المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تحتفل باختتام دورتي اللغتين السريانية والكوردية لمنتسبيها


المحرر موضوع: المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تحتفل باختتام دورتي اللغتين السريانية والكوردية لمنتسبيها  (زيارة 2942 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مديرية الثقافة السريانية

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 388
    • مشاهدة الملف الشخصي
المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تحتفل باختتام دورتي اللغتين السريانية والكوردية لمنتسبيها
أقامت المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية حفلا لتوزيع شهادات التخرج على المشاركين في دورتي اللغتين السريانية والكوردية اللتين أقامتهما المديرية لعدد من منتسبيها، بحضور د. امجد حويزي مدير عام الثقافة والفنون السريانية/وكالة وعدد من منتسبي المديرية العامة والمديريات التابعة لها فضلا أستاذ اللغة السريانية جبرائيل ماموكا وأستاذ اللغة الكوردية شوان سرابي.
استهل الحفل بكلمة مدير عام الثقافة والفنون السريانية التي عبر فيها عن سعادته بتنفيذ خطة المديرية رغم الظروف الاستثنائية سياسيا وامنيا واقتصاديا، وأضاف: "لكن بتضافر جهود الجميع تمكنا من إكمال هاتين الدورتين، اللتين أعدهما خطوة أولى في طريق تعلم اللغة وتقويتها بالممارسة واستمرار المحاولة لان الحیاة هي تعلم مستمر كما قال باولو كويلو، سواء بشكل فردي أم جماعي، لذلك فالتعلم والتعليم عملية مستمرة على مدى حياة الإنسان، أشكر كل من ساهم في إنجاح هاتين الدورتين من المشاركين فيهما، كما اشكر الأستاذين جبرائيل ماموكا وشوان سرابي على جهودهما كما اخص بالذكر الأستاذ فاروق حنا مدير التراث والمتحف السرياني  على إشرافه على دورة اللغة الكوردية وعمله على نجاحها".
بعدها وزع الدكتور امجد حويزي شهادات التخرج والهدايا التقديرية على أوائل دورة اللغة السريانية، أعقبه الأستاذ جبرائيل ماموكا في توزيع الشهادات على بقية المشاركين.
ثم جرى توزيع الشهادات والهدايا التقديرية على أوائل دورة اللغة الكوردية سلمها د.أمجد حويزي مدير عام الثقافة والفنون السريانية كما شارك الأستاذ فاروق حنا والأستاذ شوان سرابي في توزيع الشهادات على بقية المشاركين.
وفي ختام الحفل قدم د.أمجد حويزي مدير عام الثقافة والفنون السريانية ثلاث باقات من الزهور لكل من الأستاذ فاروق حنا والأستاذ جبرائيل ماموكا والأستاذ شوان سرابي تقديرا لجهودهم في إنجاح الدورتين. التقطت بعدها مجموعة من الصور التذكارية.