هل كان الآراميون " قطاع طرق " ؟


المحرر موضوع: هل كان الآراميون " قطاع طرق " ؟  (زيارة 1917 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل henri bedros kifa

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 653
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
هل كان الآراميون " قطاع طرق " ؟
هنري بدروس كيفا
علق أحد الإخوة على صفحتي حول كتاب" الآراميون في التاريخ " للأب
البير أبونا ما يلي :
" ذْكر المؤلف في الفصل الأول - جزئه الثاني، في معرضِ اقتباسه من حوليّة للملك الآشوري سرجون الثاني:
" فالآراميّون والسوتيون الذين يعيشون تحت الخيم، والهاربون والمجرمون وسلالة قُطّاع الطرق كانوا يخيمون في السهب ويمنعون العابرين من ارتياده."
و يذكر النصّ أيضاً: "وبسلاحي صرعتُ الآراميين، أبناء قُطّاع الطرق".
بعد ما تقدّم .. هل من شخص يفتخر بشعب كهذا، لا بل و ينادي بـ "قومية" آرامية "
أ - نحن آراميون لأن أجدادنا قد ذكروا في مصادرهم بأنهم آراميين !
نحن أمينون لهوية أجدادنا و نفتخر بكل منجزاتهم ! و لكن لا معيبا إن
حافظ بعض الآراميين على حياة بدوية ! فقط الجاهلون يستحون بتاريخ
أجدادهم ...
ب - أن الأشوريين أعداء الآراميين يذكرون عن أجدادك بأنهم مجرمين
و قطاعين طرق و ذلك لأنهم إصطدموا بمقاومة آرامية عنيفة .
لا زلنا حتى اليوم نرى المعتدي يتهم أصحاب الأرض بأسوء التهم
كي يهجم عليهم ...
ج - هذه الكتابة جاءت بعد حملة الملك سرجون على بلاد أكاد التي
كانت تعج بالقبائل الآرامية ! و النصر كان في النهاية للآراميين
الذين إستقلوا سنة ٦٢٦ ق٠م ثم أسقطوا الإمبراطورية الأشورية الظالمة
سنة ٦١٢ ق٠م ! و كان ملوك أشور قد سلخوا جلد بعض الملوك
الآراميين لأنهم قاوموا الظلم الأشوري !
د - بلاد أكاد ستسمى بلاد بابل و لكن أجدادك السريان المشارقة
سيرددون مئات السنين الإسم الوطني القومي و هو " بيت آراماي "
و هو ترجمة آرامية لتسمية أكادية " مات اريمي " وردت في أرشيف
نيبور من أواخر القرن الثامن ق٠م
ه - الآراميون ليسوا " قطاع طرق " و إن كانت بعض قبائلهم قد
هاجمت بعض القوافل خاصة في بلاد أكاد . الآراميون هم شعب
متحضر لأنهم طوروا الكتابة الأبجدية و صبغوا الشرق بحضارتهم .
و - لقد عرف الآراميون أن يحافظوا على هويتهم خلال أكثر من
٣٢٠٠ سنة و نحن السريان المشارقة ( أتباع الكنيستين الكلدانية
و الأشورية ) و السريان المغاربة ( موارنة و روم و سريان...) أحفادهم!
ز - إذا كان بعض السريان يستحون بهوية أجدادهم الآراميين - لأنهم
يؤمنون اليوم بإيديولوجية أشورية مزيفة - فعليهم أن يغيروا مفاهيمهم
لأنه من المستحيل أن يغيروا هوية أجدادهم !
ح- حتى و لو كان جميع الآراميين هم فعليا كانوا " قطاع طرق " فنحن
لا نتنكر لهوية أجدادنا - فمن نكر أصله لا أصلا له - و لكن السريان
المشارقة أحفاد الآراميين قد أصبحوا أساتذة للعرب في العهد العباسي
و نقلوا لهم العلوم و الفنون و كانوا أطباء الخلفاء العباسيين بدون
إنقطاع لمدة ٢٠٠ سنة !
ي - نحن لا نستحي بتاريخ أجدادنا و لكننا نستحي من السريان الذين
يدعون بهوية أشورية مزيفة و لا يزالون يتنكرون لهوية أجدادهم و هم
متوهمين أن السريان لا يعرفون تاريخ أجدادهم !
https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10200971005371546&set=a.3104692130454.290996.1058767894&type=3&theater
Avec ج.ع عنتر.