إلى أبناء الطائفة الكلدانية


المحرر موضوع: إلى أبناء الطائفة الكلدانية  (زيارة 4197 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ilbron

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 6862
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
إلى أبناء الطائفة الكلدانية


توافد إلى مدينة قره قوش حوالي ثلاثمائة عائلة من الطائفة الكلدانية من مدينة الموصل وهم يعيشون في ظروف مادية صعبة ويعانون التهميش من قبل لأبرشية الكلدانية في الموصل حيث لا أحد يسال عن أحوالهم وهناك بعض الأمور التي يجب أن تحسم لعلاقتها الماسة بحياتهم ولحد الآن لم يجدوا حلولا لمعاناتهم بالرغم من كثرة الوعود من قبل الأبرشية الكلدانية ومن جملة هذه الأمور:

إيجاد مقبرة لهؤلاء النازحين لدفن أمواتهم ,حيث خاطبنا الجهات المعنية ( المؤسسة الدينية في قره قوش ) فقالو لنا أن مرجعيتكم هي كنيسة كرمليس فاتصلنا براعي كنيسة كرمليس فقال لنا ليس لكم مقبرة في المنطقة ولكن هناك فكرة لإيجاد حل لهذه المسألة .
بالله عليكم هل نستطيع أن نوقف الموت أو نؤجله لحين إيجاد مكان لدفن الموتى؟؟ لهذه الأسباب هناك تذمر من قبل الجماعة تجاه الأبرشية الكلدانية وهم يناقشون ويتجادلون أين هو دور الكنيسة الكلدانية لإيجاد حل لمثل هذه الأمور, ووصلت الأمور إلى حد أن بعض الأشخاص طرحوا فكرة الانفصال عن الكنيسة الكلدانية والعودة إلى الكنيسة الشرقية الآثورية التي انتمى إليها أجدادهم القدماء ولاقت هذه الفكرة استحسان الجميع .












                                                                    لفيف من أبناء الطائفة الكلدانية
                                                                              في قره قوش




غير متصل ظاهر

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 23
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: إلى أبناء الطائفة الكلدانية
« رد #1 في: 10:22 22/03/2007 »
في كل يوم وانا ازداد تشائما وياسا من الذين يدعون مسيحيين فعند قراءه الموضوع تعجبت ولم اصدق ان حتى الموتى لا احد يريد استقبالهم فكيف يستقبلون الاحياء والمهجرين في هذه القرى المسيحيه لا اعرف كيف وصل بنا الامر ان لا نستقبل ابنائنا للعيش معنا في نفس المكان بل الاغرب ان لا نعطيهم الحق في دفن امواتهم يجب على كل المسيحيين ان يكونو يد واحده في ضل هذه الضروف الصعبه الاانه لا حياه لمن تنادي والله المعين لكل انسان وهو يساعده في محنته وشكرا


غير متصل ** يدكو **

  • اداري منتدى الهجرة واللاجئين
  • عضو مميز متقدم
  • *****
  • مشاركة: 8861
  • الجنس: ذكر
  • ماذا ينفع الانسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: إلى أبناء الطائفة الكلدانية
« رد #2 في: 12:21 15/07/2010 »
مع الاسف على الخبر المحزن وان شاء الله تنحل باقرب وقت وشنو يوميا يطلعلنا قس ومطران وبطرك وغيرهم ينادون تعالو ارجعو الى العراق او لاتهاجرو ا حتى نشوف هيجي سوالف ونموت من القهر مو


غير متصل طلال نفسو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 93
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: إلى أبناء الطائفة الكلدانية
« رد #3 في: 14:10 17/07/2010 »
ان الوضع الذي الت اليه احوال المسيحيين في العراق والمهجرين من مناطقهم خاصة هو وضع مأساوي بكل المقاييس حيث اضحى الوافدون الى المناطق الامنة من العراق لعبة يستغلها الكثيرون في برمجة امورهم السياسية والدينبة وحتى الاخلاقية من اجل المنفعة الخاصة واستغلال ما يمكن استغلاله من هؤلاء الوافدين ...ان الكنيسة الكلدانية او غيرها من الكنائس لا يهمها الان سوى الحصول على اعلى الموارد المادية من مختلف الجهات وبكل الطرق الممكنة ...ان وضع الوافدين سواءا في قره قوش او كرمليس او بقية مدن سهل نينوى لا يختلف عن وضع الوافدين في عنكاوة لانه لااحد يسأل عن وضعهم والكنيسة مهتمة بمشاريعها التجارية الخاصة ؟؟؟ كان المسيح في عوننا ...


غير متصل نادر البغـــدادي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 12162
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: إلى أبناء الطائفة الكلدانية
« رد #4 في: 19:17 07/08/2010 »
       مالذي يحدث لنا في هـــذا الزّمـــان الصّعب ؟؟؟

            كيف يقبل آبائنا جزيلي الإحترام .. من التّعامل بهذا الشّكلْ المأساوي مع أبناء

                طائفتهــــم ؟ وكيف يتسنّى للنّاس بدفن موتاهــم ! وهم بالإصل لا يقدرون

                أن يعيشوا في مناطق سكناهُمْ الأصليّـــة !!!

                هــلْ يقلّدون { الهنـــــود } ويقومون بحـرق موتاهم ؟؟؟

                أين هي القيم والمبادئ ؟ والتشدّق بالدّيــن زورا وبهتانا ؟؟؟

                ولماذ نقول للكاهـنْ <> أبونـــــا <> هل لتعظيمـــهِ .. أم لآحترامــه

                لأنّـــهٌ يمثل لنا 0  صورة الرّبّ  0 له كـــلّ مجــــــد  ... !

                كفـــــى الكيـــــل بمكياليـــن .. ولنخدم فادينا وكنيسته ,, كلّ بطريقتــهِ

                الخاصّـــــة .. من دون تمايز وتفريق بين أخي وآبن عمّـــي ... والغريبْ !

                وبالأصـــــل ... لا يوجد غريبْ ! لأنّـنــا شعبٌ واحــــدٌ ...

                       خالـــــــــــــــــــــــــــــص

                           تقديرنا وآحترامنا .