احتراما ورقيا من غيرهم في تعاملهم مع من لا يؤمن بفكرهم القومي الاشوري في هذا الجانب بالخصوص.
تقبل تحيتي.
ايلي

الرًبٌ راعِيَ فَلا يُعوٍزُني شَيئ.

غير متصل elly

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 508
  • الجنس: ذكر
  • الاشوريون هم سكان العراق الأصليين
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
انا عندما اقول لك بان القبول بنظرية ورفض اخرى وتغيير مشاعرنا وجعلنا نشعر اليوم بتاثيرات معينة هي قرارات تاريخية متاثرة بعدة عوامل كالتغيير المستمر في التاريخ للمعتقدات والعوامل الثقافية وغيرها فانت ستتقبل ذلك وسيتقبلها ايضا غيرك. وانا هنا اقول لك بان التاريخ قرر بنفس الطريقة باننا شعب واحد , فليس هناك فرق بين الامثلة التي اعطيتها لك. ليس هناك ادنى فرق بين قرارات التاريخ في القبول بالنظرية الذرية والجاذبية وبين قرارات التاريخ باننا شعب واحد.


اخ لوسيان
شكرا على الايضاح وانا فهمت قصدك
والرب يبارك
تقبل تحيتي
ايلي.

الرًبٌ راعِيَ فَلا يُعوٍزُني شَيئ.

غير متصل bet nahrenaya

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 373
    • مشاهدة الملف الشخصي

سيد لوسيان،

بصراحه، وبدون تكبد عناء تصفيط الكلمات وزريقتها أقول،
أنا أفضل أن يبقى كتاب موقع كلدايا نت وبعض الكتاب الكلدان والسريان هنا على نفس سجيتهم ووتيرتهم، وعلى الاشوريين الاذكياء خلق أشياء مثل زوعا والمجلس الشعبي وماشابه من مثل هذه المفاهيم الاشوريه لالهاءهم بها وتضييع عليهم فرص الالتفات الى انفسهم وتصحيح وتثبيت موقعهم على الخارطه السياسيه والقوميه،
هؤلاء الكتاب بالنسبة لي صريحون جدا ، فهم يعبرون عن مشاعرهم بكل صدق وشفافيه وبشجاعه وبدون اي خوف، وهذا أمر أنا أعتبره غاية في الاهميه بالنسبة لي وواجبي ان اشجعهم اكثر واكثر ليبوحو بكل ما في اعمق اعماقهم، أنا أحبذ أن أسمع من شخص يكرهني كلمات تعبر عن كرهه ورفضه لي بوضوح بدلا من آخر يتجاهلني أو يعمل بالخفاء والسريه للايقاع بي، فالاول يجعلني دائما متيقظ ومتأهب  وواضعا خططي الاستباقيه لانني أعرف نواياه وبماذا يفكر. أما الثاني فهو الذي يشكل لي بالفعل الخطر الحقيقي والكامن.

أنا أتوقع بأن أقل ما سيقال عن كلامي هذا بأنه قمة الاستخفاف والنذاله، وأنا بالتأكيد غير آبه بما سيقال،
فأنا أقول هذا لانني أحيانا أحس بالذنب عندما أفكر بمثل هذه الطريقه، وأتألم لاجلهم لانهم غير قادرين على تثبيت خطاهم وبلورة افكارهم، فأنا أيضا إنسان ولي أحاسيس ومشاعر وأحيانا كثيرة أنتقد نفسي بشدة ولكن لا أبوح لاحد.

