أليك ايها الشيخ الجليل ...الاب لويس قصاب


المحرر موضوع: أليك ايها الشيخ الجليل ...الاب لويس قصاب  (زيارة 604 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ماجد ابراهيم ككي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 234
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أليك ايها الشيخ الجليل ...الاب لويس قصاب
............................................
وترجل الشيخ الجليل عن صهوة جواده
بعد رحلة ومسيرة حافلة بالكد والعطاء
ما سقطت قط بل ترجَلت كباقي العظماء
لم تعرف وتشعر قط بأي تعب أو شقاء
ستفتقدك بلدتك بخديدا الدعوات والفداء
بلدتك السليبة التي أحببتها وما غادرتها
قط الاَ بعد أن دنستها الريح الصفراء
وسيحَن ثراها ليحتظنك بفرح وهناء
وستقول لك أهلا بك يا خير بنيَ الاوفياء
رحلت وغبت عن هذه الدنيا ودار الفناء
لتتوقد شمعتك بحياة خالدة في دار البقاء
يا من خدمت مذبح الرب بكل فرح وسخاء
خمسة وخمسون عاماً كنت شمعة وضّاء
كنت فيها خير دليل للكل على حد سواء
كنت بلسماً شافياَ لكل سقيم عليل و دواء
وكفكفت دموعا لا بمنديل بل بيديك البيضاء
فأستحققت بكل جدارة أكليل البَر والثناء
هناك مع الابرار والصديقين في العلياء
الذي يعده الرب لمحبيه ولينعموا بالهناء
فأنعم به أبتي الفاضل لويس في السماء
وأذكرنا أبتي الفاضل في حضرة رب الرجاء
ستبقى مترددة كلماتك بأسماعنا والفضاء
وستبقى صلواتك للرب تتردَد في الكنائس
حيثما خدمت وحللت وفي كل الارجاء
لن يمحيها الزمان ما بقت فينا نسمة هواء
سيفتقدك اليراع والورق والمنبر والحروف
يا من أتقنَتها وكنت خير الكتَاب والخطباء
وأبرع من أرتقى المنابر وأروع الادباء
فنم قرير العين أبتي الفاضل فلنا الرجاء
بأن حبيبتك بخديدا سيعود أبناءها النجباء
في الغد وسيكملوا المسيرة بكل همّة و
سيرددوا أهزوجتك المفضلة بكل فرح وهناء:
هاي القرية ما ننطيها أيشوع ومريم ساكنين بيها
فليرحمك يسوع المسيح رب المجد و ملك الفداء
ولتشفع لك والدته القديسة مريم العذراء
نعزي أنفسنا برحيلك قبل المحبيَن والاقرباء
فأنت كنت للكل لم تكن قط للشقيقات والاشقاء
ماجد ابراهيم بطرس ككي