الفيفا وحافية القدمين!


المحرر موضوع: الفيفا وحافية القدمين!  (زيارة 496 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مارتن كورش

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 97
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الفيفا وحافية القدمين!
« في: 21:48 30/05/2015 »
الفيفا وحافية القدمين!

أنتُخب (جوزيف بلاتر) لولاية خامسة ليعتلي كرسي الفيفا الإتحاد الدولي لكرة القدم فهو الأعرف بمجريات ما جرى خلف الكواليس في غرف ومكاتب وردهات الاتحاد الدولي لكرة القدم من بعد أن عرف العالم ما دار خلف الكواليس منذ يوم الترشيح لإحتضان دورة المونديال لسنة 2022 وما إكتنف مرحلة الاختيار من علامات إستفهام عديدة. فما كنا نتصور أن الفساد المالي سيطال أعضاء الفيفا لكن لعاب المرتشين سال على كرة القدم التي يحبها الفقراء.. لعبة لكل الأعمار لا تتطلب ممارستها سوى ( كرة مدورة) فحتى ( حافية القدمين) تقدر أن تركلها!! لعبة تجمع ولا تفرق وأعضاءها ناشئة وشباب الذين يعنون الحب والمصداقية والتنافس بحق على المستطيل الأخضر.. لعبة يحضرها جمهور الفقراء ويجني أرباحها الأثرياء والمراهنون.. لعبة يلتف من حولها كل الشعوب فنحن أبناء بلاد ما بين النهرين ننسى الطائفية ونعيش مدة ساعة ونصف عراقيين نهتف للعراق بل نتوحد كلما يلعب فريقنا ونعبر عن حبنا ونحن نجوب شوارع مدننا غير مبالين بالإنفجارات.. لعبة شعبية يبقى يمارسها اللاعب حتى بعد إعتزاله بل وحتى ولو عبر العمر به سن الثمانين.. لكن على ما يبدو أن المضاربين بنتائج المباريات حسدونا على أفراحنا فكانت لهم سلة للفساد والرشوة تم كشفها خلف كواليس الفيفا! لم نندهش خاصة وأن بين جمهور المتفرجين وعلى مدرجات الملعب يجلس هؤلاء المراهنين والمقامرين وهمهم هو ربح المال وليس سعادة الجمهور المشجع لفريقه أو للذي يلعب الأفضل.. وهم الذين يسعون من خلف المدرجات بعقد كل الإتفاقات غير الشرعية ويبحثون عن النفوس الضعيفة بين الحكام وحماة الهدف ومراقبو الخطوط. أن إعادة إنتخاب بلاتر يعني عليه تحمل مسؤولية تقديم محاكمة عادلة لكل مرتش من بين أعضاء الفيفا بشرط أن تكون يده نظيفة. هيا أيها المتلاعبين بنتائج المباراة وكفوا عن مراهناتكم فبها تعكرون على الجمهور الرياضي جو التشجيع الذي يغمره الفرح بالنصر أو عدمه.
المشجع للعب الجيد
مارتن كورش تمرس