تخيل أن أحدا من الأخوة هنا يقول بأننا نحن الكلدان والسريان لا نريد أن نكون تحت وصاية أو أبوة الاشوريين، أو جعلهم أولياء علينا.!
بصراحه هكذا تفكير بالرغم من إعتقاد صاحبه بانه يقدم خدمه لمؤيديه، لا يجعلني إلا أن أحس بالقوه والفخر (لانني أشوريي المذهب ولا أنكر ذلك)، ولكن مرة أخرى أشفق على بشر يعترفون بضعفهم وان جاء لا إراديا من قبلهم،

فهل يتوقع صاحب فكر مثل هذا الذي يعتبر الاشوري مسكون بالحقد والكراهيه والضغينه تجاهه بانه سيقدم له يوما ما يد المساعده لينتشله مما هو فيه؟ عجيب، ماذا ينقص هؤلاء الذين على هذا النمط من التفكير العبودي، اليسوا هم أحرارا ايضا أم ماذا؟ استفيق يا إنسان، فنحن لسنا الهه.!

وتحياتي.   



غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2408
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى 2014kaldany

كنت اتمنى ان تجد لنفسك عملا مفيدا مثل اخذ المكنسة الكهربائية وتنظيف الصحراء من الغبار بدلا من ان تقضي وقتك جاهدا لتنقذ كلمة "الاعداء" والتي هي الكلمة الوحيدة التي يجيدها من تريد ان تدافع عنهم.

هنا اعيد لك الثقافة التي تزرعها وتثبتها زوعا بين ابناء شعبنا:

ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري يشاركون في المهرجان الثقافي العراقي الاول في اوسلو

وفد من الحركة يتفقد نازحي ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري

استذكار يوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري في أربيل

وفد من الحركة مع ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي والايزيدين والكاكائين يلتقون رئيس البرلمان النرويجي في اوسلو

نـــداء الى ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري - دعوة للتظاهر

ومن يدخل الصفحة الرئيسية لزوعا وينزل الى اسفل الصفحة تحت قسم "كلمات" سيجد التالي:

الاقرار بالوجود القومي الكلداني السرياني الاشوري كشعب واحد دستوريا بما يعزز الشراكة والتآخي في الوطن.

مباديء حركتنا (زوعا) نابعة من رحم معاناة الانسان الكلداني السرياني الاشوري ومعمدة بدماء شهدائنا الخالدين.


 الروابط :

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1557#.VGiPsWc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1592#.VGiPwGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1317#.VGiVqGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1522#.VGiXZ2c0df0


هذا كان بالنسبة لما تقوله زوعا. اما انا فلا اعترف مطلقا بكلدانية هؤلاء اللذين لا يملكون سوى استعمال اساليب منحطة باعتبار مسيحين اخرين بيينا بانهم اعداء, ويحاولون قدر امكانهم نشر ثقافة "كونوا اعداء بعضكم البعض" ومن ثم يعتبرونها تعاليم مسيحية. ومن يرفض ثقافة اعتبار الاخرين اعداء يعتبرونه مجند او يعمل من اجل مصالح جهات غير معلومة ... ولكني ساستمر بانتقاد بؤسهم.

وابقى متشوق جدا انا ارى مقالة خالية من كلمة "الاعداء" لارى فقط كيف ستبدو مقالاتهم, ولكني لا اتوقع من ان يمتلكوا شيئا ليكتبوه بدون هذه الكلمة, مثل القوميين العرب اللذين لم يمتلكوا في حياتهم سوى مقولات "اعداء الامة العربية" و "اعداء العرب" فاخذها هؤلاء ككوبي بيست وحولوها الى اعداء الامة الكلدانية واعداء الكلدان وبشكل اسواء من البعثيين.


غير متصل 2014kaldany

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 21
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى 2014kaldany

كنت اتمنى ان تجد لنفسك عملا مفيدا مثل اخذ المكنسة الكهربائية وتنظيف الصحراء من الغبار بدلا من ان تقضي وقتك جاهدا لتنقذ كلمة "الاعداء" والتي هي الكلمة الوحيدة التي يجيدها من تريد ان تدافع عنهم.

