الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان يدين ويشجب ويستنكر العمل الأجرامي الجبان


المحرر موضوع: الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان يدين ويشجب ويستنكر العمل الأجرامي الجبان  (زيارة 2396 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1892
    • مشاهدة الملف الشخصي
 
الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان يدين ويشجب ويستنكر العمل الأجرامي الجبان
 يواجه شعبنا العراقي بكافة مكوناته القومية والأثنية الهجمة الإرهابية الداعشية الشرسة المتوحشة التي أستهدفت أبناء وبنات العراق عموماً والأقليات القومية والأثنية خصوصاً من الأزيديين والكلدان وبقية المسيحيين ،  من سكنة الموصل وبلدات سهل نينوى والرمادي وقسم من محافظة صلاح الدين ، مع أستهداف تراثنا الثقافي وتاريخنا الحضاري المدمر من قبل داعش ، لتكمله حذالات ماعش  بهجمة ضد منظمات المجتمع المدني بالأعتداء على الإتحاد العام لإدباء وكتاب العراق  مساء الأربعاء المصادف 17/6/2015 ، بقيام مجموعة مسلحة تقدر بخمسين شخصاً يرتدون ملابس عسكرية سوداء ومدججين بالسلاح تقلهم سيارات مدنية بإقتحام مبنى الأتحاد دون أذن رسمي وإحتجاز الحمايات الرسمية المخصصة من قبل وزارة الداخلية لحمايته لتجريدهم من سلاحهم ، وإقتحام غرف وقاعات الإتحاد وتحطيم الأثاث والإعتداء على العمال المكلفين بأعمال التنظيف وسرقة نقودهم وهواتفهم النقالة .

لذا أتحادنا (الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان) يدين ويشجب ويستنكر الإعتداء الغير المسؤول والضار بسمعة العراق ولخدمة أعداء الوطن والمواطنيين ،  نضم صوتنا إلى جانب الحق والعدالة لأنصاف نداء الإتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين ، للرئاسات الثلاث والسيد وزير الداخلية والسيد وزير الثقافة والمؤسسات الثقافية الرسمية بالإسراع في التحقيق في حادث الإعتداء ومحاسبة المسؤولين عنه وكشف الجهات ذات العلاقة  ،  لذا ندين ونستنكر ونشجب العمل المنكر المخل بالثقافة والوعي الفكري والأدبي وبالضد من منظمات المجتمع المدني والقانون والدستور والامن والامان ، وهذه الأعمال البربرية في خدمة أعداء العراق والشعب والديمقراطية الفتية.
الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
21\6\2015