هنا اعيد لك الثقافة التي تزرعها وتثبتها زوعا بين ابناء شعبنا:

ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري يشاركون في المهرجان الثقافي العراقي الاول في اوسلو

وفد من الحركة يتفقد نازحي ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري

استذكار يوم الشهيد الكلداني السرياني الآشوري في أربيل

وفد من الحركة مع ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي والايزيدين والكاكائين يلتقون رئيس البرلمان النرويجي في اوسلو

نـــداء الى ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري - دعوة للتظاهر

ومن يدخل الصفحة الرئيسية لزوعا وينزل الى اسفل الصفحة تحت قسم "كلمات" سيجد التالي:

الاقرار بالوجود القومي الكلداني السرياني الاشوري كشعب واحد دستوريا بما يعزز الشراكة والتآخي في الوطن.

مباديء حركتنا (زوعا) نابعة من رحم معاناة الانسان الكلداني السرياني الاشوري ومعمدة بدماء شهدائنا الخالدين.


 الروابط :

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1557#.VGiPsWc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1592#.VGiPwGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1317#.VGiVqGc0df0

http://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=1522#.VGiXZ2c0df0


هذا كان بالنسبة لما تقوله زوعا. اما انا فلا اعترف مطلقا بكلدانية هؤلاء اللذين لا يملكون سوى استعمال اساليب منحطة باعتبار مسيحين اخرين بيينا بانهم اعداء, ويحاولون قدر امكانهم نشر ثقافة "كونوا اعداء بعضكم البعض" ومن ثم يعتبرونها تعاليم مسيحية. ومن يرفض ثقافة اعتبار الاخرين اعداء يعتبرونه مجند او يعمل من اجل مصالح جهات غير معلومة ... ولكني ساستمر بانتقاد بؤسهم.

وابقى متشوق جدا انا ارى مقالة خالية من كلمة "الاعداء" لارى فقط كيف ستبدو مقالاتهم, ولكني لا اتوقع من ان يمتلكوا شيئا ليكتبوه بدون هذه الكلمة, مثل القوميين العرب اللذين لم يمتلكوا في حياتهم سوى مقولات "اعداء الامة العربية" و "اعداء العرب" فاخذها هؤلاء ككوبي بيست وحولوها الى اعداء الامة الكلدانية واعداء الكلدان وبشكل اسواء من البعثيين.

السيد لوسيان
وانت كان الافضل لك ان-------  بدلا من دفاعك عن الزوعة.
ولك الحرية بملء الفراغ بالكلمة التي تراها مناسبة لك .



غير متصل yohans

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 552
  • في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )
    • مشاهدة الملف الشخصي
اما انا فلا اعترف مطلقا بكلدانية هؤلاء اللذين لا يملكون سوى استعمال اساليب منحطة باعتبار مسيحين اخرين بيينا بانهم اعداء,
هل تعلم يا صاحِ
انت عندما ترفض وجودي وتريدني ان يكون اسمي قطار على شكل هذه المهزلة
( الكلداني السرياني الاشوري  )
فانت العدو الاول لي
فهل ستفهم ام لاء؟؟؟؟


ليس المهم أن تكون صديقاً ولكن المهم أن تكون صادقاً

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
نحمد الله ان تاريخنا يشهد و خصومنا يشهدون بأننا لم نسرق احدا و لم نغدر باحد و لم نضرب احدا ولم نجبر احد بالانتماء لزوعا .فزوعا دائما هي السباقة لعمل كل الخير لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري وهي المثل الاعلى لنضال شعبنا مع التاكيد ان عدونا و خصمنا الاول و الاخير هو كل من يخرق حقوق الانسان .اشكرك اخ lucian على هذه المقالة وأتمنى أن تكون مقالتك كافية ولو لإشعال شرارة صغيرة في قلوب الاخرين للنهوض كما تفعلها زوعا والسائرين معها .والمجد والخلود لكافة شهداء زوعا وشهداء شعبنا ونقف دائما وبكل قوتنا ونجمع اي شئ نساعد به شعبنا اللذي يتعرض لابشع جرائم الابادة الان ونساهم باقل ما نستطيع فعله .